محمود وجدي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

ولد اللواء محمود وجدي عام 1946 في قرية النجيلة مركز كوم حمادة محافظة البحيرة وقد تخرج عام 1968 من كلية الشرطة ومحمود وجدي لواء متقاعد عين في منصب وزير الداخلية في مصر إثر اندلاع ثورة 25 يناير عام 2011 م التي طالبت برحيل الرئيس محمد حسني مبارك. جاء تعيينه في محاولة لاسترضاء الشعب خلفاً للواء حبيب العادلي الذي يعد مكروهًا بالنسبة للشعب. جاء ذلك بعد 14 عامًا من تولى العادلي وزارة الداخلية التي تولاها عام 1997. وكان آخر منصب تولاه قبل ذلك هو منصب رئيس مصلحة السجون.[1]

وجدي والعادلي[عدل]

بدأ وجدي بالعمل في مباحث القاهرة وتدرج في ترقياته حتى عين مفتشًا لمباحث مصر الجديدة عام 1988 أيام الوزير أحمد رشدي، قبل أن ينتقل لمصلحة الأمن العام ليبقى بها عدة سنوات.

ثم أصبح مديرًا لمكتب مساعد وزير الداخلية لمناطق القناة وسيناء قبل أن يعود إلى العاصمة وكيلا لمباحث القاهرة لقطاع الشرق ثم رئيسًا للمباحث الجنائية ثم مديرًا للإدارة العامة لمباحث القاهرة وقت أن كان حبيب العادلي مديرًا لأمن القاهرة وحسن الألفي وزيرًا للداخلية وحدثت مشادات بينه وبين العادلي الذي كان يتهمه بالسيطرة على القاهرة سيطرة تامة.

وأتت الرياح بما لا تشتهي السفن، حيث عين العادلي وزيرًا للداخلية بعد حادث الأقصر 1997، وقرر العادلي نقل وجدي مديرًا لأمن القليوبية قبل أن ينقله مديرًا لأمن كفر الشيخ ثم المنيا وبعدها عاد مديرًا لمصلحة السجون، ثم أحاله للمعاش بعد بلوغه سن الستين منذ خمس سنوات.

ويقول محللون أن وجدي من أكفأ ضباط الشرطة ولديه قدرة كبيرة على التعامل الراقي مع المواطنين وأن اختياره وزيرًا للداخلية جاء لمصالحة الشعب.

المصادر[عدل]

  1. ^ مبارك يعين اللواء محمود وجدي وزيراً للداخلية، اليوم السابع، دخل في 31 كانون الثاني 2011
منصب سياسي
سبقه
حبيب العادلي
وزير داخلية مصر
2011 - 2011
تبعه
منصور عيسوي
Egypt politic personality icon.png هذه بذرة مقالة عن سياسي من مصر تحتاج للنمو والتحسين. ساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.