محمد كالون

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Commons-emblem-copyedit.svg هذه الصفحة ليس لها أو لها القليل فقط من الوصلات الداخلية الرابطة إلى الصفحات الأخرى. (يونيو 2013)

محمد كالون أو محمد حسين كالون وهو (من مواليد 6 أكتوبر, 1979 مدينة كينيما، دولة سيراليون)، نشأ في أسرة مسلمة لذا فهو يعتنق الإسلام، كما هو الحال أيضا مع زوجته، ويعد أشهر لاعب كرة قدم سيراليوني، ويمتلك في بلاده ناديا لكرة القدم يحمل اسمه (Kallon F.C).

لعب مع عدة أندية وفرق عالمية شهيرة، مثل فريق إنتر ميلان الإيطالي وفريق موناكو الفرنسي وفريق الاتحاد السعودي، ويلعب حاليا لأحد الأندية الصينية في شنغهاي، ويدعى شانيكسي تشانبا (Shaanxi Chanba).

اشتهر كالون عالميا عندما كان لاعبا احتياطيا وبديلا لأعظم لاعب كرة قدم عامي 1996 و1997، وهو اللاعب البرازيلي الشهير رونالدو عندما كانا معا في نادي إنتر ميلان الإيطالي حتى سنة 2001، وأيضا عندما أعير من نادي موناكو الفرنسي لنادي الاتحاد السعودي بمبلغ 4,5 ملايين يورو عام 2005، إذ حقق معه بطولة دوري أبطال آسيا 2005 للمرة الثانية على التوالي، وحاز معه على لقب هداف تلك البطولة، بالإضافة إلى مشاركته في بطولة كأس العالم للأندية 2005 مع فريقه - في ذلك الوقت أيضا - نادي الاتحاد السعودي الذي حل رابعا في البطولة.

في عام 2007 قام نادي الهلال السعودي بمحاولة للتعاقد مع محمد كالون، كي ينضم إلى صفوفه، وبدأت المفاوضات فعلا مع كالون وحضر إلى الرياض لكن بنفس اليوم حدثت مشاكل بينه وبين ادارة الهلال ولم يتفقا على العقد وبذلك لم يضفر الهلال بخدمات اللاعب السيراليوني محمد كالون.

معلومات عن كالون :
الاسم : محمد كالون
تاريخ الميلاد : 6 أكتوبر 1979 م
مكان الميلاد : كينيما - سيراليون
مركز اللعب : الهجوم
الطول : 177 سم
الوزن : 73 كجم
النادي الحالي : شانيكسي تشانبا الصيني

الألقاب والإنجازات الشرفية :

- أصغر لاعب يسجل هدفا لمنتخب بلاده وذلك في شهر أبريل عام 1995 ضد الكونغو عندما كان في الخامسة عشرة.
- هداف فريق موناكو الفرنسي في الدوري الفرنسي 2004 بـ (11) هدفا من 27 مباراة لعبها أساسيا.
- هداف دوري أبطال آسيا 2005 مع فريق الاتحاد السعودي بواقع (6) أهداف من أصل ستة مباريات لعبها.
- قائد منتخب بلاده حاليا وأشهر لاعبيه.

Football pictogram.svg هذه بذرة مقالة عن لاعب كرة قدم تحتاج للنمو والتحسين. ساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.