موجة عريضة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

يمكن أن يكون لمصطلح الموجة العريضة أو برودباند (بالإنكليزية: Broadband) معان مختلفة في سياقات مختلفة. وخضع معنى المصطلح لتحولات جوهرية.

استخدامه في الاتصالات السلكية واللاسلكية[عدل]

يشير مصطلح "الموجة العريضة" في مجال الاتصالات السلكية واللاسلكية إلى طريقة الاتصالات التي تتضمن أو تتعامل مع الترددات على نطاق واسع، والتي يمكن أن تنقسم إلى قنوات أو صناديق تردد. ويعتبر مصطلح برودباند دائماً مصطلح نسبي، يتم فهمه وفقا للسياق. وكلما كان النطاق الترددي أوسع، كلما كانت سعة حمل المعلومات أكبر. على سبيل المثال، في الإذاعة، فعندما يكون نطاق الإشارة محدود جداً فذلك سوف ينقل شفرة مورس، والنطاق الأوسع ينقل الكلام، ويكون استمرار اتساع النطاق مطلوب لنقل الموسيقى بدون فقد الترددات الصوتية العالية المطلوبة لإخراج الصوت الواقعي. قد يكون هوائي التلفزيون الذي يوصف بأنه "طبيعي" قادر على استقبال مجموعة معينة من القنوات؛ أما الذي يوصف بأنه "ذو موجة عريضة" فيستقبل المزيد من القنوات. ر في مجال اتصالات البيانات سوف يبث مودم التماثل عرض للنطاق بسرعة 56 كيلوا بايت في الثانية (كب/ث) عبر خط التليفون؛ ويمكن أن يتم التعامل مع اتساع النطاق للعديد من الميجا بايت لكل ثانية عبر نفس خط التليفون عن طريق الـ ADSL، والذي يوصف بأنه ذو موجة عريضة (متعلق بالمودم عبر خط التليفون، على الرغم من أنه أقل بكثير مما يمكن تحقيقه عبر دوائر الألياف البصرية).

في اتصالات المعلومات[عدل]

قد يشير مصطلح الموجة العريضة في [[البيانات الشبكات واسعة النطاق أو شبكة الانترنت واسعة النطاق وربما يكون له نفس المعنى على النحو الوارد أعلاه، وبذلك يمكن أن يشار إلى نقل البيانات عبر كابلات الألياف البصرية على أنه واسع النطاق بالمقارنة مع مودم الهاتف الذي يتم تشغيله على 56،000 بت في الثانية الواحدة.|البيانات الشبكات واسعة النطاق أو شبكة الانترنت واسعة النطاق وربما يكون له نفس المعنى على النحو الوارد أعلاه، وبذلك يمكن أن يشار إلى نقل البيانات عبر كابلات الألياف البصرية على أنه واسع النطاق بالمقارنة مع مودم الهاتف الذي يتم تشغيله على 56،000 بت في الثانية الواحدة.]] ومع ذلك، لم يتم تحديد معايير عالمية لمستوى عرض النطاق الترددي وسرعات الشبكات التي تمثل مايسمى بالبرودباند.[1]

ومع ذلك، يستخدم البرودباند في نقل البيانات بشكل كبير في معنى تقني أكثر يشير إلى نقل البيانات حيث تُرسل أجزاء متعددة من البيانات في وقت واحد لتزيد من معدل فعالية النقل، بغض النظر عن معدل تأشير البيانات. يستخدم هذا المصطلح في هندسة الشبكات في الطرق التي يتشارك فيها اثنين أو أكثر من الأوساط.[2] يعتبر الدخول إلى شبكة الإنترنت واسعة النطاق، وغالباً مايختصر إلى برودباند، هو ارتفاع معدل الوصول إلى البيانات عبر الإنترنت، وعادة ما يتناقض مع الدخول عبر الطلب الهاتفي باستخدام مودم 56k.

يقتصر مودم الطلب الهاتفي على معدل بت أقل من 56 كيلو بيت / ثانية (كيلوبت في الثانية الواحدة)، ويتطلب الانشغال الكامل لخط الهاتف، في حين أن تكنولوجيا البرودباند توفر معدل أكثر من ضعف ذلك، ودون تعطيل لاستخدام الهاتف بوجه عام.

في الـ دي اس ال (DSL)[عدل]

تعتبر الأشكال المختلفة لخدمات خط المشترك الرقمي (دي اس ال) برودباند، بمعنى أن المعلومات الرقمية يتم ارسالها عبر قناة واسعة النطاق (تقع على قناة صوت قاعدة النطاق في زوج واحد من الأسلاك).[2]

في الإيثرنت[عدل]

يرسل انبعاث البيسباند نوع واحد فقط من الإشارة مستخدماً عرض النطاق الكامل للوسيلة، كما هو الحال في 100BASE-T إيثرنت. ومع ذلك، فإن الإيثرنت، هو الواجهة المشتركة لأجهزة المودم واسع النطاق مثل ارتباطات بيانات الدي اس ال، ولديه ارتفاع في معدل البيانات نفسها، ولذلك فإنه في بعض الأحيان يشار إليه على أنه برودباند. ويعتبر الإيثرنت الموفر على كابل مودم بديل شهير للدي اس إل.

في اتصالات خطوط نقل الكهرباء[عدل]

تُستخدم خطوط نقل الكهرباء أيضا للأنواع المختلفة من اتصالات البيانات. وعلى الرغم من أن بعض نظم التحكم عن بعد تقوم على أساس إشارات النطاق الضيق، إلا أن نظم السرعة العالية الحديثة تستخدم إشارات البرودباند لتحقيق معدلات مرتفعة جداً من البيانات. وهناك مثال على ذلك وهو معيار ITU-T G.hn والذي يوفر طريقة لخلق سرعة عالية (تصل إلى 1 جيجابت / ثانية) لشبكة المنطقة المحلية مستخدمة بذلك نظام السلوك المنزلية الموجودة (التي تتضمن خطوط الكهرباء، ولكن أيضاً خطوط الهاتف والكابلات المحورية).

في الفيديو[عدل]

يستخدم البرودباند في انتشار الفيديو التناظري لكي يشير إلى النظم أمثال الكيبل التلفزيوني، حيث يتم تضمين القنوات الفردية على ناقلات بترددات ثابتة.[3] وفي هذا السياق، يكون البيسباند هو نقيض المصطلح، مشيراً إلى قناة مفردة للفيديو التناظري، وعادة في شكل مركب مع حامل فرعي للصوت.[4] ويحول فعل الـ demodulating الفيديو البرودباند إلى فيديو بيسباند.

ومع ذلك، قد حان الفيديو واسع النطاق في سياق فيديو الإنترنت أن يعني ملفات الفيديو التي تحتوي على bitrates عالية كفاية لتتطلب دخول واسع النطاق إلى الإنترنت من أجل عرضها.

أحياناً مايستخدم الفيديو واسع النطاق أيضا لوصف

البث التلفزيوني للفيديو عبر الانترنت عند الطلب. [5]

أنظر أيضاً[عدل]

المراجع[عدل]

وصلات خارجية[عدل]