محمد البدر حميد الدين

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
الامام احمد

الإمام محمد البدر بن حميد الدين، هو آخر حكام المملكة المتوكلية اليمنية. أطيح به على يد الثوار في ثورة 26 سبتمبر 1962 على يد عبد الله السلال الذي كان قائد الحرس الملكي بعد تولية السلطة بأسبوع خلفاً للأمام أحمد يحيى حميد الدين وبعد الانقلاب علية فر إلى السعودية وبداء اعداد العدة لاستعادة الحكم وبدء في حشد القوات الموالية لة وانطلق من الحدود وحارب لمدة سبع سنوات من أجل استعادة العرش وبعد أن يأس استقر في مدينة الطائف في المملكة العربية السعودية.ثم ذهب إلى لندن للعيش بهاوقد توفي الامام البدر في العام 1996بلندن ودفن في المدينة المنورة.

الرئيس جمال عبد الناصر وشكري القوتلي ويتوسطهم الأمام محمد بدر في دمشق

اعماله[عدل]

في 20 سبتمبر 1962 ألقى محمد البدر خطاب العرش، وأعلن أنه سوف يحافظ على سيادة القانون، وسيساعد المضطهدين، ويضع أساس العدالة، وسيصدر القوانين، التي تكفل أن يكون المواطنون متساوين في الحقوق والواجبات، وفي اليوم التالي 21 سبتمبر وقع على ستة مراسيم نص المرسوم الأول والثاني على احتفاظ الوزراء ونواب وكبار قادة الجيش بمناصبهم، وأعلن المرسوم الثالث العفو العام عن كل الأحداث السياسية السابقة، التي أودت بمرتكبيها إلى السجن أو الفرار خارج البلاد. وألغى المرسوم الرابع نظام الرهائن، وألغى المرسوم الخامس، جميع بقايا الالتزامات، التي لم تورد إلى خزينة الدولة حتى 1960 “باستثناء القروض”. ونص المرسوم السادس على مرتبات الضباط وجنود الجيش.

منصب سياسي
سبقه
أحمد بن يحيى
ائمة اليمن
1962
تبعه
عبد الله السلال

طالع أيضا[عدل]

Flag-map of Yemen.svg هذه بذرة مقالة عن اليمن بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.