هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

منطقة الحوض والسلسلة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
إحداثيات: 33°N 112°W / 33°N 112°W / 33; -112
منطقة الحوض والسلسلة
physiographic region
US west coast physiographic regions map.jpg
The Basin and Range province (22) is bordered by the Pacific Mountain (23, west), Columbia Plateau (20, north), Colorado Plateau (21, east), Great Plains (13, southeast), and Pacific Border province (24, southwest); and other physiographic regions in Mexico.
Sub-regions are Great Basin (22a), Sonoran Desert (22b), Salton Trough (22c), Mexican Highland (22d), Sacramento section (22e)
البلدان United States, Mexico
الموقع western United States
 - الإحداثيات 33°N 112°W / 33°N 112°W / 33; -112
المساحة 170,000 ميل2 (440,298 كم2)
Biome North American Desert ecoregion

منطقة الحوض والسلسلة هي منطقة فيزيوغرافية شاسعة يحددها تعبير طبوغرافي فريد. وتتميز تضاريس الحوض والسلسلة بحدوث تغيرات مفاجئة في الارتفاع، مناوبة بين السلاسل الجبلية المتصدعة الضيقة والوديان أو الأحواض القاحلة المستوية. وتغطي المنطقة معظم غرب الولايات المتحدة وتمتد إلى شمال المكسيك وهي في معظمها صحراء، مع وجود العديد من المناطق البيئية. وتعتبر الجغرافيا الطبيعية للمنطقة هي نتيجة التحركات الممتدة للقشرة الأرضية التي بدأت منذ نحو 17 (مليون سنة مضت) في أوائل فترة الميوسين.

صورة فضائية من شركة ناسا للطبوغرافيا الطبيعية لمنطقة الحوض والسلسلة في وسط ولاية نيفادا

وقد قارن كلارنس دوتون (Clarence Dutton) بشكل رائع العديد من السلاسل الجبلية الضيقة المتوازية التي تميز الطبوغرافيا الفريدة لمنطقة الحوض والسلسلة بـ "جيش من اليسروع الذي يسير نحو المكسيك"، وهي المقارنة التي تعد وسيلة مفيدة لتصور المظهر العام للمنطقة.[1] ولا ينبغي الخلط بين منطقة الحوض والسلسلة والحوض العظيم، الذي يعد جزءًا فرعيًا من المنطقة الفيزيوغرافية العظمى للحوض والسلسلة المعروفة بخصائصها الهيدرولوجية الفريدة (الصرف الداخلي).

معلومات جغرافية[عدل]

تشمل منطقة الحوض والسلسلة جزءًا كبيرًا من غرب أمريكا الشمالية. ففي الولايات المتحدة، يحدها من الغرب الجزء الشرقي من المنحدرات المتصدعة في سلسلة جبال سييرا نيفادا وتمتد لأكثر من500 ميل (800 كم) إلى حدودها الشرقية المتمثلة في صدع واساتش وهضبة كولورادو وصدع ريو غراندي. وتمتد منطقة الحوض والسلسلة شمالاً حتى هضبة كولومبيا وجنوبًا وصولاً إلى الحزام البركاني عبر الأراضي المكسيكية في المكسيك، رغم أن الحدود الجنوبية لمنطقة الحوض والسلسلة محل جدال.[2] وتشير الدلائل إلا أن الجزء الجنوبي الأقل اعترافًا به يحده من الشرق الجبال اللاراميدية التي تمثل الجبهة الأمامية لسلسلة جبال سييرا مادري الشرقية ويحده من الغرب خليج كاليفورنيا وشبه جزيرة كاليفورنيا مع وجود تصدعات أقل تظهر بشكل ملحوظ في السلسلة الجبلية سييرا مادري أوكسيدنتال في وسط أقصى جنوب منطقة الحوض والسلسلة.[3] ونجد في الشكل المجاور أن المنطقة تشمل جزء الحوض العظيم (22a، بما فيه جزء من صحراء موهافي) وأجزاء صحراء سونورا (22b) وأخدود سالتون (22c) والهضبة المكسيكية (22d) وجزء سكرامنتو (22e).

معلومات جيولوجية[عدل]

من المسلم به عمومًا أن طبوغرافيا الحوض والسلسلة هي نتيجة لتصدع وترقق غلاف الأرض الصخري، الذي يتكون من قشرة أرضية ودثار. وتتميز البيئات الممتدة مثل بيئة منطقة الحوض والسلسلة بوجود صدع سفلي الميل أو صدوع تصل للعمق. وتتصل الصدوع الطبيعية المتقابلة في العمق مما ينتج عنه هندسة الصدوع البارزة والصدوع الأخدودية حيث تشير الصدوع البارزة إلى كتلة الصدوع الصاعدة وتشير الصدوع الأخدودية إلى كتلة الصدوع التي تهبط لأسفل.

ويعتبر السُمك المتوسط للقشرة الأرضية في منطقة الحوض والسلسلة هو 30 – 35 كم تقريبًا؛ ومماثل لـ القشرة القارية الممتدة حول العالم.[4] وتضم القشرة الأرضية غلاف الأرض الصخري مع الدثار. وتقدر قاعدة غلاف الأرض الصخري تحت منطقة الحوض والسلسلة بنحو حوالي 60 – 70 كم.[5] وتتباين الآراء بشأن التصدع الإجمالي للمنطقة، ولكن تقدر التقديرات المتوسطة بحدوث تصدع جانبي إجمالي يصل إلى حوالي 100%.[6] كما تختلف الإزاحة الجانبية في منطقة الحوض والسلسلة من 60 – 300 كم منذ بداية التصدع في أوائل فترة الـميوسين مع الجزء الجنوبي للمنطقة الذي يتضح به درجة إزاحة أكبر من الشمال. وتشير الأدلة إلى أن التصدع بدأ في البداية في الجزء الجنوبي من منطقة الحوض والسلسلة وواصل التقدم شمالاً مع مرور الوقت.[7]

التكتونية[عدل]

[[ملف:|thumb|left|تشكل طبوغرافيا منطقة الحوض والسلسلة بالتصدع القشري:
A. لم يحدث أي تشويه.
B. تكون صدوع طبيعية سفلية الميل.
C. تتصل الصدوع في العمق وتشكل هندسة الصدوع البارزة والصدوع الأخدودية.
D. تشكل كتل الصدوع سلسلة من القمم والوديان.]] الآليات التكتونية المسؤولة عن تصدع الغلاف الأرضي الصخري في منطقة الحوض والسلسلة هي موضع خلاف حيث تحاول العديد من الافتراضات المتنافسة تفسيرها. وتشمل الأحداث الرئيسية التي سبقت تصدع منطقة الحوض والسلسلة في غرب الولايات المتحدة فترة طويلة من الضغط بسبب الاندساس الصفيحي القاري لـصفيحة فارالون تحت الساحل الغربي للصفيحة القارية في أمريكا الشمالية والذي يساعد على زيادة سماكة القشرة الأرضية. وقد حدثت معظم حركات الصفيحة التكتونية المرتبطة بمنطقة الحوض والسلسلة في عصر نيوجين واستمرت حتى الوقت الحاضر. وفي وقت مبكر من فترة الميوسين تآكل معظم صفيحة فارالون واقتربت أعراف منتصف المحيط التي فصلت صفيحة فارالون عن صفيحة المحيط الهادي (أعراف شرق المحيط الهادئ) من أمريكا الشمالية.[8] وفي منتصف فترة الميوسين، اندست أعراف شرق المحيط الهادئ تحت أمريكا الشمالية وانتهت بـالاندساس الصفيحي القاري على طول هذا الجزء من طرف المحيط الهادئ؛ ومع ذلك، استمرت صفيحة فارالون في الاندساس الصفيحي القاري في الدثار.[9] وقد قسمت الحركة في هذه الحدود أعراف شرق المحيط الهادئ وأحدثت صدع تحويل سان أندرياس، مما نتج عنه جزء من صدع انزلاقي مائل.[10] حاليًا، تتحرك صفيحة المحيط الهادئ شمال غرب أمريكا الشمالية، محدثة التكوين الذي أدى إلى زيادة التمزق الصخري على طول الهامش القاري.[11]

يعد النشاط التكتوني المسؤول عن التصدع في منطقة الحوض والسلسلة مسألة معقدة ومثيرة للجدل في أوساط مجتمع علوم الأرض. وتقترح الافتراضية الأكثر قبولاً أن التمزق الصخري في القشرة الأرضية المرتبط بـصدع سان أندرياس يسبب تصدعًا ممتدًا طبيعيًا مشابهًا لذلك الذي شوهد في الحوض العظيم.[12] ومع ذلك، لا تفسر حركة الصفائح وحدها الارتفاع الكبير في منطقة الحوض والسلسلة.[13] وتعد منطقة الولايات المتحدة منطقة انتقال الحرارة العالية والتي تقلل من كثافة غلاف الأرض الصخري وتحفز عملية الزيادة التكتونية التوازنية نتيجة لهذا الأمر.[14] وتتميز مناطق الغلاف الصخري الأرضي بأن انتقال الحرارة المرتفعة ضعيف وأن التشويه التصدعي يمكن أن يحدث في منطقة واسعة. ولذلك يُعتقد أن التصدع في منطقة الحوض والسلسلة ليس له علاقة بنوع التصدع الذي يحدثه صعود الدثار والذي قد يسبب مناطق صدع ضيقة، مثل منطقة التجمع الثلاثية.[15] وتتنوع العمليات الجيولوجية التي تزيد من انتقال الحرارة، ومع ذلك يقترح بعض الباحثين أن الحرارة المتولدة في منطقة الاندساس تنتقل إلى الصفيحة الأساسية كنواتج للاندساس. ثم تنقل السوائل على طول مناطق الصدع الحرارة عموديًا عبر القشرة الأرضية.[16] وقد أدى هذا النموذج إلى الاهتمام المتزايد في نظم الحرارة الأرضية في منطقة الحوض والسلسلة، والذي يتطلب مراعاة التأثير المستمر لصفيحة فارالون المندسة بالكامل في التصدع المسؤول عن وجود منطقة الحوض والسلسلة.

المعقدات اللبية المتحولة[عدل]

في بعض الأماكن في منطقة الحوض والسلسلة، تظهر القاعدة الصخرية المتحولة على السطح. وبعض منها هو المعقد اللبي المتحول (MCC)، وهي الفكرة التي تم وضعها في البداية بناء على دراسات أجريت في منطقة الحوض والسلسلة. ويحدث المعقد اللبي المتحول عندما ترتفع القشرة السفلية إلى السطح نتيجة لذلك التصدع. ولم يتم تفسير المعقدات اللبية المتحولة في منطقة الحوض والسلسلة على أنها مرتبطة بالتصدع القشري حتى بعد الستينيات من القرن العشرين (1960). ومنذ ذلك الحين، تم تحديد أنماط تشوهية مماثلة في المعقدات اللبية المتحولة في منطقة الحوض والسلسلة وقاد ذلك علماء الجيولوجيا إلى دراستها كمجموعة من السمات الجيولوجية المتصلة التي تشكلت بسبب التصدع القشري في حقبة الدهر الحديث. وقد وفرت دراسة المعقدات اللبية المتحولة معلومات قيمة عن العمليات التصدعية التي قادت إلى تشكل منطقة الحوض والسلسلة.[17]

البركانية[عدل]

قبل عصر الإيوسين (55.8 ±0.2 حتى 33.9 ±0.1 مليون سنة) كان معدل التقارب بين صفائح فارالون وأمريكا الشمالية سريعًا، وكانت زاوية الاندساس سطحية وكان عرض الصفائح كبيرًا. وخلال عصر الإيوسين انتهت قوى الضغط المرتبطة بـالاندساس في صفيحة فارالون في عمليات نشأة الجبال اللاراميدية وجبال سيفير وجبال نيفادا وتغيرت التفاعلات في الصفيحة بسبب الضغط العمودي على الصدع الانزلاقي المائل وانفجار البراكين في منطقة الحوض والسلسلة (انفجار الصخور الرسوبية في منتصف الحقبة الثالثة). ومن المقترح أن هذه الصفيحة استمرت في الدسر السفلي حتى حوالي 19 مليون سنة، في الوقت الذي كان فيه التآكل والنشاط البركاني قد توقف تمامًا، جزئيًا. وقد انفجر بازلت الأوليفين من أعراف منتصف المحيط منذ حوالي 17 مليون سنة وبدأ التصدع.[18][19][20][21]

موقع Volcanism on western USA, Yellowstone hotspot volcanic fields are not labeled
Columbia River
Columbia River
منطقة الحوض والسلسلة
منطقة الحوض والسلسلة
Steens
Steens
Newberry
Newberry
Jordan Craters
Jordan Craters
منطقة الحوض والسلسلة
McDermitt S
McDermitt S
منطقة الحوض والسلسلة
منطقة الحوض والسلسلة
OH
OH
BJ
BJ
TF
TF
Picabo
Picabo
Heise
Heise
منطقة الحوض والسلسلة
منطقة الحوض والسلسلة
Yellowstone
Yellowstone
منطقة الحوض والسلسلة
NWNV
NWNV
منطقة الحوض والسلسلة
SC
SC
Twin Peaks
Twin Peaks
Idaho City
Idaho City
Gibbonsville
Gibbonsville
Long Valley
Long Valley
Minarets
Minarets
Medicine
Medicine
Lassen
Lassen
Yamsay
Yamsay
Yucca
Yucca
Réveille
Réveille
Lunar Crater
Lunar Crater
White Rock
White Rock
Marysvale
Marysvale
Uinkaret
Uinkaret
San Francisco
San Francisco
Chiricahua
Chiricahua
Springerville
Springerville
Ouray
Ouray
Gunnison
Gunnison
Breckenridge
Breckenridge
Boulder
Boulder
La Garita
La Garita
Thirtynine
Thirtynine
Davis
Davis
Potrillo
Potrillo
Socorro
Socorro
Organ
Organ
Bursum
Bursum
Emory
Emory
Raton-Clayton
Raton-Clayton
Maya
Maya
Ocate
Ocate
San Carlos
San Carlos
Valles
Valles
Taylor
Taylor
Zuni
Zuni
Red
Red
Pinacate
Pinacate
Sentinel
Sentinel
Volcanism on Western United States

ملاحظات وروابط واختصارات[عدل]

الموارد المعدنية[عدل]

بالإضافة إلى وجود كميات صغيرة من نفط نيفادا، توفر منطقة الحوض والسلسلة تقريبًا كل النحاس ومعظم الذهب والفضة والباريت الذي يتم استخراجه من الولايات المتحدة.[بحاجة لمصدر]

انظر أيضًا[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ Reynolds, D., & Christensen, J. (2001). Nevada. Portland, Or: Graphic Arts Center Pub.
  2. ^ Henry, C., & Aranda-Gomez, J. (1992). The real southern Basin and Range: Mid- to late Cenozoic extension in Mexico. Geology, 20701-704. Retrieved from General Science Abstracts (H.W. Wilson) database.
  3. ^ Dickinson, William R. "The Basin and Range Province as a Composite Extensional Domain". International Geology Review, Vol. 22, 2002, p. 1-38.
  4. ^ Mooney, Walter D., Braile, Lawrence W. “The seismic structure of the continental crust and upper mantle of North America.” The Geology of North America- An Overview. Geological Society of America: 1989. p 42.
  5. ^ Zandt, G., S. Myers, and T. Wallace (1995), Crust and mantle structure across the Basin and Range‐Colorado Plateau boundary at 37°N latitude and implications for Cenozoic extensional mechanism, J. Geophys. Res., 100(B6), 10529-10548.
  6. ^ http://geomaps.wr.usgs.gov/parks/province/basinrange.html
  7. ^ Salyards and Shoemaker. “Landslide and Debris Flow Deposits in Miocene Horse Spring Formation, Nevada: A Measure of Basin and Range Extension”. GSA Centennial Field Guide, 1987.
  8. ^ Riney, Brad. "Plate Tectonics." Ocean Oasis Field Guide. San Diego Natural History Museum, 2000. Web. 5 Dec 2010. <http://www.oceanoasis.org/fieldguide/geology1.html>
  9. ^ Riney, Brad. "Plate Tectonics." Ocean Oasis Field Guide. San Diego Natural History Museum, 2000. Web. 5 Dec 2010. <http://www.oceanoasis.org/fieldguide/geology1.html>
  10. ^ "Digital Geology of Idaho." Basin and Range Province – Tertiary Extension. N.p., n.d. Web. 5 Dec 2010. <http://geology.isu.edu/Digital_Geology_Idaho/Module9/mod9.htm>.
  11. ^ Riney, Brad. "Plate Tectonics." Ocean Oasis Field Guide. San Diego Natural History Museum, 2000. Web. 5 Dec 2010. <http://www.oceanoasis.org/fieldguide/geology1.html>
  12. ^ Stanley, S. M. (2005). Earth system history. New York: Freeman.
  13. ^ Stanley, S. M. (2005). Earth system history. New York: Freeman
  14. ^ "Basin and Range Topography." World of Earth Science. Ed. K. Lee Lerner and Brenda Wilmoth Lerner. Gale Cengage, 2003. eNotes.com. 2006. 5 Dec, 2010 <http://www.enotes.com/earth-science/ basin-range-topography
  15. ^ Stern, Robert J. Class Lecture. Rifts. Physics and Chemistry of the Solid Earth. University of Texas at Dallas, Dallas, TX. 1 Sept 2010.
  16. ^ Goto, Kinoshita, and Yamano. “High heat flow anomalies on an old oceanic plate observed seaward of the Japan Trench”. International Journal of Earth Science, 2008, vol. 97, p. 345 – 352.
  17. ^ Rystrom, V. L. Metamorphic Core Complexes. 2000. 5 Dec. 2010 <http://www.colorado.edu/geolsci/resources/wustectonics/corecomplex/5700.html>.
  18. ^ McKee، E. H. (1971). "Tertiary Igneous Chronology of the Great Basin of Western United States–Implications for Tectonic Models". Geological Society of America Bulletin 82 (12): 3497–3502. اطلع عليه بتاريخ 2010-04-09. 
  19. ^ "Northwest Origins, An Introduction to the Geologic History of Washington State, Catherine L. Townsend and John T. Figge". The Burke Museum of Natural History and Culture, University of Washington. اطلع عليه بتاريخ 2010-04-10. 
  20. ^ "Oregon: A Geologic History". Oregon Department of Geology and Mineral Industries. اطلع عليه بتاريخ 2010-03-26. 
  21. ^ "Digital Geology of Idaho, Laura DeGrey and Paul Link". Idaho State University. اطلع عليه بتاريخ 2010-04-10. 
  22. ^ أ ب Figure from Geology and Petrology of the Mid-Miocene Santa Rosa-Calico Volcanic Field, northern Nevada. Mackay School of Earth Sciences and Engineering College of Science, University of Nevada. 2008. اطلع عليه بتاريخ 2010-05-04. 
  23. ^ New geologic evidence for additional 16.5–15.5 Ma silicic calderas in northwest Nevada related to initial impingement of the Yellowstone hot spot. Collapse Calderas Workshop, IOP Conf. Series. 2008. 
  24. ^ Brueseke، M.E.؛ Hart, W.K., and M.T. Heizler (2008). "Chemical and physical diversity of mid-Miocene silicic volcanism in northern Nevada". Bulletin of Volcanology 70: 343–360. Bibcode:2008BVol...70..343B. doi:10.1007/s00445-007-0142-5. 
  25. ^ Wood، Charles A.؛ Jűrgen Kienle (1993). Volcanoes of North America. Cambridge University Press. صفحات 284–286. ISBN 0-521-43811-X. 

كتابات أخرى[عدل]

  • Baldridge, W. Scott, Geology of the American Southwest: A Journey Through Two Billion Years of Plate Tectonic History, Cambridge University Press, 2004. ISBN 0-521-01666-5
  • Plummer, McGeary, Carlson, Physical Geology, Eight Edition Boston: McGraw-Hill, 1999, pages 321, 513, 514 ISBN 0-697-37404-1
  • W. P. Schellart, D. R. Stegman, R. J. Farrington, J. Freeman, and L. Moresi (16 July 2010). "Cenozoic Tectonics of Western North America Controlled by Evolving Width of Farallon Slab". Science 329 (5989): 316–319. Bibcode:2010Sci...329..316S. doi:10.1126/science.1190366. PMID 20647465. 
  • Dickinson, William R. "Geotectonic Evolution of the Great Basin". Geosphere, December 2006. p. 353–368.
  • Dickinson, William R. "The Basin and Range Province as a Composite Extensional Domain". International Geology Review, Vol. 22, 2002, p. 1–38.


وصلات خارجية[عدل]


قالب:Physical geography topics قالب:Geography topics