مسائل القرن الواحد والعشرين

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

من المعلوم أن جزءا كبيرا من مسائل هيلبرت قد حل، ولا زال الجزء الآخر ينتظر دوره. وفي هذا السياق بادر أحد الأثرياء الأمريكيين، وهو لندن كلاي مؤسس معهد كلاي للرياضيات، إلى تمويل جائزة بسبعة ملايين دولار من أجل حل سبع مسائل رياضية مستعصية وهي:

  1. مسألة P=NP
  2. حدسية هودج
  3. حدسية بوانكاريه
  4. فرضية ريمان
  5. نظرية يانغ ومياز
  6. معادلات نافي وستوكس الخاصة بميكانيك السوائل
  7. مخمنة بيرخ وسوينارتون_ديير حول المنحنيات الإهليلجية.

P مقابل NP[عدل]

حدسية هودج[عدل]

ازا كان للتيارات الكهربية و الصوتية وسط ناقل قوي فهو الرياح كل ما زادت سرع الرياح زاد الوسط الناقل

حدسية بوانكاريه(برهن عليها)[عدل]

فرضية ريمان[عدل]

تنص فرضية ريمان على أن جميع أصفار (أو جذور) الاستمرار التحليلي لدالة زيتا لريمان دالة زيتا، هي أعداد عقدية جزءها الحقيقي يساوي 1/2. للبرهان على صحة أو خطأ هاته الحدسية نتائج في نظرية الأعداد، خصوصا فيما يتعلق بتوزيع الأعداد الأولية. هذه الفرضية هي ثامن مسائل هيلبرت، وما تزال تعتبر واحدة من أهم المسائل المفتوحة قرنا من الزمان بعد ذلك.

أعطيت الصيغة الرسمية للفرضية من طرف عالم الرياضيات أنريكو بومبييري.

معادلات نافير-ستوك[عدل]

انظر معادلات نافيير-ستوكس.

شروط الجائزة[عدل]

لقد وضع معهد كلاي شروطا دقيقة لنيل الجائزة ومن أهم قواعدها مايلي :

  • لا ينبغي اقتراح الحلول على المعهد مباشرة بل لابد من نشر الحل في مجلة رياضيات ذائعة الصيت، وينال مضمون الحل المقترح قبول ورضا الأسرة الرياضية خلال سنتين.
  • خصص المعهد مبلغ مليون دولار لحل كل مسألة.
  • اللجنة العلمية بالمعهد هي التي تقرر ما إذا كان الحل المقترح يعتبر حلا كاملا أم لا.
  • يشكل المعهد لجنة علمية خاصة لمناقشة الحل المقترح وفي حال عدم إتضاحه يتم إرجاعه إلى لجنة التحقق من الحل.
  • كل مداولات ومراسلات اللجان الخاصة بهذه الجائزة تعتبر سرية.

انظر أيضا[عدل]