مسيرة دافعي الضرائب في واشنطن

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

مسيرة دافعي الضرائب في واشنطن (تعرف أيضًا باسم حزب الشاي 9/12) هي مسيرة احتجاجية لـ حزب الشاي بدأت من بلازا الحرية حتى كابيتول الولايات المتحدة في 12 سبتمبر 2009 في واشنطن العاصمة[1][2] وتزامن الحدث مع احتجاجات مماثلة أخرى نظمت في مختلف المدن في مختلف أنحاء الدولة.[3] احتشد المتظاهرون ضد ما اعتبروه الحكومة الكبيرة، وتفكيك رأسمالية السوق الحر، والإجهاض، واقتراحات الرئيس باراك أوباما الخاصة بـ إصلاح نظام الرعاية الصحية، والضرائب، والنفقات الفيدرالية، من بين قضايا أخرى.[3][4][5][6][7][8]

شمل منظمو هذا الحدث مجموعة مشروع 9-12، ومنظمة فريدم ووركس، والاتحاد الوطني لدافعي الضرائب،ومعهد هارتلاند، ومجموعةأمريكو إصلاح الضرائب، ومنظمة وطنيون حزب الشاي، وريسيست نت.[9][10][11][12] وقد تم الترويج للحدث من قبل معلق قناة فوكس نيوز غلين بيك كرمز لما أسماه "الوحدة الوطنية" في أعقاب الذكرى الثامنة لأحداث 11 سبتمبر 2001.[13][14] وتعتبر هذه المسيرة أكبر تجمع من المحافظين الماليين في واشنطن العاصمة،[15][16] وكذلك أكبر مظاهرة ضد إدارة الرئيس أوباما حتى الآن.[4]

تم اقتراح نطاق كبير من إحصاء التجمعات لهذا الحدث،[17] مع استعانة معظم وسائل الإعلام بـ مسؤول الإعلام العام لإدارة الإطفاء بالعاصمة الذي قدر بشكل غير رسمي عدد الحضور بأنه "يزيد عن 75000 شخص".[1][17][18][19] وأصدرت إدارة الإطفاء بالعاصمة بعد ذلك بيانًا تقول فيه أنها لم تقدم أي إحصاء للتجمع، وأن أي إحصاء منسوب إليها يعد كاذبًا. وذكرت أيضًا أن الإحصاء المبكر الذي صدر على تويتر بعدد 60000 كان لمنطقة معينة هي بلازا الحرية وليس للعدد الإجمالي للمشاركين في الحدث.[20] وقدم أيضًا منظمو الحدث تقريرًا بعدد الحضور. واقترحت منظمة فريدم ووركس أن عدد المشاركين كان ما بين 600000 إلى 800000 مشارك، بينما صرح الاتحاد الوطني لدافعي الضرائب بأنه كان يتراوح ما بين 200000 و300000 مشارك.[17]

نشاط المسيرة[عدل]

الإطار الزمني[عدل]

لافتة احتجاجية ضد 'نظام رعاية أوباما'
12 سبتمبر 2009، واشنطن العاصمة، متظاهرون بالحديقة الغربية يتجهون ناحية مبنى كابيتول الولايات المتحدة.

في يوم السبت، 12 سبتمبر، تجمع المشاركون في بلازا الحرية، الواقع شرق البيت الأبيض بالضبط.[21] كان من المقرر للمسيرة أن تبدأ في شارع بنسلفانيا في تمام الساعة 11:30 صباحًا، ويتقدمها فرق العزف على الناي والقرع على الطبول، وتسير باتجاه كابيتول هيل؛ ولكن بسبب عدد المتظاهرين الكبير وغير المتوقع، ازدحمت منطقة بلازا وما حولها وانطلقت المسيرة قبل موعدها المحدد بساعة.[22]

سجلت سي-سبان المسيرة كاملة لمدة ساعتين و50 دقيقة والتي بدأت رسميًا في الساعة 1:11 مساءً بخطاب ترحيب من جيني بيث مارتن، المؤسس المشارك والمنسق الوطني لمنظمة وطنيون حزب الشاي.[23]

خلال المسيرة، غنى معظم المتظاهرين الأغاني الوطنية، أو رددوا شعارات سياسية، أو لوحوا بالعلم الأمريكي أو علم جادسدن الأصفر، أو حملوا لافتات تغطي مجموعة كبيرة من القضايا السياسية.[3][5][18][24]

الإشارات[عدل]

لافتة احتجاجية وتظهر قبة كابيتول الولايات المتحدة في الخلفية

على الرغم من أن العديد من اللافتات كانت قريبة من رسالة حزب الشاي الأصلية "اكتفينا من الضرائب"، مثل "أوقفوا إسراف أوباما في النفقات"، شملت بعض اللافتات المكتوبة باليد ويحملها المتظاهرون عبارات مثل "كاذب، كاذب" و"يا نظام أوباما! ممنوع المساس بجسدي".[25][5][26] روجت لافتات أخرى نظريات مؤامرة المواطنة لأوباما، ورسمت صورة باراك أوباما في شكل "الجوكر"، وشبهت أوباما بـ أدولف هتلر.[3][5][18][27] وعلق أحد المحتجين أن العديد من اللافتات كانت تعبر عن المخاوف إزاء الأعباء الضريبية التي سيتكبدها "أحفادنا"، ولافتات أخرى لم يشعر أنها كانت مناسبة للتكرار".[28] جين هيلي، مؤلف ونائب رئيس معهد كاتو الليبرتاري، يرى أن اللافتات ركزت بشكل عام على معارضة كفالة الإنقاذ المالية واقتراح أوباما الخاص بـ إصلاح الرعاية الصحية، وتعيين "قيصر" رئاسي.[25]

المتحدثون[عدل]

كان من بين المتحدثين في المظاهرة زعيم الاغلبية بمجلس النوابالسابق ديك آرمي، ورئيس منظمة فريدم ووركس، وعدد قليل من الجمهوريين في مجلس الشيوخ والنواب الأمريكي ومنهم مايك بنس، رئيس مؤتمر الجمهوريين في مجلس النواب، والممثل توم برايس من جورجيا، والسيناتور جيم ديمينت من ولاية كارولينا الجنوبية، والممثلة مارشا بلاكبرن من ولاية تينيسي. قال بنس إن "الأميركيين يريدون إصلاح نظام الرعاية الصحية، لكنهم لا يريدون الاستيلاء على الحكومة".[28][29][30]

الحضور[عدل]

متظاهرون يسيرون في شارع بنسلفانيا

بعد الحدث، تم تقديم نطاق كبير من إحصاء التجمعات من قبل المنظمين، والمتظاهرين، وأجهزة الإعلام.[17] امتدت المساحة التي شغلها الحشد من حديقة كابيتول الولايات المتحدة حتى منتزه ناشونال مول على امتداد الشارع الثالث.[31] وقدر إحصاء التجمعات لهذا الحشد والذي ذكر في العديد من وكالات الأنباء "بعشرات الآلاف".[16] و"بين 60000 و75000 شخص"،[1][2][32] بينما استعان كثيرون بـ مسؤول الإعلام العام بـ إدارة الإطفاء بالعاصمة الذي قدر بشكل غير رسمي عدد الحضور بأنه "يزيد عن 75000 شخص". وأصدرت إدارة الإطفاء بالعاصمة بعد ذلك بيانًا تقول فيه إن إحصاء التجمع المنسوب إليها يعد كاذبًا وإنه معتمد على الإحصاء المبكر الذي صدر لمنطقة معينة هي بلازا الحرية وليس للعدد الإجمالي للمشاركين في الحدث.[20]

كاتبو المدونات المحافظين، القائلين أن الإحصاء المذكور في الأنباء كان ليبراليًا متحيزًا للإعلام، أكدوا أن العدد كان أكثر بكثير ويقدر بين مليون ومليونين من المتظاهرين.[17][32][33] بولوتيفاكت، وكريسشان ساينس مونيتور، ولوس أنجلوس تايمز،وغيرها من وكالات الأنباء ذكرت أن بعض هؤلاء المدونين، مثل ميشيل مالكين، قد وزعت صورًا لمسيرة الحافظون العهد 1997 والتي جعلت مسيرة 2009 تبدو أكثر حضورًا.[32][34][35] ومما أضاف لصعوبة حساب عدد المتظاهرين، هو ذلك الجزء من منتزه ناشيوونال مول القريب من نصب واشنطن، حيث كان مخصصًا للاحتفال السنوي الرابع والعشرين الخاص بحدث لمّ الشمل الوطني للأسر السوداء في 12 سبتمبر.[26] صرح مات كيب، رئيس منظمة فريدم ووركس ومنظم المسيرة على المنصة، أن قناة إيه بي سي نيوز ذكرت أن عدد الحاضرين من المتظاهرين كان بين مليون إلى مليون ونصف شخص. نشرت إيه بي سي نيوز في وقت لاحق مقالاً قالت فيه أن هذا العدد نقل عنها بشكل غير دقيق من قبل كيب، وذكرت أن 60000 إلى 70000 متظاهر قد حضر هذا الحدث، مستشهدة بالعدد غير الرسمي الصادر من إدارة الإطفاء بالعاصمة.[19] وبعد مقارنة صور احتجاج يوم السبت مع الأحداث السابقة، راجعت منظمة فريدم ووركس إحصائها ليصبح ما بين 600000 و800000 متظاهر.[17][36] وقال بيت سيب، المتحدث باسم الاتحاد الوطني لدافعي الضرائب، إحدى المنظمات الراعية للمسيرة، أن إحصاءها للمسيرة يقدر بـ 75000 متظاهر في الصباح، وما بين 200000 و300000 متظاهر على مدار اليوم.[17]

أخبر فاروق الباز، أستاذ في جامعة بوسطن وخبير في إحصاء التجمعات، جريدة لوس أنجلوس تايمز أن بحثه غير الرسمي من خلال التغطية الإعلامية يشير إلى أن ذروة عدد الحضور كانت 75000 متظاهر. وأضاف الباز أنه بسبب عدم وجود صور جوية للحدث، فمن المستحيل الوصول لأي إحصاء دقيق. وذكر مترو واشنطن أنه كان هناك 87000 راكب إضافي في ذلك اليوم مقارنة بمتوسط الركاب.[17]

مسيرة 2010[عدل]

حدث مسيرة أخرى في 12 سبتمبر 2010 في واشنطن باحتشاد أقوى من "الآلاف". وتم عقد حزبين كبيرين آخرين لحزب الشاي في ساكرامنتو، كاليفورنيا، والذي جذب 25,000 إلى 50,000 عضو، وفي سانت لويس، ميسوري، بالإضافة إلى العديد من أحزاب الشاي المحلية في جميع أنحاء الدولة.[37]

انظر أيضًا[عدل]

  • مشروع 12-9
  • قائمة بالمسيرات الاحتجاجية في واشنطن العاصمة
  • قائمة باحتجاجات حزب الشاي، 2009

المراجع[عدل]

  1. ^ أ ب ت Sherman، Jake (September 13, 2009). "Protesters March on Washington". The Wall Street Journal (online.wsj.com). اطلع عليه بتاريخ September 13, 2009. 
  2. ^ أ ب Keefe، Bob (September 12, 2009). "Georgians lead protest at Taxpayer March on Washington". The Atlanta Journal-Constitution (ajc.com). اطلع عليه بتاريخ September 13, 2009. 
  3. ^ أ ب ت ث Vogel، Kenneth P.؛ Isenstadt, Alex (September 12, 2009). "Protests present GOP with tricky task". The Politico (politico.com). اطلع عليه بتاريخ September 13, 2009. 
  4. ^ أ ب Zeleny، Jeff (September 12, 2009). "Thousands Rally in Capital to Protest Big Government". The New York Times (nytimes.com). اطلع عليه بتاريخ September 13, 2009. 
  5. ^ أ ب ت ث Doyle، Leonard (September 12, 2009). "Anti-Barack Obama health care protesters pour into Washington". The Daily Telegraph (telegraph.co.uk). اطلع عليه بتاريخ September 13, 2009. 
  6. ^ "Protests over Obama health reform". BBC News (news.bbc.co.uk). September 12, 2009. اطلع عليه بتاريخ September 13, 2009. 
  7. ^ Andrews، Edmund L.؛ Sanger, David E. (September 13, 2009). "U.S. Is Finding Its Role in Business Hard to Unwind". The New York Times (nytimes.com). اطلع عليه بتاريخ September 15, 2009. 
  8. ^ Wood، Gaby (November 29, 2009). "Glenn Beck: the renegade running the opposition to Obama". The Observer (guardian.co.uk). صفحة 4. اطلع عليه بتاريخ November 30, 2009. 
  9. ^ Brown، Emma؛ Hohmann, James (September 13, 2009). "Lashing Out at the Capitol: Tens of Thousands Protest Obama Initiatives and Government Spending". The Washington Post (washingtonpost.com). اطلع عليه بتاريخ September 13, 2009. 
  10. ^ Wolf، Carol (September 14, 2009). "US healthcare protesters rally against Obama plan". Irish Independent (independent.ie). اطلع عليه بتاريخ September 15, 2009. 
  11. ^ Pilkington، Ed (September 13, 2009). "Barack Obama denounced by rightwing marchers in Washington". The Guardian (guardian.co.uk). اطلع عليه بتاريخ September 15, 2009. 
  12. ^ Isenstadt، Alex (September 12, 2009). "'Freedom fighters' take a stand in D.C.". The Politico (politico.com). اطلع عليه بتاريخ September 15, 2009. 
  13. ^ Wolf، Carol (September 14, 2009). "Demonstrators attack Obama's 'socialist' reforms". Bloomberg News (theage.com.au). اطلع عليه بتاريخ September 18, 2009. 
  14. ^ Phillips، Michael M. (October 5, 2009). "FreedomWorks Harnesses Growing Activism on the Right". The Wall Street Journal (online.wsj.com). صفحات A4. اطلع عليه بتاريخ October 5, 2009. 
  15. ^ Weigel، David (September 14, 2009). "Beltway Conservatives Comb Tea Party Movement for Converts". The Washington Independent (washingtonindependent.com). اطلع عليه بتاريخ September 15, 2009. 
  16. ^ أ ب "Politics this week". The Economist (economist.com). September 17, 2009. اطلع عليه بتاريخ September 18, 2009. 
  17. ^ أ ب ت ث ج ح خ د Markman، Joe (September 15, 2009). "Crowd estimates vary wildly for Capitol march". Los Angeles Times (latimes.com). اطلع عليه بتاريخ September 15, 2009. 
  18. ^ أ ب ت Goldman، Russell (September 12, 2009). "Tea Party Protesters March on Washington". ABC News (abcnews.go.com). اطلع عليه بتاريخ September 14, 2009. 
  19. ^ أ ب "ABC News Was Misquoted on Crowd Size". ABC News (abcnews.go.com). September 12, 2009. اطلع عليه بتاريخ September 13, 2009. 
  20. ^ أ ب "“DC Fire Department Report” Quote Regarding September 12 Event Misrepresents Agency Policy". (newsroom.dc.gov). September 21, 2009. اطلع عليه بتاريخ September 24, 2009. 
  21. ^ Seaman، Andrew؛ Bazar, Emily (September 12, 2009). "Tens of thousands rally in D.C. against federal spending". USA Today (usatoday.com). اطلع عليه بتاريخ September 13, 2009. 
  22. ^ Barabak، Mark Z. (September 13, 2009). "Massive crowd marches against Obama's agenda". Los Angeles Times (latimes.com). اطلع عليه بتاريخ September 13, 2009. 
  23. ^ "FreedomWorks Rally in DC". C-SPAN. (c-span.org). September 12, 2009. اطلع عليه بتاريخ September 14, 2009. 
  24. ^ Carpenter، Amanda (September 14, 2009). "Don't tread on me". The Washington Times (washingtontimes.com). اطلع عليه بتاريخ October 1, 2009. 
  25. ^ أ ب Healy، Gene (September 15, 2009). "Gene Healy: March on 9/12 shows the Right on the rise". The Washington Examiner (washingtonexaminer.com). اطلع عليه بتاريخ September 28, 2009. 
  26. ^ أ ب Alcindor، Yamiche (September 14, 2009). "Seeking Healing, Seeing Hostility". The Washington Post (washingtonpost.com). اطلع عليه بتاريخ September 15, 2009. 
  27. ^ Keyes، Allison (September 12, 2009). "Crowds Pack Downtown D.C. To Protest Spending". All Things Considered (npr.org). اطلع عليه بتاريخ September 13, 2009. 
  28. ^ أ ب Goodwin، Joyce (September 14, 2009). "Sherman man discusses his part in the taxpayer march on Washington". The Herald Democrat (heralddemocrat.com). اطلع عليه بتاريخ September 15, 2009. 
  29. ^ "Agenda". FreedomWorks. (912dc.org). اطلع عليه بتاريخ September 16, 2009. 
  30. ^ Pershing، Ben (September 27, 2009). "Armey's Army Marches Against Obama". The Washington Post (washingtonpost.com). صفحات A08. اطلع عليه بتاريخ October 6, 2009. 
  31. ^ Koppelman، Alex (September 14, 2009). "The final word on crowd size". Salon.com (salon.com). اطلع عليه بتاريخ September 15, 2009. 
  32. ^ أ ب ت Richert، Catharine (September 14, 2009). "“Tea party” photo shows huge crowd — at different event". Politifact. (politifact.com). اطلع عليه بتاريخ September 14, 2009. 
  33. ^ Achenbach، Joel (September 14, 2009). "The Perils of Crowd Estimates". The Washington Post (voices.washingtonpost.com). اطلع عليه بتاريخ September 15, 2009. 
  34. ^ Shaer، Matthew (September 14, 2009). "That photo of the 9/12 march on Washington? It’s fake.". The Christian Science Monitor (csmonitor.com). اطلع عليه بتاريخ September 14, 2009. 
  35. ^ Linthicum، Kate (September 14, 2009). "Tea Party Protest Photo is a Fake". Los Angeles Times (latimesblogs.latimes.com). اطلع عليه بتاريخ September 15, 2009. 
  36. ^ Kleefeld، Eric (September 14, 2009). "FreedomWorks Cuts Estimate For Crowd At Its 9/12 Rally By One Half". Talking Points Memo. (tpmdc.talkingpointsmemo.com). اطلع عليه بتاريخ September 15, 2009. 
  37. ^ Coast to coast, tea partiers promote their cause (AP)

وصلات خارجية[عدل]