ماك سينيت

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
ماك سينيت حوالي سنة 1916

ماك سينيت (بالإنجليزية: Mack Sennett) من مواليد 1880 منتج أمريكي من أصل كندي انتج الكثير من الأفلام الكوميدية الصامتة وكان من المؤسسين لصنع شخصيات مثل شرطة كيستون، فصار سيد السينما الصامتة بتوقيته الكوميدي وكتاباته المتميزة وأصبح أول مخرج يطور أساليب إخراجه وتوفى سنة 1960 .

بدايات أعماله[عدل]

ولد مايكل سينوت في 17 يناير 1880 في ريتشموند كيبيك ومثل في حلبات السيرك وملاهي الرقص الهزلي والفودفيل والمسرح قبل أن يعمل سنة 1907 كممثل وأصبح كاتب سيناريو ومخرج حيث تعلم تقنيات الأفلام من دافيد وارك غريفيث وتركه بعد ثلاث سنوات ليكون شركة كيستون المستقلة. وفي سنة 1914 قام بإنتاج أول فيلم كوميدي طويل يدعى رومانسية تيلي المحطمة (بالإنجليزية: Tellie's Punctured Romance) وكان مشهورا باكثر من 1000 فيلم من بكرة واحدة وبكرتين من الكوميديا القصيرة.

بداية كيستون[عدل]

في البداية كان قد أخرج ومثل في أفلامه والتي كان يتم ارتجالها للاستفادة من الأحداث الوقتية مثل المهرجانات والنيران والتي كانت تكلف كثيرا على مسرح معد. ومن افلامه المشهورة حبته المرة His Bitter Pill عام 1916، نجم بلدة صغيرة A Small Town Idol عام 1921، صرخة جزيرة العرب The Shriek of Araby عام 1923 في محاكاة ساخرة لفيلم رودلف فالنتينو. وكانت افلامه نقدا لاذعا لمجتمعه الذي تسيطر عليه التكنولوجيا، وافلامه مميزة كذلك بحركة الكاميرا المعقدة سواء كانت سريعة أو بطيئة.

نجوم كيستون[عدل]

درب سينيت مجموعة من المهرجين والكوميديين والذين جعلوا من كيستون اسما عالميا ومنهم مايبل نورماند وغلوريا سوانسون وماري دريسلر وبين توربين وتشارلي تشابلن وهارولد لويد ووليام كلود فيلدز وفرقة الشرطة الفاشلة في مهامها وهي شرطة كيستون Keystone Kops، كذلك فقد برز العديد من المخرجين مثل فرانك كابرا ومالكوم سانت كلير وجورج ستيفنز الذين اكتسبوا خبرة تحت إشرافه.

نهاية كيستون[عدل]

مع مجيئ الصوت والمشاهد المزدوجة إلى السينما وبزوغ نجم الكارتون بالإضافة إلى انهيار سوق وول ستريت عام 1929 خسر ثروته الكبيرة وأُعيق أسلوبه المميز، مما أدى لأن يتقاعد عام 1935، وبعد سنتين أعطته الكادينية جائزة أوسكار خاصة لمساهماته في مجال الكوميديا.

مات سينيت في وودلاند هيل في كاليفورنيا يوم 5 نوفمبر 1960 عن 80 عاما.

Mplayer.svg هذه بذرة مقالة عن السينما تحتاج للنمو والتحسين، فساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.