محمية غالاباغوس البحرية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث


تقع غالاباغوس البحرية (Galápagos Marine Reserve) على بعد ألف كيلو متر من البر الرئيسي للإكوادور (Ecuador) وتبلغ مساحتها 133,000 كم2 (51000 ميل2) تقريبًا. تمثل جزر غالاباغوس (Galápagos Islands) والمياه المحيطة بها أكثر المناطق البيئية في العالم غرابة وهي مناطق غنية بالتنوع البيولوجي. تعتبر محمية غالاباغوس البحرية (Galápagos Marine Reserve)، التي صنفتها اليونسكو (UNESCO) مؤخرًا ضمن أماكن التراث العالمي، أكبر محمية بحرية في بلد نامية وثاني أكبر محمية في العالم.

بويرتو أيورا ليلاً في جزيرة سانتا كروز (Santa Cruz) في جزر غالاباغوس (Galapagos Islands) في الإكوادور (Ecuador)

[1]

الغطس والغوص الحر[عدل]

في بعض المناطق في محمية غالاباغوس البحرية (Galápagos Marine Reserve)، من الممكن للزوار أن يقوموا برياضة الغطس أو الغوص الحر، وقد يتواصل العديد من الضيوف مع الكائنات البحرية التي تعيش تحت الماء مثل: الحوت، والقرش الحوتي، القرش ذي المطرقة، وسمك الراي، وشيطان البحر، والسمك أبو سيف، ولسلاحف، وما إلى ذلك. هناك عوامل جذب أخرى داخل محمية غالاباغوس البحرية (GMR) مثل قاع البحر الصخري، ووجوه الصخور الرأسية، والشواطئ الرملية، ومستنقعات المانغروف، وبدرجة أقل، الشعاب المرجانية. [2]

ستلاحظ من الطائرة إيرباص A320، التي تحلق خارج جزيرة بلترا (Baltra Island) (على اليمين) و جزيرة سانتا كروز (Santa Cruz Island) (على اليسار) وبين الجزيرتين في قناة تاباكا (Itabaca Channel) منطقة مليئة بالسيارات المائية التي تنقل الأشخاص بين الجزيرتين والقوارب المنتظرة قبالة الشاطئ في انتظار رحلات متعددة الأيام.

الحياة الحيوانية[عدل]

لا يزال يتم دراسة البحيرات الساحلية، والتربة الرطبة، والمناطق التي تتقابل فيها المياه العذبة ومياه البحر والتي تحتوي على مزيج فريد من أنواع الحيوانات. تجتمع التيارات البحرية الباردة، والساخنة، والدافئة معا هنا، لتولد مجموعة واسعة متنوعة من الحياة الحيوانية: من الأسماك الملونة الصغيرة إلى الثدييات الكبيرة.[3]

التهديدات البيئية[عدل]

يواجه محمية غالاباغوس البحرية (Galápagos Marine Reserve) عددٌ من التهديدات البيئية. أكثر التهديدات خطرًا على المحمية تأتي من الإفراط في الصيد والصيد غير القانوني. حيث تم استنفاد المصايد المحلية القانونية لخيار البحر وسرطان البحر وربما تكون هذه المصايد على وشك الانهيار. يشكل هذا الأمر عواقب وخيمة على قطاع صيد الأسماك في غالاباغوس (Galápagos)، فمن المحتمل أن يتسبب في لجوء الصيادين المحليين على نحو متزايد إلى الممارسات غير قانونية، مثل صيد أسماك القرش، والصيد المفرط لأسماك التونة، والتصدير غير المشروع لخيار البحر.

التلوث والنمو السكاني[عدل]

يشكل التلوث والنمو السكاني تهديدًا إضافيًا للحياة البرية والبحرية على حد سواء. إن النمو المتزامن في عدد السياح والسكان المحليين يعني أن هذه المشكلة سوف تتفاقم بكل تأكيد. ينمو سكان غالاباغوس (Galápagos) بمعدل 6% تقريبًا كل عام، أكثر من ضعف النمو السكاني في الإكوادور (Ecuador). جذب ارتطام الناقلة جيسيكا (Jessica) بالقعر، أثناء تسليم وقود السفن وسولار القوارب السياحية والبحرية الإكوادورية (Ecuadorian Navy)، انتباه العالم إلى التهديدات البحرية الناتجة عن الأنشطة البشرية المتزايدة على الجزر.

جهود الحماية[عدل]

تعمل العديد من المنظمات العلمية الدولية ومنظمات الحماية على حماية محمية غالاباغوس البحرية (Galápagos Marine Reserve). من بين تلك المنظمات مؤسسة تشارلز داروين (Charles Darwin Foundation)، ووايلد ايد (WildAid)، واللتان تعملان على تحسين قدرة موظفي المحمية (Parque Nacional de Galápagos staff) على حمايتها من الصيد المفرط وغيره من التهديدات.

كما يوجد لجمعية سي شيبرد (Sea Shepard) مكتب في بويورتو أيورا (Puerto Ayora)، على جزيرة سانتا كروز (island of Santa Cruz).

الصور الفوتوغرافية[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ "Aspundir: 10 Largest Protected Areas in the World". اطلع عليه بتاريخ 26 June 2012. 
  2. ^ "Galapagos Marine Reserve & Darwin Foundation". اطلع عليه بتاريخ 26 June 2012. 
  3. ^ "Federacion Hotelera del Ecuador". Hoteles Ecuador. اطلع عليه بتاريخ 26 June 2012. 

وصلات خارجية[عدل]

إحداثيات: 0°03′13″S 90°46′09″W / 0.05361°S 90.76917°W / -0.05361; -90.76917