ملاك

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

ملاك أو مَلَكَ جمعها الْمَلائِكَة أو ملايكة، صيغة وجدت في العديد من المعتقدات الدينية. تعتبر على نطاق واسع رسل من الله، بعثها للقيام ببعض المهام. تختلف المعتقدات حول الملائكة من حيث الطبيعة الدقيقة ودورهم ومهامهم. المفاهيم المتعلقة ظهور الملائكة تختلف أيضاً، فإنهم غالباً ما ينظر إليها على أنها من حيث المظهر شبيهة بالبشر ولكنها مجنحة.

מַלְאַךְ (م ل ا ك/خ)[عدل]

كلمة كنعانية وآرامية (ومنه عبرية) معناها المُرسل أو المبعوث، أقدم ذكر معروف لها في النصوص المثيولوجية الأوغاريتية.

لاحقاً ترد في النص الرسمي اليهودي التناخ (الكتاب المقدس العبري) بمعنى رسول مبعوث أیضاً، مترافقة مع جهة الإرسال وهي "الخالق" إيلوهيم أو يهوه

  • تكوين 7:16: [فوجدها ملاك الرب على عين الماء في البرية. على العين التي في طريق شور].

وقد فسّر الشراح اليهود بعض الكلمات مثل "الآلهة" على أنها "ملائكة" (كما أن الترجمة العربية للتناخ تترجمها ملائكة وليس كما وردت {آلهة})

  • مزامير 8: 6-5 :
  1. ו [ וַתְּחַסְּרֵהוּ מְּעַט, מֵאֱלֹהִים (م إ ل هـ ي م); וְכָבוֹד וְהָדָר תְּעַטְּרֵהוּ ].
  2. [وَتَنْقُصَهُ قَلِيلاً /عَنِ الْمَلاَئِكَةِ /(من الآلهة)، وَبِمَجْدٍ وَبَهَاءٍ تُكَلِّلُهُ].
  3. [For thou hast made him but little lower than God, And crownest him with glory and honor]

وأيضاً الكلام عن كائنات ما قبل خلق البشر(أبناء "الله") فسرت على أنها "ملائكة"

  • أيوب 7:38: [عندما ترنمت كواكب الصبح معا وهتف جميع بني الله ]،[בְּרָן-יַחַד, כּוֹכְבֵי בֹקֶר; וַיָּרִיעוּ, כָּל-בְּנֵי אֱלֹהִי]

واتبعت المسيحية في نصها الرسمي الانجيل ذلك وغيرته جاعلة الملاك- المبعوث صفة على كل الكائنات الخيالية المرتبطة بالعالم الخيالي الماورائي.

بالنسبة للمسلمين لم ترد كلمة (مَلاَكٌ) في القرآن وإنما وردت بصيغة (مَلَكٌ) وهي ترد أكثر في صيغة الجمع (الملائكة)

  • ورد في سورة الأنفال ﴿إِذْ تَسْتَغِيثُونَ رَبَّكُمْ فَاسْتَجَابَ لَكُمْ أَنِّي مُمِدُّكُمْ بِأَلْفٍ مِنَ الْمَلَائِكَةِ مُرْدِفِينَ(9)﴾



وتم ترسيخ فكرة أن كل الكائنات "اللاأرضية" هي "ملائكة"، لكننا نجد أن هناك كائنات خيالية أخرى ليست رسل (ملائكة) في المثيولوجية (الديانة) اليهودية ووردت في التناخ، وحولت فيما بعد إلى "ملائكة"

כְּרֻבִים : كروبيم[عدل]

صيغة جمع، مفردها כְּרוּב (ك ر وب) كروب وتجمع بالعربية كروبون، وهم حملة عرش "الخالق"

  • تكوين 3، 24: [فطرد الإنسان وأقام شرقي جنة عدن الكروبيم ولهيب سيف متقلب لحراسة طريق شجرة الحياة]
  • مزمور 18 :10 : [ركب على كروب وطار وهف على أجنحة الرياح].
  • صموئيل الثاني11:22 : [ركب على كروب وطار ورئي على أجنحة الريح]

وتوصف في عدة نصوص كما في (حزقيال) على أنها نوع من الدواب المجنحة

  • حزقيال 1 :14 : [الحيوانات راكضة وراجعة كمنظر البرق].
  • حزقيال 20:10 : [هذا هو الحيوان الذي رأيته تحت اله إسرائيل عند نهر خابور. وعلمت انها هي الكروبيم]

كما تعتبر بعض التفاسير أن الكائن الخيالي رمز الشر (إبليس) أحدها

  • حزقيال 16:28 : [بكثرة تجارتك ملأوا جوفك ظلما فاخطأت.فأطرحك من جبل الله وأبيدك أيها الكروب المظلل من بين حجارة النار].

وقد كرر النص الرسمي المسيحي في

  • العبرانيين 5:9: [وفوقه كروبا المجد مظللين الغطاء. اشياء ليس لنا الآن ان نتكلم عنها بالتفصيل].

وما سبق هو وصف لـ "تابوت العهد"المزين برسوم - تطريز على شكل "الكروبيم" كما في التناخ، وقد تكون ما نراه حتى الآن من الثيران المجنحة في القصور الأشورية المتبقية، وكما يوصف "جبريل" و"البراق" في التقليد غير الرسمي الإسلامي

وفي القرآن الكريم

  • ورد في سورة النساء ﴿لَّن يَسْتَنكِفَ الْمَسِيحُ أَن يَكُونَ عَبْداً لِّلّهِ وَلاَ الْمَلآئِكَةُ الْمُقَرَّبُونَ وَمَن يَسْتَنكِفْ عَنْ عِبَادَتِهِ وَيَسْتَكْبِرْ فَسَيَحْشُرُهُمْ إِلَيهِ جَمِيعًا(172)﴾



{لسان العرب: الكَرُوْبِيُّوْنَ والكَرُوبيَّة وقد تبْدَل الكاف شينًا سادة الملائكة أو المقرَّبون منهم أو إحدى طغمات الملائكه العظام بعد السروفيين. عبرانيتها كَرُوبيم جمع كَرُوب وربمَّا استُعمِلت بلفظها العبراني. ومعناها حافظ أو حارس أو مقرَّب}

שְׂרָפִים : (س ر ف ي م)[عدل]

صيغة جمع مفردها שׂרפ (س ر ف) اسرافيل !

  • أشعياء 2:6: [السرافيم واقفون فوقه لكل واحد ستة أجنحة باثنين يغطي وجهه وباثنين يغطي رجليه وباثنين يطير]
  • أشعياء 6:6: [فطار إليّ واحد من السرافيم وبيده جمرة قد أخذها بملقط من على المذبح].

لم يرد ذكرهم لا في النص الرسمي المسيحي ولا في النص الرسمي الإسلامي وإسرافيل في الدين الإسلامي هو المكلّف بالنفخ في الصور .

גַּבְרִיאֵל : (گ ب ر ي إ ل)[عدل]

جبريل، يذكر مرتين في النص (دانيال)

  • دانيال 16:8: [لوسمعت صوت إنسان بين أولاي فنادى وقال: يا جبرائيل فهّم هذا الرجل الرؤيا].
  • دانيال 21:9 : [وأنا متكلم بعد بالصلاة إذا بالرجل جبرائيل الذي رأيته في الرؤيا في الابتداء مطارا واغفا لمسني عند وقت تقدمة المساء].

وفي النص الرسمي المسيحي

  • لوقا 19:1: [فاجاب الملاك وقال له انا جبرائيل الواقف قدام الله وأرسلت لاكلمك وابشرك بهذا].
  • لوقا 26:1: [وفي الشهر السادس أرسل جبرائيل الملاك من الله إلى مدينة من الجليل اسمها ناصرة].

كما ورد في القرآن الكريم

  • ورد في سورة البقرة ﴿قُلْ مَن كَانَ عَدُوًّا لِّجِبْرِيلَ فَإِنَّهُ نَزَّلَهُ عَلَى قَلْبِكَ بِإِذْنِ اللّهِ مُصَدِّقاً لِّمَا بَيْنَ يَدَيْهِ وَهُدًى وَبُشْرَى لِلْمُؤْمِنِينَ(97)﴾


  • ورد في سورة البقرة ﴿مَن كَانَ عَدُوًّا لِّلّهِ وَمَلآئِكَتِهِ وَرُسُلِهِ وَجِبْرِيلَ وَمِيكَالَ فَإِنَّ اللّهَ عَدُوٌّ لِّلْكَافِرِينَ(98)﴾


  • ورد في سورة التحريم ﴿إِنْ تَتُوبَا إِلَى اللَّهِ فَقَدْ صَغَتْ قُلُوبُكُمَا وَإِنْ تَظَاهَرَا عَلَيْهِ فَإِنَّ اللَّهَ هُوَ مَوْلَاهُ وَجِبْرِيلُ وَصَالِحُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمَلَائِكَةُ بَعْدَ ذَلِكَ ظَهِيرٌ(4)﴾


وجبريل في الديانة الإسلامية هو وحي الرسول محمد والذي نزّل الوحي عليه في غار حراء .

מִיכָאֵל : (م ي خ/ك إ ل)[عدل]

ميكال !، أول ما ورد الاسم ضمن قوائم الأنساب الأسطورية في التناخ كأحد آباء "العشائر الإسرائيلية" ثم يتحول في النص (دانيال) إلى شخصية خيالية غامضة من عند "الخالق"

  • دانيال 13:10: [ورئيس مملكة فارس وقف مقابلي واحدا وعشرين يوما وهوذا ميخائيل واحد من الرؤساء الأولين جاء لاعانتي وانا أبقيت هناك عند ملوك فارس].
  • دانيال 21:10: [ولكني اخبرك بالمرسوم في كتاب الحق. ولا أحد يتمسك معي على هؤلاء الا ميخائيل رئيسكم].
  • دانيال 1:12: [وفي ذلك الوقت يقوم ميخائيل الرئيس العظيم القائم لبني شعبك ويكون زمان ضيق لم يكن منذ كانت امة إلى ذلك الوقت وفي ذلك الوقت ينجى شعبك كل من يوجد مكتوبا في السفر].

وترسخ هذا الاسم في النص الرسمي للمسيحية كما في

  • يهوذا 9:1: [واما ميخائيل رئيس الملائكة فلما خاصم إبليس محاجا عن جسد موسى لم يجسر ان يورد حكم افتراء بل قال لينتهرك الرب]

.

  • رؤيا 7:12: [وحدثت حرب في السماء. ميخائيل وملائكته حاربوا التنين وحارب التنين وملائكته].
  • ورد في سورة البقرة ﴿مَن كَانَ عَدُوًّا لِّلّهِ وَمَلآئِكَتِهِ وَرُسُلِهِ وَجِبْرِيلَ وَمِيكَالَ فَإِنَّ اللّهَ عَدُوٌّ لِّلْكَافِرِينَ(98)﴾



أما عن النصوص الغير رسمية، فالموضوع معقد جداً، وقد وردت شروحات وتفاسير وأحاديث وتفاصيل كثيرة في مجال الكائنات الخيالية وخصوصاً "الملائكة" تضاهي ما ورد في تفاصيل "الخالق". وميكال أو ميكائيل*في الديانة الإسلامية هو مَلَك السحاب حيث يُرسِل المطر والرعد والبرق بأمر الله .