مصطفى كبه

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
الكاظمية المقدسة زمن الحاج مصطفى كبه.
خان الربع خان المصلى.

أسرة ال كبه ساهمت في بناء خان النص على يد المرحوم محمد صالح كبه

حياته[عدل]

هو المرحوم الحاج مصطفى ابن الحاج محمد صالح كبه ولد سنة 1255 هـ ونشأ ببغداد متطلعا إلى توسيع دائرة مجد أبيه، واشتهر في القطر العراقي بما قام به من نشر الخير وتوزيع الرواتب على طلاب العلم وأعلام الأدب توفي عام 1336 هـ وقد خلف ولدين الحاج "عبد الغني" و"محمد سليم" وبنتا واحدة. (ديوان السيد حيدر الحلي ج1ص72) ونقل: ان المرحوم الحاج مصطفى كبة دفن داخل حرم الامام أمير المؤمنين.

وقال الشاعر مهنئا الحاج محمد صالح كبه بقدوم ولديه الحاج مصطفى والحاج محمد رضا من الحج وكلُّ شطر منها تأريخ وذلك في سنة 1277 هـ:

عُجْ لنادي التقى وحيّ البشيرا***إنَّ فيه الزوراء تزهو سرورا

قد حباها يا سعد بشراكَ سعدا(793)***كلُّ قطرٍ لنوره شعَّ نورا

إذا بإقبال أزهريها من الكعـ***ـبة قد جاءها يبثُّ الحبورا

برضاها النقيّ وابن أبيه***مصطفاها يدعو وردتُ سفيرا

وجهُ بغداد حين أما لانسا***ن الحجى فيهما وصلتُ بشيرا

فغدا حين صبَّحاه بهيّا***بل حديث الهنا حلا منشورا

أنتَ قطبُ التقى عليك لدأبا***فلكُ العزّ قد يُرى مستديرا

بل جوادُ العليا وربُّ فخارٍ***طيبه ضاع بالندىّ عبيرا

وقرينُ السخاء مَن جاد طفلا***بنداه وساد شيخا كبيرا

عشْ بطرفٍ ما زال زهوا قريرا***يا أبا المصطفى فتحوى الحبورا(794)

كل عامٍ كذا لداركَ طلقا***يُوفد السعدُ بالتهاني بشيرا

بل ومغناك طيبا كلَ يومٍ***تجتليه به سنيّا منيرا

وكذا فليرقْ نديُّكَ مُبدٍ***من بهأٍ ما يخجل البدر نورا

بل كذا اعقدْ رواق جدّك حاوٍ***كلَ وقتٍ جلالة محبورا

هاك القيتَ معجزا فانتحي يا***قفُ عفوا ما زبرجوا تسطيرا

حيّ منه مؤرخا عام ردّا***كلّ شطرٍ أبدى فعدَّ الشطورا

أسرة ال كبه[عدل]

تمتاز هذه الاسرة بعدّة امتيازات نذكر أهمّها:

  • أولا: أنها أسرة شهيرة في العراق متوزعة في بغداد والنجف الاشرف والكاظمية وغيرها ولها تاريخ عريق ساذكر شطرا منه في التحقيق حول هذه الاسرة الكريمة.
  • ثانيا: انجبت رجالا يتمتعون بايكان وولاء للإسلام ومذهب أهل البيت فكان يبذلون في هذا المجال كل ما بوسعهم.
  • ثالثا: من شخصياتهم المرحوم مصطفى كبه الذي كان محبا للعلم واهله بحيث كان يرفد الحوزات العلمية والأدباء بلطفه ويساهم في الكثير من مشاريعها

المساهمة في بناء خان النص[عدل]

قام المرحوم الحاج محمد صالح بن المرحوم الحاج مصطفى كبّه في مطلع القرن الثالث عشر الهجري بالمشاركة في بناء خان النص وقد استغرق قرابة العشرة اعوام، وكانت مواد البناء تنقل على ظهور الدواب وقد قام هو بجميع تكاليف المشروع على نفقته الخاصة،

وذكر أن الخانات ملاصقه بعضها لبعض فخان بناه المرحوم السيد بحر العلوم قدس سره وخان بناه المرحوم الشيخ الأنصاري قدس سره

أسباب تاسيس الخانات[عدل]

تعود الأسباب في إنشاء هذه الخانات الثلاثة إلى عدة عوامل:

  • العامل الأول: كان الزوار كما هو الحال في يومنا هذا يتوافدون على زيارة الامام الحسين مشياً على قدميه في المناسبات الدينية التي يزار فيها الامام الحسين وكانت يتشرف محمد صالح كبه للزيارة ترافقه مجموعة كبيرة من العلماء والفضلاء، والكسبة والتجار الأخيار والمؤمنين فكان يلزمهم الاستراحة بين الطريق حيث ان المسافة بين النجف وكربلاء كانت انذاك قرابة الثمانين كيلو متراً إذ لم تكن البلدتان متسعتين بالنحو الذي نلاحظه اليوم فكانت المسافة بينهما شاسعة مما جعل المرحوم مصطفى كبه يفكر في احداث الخانات الثلاثة ليستريح فيها زوار الامام الحسين .
  • العامل الثاني: في تلك الايام كان النواصب واعداء الله ورسول الله واهل البيت، يتعرضون لزوار الامام الحسين بالقتل والسلب والنهب، فكانت هذه الخانات بمثابة الحصن الامن لزوار الامام الحسين
  • العامل الثالث: كان الطريق بين النجف وكربلاء صحراوياً خلفه البادية بطرف صحراء الأردن والسعودية، كان مليئاً بالضواري من قبيل الضباع، والذئاب الجائعة فكانت الخانات ماوى للزوار من الحيوانات المفترسة.

تاريخ ال كبه[عدل]

مختصر تاريخ اسرة آل كبّة العريقة آل كبة - بضم الكاف وتشديد الباء الموحدة - : من بيوتات بغداد القديمة يرجع تاريخ حياة جدّهم الأعلى الحاج معروف كبّة إلى منتصف القرن العاشر الهجري والمشهور المستفيض لدى أبناء هذا البيت وغيرهم انهم يمتون بالنسب إلى قبيلة ربيعة التي تسكن لواء الكوت وكان لأمراء وشيوخ هذه القبيلة صلة وثيقة بهذا البيت ووفادة على رجاله منذ القديم واما لقبهم كبة فقديم لازم رجاله منذ نشأته ومما تواتر عن السيد محمد آل السيد حيدر الكاظمي العالم المعروف انه وجد في إحدى مكتبات طهران في سفره إليها نسخة تاريخية يرجع تاليفها إلى القرن السابع أو الثامن الهجري وان فيها تراجم بعض بيوتات بغداد وقد ذكر بينها آل كبة.

وذكر السيد محسن الامين نقلا عن كتاب :(رسالة القيان إحدى رسائل الجاحظ الثلاث) التي نشرها المستشرق بوشع فنكل في القاهرة سنة 1344 والتي عثر على نسختها الأصلية في مكتبة نور الدين بك بن مصطفى، وجد في هذا الكتاب ذكر (محمد هارون كبة)، وذلك أن الجاحظ يذكر في هذه الرسالة أهل السرور والمروءات والنعيم ويذكر في جملتهم اسم (محمد هارون كبة).

وفي كتاب : (تبصير المنتبه في تحرير المشتبه) لابن حجر العسقلاني في جزئه الثاني الموجود عند السيد هبة الدين الشهرستاني في بغداد ما لفظه : كبة بضم الكاف وفتح الموحدة الثقيلة أبو السعادات المبارك بن محمد بن كبة عن الحسين النعامي وعلي بن أبي الفرج بن كبة عن ابن البسطي انتهى قال السيد محسن الامين : نقل لي الحاج عبد الغني ابن الحاج مصطفى كبة في كربلاء في أوائل رجب سنة 1353 ان في تاريخ الطبري ان دسكرة آل كبة هي مجمع قصور وبساتين في الجانب الغربي من بغداد وتسمى اليوم كرادة مريم وان في كتاب : (الأغاني لابن فرج الاصفهاني) في الجزء العاشر ان كبة اسم فرس لرجل من ربيعة وانتقل هذا اللقب إلى الحي وان في كتاب الأغاني أيضا ان فلانا وفلان كبة برزا في بعض الحروب وقتلا انتهى.

وفي كتاب : (تاج العروس للزبيدي) ج2ص350 : وقيس كبة، قبيلة من بجيلة. يقال : إن كبة اسم فرس له. وجدُّ آل كبة الموجودين المعروفين من أبناء هذا البيت هو الحاج معروف كبة البغدادي وولد للحاج معروف الحاج علي وولد للحاج علي الحاج جعفر وولد للحاج جعفر الحاج درويش علي وولد للحاج درويش علي الحاج مصطفى الكبير والحاج جواد والحاج إسماعيل والشيخ محمد وولد للحاج مصطفى الحاج محمد صالح والحاج جعفر والحاج عبد الكريم وولد للحاج محمد صالح الحاج مهدي والحاج محمد رضا توفيا في حياته والحاج مصطفى والحاج محمد حسن وولد للحاج مصطفى الحاج عبد الغني ومحمد سليم وولد للحاج محمد حسن الحاج محمد صالح والحاج محمد رشيد والشيخ مهدي.(اعيان الشيعة للسيد الامين) المرحوم الحاج مصطفى كبّه

شخصيات ال كبه العلمية[عدل]

من الشخصيات العلمية في سرة آل كبّة : الفقيه الحاج محمد حسن بن محمد صالح بن مصطفى كبة البغدادي المولود (1269) والمتوفى (9 رمضان 1336) ودفن بمقبرة والده في النجف قرب باب الطوسي. له (ديوان محمد حسن كبة) وله أرجوزة في الف بيت باسم الرحلة المكيّة نظمها في (1292 هـ) وله قصايد ومقطعات عالية. انظر كتاب : (الذريعة إلى مصنفات الشيعة ج9ص245)

المصدر[عدل]