موراي بوكتشين

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

مواري بوكتشين مواري بوكتشين (14 كانون الثاني 1921 - 30 تموز 2006) هو كاتب، خطيب، وفيلسوف اشتراكي لاسلطوي أمريكي. من رواد حركة التبيؤ. شكل حركة التبيؤ الاجتماعي ضمن الأفكار البيئية، واللاسلطوية. كتب حوالي 24 كتابا عن السياسة، الفلسفة، التاريخ، التبيؤ، والقضايا المدنية. في أواخر 1990 أنشأ مدرسته اللاسلطوية السياسية الخاصة بإسم [الكوميونية].

كان بوكتشين مناهضا للرأسمالية ومؤيدا للامركزية في المجتمع وفقا لقواعد ديمقراطية وبيئية. كتاباته عن البلدية التحررية، نظرية الوجه لوجه، الجمعية الديمقراطية، أثرت في الحركة الخضراء ومجموعات العمل المباشر المناهض للرأسمالية. ولد بوكتشين في نيويورك من عائلة روسية يهودية. كانت والدته اشتراكية ثورية شربته منذ الصغر بالفكر الروسي الشعبوي. عقب وفاتها في 1930، انضم لمنظمة شباب شيوعية. تعلم في مدرسة العمال حيث درس الماركسية. في أوائل 1930 عارض الستالينية وانجذب نحو التروتسكية، وانضم لحزب العمال الاشتراكي.

طور بوكتشين في تلك المرحلة نظرية عن مجتمع ما بعد الندرة تقوم على اللامركزية [البيئية]. وفي 1958 أعلن أنه لا سلطوي، ورأى توازنا بين اللاسلطوية والتبيؤ. ومفهوم [التبيؤ الاجتماعي] عند بوكتشين يقوم على الاقتناع بترابط القضايا الاجتماعية والبيئية.

في 1986 كتب كتابا بعنوان من التمدن إلى المدن أو نهوض التمدن وسقوط المواطنة حيث برز تأثره بالتقاليد الديمقراطية وقدم مفهوم [البلدية التحررية] حيث رأى أن التغيير الاجتماعي لا بد أن يبدأ على مستوى محلي / بلدي.حيث أنه لا بد من تغيير هيكلية المجتمع لتصبح السلطة للشعب. والطريقة الأقضل هي البلدية (مدينة، قرية أو بلدة) حيث يمكن خلق ديمقراطية مباشرة يقوم على الجمعيات الديمقراطية كمؤسسات تحررية واستبدال الدولة باتحاد من البلديات الحرة.

في 1995، انتقد تحول [اللاسلطوية] الأمريكية هي بدائية، معادية للتكنولوجيا، ذاتية ومغامرية على حساب الحركة الاجتماعية. فكان يعرف عن نفسه أنه "لاسلطوي اجتماعي" متطلع للثورة الاجتماعية. اشعل بوكتشين حربا ضد "اللاسلطوية الحياتية" في كتابه "اللاسلطوية الاجتماعية أو اللاسلطوية الحياتية" منتقدا تلك النزعة التي اعتبرها ترويعا للاسلطوية. لاحقا استنتج أن اللاسلطوية الأمريكية هي لاسلطوية محض فردية وانشق عن اللاسلطوية في 1999، ليؤسس فكره السياسي الخاص بإسم الكوميونية كشكل اجتماعي لاسلطوي (اشتراكي تحرري) تقوم على أفكار الجمعية الديمقراطية واللامركزية في المجتمع، السلطة، المال، النفوذ، الزراعة، الصناعة .. توفي بوكتشين بالسكتة القلبية في 2006 عن عمر ناهز 85 سنة.