معاهدة غير متكافئة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
معاهدة غير متكافئة
تحتوي هذه المقالة على حروف خاصة؛ بدون دعم تصيير مناسب، قد تبدو علامات استفهام، صناديق، ورموز أخرى !


الصين - كعكة من الكرتون للملوك والأباطرة توضح تقسيم بريطانيا وألمانيا وروسيا وفرنسا واليابان للصين

معاهدة غير متكافئة" هو مصطلح استخدم في إشارة محددة إلى عدد من المعاهدات التي فرضها العالم الغربي، خلال القرنين التاسع عشر والعشرين، على مملكة تشينغ بالصين وأواخر شوغونية توكوغاوا باليابان. وينطبق المصطلح أيضًا على المعاهدات التي فُرضت خلال نفس الإطار الزمني على أواخر مملكة جوسون في كوريا بعد إحياء مييجي لـ إمبراطورية اليابان.

غالبًا ما وقعت هذه الدول الآسيوية على تلك المعاهدات بعد معاناتها من هزيمة عسكرية في مناوشات أو حروب مختلفة مع القوى الغربية أو عندما كان هناك تهديد من تلك القوى بالقيام بعمل عسكري.

نظرة عامة[عدل]

لم يبدأ استخدام مصطلح "معاهدة غير متكافئة" حتى وقت مبكر من القرن العشرين. واعتبرت هذه المعاهدات غير متكافئة في الصين "لأنه لم تتفاوض الأمم بشأنها على معاملة بعضهم البعض على قدم المساواة ولكنها فُرضت على الصين بعد الحرب، ولأنها تعدت على حقوق الصين السيادية... مما أحالها إلى حالة شبه استعمارية".[1] وفي كثير من الحالات اضطرت الصين إلى دفع مبالغ كبيرة من التعويضات وفتح منافذ للتجارة والتنازل عن الأراضي أو تأجيرها (مثل تأجير هونج كونج لبريطانيا وماكاو للبرتغال)، وتقديم تنازلات أخرى مختلفة عن السيادة إلى "مناطق النفوذ" الأجنبية، بعد الهزائم العسكرية.

كانت أول محاولة لتسوية النزاع بين القوى الغربية والآسيوية هي المفاوضات على اتفاقية شوينبي عام 1841 خلال حرب الأفيون الأولى.[2] حيث وقعت الصين والمملكة المتحدة لبريطانيا العظمى وإيرلندا أول المعاهدات غير المتكافئة بموجب معاهدة نانجينغ عام 1842.[3] وبعد هزيمة مملكة تشينغ الصينية، فتحت المعاهدات مع بريطانيا خمسة موانئ للتجارة الخارجية، سامحة في الوقت ذاته لـ المبشّرين الأجانب بالإقامة في الصين، مبدئيًا على الأقل. وبالإضافة لذلك، أُتيح لإدارة إقامة العدل على المقيمين الأجانب في المدن الساحلية إجراء المحاكمات بواسطة سلطاتهم القنصلية الخاصة بدلاً من النظام القانوني الصيني، وهو مصطلح أطلق عليه الحصانة الدبلوماسية.

فشلت بعض الدول في الضغط على الصين بالمعاهدات غير المتكافئة: أجبر الصينيون الإيطاليين على التخلي عن مطلب تسليم خليج سانمن لهم.[4]

عندما اضطر العميد البحري ماثيو بيري إلى فتح اليابان عام 1854، دُفعت اليابان سريعًا للتوقيع على اتفاقية كاناغاوا، التي كانت مشابهة لتلك التي وقعتها الصين.

لم تكن أول معاهدة غير متكافئة لكوريا مع الغرب بل كانت مع اليابان. بتناول صفحة من التكتيكات الغربية، نجد أن اليابان أرسلت عام 1875 القبطان إينو يوشيكا (Inoue Yoshika) والسفينة الحربية أنيو (Un'yō) لإظهار القوة العسكرية التي يمكن استخدامها ضد كوريا في واقعة جزيرة كانغهوا. وهذا أجبر كوريا على فتح أبوابها لليابان من خلال توقيع معاهدة بين اليابان وكوريا عام 1876.[5]

انتهت المعاهدات غير المتكافئة في أوقات مختلفة للبلدان المعنية. وقد أقنعت انتصارات اليابان، في الحرب اليابانية الصينية الأولى في الفترة من 1894 إلى 1895، الكثيرين في الغرب أن فرض المعاهدات غير المتكافئة على اليابان لم يعد ممكنًا. وأصبحت المعاهدات غير المتكافئة لكوريا مع الدول الأوروبية باطلة وملغية بشكل عام في عام 1910، عندما تم الاحتلال الياباني لشبه الجزيرة الكورية.

بعد الحرب العالمية الأولى، تركز الوعي الوطني في الصين على المعاهدات، التي أصبحت الآن معروفة على نطاق واسع باسم "المعاهدات غير المتكافئة". وتنافس الكومينتانغ والحزب الشيوعي الصيني في إقناع العامة أن منهجهم سيكون أكثر فعالية.[6] وأُجبرت ألمانيا على إنهاء حقوقها، وتسلمها الاتحاد السوفياتي بتفاخر، ونظمت الولايات المتحدة مؤتمر واشنطن للتفاوض معهم. وبعد أن أعلن شيانج كاي شيك (Chiang Kai-shek) الحكومة الوطنية الجديدة عام 1927، عرضت القوى الغربية بسرعة الاعتراف الدبلوماسي، مما أثار القلق في اليابان.[7] وأعلنت الحكومة الجديدة إلى القوى العظمى أن الصين كانت تُستغل لعقود بموجب المعاهدات غير المتكافئة، وأن وقت مثل هذه المعاهدات قد ولّى، مطالبةً هذه القوى بإعادة التفاوض عليهم جميعًا على قدم المساواة.[8] ومع ذلك، عند مواجهة التوسع الياباني في الصين، تأجل إنهاء العمل بهذا النظام.

أُلغيت معظم معاهدات الصين غير المتكافئة خلال الحرب اليابانية الصينية الثانية، التي بدأت عام 1937 واندمجت في السياق الأكبر وهو الحرب العالمية الثانية. أنهى كونجرس الولايات المتحدة الحصانة الدبلوماسية الأمريكية في ديسمبر من عام 1943. ولم تصمد الأمثلة الهامة عن المعاهدات غير المتكافئة على الصين أمام الحرب العالمية الثانية : بينما ظلت المعاهدات غير المتكافئة التي تتعلق بهونج كونج في مكانها حتى تسليم هونج كونج عام 1997، وفي عام 1969، أعادت الصين التأكيد على معاهدة إيجون من أجل تحسين العلاقات الصينية الروسية.

قائمة محددة بالمعاهدات غير المتكافئة[عدل]

المفروضة على الصين
المعاهدة العام الدولة الفارضة
  الاسم العربي    الاسم الصيني 
معاهدة نانجينغ 南京條約 1842 علم الإمبراطورية البريطانية الإمبراطورية البريطانية
معاهدة بوج 虎門條約 1843 علم الإمبراطورية البريطانية الإمبراطورية البريطانية
معاهدة وانج شيا 中美望廈條約 1844 [[ملف:{{{اسم علم-1844}}}|22x20px|border|علم الولايات المتحدة]] الولايات المتحدة
معاهدة وامبوا 黃埔條約 1844 علم فرنسا الإمبراطورية الاستعمارية الفرنسية
معاهدة كانتون 中瑞廣州條約 1847 الممالك المتحدة بين السويد والنرويج
معاهدة كولجا 中俄伊犁塔爾巴哈台通商章程 1851
معاهدة إيجون 璦琿條約 1858
معاهدة تيانجين 天津條約 1858 علم فرنسا الإمبراطورية الاستعمارية الفرنسية, علم الإمبراطورية البريطانية الإمبراطورية البريطانية, , علم الولايات المتحدة الولايات المتحدة
اتفاقية بكين 北京條約 1860 علم الإمبراطورية البريطانية الإمبراطورية البريطانية, علم فرنسا الإمبراطورية الاستعمارية الفرنسية,
معاهدة تيانجين 中德通商條約 1861
معاهدة يانتاى 煙台條約 1876 علم الإمبراطورية البريطانية الإمبراطورية البريطانية
معاهدة سانت بطرسبرغ 伊犁條約 1881
معاهدة تيانجين (1885) 中法新約 1885 علم فرنسا الإمبراطورية الاستعمارية الفرنسية
معاهدة بكين الصينية البرتغالية 中葡北京條約 1887 مملكة البرتغال
معاهدة شيمونوسيكي (معاهدة ماجوان) 馬關條約 1895 علم اليابان اليابان
معاهدة لي-لوبانوف 中俄密约 1896
اتفاقية لتمديد حيازة أرض هونج كونج 展拓香港界址專條 1898 علم الإمبراطورية البريطانية الإمبراطورية البريطانية
اتفاقية تأجير أرض قوانغتشو 廣州灣租界條約 1899 علم فرنسا الإمبراطورية الاستعمارية الفرنسية
بروتوكول بوكسر 辛丑條約 1901 [[ملف:{{{اسم علم-1901}}}|22x20px|border|علم الولايات المتحدة]] الولايات المتحدة, علم اليابان اليابان, علم فرنسا الإمبراطورية الاستعمارية الفرنسية, علم مملكة هولندا مملكة هولندا
اتفاق سيملا 西姆拉條約 1914 علم الإمبراطورية البريطانية الإمبراطورية البريطانية
المطالبات الإحدى والعشرون 二十一條 1915 علم اليابان اليابان
هدنة تانغقو 塘沽協定 1933 علم اليابان اليابان
المفروضة على اليابان
المعاهدة العام الدولة الفارضة
الاسم العربي الاسم الياباني
اتفاقية كاناغاوا 日米和親条約 1854[9] [[ملف:{{{اسم علم-1854}}}|22x20px|border|علم الولايات المتحدة]] الولايات المتحدة
معاهدة الصداقة الأنجلو يابانية 日英和親条約 1854[10] علم الإمبراطورية البريطانية الإمبراطورية البريطانية
معاهدة ياسوماسا 安政条約 1858[11] علم الولايات المتحدة الولايات المتحدة, علم الإمبراطورية البريطانية الإمبراطورية البريطانية, , [[ملف:{{{اسم علم-1858}}}|22x20px|border|علم هولندا]] هولندا, علم فرنسا الإمبراطورية الاستعمارية الفرنسية
معاهدة الصداقة والتجارة (معاهدة هاريس) 日米修好通商条約 1858[12] علم الولايات المتحدة الولايات المتحدة
معاهدة الصداقة والتجارة الأنجلو يابانية 日英修好通商条約 1858[13] علم الإمبراطورية البريطانية الإمبراطورية البريطانية
معاهدة الصداقة والتجارة والملاحة البروسي يابانية 1861[14]
المفروضة على كوريا
المعاهدة العام الدولة الفارضة
الاسم العربي الاسم الكوري
معاهدة اليابان وكوريا عام 1876
(معاهدة كانغهوا)
강화도 조약(江華島條約) 1876[15] علم اليابان اليابان
معاهدة الولايات المتحدة وكوريا عام 1882 조미수호통상조약(朝美修好通商條約) 1882[16] [[ملف:{{{اسم علم-1882}}}|22x20px|border|علم الولايات المتحدة]] الولايات المتحدة
معاهدة اليابان وكوريا عام 1882
(معاهدة تشيمولبو)
제물포 조약(濟物浦條約) 1882 علم اليابان اليابان
معاهدة الصين وكوريا عام 1882
(معاهدة الصين وكوريا عام 1882)
조청상민수륙무역장정(朝淸商民水陸貿易章程) 1882[17]
معاهدة ألمانيا وكوريا عام 1883 조독수호통상조약(朝獨修好通商條約) 1883[18] [[ملف:{{{اسم علم-1883}}}|22x20px|border|علم الإمبراطورية الألمانية]] الإمبراطورية الألمانية
معاهدة المملكة المتحدة وكوريا عام 1883     조영수호통상조약(朝英修好通商條約) 1883[19] علم الإمبراطورية البريطانية الإمبراطورية البريطانية
معاهدة روسيا وكوريا عام 1884 조로수호통상조약(朝露修好通商條約) 1884[20]
معاهدة إيطاليا وكوريا عام 1884 조이수호통상조약(朝伊修好通商條約) 1884[21]
معاهدة اليابان وكوريا عام 1885
(معاهدة هانسنج)
한성조약(漢城條約) 1885[22] علم اليابان اليابان
معاهدة فرنسا وكوريا عام 1886 조불수호통상조약(朝佛修好通商條約) 1886[23] علم فرنسا الإمبراطورية الاستعمارية الفرنسية
معاهدة النمسا وكوريا عام 1892 조오수호통상조약(朝奧修好通商條約) 1892[24]
معاهدة بلجيكا وكوريا عام 1901 조벨수호통상조약(朝白修好通商條約) 1901[25]
معاهدة الدنمارك وكوريا عام 1902 조덴수호통상조약(朝丁修好通商條約) 1902[26]
معاهدة اليابان وكوريا عام 1904 한일의정서(韓日議定書) 1904[27] علم اليابان اليابان[28]
بروتوكول اليابان وكوريا أغسطس 1904 제1차 한일협약 (第一次韓日協約) 1904[29] علم اليابان اليابان[30]
بروتوكول اليابان وكوريا أبريل 1905 1905[31] علم اليابان اليابان[32]
بروتوكول اليابان وكوريا أغسطس 1905 1905[33] علم اليابان اليابان[34]
معاهدة اليابان وكوريا عام 1905
(معاهدة الأوتومي)
제2차 한일협약 (第二次韓日協約)
(을사조약(乙巳條約))
1905[35] علم اليابان اليابان[36]
معاهدة اليابان وكوريا عام 1907 제3차 한일협약 (第三次韓日協約)
(정미조약(丁未條約))
1907[37] علم اليابان اليابان
معاهدة اليابان وكوريا عام 1910 한일병합조약(韓日倂合條約) 1910[38] علم اليابان اليابان

وجهات نظر بديلة[عدل]

يقترح بيتر ويسلي سميث (Peter Wesley-Smith)، في كتابته في مجلة هونج كونج القانونية، أن العديد من هذه المعاهدات وقع عليها مشاركون يمارسون سلطات تتجاوز الحدود لسلطتهم القضائية، الأمر الذي كان ينبغي أن يجعل من تلك المعاهدات معاهدات غير شرعية.[39]

قال لانج تشو تشن (Lung-chu Chen) ودبليو إم رايزمان (W. M. Reisman)، في كتابتهما في مجلة القانون بجامعة ييل في مارس 1972، أن إعلان الصين عام 1941 أن جميع المعاهدات مع اليابان قد ألغيت كان خاليًا من أية شرعية وتأثير في القانون الدولي. وكدليل داعم، يشير كلاهما إلى اتفاقية فيينا بشأن قانون المعاهدات، المادة 43. ومع ذلك، لم تصبح اتفاقية فيينا بشأن قانون المعاهدات سارية حتى بعد عام 1980 وأُبرمت المعاهدات المستترة فقط بعد سريان الاتفاقية. وعلاوة على ذلك، أشارا إلى أن "الحق الشرعي" الذي أعطي لأرض تايوان كان مكتسبًا بالقانون في اليابان في وقت، و/أو بسبب، معاهدة شيمونوسيكي حيث كانت لغة المعاهدة محددة بوضوح. وتوقف هذا الحق الشرعي، بقدر ما هو حق شرعي، عن كونه علاقة تعاقدية ثنائية وأصبحت علاقة حقيقية في القانون الدولي. وعلى الرغم من أن العقد قد يكون وسيلة لنقل الحق الشرعي، إلا أن الحق الشرعي ليس علاقة تعاقدية.[40] توسع الأستاذ واي فرانك شيانج (Y. Frank Chiang) في كتابته في مجلة فوردهام للقانون الدولي عام 2004، في هذا التحليل ليُعلن أنه لا توجد مبادئ في القانون الدولي يمكنها أن تفيد في التحقق من صحة إعلان أحد الأطراف إلغاء (أو سحب) المعاهدة الإقليمية، سواء على أساس اتهامها بأنها "غير متكافئة" أو بسبب "الهجوم" اللاحق من الطرف الآخر في المعاهدة أو لأي سبب آخر.[41]

استخدامات أخرى[عدل]

مؤخرًا، استخدم جورج غالوي (George Galloway) قائد حزب الاحترام مصطلح "معاهدة غير متكافئة" ومن بعده زعيم الديمقراطيين الليبراليين منزيس كامبل (Menzies Campbell) للإشارة إلى معاهدة تسليم المجرمين بين المملكة المتحدة والولايات المتحدة 2003.[42][43]

ينظر الأستاذ ألفريد دي زاياس (Alfred de Zayas) إلى المعاهدة الكوبية الأمريكية عام 1903، التي منحت الولايات المتحدة عقد إيجار دائم لـ خليج جوانتانامو، على أنها "معاهدة غير متكافئة".[44]

وقد كان الضم الأمريكي لهاواي عام 1898 مثالاً على "مبدأ المعاهدة غير المتكافئة" وعواقبه.[45]

انظر أيضًا[عدل]

ملاحظات[عدل]

  1. ^ Hsü، Immanuel C. Y. (1970). The Rise of Modern China. New York: Oxford University Press. صفحة 239. ISBN 7883022 تأكد من صحة |isbn= (help). 
  2. ^ Courtauld, Caroline. Holdsworth, May. Vickers, Simon. [1997] (1997). The Hong Kong Story. HK University press. ISBN 0-19-590353-6
  3. ^ Wiltshire, Trea. [First published 1987] (republished & reduced 2003). Old Hong Kong – Volume One. Central, Hong Kong: Text Form Asia books Ltd. ISBN Volume One 962-7283-59-2
  4. ^ Diana Preston (2000). The boxer rebellion: the dramatic story of China's war on foreigners that shook the world in the summer of 1900. Bloomsbury Publishing USA. صفحة 21. ISBN 0-8027-1361-0. اطلع عليه بتاريخ March 4, 2011. 
  5. ^ Preston, Peter Wallace. [1998] (1998). Blackwell Publishing. Pacific Asia in the Global System: An Introduction. ISBN 0-631-20238-2
  6. ^ Dong Wang, China's Unequal Treaties: Narrating National History (Lanham, Md.: Lexington Books, 2005).
  7. ^ Akira Iriye, After Imperialism: The Search for a New Order in the Far East, 1921–1931 (Cambridge: Harvard University Press, 1965; Reprinted: Chicago: Imprint Publications, 1990), passim.
  8. ^ "CHINA: Nationalist Notes". TIME. June 25, 1928. اطلع عليه بتاريخ April 11, 2011. 
  9. ^ Auslin, Michael R. (2004) Negotiating with Imperialism: The Unequal Treaties and the Culture of Japanese Diplomacy, p. 17. (كتب جوجل)
  10. ^ Auslin, p. 30. (كتب جوجل)
  11. ^ Auslin, pp. 1, 7. (كتب جوجل)
  12. ^ Auslin, p. 214. (كتب جوجل)
  13. ^ Auslin, pp. 47–48. (كتب جوجل)
  14. ^ Auslin, p. 71. (كتب جوجل)
  15. ^ Korean Mission to the Conference on the Limitation of Armament, Washington, D.C., 1921–1922. (1922). Korea's Appeal to the Conference on Limitation of Armament, p. 33. (كتب جوجل); excerpt, "Treaty Between Japan and Korea, dated February 26, 1876."
  16. ^ Korean Mission, p. 29. (كتب جوجل); excerpt, "Treaty and Diplomatic Relations Between the United States and Korea. Treaty of Friendship, Commerce, and Navigation dated May 22, 1882."
  17. ^ Moon, Myungki. "Korea-China Treaty System in the 1880s and the Opening of Seoul: Review of the Joseon-Qing Communication and Commerce Rules," Journal of Northeast Asian History, Vol. 5, No. 2 (Dec 2008), pp. 85–120.
  18. ^ Korean Mission, p. 32. (كتب جوجل); excerpt, "Treaty and Diplomatic Relations Between Germany and Korea. Treaty of Amity and Commerce dated November 23, 1883."
  19. ^ Korean Mission, p. 32. (كتب جوجل); excerpt, "Treaty and Diplomatic Relations Between Great Britain and Korea ... dated November 26, 1883."
  20. ^ Korean Mission, p. 32. (كتب جوجل); excerpt, "Treaty and Diplomatic Relations Between Korea and Russia. Treaty of Amity and Commerce dated June 25, 1884."
  21. ^ Korean Mission, p. 32. (كتب جوجل); excerpt, "Treaty and Diplomatic Relations Between Korea and Italy. Treaty of Friendship and Commerce dated June 26, 1884."
  22. ^ Yi, Kwang-gyu and Joseph P. Linskey. (2003). Korean Traditional Culture, p. 63. (كتب جوجل); excerpt, "The so-called Hanseong Treaty was concluded between Korea and Japan. Korea paid compensation for Japanese losses. Japan and China worked out the Tien-Tsin Treaty, which ensured that both Japanese and Chinese troops withraw from Korea."
  23. ^ Korean Mission, p. 32. (كتب جوجل); excerpt, "Treaty and Diplomatic Relations Between Korea and France. Treaty of Friendship, Commerce, and Navigation dated June 4, 1886."
  24. ^ Korean Mission, p. 32. (كتب جوجل); excerpt, "Treaty and Diplomatic Relations Between Korea and Austria. Treaty of Amity and Commerce dated July 23, 1892."
  25. ^ Korean Mission, p. 32. (كتب جوجل); excerpt, "Treaty and Diplomatic Relations Between Korea and Belgium. Treaty of Amity and Commerce dated March 23, 1901."
  26. ^ Korean Mission, p. 32. (كتب جوجل); excerpt, "Treaty and Diplomatic Relations Between Korea and Denmark. Treaty of Friendship, Commerce, and Navigation dated July 15, 1902."
  27. ^ Korean Mission, p. 34. (كتب جوجل); excerpt, "Treaty of Alliance Between Japan and Korea, dated February 23, 1904."
  28. ^ Note that the Korean Mission to the Conference on the Limitation of Armament in Washington, D.C., 1921–1922 identified this as "Treaty of Alliance Between Japan and Korea, dated February 23, 1904"
  29. ^ Korean Mission, p. 35. (كتب جوجل); excerpt, "Alleged Treaty, dated August 22, 1904."
  30. ^ Note that the Korean diplomats in 1921–1922 identified this as "Alleged Treaty, dated August 22, 1904"
  31. ^ Korean Mission, p. 35. (كتب جوجل); excerpt, "Alleged Treaty, dated April 1, 1905."
  32. ^ Note that the Korean diplomats in 1921–1922 identified this as "Alleged Treaty, dated April 1, 1905"
  33. ^ Korean Mission, p. 35. (كتب جوجل); excerpt, "Alleged Treaty, dated August 13, 1905."
  34. ^ Note that the Korean diplomats in 1921–1922 identified this as "Alleged Treaty, dated August 13, 1905"
  35. ^ Korean Mission, p. 35. (كتب جوجل); excerpt, "Alleged Treaty, dated November 17, 1905."
  36. ^ Note that the Korean diplomats in 1921–1922 identified this as "Alleged Treaty, dated November 17, 1905"
  37. ^ Korean Mission, p. 35. (كتب جوجل); excerpt, "Alleged Treaty, dated July 24, 1907."
  38. ^ Korean Mission, p. 36. (كتب جوجل); excerpt, "Alleged Treaty, dated August 20, 1910."
  39. ^ Wesley-Smith, Peter. (1981) "Legal Limitations upon the Legislative Competence of the Hong Kong Legislature," 11 Hong Kong Law Journal, Vol. 11, p. 3.
  40. ^ "Who Owns Taiwan: A Search for International Title". Yale Law Journal. March 1972. 
  41. ^ Y. Frank Chiang (2004). "One-China Policy and Taiwan". Fordham International Law Journal. اطلع عليه بتاريخ February 21, 2010. 
  42. ^ UK–US Extradition Treaty, House of Commons Hansard column 1437, July 12, 2006
  43. ^ Trapped by an unequal treaty The Independent, July 6, 2006
  44. ^ A. de Zayas The status of Guantanamo Bay and the status of the detainees, 2003
  45. ^ Morse, Bradford Wilmot. (1990). "American Annexation of Hawaii: An Example of the Unequal Treaty Doctrine" (with Kazi A. Hamid). Connecticut Journal of International Law, Vol. 5, pp. 407–456.

المراجع[عدل]