معركة شانغهاي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
معركة شانغهاي
Shanghai1937KMT machine gun nest.jpg
جنود صينيون من الجيش الوطني الثوري، يستخدمون مدفع رشاش ألماني
التاريخ 13 أغسطس 1937 - 26 نوفمبر 1937
الموقع داخل وحول شانغهاي
النتيجة انتصار تكتيكي ياباني
انتصار استراتيجي صيني[1]
المتحاربون
Flag of the Republic of China.svg تايوان علم اليابان اليابان
القادة
شيانج كاي شيك
تشين تشينغ
زهانغ زهيزونغ
كيوشي هاسيغاوا
هيسوكي هاناغاوا
إيواني ماتسيو
القوى
600,000 جندي
250 طائرة[1]
16 دبابة
300,000 جندي
3,000 طائرة[1]
300 دبابة
130 سفينة حربية
الخسائر
من 100,000 إلى 200,000 جندي[2] حوالي 70,000 جندي[2]

معركة شانغهاي المعروفة بالصينية بـ معركة سونغهو، وهي أولى المعارك الـ 22 الرئيسية بين الجيش الوطني الثوري الصيني والجيش الإمبراطوري الياباني خلال الحرب اليابانية الصينية الثانية، وأحد أكبر المعارك وأكثرها دموية في الحرب كلها.

منذ عام 1931، وقد تورطت الصين واليابان في نزاعات صغيرة مستمرة، كثيرًا ما كانت تعرف باسم "الحوادث"، فقدت خلالها الصين أراضٍ الواحدة تلو الأخرى. استخدم مصطلح "حادثة" من قبل القيادة العليا الإمبراطورية اليابانية للتهوين من الغزو الياباني للصين. وعلى الرغم من أن اليابان لم تعلن الحرب رسميًا على الصين، وبحلول أغسطس 1937، وفي أعقاب حادثة جسر ماركو بولو في 7 يوليو، والتي تلت الغزو الياباني لشمال الصين، فقد أصبحت هناك حرب بحكم الأمر الواقع بين الصين واليابان.

كان هدف المقاومة الصينية في شانغهاي تعطيل التقدم الياباني السريع، لمنح الحكومة الصينية المزيد من الوقت لنقل الصناعات الحيوية إلى الداخل، وفي نفس الوقت محاولة الفوز بتعاطف الدول الغربية مع الصين. وخلال معركة ضارية لمدة ثلاثة أشهر، تقاتلت القوات الصينية واليابانية في وسط مدينة شانغهاي وفي البلدات النائية وعلى شواطئ ساحل جيانغسو، حيث قامت اليابان بإنزال برمائي.

اعتمد الجنود الصينيون بشكل أساسي على الأسلحة ذات العيار الصغير في دفاعهم عن شانغهاي، ضد الهجمة الشرسة للقوات الجوية والبحرية والقوة المدرعة اليابانية.[3] وفي النهاية، سقطت شانغهاي، وفقدت الصين جزءً كبيرًا من قواتها، بل وفشلت أيضًا في انتزاع أي تدخل دولي. وع ذلك، كانت مقاومة القوات الصينية بمثابة صدمة كبيرة للغزاة اليابانيين، والتاريخ العسكري.[4] مما اثر على مفاهيم التفوق الثقافي والروح المعنوية للجيش الياباني.

ويمكن تقسيم المعركة إلى ثلاث مراحل، التي شملت ما يقرب من مليون جندي. استمرت المرحلة الأولى من 13 أغسطس - 22 أغسطس، وخلالها حاول الجيش الصيني القضاء على وجود القوات اليابانية في وسط مدينة شانغهاي. واستمرت المرحلة الثانية من 23 أغسطس - 26 أكتوبر، حيث بدأ اليابانيون إنزال برمائية على ساحل جيانغسو، وحارب الجيشان معركة من منزل إلى منزل، في محاولة من اليابانيين للسيطرة على المدينة والمناطق المحيطة بها. أما المرحلة الأخيرة، فبدأت في 27 أكتوبر إلى نهاية نوفمبر، والتي تضمنت انسحاب الجيش الصيني في مواجهة مناورات يابانية، ثم قتال مستميت على الطريق المؤدي إلى العاصمة الصينية نانجينغ.

المراجع[عدل]

  1. ^ أ ب ت 一寸河山一寸血: 淞沪会战 Chinese Program on the Battle of Shanghai
  2. ^ أ ب "Why We Fight" series of videos released by the U.S. government for soldiers to watch
  3. ^ Hsiung، James (1992). China's Bitter Victory. Armonk: M.E. Sharpe. صفحة 143. ISBN 9780873327084. 
  4. ^ Military History of Modern China, p.199

المصادر[عدل]

  • Nationalist China At War 1937-1945 published by the University of Michigan, Ann Arbor, in 1982.
  • Doctoral dissertation on the Shanghai-Nanking Campaign from the National Taiwan University.

وصلات خارجية[عدل]