مارتن نيمولر

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
مارتن نيمولر على طابع بريدي من رسم غريد أرتز 1992

فريدرك غوستاف إميل مارتن نيمولر (بالألمانية: Emil Gustav Friedrich Martin Niemöller) لاهوتي ألماني (14 يناير 1892 - 6 مارس 1984) كان معروفاً بمعاداته للنازية وقسّا لكنيسة لوثرية اشتهر لقصيدته " أولاً جاءوا".

بالرغم من كونه وطنيا محافظاً، ومؤيدا في البداية لأدولف هتلر، لكنه بعد ذلك أسس كنيسة الاعتراف التي عارضت إعطاء المسحة النازية للكنائس البروستانتية في ألمانيا، عارض نيمولر سيطرة الدولة على الكنيسة وسجن لأجل ذلك في معسكرات الاعتقال من 1937 إلى 1945 ونجا من الإعدام بصعوبة، بعد فترة سجنه أبدى أسفه لأنه لم يفعل مايكفي لأجل ضحايا النازية وبدأ في الخمسينيات الميلادية مشواره كداعية سلام ومعاد للحروب كما نادى بنزع السلاح النووي.

قال مارتن نيمولر..في قصيدته الشهيرة أولا جاءوا: في ألمانيا أولا جاءوا للشيوعيين لم أبال لأنني لست شيوعياً، وعندما اضطهدوا اليهود لم أبال لأنني لست يهودياً، ثم عندما اضطهدوا النقابات العمالية لم أبال لأني لم أكن نقابيا ..بعدها عندما اضطهدوا الكاثوليك لم أبال لأني بروتستنتي ..و عندما أضطهدوني انا .. لم يبق أحد حينها ليدافع عني

Beethovensmall.jpg هذه بذرة مقالة عن شخصية ألمانية تحتاج للنمو والتحسين، فساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.