مارك ديفيد تشابمان

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

مارك ديفيد تشابمان (من مواليد 10 مايو 1955)، أمريكي من تكساس، أعترف بقتل الموسيقي الأمريكي جون لينون مساء 8 ديسمبر   1980 في نيويورك. وكانت الساعة 22 و 52 د عندما اراد لينون قتيلا قرب مقر اقامته، في ركن الشارع ال72 بسنترال بارك في مانهاتن، ببخمسة رصاصات من لمسدس عيار 40 مخصص.

خطة لقتل جون لينون[عدل]

قبل ثلاثة أشهر من القتل، خطط تشابمان لقتل لينون . وادعى انه اختار لينون بعد أن شاهده على غلاف ألبوم للبيتلز،. وقال أيضا أن لديه قائمة اخرى في الاعتبار، بما في ذلك جوني كارسون، اليزابيث تايلور، جورج سكوت C.، وجاكلين أوناسيس كينيدي، ولكن كان جون لينون يبدو أسهل هدف . وذهب تشابمان إلى نيويورك في أكتوبر عام 1980، لقتل لينون.


MtRushmore Abe close.jpg هذه بذرة مقالة عن حياة شخصية أمريكية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.