مخلفات مختلطة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
الشعار الدولي للرجل النظيف

الفضلات المختلطة أو المبعثرة هي فضلات تم التخلص منها في الأماكن الخاطئة بفعل غير قانوني و مسؤول و يمكن أن يختلف في الحجم حسب المواد و الحادثة. و هذه الفضلات يمكن أن تكون عبارة عن مواد صغيرة الحجم مثل المغلفات، و التجمعات الكبيرة للمخلفات المختلطة في الخارج المبعثرة في أماكن عامة عديدة.

و هذه الفضلات أسبابها عدة: النوايا الحقودة و الإهمال و الحوادث. الفضلات المختلطة لديها القدرة على الإضرار بصحة الإنسان و بالأمن و برفاهة العيش و أيضاً تضر بالحياة البرية و بجودة البيئة على الأرض.

المخلفات المتروكة في الأماكن الخاصة لا تعتبر مخلفات مختلطة. جمعية الأعمال العامة الأمريكية قاست هذا المصطلح في منتصف القرن العشرين، و بعد ذلك أُدرجت المخلفات المختلطة ضمن المخلفات الصلبة: "المواد التي إذا رُميت أو تخلص منها يمكن أن تخلق خطرًا على الصحة العامة، والأمن، والرفاهية".

قسمت الفضلات المختلطة إلى ثلاثة عناصر أساسية و هي: عوامل خطرة، عناصر يمكن إعادة تدويرها، و عوامل غير خطرة.

تأثيرها على البيئة[عدل]

يمكن للمخلفات المختلطة التأثير على البيئة من خلال العديد من الطرق المختلفة. فهي تعتبر بيئة مناسبة لنمو و تكائر الحشرات المسببة للأمراض. و أيضاً هذه المخلفات تشوه منظر المشاهد الخلابة للطبيعة. و العلب المفتوحة مثل الأكواب الورقية يمكنها أن تحبس المطر و تكون بيئة مناسبة لتكاثر البعوض المعروف في نشره لمرض الملاريا. و الحيوانات يمكن أن تتضر حيث يمكن أن تتسمم بسبب هذه الفضلات. و قد تم العثور على أطراف سجائر في معدات السمك و الطيور و الحيتان، حيث ظنت هذه الحيوانات بأن هذه المواد غذائها.

MUWO4193.JPG هذه بذرة مقالة عن البيئة بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.