مهارات العرض

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
مهارات العرض

هنه

أثناء العرض[عدل]

  • متابعة المستمعين بالنظر بصورة عادلة ومتوازنة، وفي حالة المجموعات الكبيرة يتم تبادل النظر بين

الحاضرين علي شكل رقم ٨

  • تصرفات الحاضرين واحرص علي ترجمة التعبيرات الجسدية للحاضرين.
  • حالة وظروف الحاضرين: الجو، وقت الغذاء، الإجهاد بعد يوم العمل، الحضور من السفر، وغيرها.

ه7عه78

أ- المقدمة[عدل]

منهم.

عناصر المقدمة[عدل]

  • التحية للمستمعين
  • قدم نفسك
  • موضوع العرض (العنوان)
  • زمن العرض
  • محتوي العرض
  • الإشارة إلي مالا يجب توقعه من العرض
  • الإشارة إلي وسائل الإيضاح، المادة العلمية، المطبوعات،..... وغيرها

خصائص المقدمة الناجحة[عدل]

تكون المقدمة ناجحة عندما تؤدي الي :

  • جذب انتباه المستمعين
  • كسر الحواجز وإذابة الجليد بين المحاضر والمستمعين
  • شعور المستمعين بأهمية موضوع العرض
  • شعور المستمعين بحاجتهم إلي المعلومات المقدمة
  • الحد من التوقعات الزائدة للمستمعين
  • تشويق المستمعين للدخول في موضوع العرض

كيف تبدأ المقدمة؟[عدل]

هناك العديد من النماذج الجيدة للاستهلال، منها :

  • موضوع العرض: سوف نتحدث في الساعة القادمة عن.......
  • التواصل مع المستمعين: أعلم أن الجو اليوم حار وأنكم مجهدون من السفر.
  • قصة قصيرة ذات علاقة بموضوع العرض.
  • معلومة مثيرة للانتباه.
  • سؤال مثير للاهتمام: كم منكم يحتاج في عمله وسيلة لتنظيم المراسلات.
  • طرح مشكلة ثم البدء في طرح بدائل للحلول.

ب- المحتوي[عدل]

هو الجزء الأوسط والأكبر من العرض، ونستهدف فيه :

  • الاحتفاظ بانتباه المشاهدين.
  • مساعدتهم علي متابعة الأفكار المطروحة.
  • توجيههم نحو استخلاص النتائج التي توصلت إليها.

خصائص المحتوي الناجح[عدل]

لكي تتحقق الأهداف السابقة يراعي أن :

  • يتم تخطيط بناء أو هيكل الموضوع بالطريقة التي تؤدي لإقناع المستمعين.
  • يقسم المحتوي إلي نقاط (عناوين) رئيسية وفرعية واضحة وفي تسلسل منطقي.
  • يتم استخدام وسائل إيضاح بسيطة ومعبرة.
  • استخدام التركيبات اللغوية الملائمة للربط والانتقال بين أجزاء العرض.

بناء هيكل المحتوي[عدل]

توجد عدة أساليب لتقسيم محتوي العرض منها :

  • تقسيم زمني :في الماضي، حاليا، ومستقبلا.
  • تقسيم فئوي :التمويل، الموارد البشرية، الإنتاج.
  • تقسيم مقارن :النظام القديم، النظام المقترح.
  • تقسيم إلي بدائل :البديل الأول، البديل الثاني، البديل الثالث.
  • تقسيم متدرج (تصاعدي أو تنازلي :(من أهم العوامل..، ويليها...
  • تقسيم حلقي :الفرد، المؤسسة، المجتمع.

وسائل الإيضاح[عدل]

أدوات جيدة لمساعدة المتلقي علي استخدام أكثر من handouts تقدم وسائل الإيضاح وتكنولوجيا وسائل العرض والنشرات المصاحبة للعرض حاسة واحدة، مما يؤدي إلي استيعاب المعلومة وتثبيتها. إلا أنه يجب مراعاة أن يخدم تصميمها الهدف المطلوب منها، كما أن وجود النص في يد المستمعين في بعض الأحيان قد يؤدي الي تشتيت الانتباه وتقليل التركيز.

جمل الربط[عدل]

يمكن استخدام تركيبات لغوية متعدد لربط عناصر الموضوع منها :

  • الآن وقد انتهينا من المقدمة، دعونا ننتقل إلي.....
  • توجد ثلاثة عناصر هامة: أولا.......
  • ومن هنا نجد أن.....
  • علي العكس من.... فإن.......
  • مثل....، فإن.......
  • بالرجوع إلي.........
  • تأكيدا لما ذكرناه........

ج- الخاتمة[عدل]

تهدف الخاتمة إلي.

  • تمهيد المستمع إلي انتهاء العرض.
  • تأكيد وصول مضمون الرسالة إلي المتلقي.
  • تأكيد أن المتلقي قد تمكن من استخلاص النتائج المستهدفة.

التمهيد لانتهاء العرض يكون التمهيد لانتهاء العرض عن طريق إعلام المتلقي بانتهاء عرض المحتوي الأساسي للموضوع. ويمكن استخدام بعض التركيبات اللغوية التي تشير إلي ذلك مثل : وبناءا علي ما ذكرناه........ و نتيجة لما تقدم........ الآن وقد انتهينا من....... وهكذا فقد توصلنا إلي.......

تأكيد وصول مضمون الرسالة[عدل]

يكون ذلك عن طريق تلخيص، وإعادة النقاط الرئيسية التي سبق ذكرها. ويراعي عدم ذكر أي موضوعات جديدة أو معلومات إضافية، كما يراعي أن عدم الإطالة فيها.

استخلاص النتائج المستهدفة[عدل]

يكون ذلك عن طريق مراجعة التركيب البنائي للمحتوي، وكيف أدي هذا البناء الهيكلي إلي استخلاص هذه النتائج. وعادة ما تحتوي النتائج علي معلومات جديدة للمتلقي أو توصيات ينصح بإتباعها، ويكون نجاح العرض مرتبطا بشكل كبير بمدي اقتناع المتلقي بهذه النتائج أو التوصيات التي تم التوصل إليها.

بعد انتهاء العرض: الأسئلة والتعليقات.[عدل]

بعد انتهاء العرض يمكن دعوة المتلقين إلي إلقاء الأسئلة أو التعليقات. إذا تمت المقاطعة ببعض الأسئلة أثناء العرض، فيفضل تأجيلها لما بعد العرض بلباقة، كأن تقول: ” هذا سؤال جيد، يسعدني الإجابة عليه بعد انتهاء العرض.“

هناك استثناء واحد من ذلك وهو طلب الإعادة أو توضيح إحدى النقاط، فلا يجب تأجيل ذلك، بل يجب التأكد من متابعة جميع الحاضرين لأي نقطة قبل الانتقال الي ما يليها. خطوات إجابة السؤال

  • استمع إلي السؤال كاملا.
  • توقف للحظة.
  • اشعر السائل بالتقدير.
  • حاول الإجابة علي السؤال بأمانة وعلي قدر معلوماتك.
  • تأكد من رضائه عن الإجابة، عن طريق سؤاله “ هل هذا يجيب علي السؤال؟.“

التعامل مع الأسئلة الصعبة[عدل]

علي الرغم من أن المحاضر الجيد يكون ملما بجوانب موضوعه، إلا أن المتلقي قد يتطرق الي أحد الجوانب التي قد لا يكون المحاضر علي إلمام كاف بها، ويمكن التعامل مع هذا الموقف كالتالي : توجيه الشكر والإشادة بالسؤال، ثم طلب الإعادة لتوضيح السؤال بصورة أكثر. كن واضحا، ولا تتحرج من ذكر أنك لا تعرف الإجابة علي السؤال. ارفض الإجابة بلباقة، إذا كان السؤال خارجا عن الموضوع، أو مثيرا للجدل، أو يتطلب وقتا طويلا لمناقشته. إذا تعاملت مع شخص مجادل، فلا تجعله يأخذ وقت الآخرين. يمكن فتح باب المناقشة مع باقي الحاضرين ‘ذا كان ذلك يخدم موضوع العرض.

4-بعد انتهاء العرض: التحية والختام.[عدل]

  • بعد انتهاء الأسئلة أو التعليقات لا تنس توجيه الشكر للحاضرين، وكذلك الإشادة بنقاط القوة التي لمستها فيهم، بدون مبالغة،

مثل حسن الاستماع أو ارتفاع المستوي الثقافي أو تجاوبهم واقتناعهم بأهمية الموضوع.

  • لا تكن أول من ينصرف بعد انتهاء العرض، ودع الفرصة لبعض المحادثات.