ملحق:قائمة أكبر النجوم كتلة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
صورة خيالية لنجم كبير يحيطه قرص من الغبار . تخرج نفاثتان من قطبي النجم حاملتان بلازما من جسيمات مشحونة تحت تأثير المجال المغناطيسي للنجم .

قائمة أكبر النجوم كتلة في الفلك (بالإنجليزية:list of the most-massive stars ) هي قائمة ترتب النجوم المعروفة حتى الآن بحسب كتلتها بالنسبة إلى كتلة الشمس ، وتؤخذ الكتلة الشمسية كمرجع على أنها تساوي 1. تختلف بذلك تلك القائمة عن قائمة أكبر النجوم في كون تلك الأخيرة ترتب النجوم بحسب أحجامها بالنسبة للشمس ، كما توجد قائمة ثالثة ترتب النجوم بحسب شدة ضيائها وهي تسمى قائمة أشد النجوم سطوعا.

تعتبر كتلة النجم أهم خصائصه بالإضافة إلى تركيبه الكيميائي ، حسث أن كتلة النجم تحدد قدر ضيائه وحجمه وعمره ومصيره . وبسبب كتلتهم البالغة فلأن تلك النجوم تنتهي في آخر عمرها بأنفجار في صورة مستعر أعظم أو مستعر فوق عظيم وتكوّن ثقبا أسودا ذو كتلة فائقة أيضا.

حدود الدقة[عدل]

رسم تخيلي للعملاق العظيم الفائق سهيل هدار (نجم).


معظم الكتل المعطاة في القائمة أسفله لا تزال تحت البحث للتأكد من قيمها وأحيانا يعدل البحث العلمي كلما زادت دقته قيمة نجم هنا أو هناك.

وترجع قيم الكتل المذكورة في القائمة إلى تقديرات نظرية مبنية على قياسات للنجم مثل درجة حرارته و ضياؤه المطلق. والكتل المذكورة هنا ليست أكيدة حيث أن كلا من النظريات والقياسات تستخدم أحدث ما وصلت إليه الأجهزة والمعرفة. وقد كون النظريات خاطئة ، وقد تكون القياسات خاطئة وقد يون كلاهما خاطئ .وعل سبيل المثال النجم في في الملتهب والذي تعين كتلته بالاعتماد على بعض خصائصه فقد تكون كتلته في الحقيقة بين 25 إلى 40 كتلة شمسية كما تؤيد بعض القياسات أن كتلته قد تصل إلى 100 كتلة شمسية.

النجوم كبيرة الكتلة تعتبر نادرة ، ويجدها الفلكيون عادة بعيدا جدا عن الأرض في أعماق الكون. وجميع النجوم في القائمة تبعد عنا آلاف السنين الضوئية وهذا مما يجعل قياسهم صعبا. وبالإضافة إلى مشكلة البعد عنا فتحيطهم في أغلب الحالات سحابات من الغاز الذي يفارقهم ، ويعمل هذا الغاز على حجب النجم عنا فيصعب قياس الضياء وقياس درجة حرارة النجم وبالتالي يصعب تعيين التركيب الكيميائي الداخلي له. وفي بعض الحالات تؤدي صعوبة تعيين التركيب الكيميائي للنجم إلى صعوبة تعيين كتلته.


وعلاوة على ذلك فان حجاب النجم عنا بواسطة الغازات يجعل من الصعب تحديد هل هو نجم منفرد أم أنه نجم ثنائي أو نظام نجوم. وقد يكون لبعض النجوم المذكورة في القائمة فعليا تابعا أو عدة توابع تدور حوله في مدارات ضيقة ، كما قد يكون كل نجم في النظام النجمي كبير الكتلة وليس بالضرورة أن يكون أحدهم فقط. ولكن يوجد أيضا احتمال أن يكون أحد نجوم النظام فائق الكتلة والباقين نجوما عادية. وتعمل سحابة الغاز المحيطة بالنجم على صعوبة البت في ذلك.

ومن ضمن الكتل المعينة بدقة في القائمة نجد إن جي سي 3603 -أ1 و النجم وسترلوند دبليو آر 20 أ+ب والتي عينت كتلتيهما عن طريق قياس حركتيهما المدارية . ولكلا النجمان تابع (نجم ثنائي أي له نجم قرين يدور حوله مما يجعل تعيين كتلة النجم منهما ممكنة بدقة عن طريق تطبيق قوانين كبلر الخاصة بحركة الكواكب ، وهذه طريقة تستخدم قياس سرعة دوران النجمين حول مركز ثقلهما و تعيين المنحنيات الضوئية لهما كما في حالتي إن جي سي 3603 -إيه 1 وتابعه و وسترلوند 2 وكل منهما له تابع يخفيه دوريا.

القائمة[عدل]

سنكتفي هنا بذكر النجوم ذات الكتل كبيرة ، أكبر من 70 كتلة شمسية) مع ملاحظة أن تلك الكتل المذكور هي الكتل المعينة حاليا بصرف النظر عن كتلهم الأصلية عند نشأتهم :

اسم النجم الكتلة (كتلة شمسية)
نجم آر136 إيه1  [1] 265–320
R136a2 [2] 195
R136c [2] 175
نجم إتش دي 269810 150
نجم عود الصليب 150
إل بي في 1806-20 130–200
إتش دي 93129 أ + ب

[3][4]

A=120–127, B=80
إتش دي 93250 118
إن جي سي 3603-إيه1 A=116, B=89
تجمع بسميس 24-1 A + B[5][6] A=100–120, B=100
تجمع أرشز[7][8][9] نجوم عديدة بين 100–130
Pismis 24-17[6] 100
Hineliun 100
إس أبو سيف 100
إيتا القاعدة[10] 90–100
الدجاجة أو بي 2-12 92
دبليو آر 20 أ+ب [11] A=83, B=82
بيستول 80–150
Melnick 42[12][13][14] 80–100
HD 97950[15][16] 80
Sk-71 51[17] 80
نجم آر 126 70

ثقوب سوداء[عدل]

{{مقالة رئيسية ثقب أسود}}

الثقب الأسود هو المرحلة الأخيرة من عمر نجم عظيم الكتلة . وفي الواقع فهو ليس نجما حيث أنه لا يولّد طاقة عن طريق الاندماج النووي (يتوقف الاندماج النووي في النجم كبير الكتلة بعد استهلاكه لوقوده من الهيدروجين و الهيليوم ويصبح ثقبا أسودا لا يشع ضوءا).

ويمكن تكوّن ثقب أسود بعدة طرق:

المصادر[عدل]

وصلات خارجية[عدل]

انظر أيضا[عدل]