مظاهر القوة الاقتصادية الأوروبية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

تمكنت الفلاحة الأوروبية من تحقيق نجاح بفضل السياسة الفلاحية المشتركة وتتجلى هذا النتائج في

  • ضخامة الإنتاج الفلاحي (إنتاج الحبوب الذي بلغ 292.8 مليون طن)
  • تنوع الإنتاج فنجد مثلا إنتاج نباتي معاشيا(خضر)وإنتاج نباتيا صناعيا(التبغ)وإنتاج حيوانيا(خنازير)
  • مساهمة مرتفعة في الإنتاج العالمي(زيت الزيتون، الخمور)

تنوع المجال الفلاحي فنجد في المناطق الداخلية زراعة الحبوب اما في المناطق الساحلية فنجد الخضر والغلال.

مشاكل الفلاحة الأوروبية[عدل]

من مشاكل الفلاحة الأوروبية نجد

  • ضعف إنتاج الصيد البحري
  • غياب بعض المنتوجات الفلاحية الاوربية مثلى السكروالخمور والتمور
  • ضعف مساهمة الفلاحة في الناتج الداخلي الخام

نتائج المشاريع الصناعية المشتركة[عدل]

ظهرت منذ بداية التسعينات مشاريع صناعية أوروبية مشتركة في مجالات عديدة مثل صناعة السيارات وصناعة النفط لكن من أهم مجالات الشراكة الصناعية التي تجلت في الصناعات الجو فضائية فصنعت طائرة اشتركت فيها 4 دول أوروبية وهي طائرة ارباص وانشأ صاروخ اريان الذي جمع بين دول الاتحاد الأوروبي وخاصة فرنسا.

حدود الصناعة الأوروبية[عدل]

رغم القوة الصناعية للاتحاد توجد مشاكل منها:

  • ضعف الصناعات ذات التكنولجيات العالمية امام المنافسة الأمريكية واليابنية
  • ارتفاع تكلفة الإنتاج بما يصفي القدرة التنافسية للصناعة الأوروبية
  • انتشار الصناعات الملوثة في عديد المناطق خاصة ألمانيا

مساهمة الخدمات في الاقتصاد[عدل]

  • ساهم قطاع الخدمات بحوالي 70بالمئة من الناتج الداخلي للخام وتمثل كل من البنوك والسياحة أهم الفروع الخدمية في الاقتصاد الأوروبي حيث تضم دول الاتحاد أهم بنوك في العام مثل البنك الشهيرHSBLالريطاني