ميحد حمد

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
ميحد حمد
البلد علم الإمارات الإمارات
الاسم عند الولادة ميحد حمد ميحد المهيري
الاسم المستعار بو حمد
الميلاد 22 مايو 1961 (العمر 52 سنة)

كلباء، الإمارات

الآلات الموسيقية عود
النوع موسيقى عربية, تراث إماراتي
المهنة الغناء، الشلة ، الشعر
سنوات النشاط 1975 - حتى الآن

ميحد حمد ميحد المهيري مغني إماراتي بارز جدا ولد عام 1961 في مدينة كلباء التابعة لإمارة الشارقة.

رغم ولادته في مدينة كلباء التابعه لمدينه الشارقه الا ان اصوله تعود الى مدينة الشارقة التي استقر فيها بعد عمله وزواجه فيها.

غنى ميحد حمد لأشهر شعراء الإمارات والخليج العربي كما غنى قصائد كثيره جدا لشخصيات بارزه في الإمارات منهم الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان مؤسس دولة الإمارات والشيخ محمد بن راشد آل مكتوم حاكم دبي ومانع سعيد العتيبه مستشار رئيس الدولة والشعراء المخضرمين أمثال علي بالرحمه الشامسي والشاعر راشد الخضر وسالم الجمري والماجدي ابن ظاهر وعلي بن سالم الكعبي والشاعرة فتاة العرب والفريق ضاحي خلفان تميم القائد العام السابق لشرطة دبي (والشاعر راشد المفتول)وكثير جدا من الشعراء الآخرين. عرف ميحد حمد بغنائه بلهجة حضر الساحل و اتقانه لها ( و هذا ذكاء من ميحد لانه لو غنى بلهجة بدو المناطق الداخلية كالذيد و العين في بداياته الفنية لما اشتهر ). يعتبر هذا الفنان أحد أهم رموز التراث الغنائي الإماراتي. ويلحقه بنفس الاداء الفنان راشد المفتول لانه يوجد تشابه كبير بين الصوتين وبنفس اداء العزف على اله العود

  • يعتبر الفنان ميحد حمد من رواد الغناء في الإمارات حيث ان شهرة اغانيه تمتد إلى جميع ارجاء الوطن العربي والخليج خاصة حيث ان نبرته الجبليه لا مثيل لها, غنى ميحد حمد في المناسبات الوطنيه جميعها تقريبا كما غنى في المناسبات الرياضيه ولا ننسى اغنية يامنتخبنا التي غناها لمنتخب دولة الإمارات في تأهله لكأس العالم في بداية التسعينات

من أشهر اغانيه[عدل]

وقد لقب الفنان ميحد حمد بلقب فنان الإمارات الأول

مسيرته الغنائية[عدل]

وقد توقف الفنان الإماراتي ميحد حمد من طرح البومه الملقب بميحد 2006 ثلاث سنوات وكان من المعروف بان الالبوم سيطرح سنة 2004 لكن لوفاة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان ال نهيان قرر تاجيل طرح الالبوم إلى سنة 2006 ويذكر بان الالبوم لقى صدا كبير عند الجمهور ومن اغنيات الابوم طير الحمامي ,وين يالغايب.

غنى ميحد حمد اغاني وطنيه عديده اشهرها على الإطلاق (الله يادار زايد), (داري علمها) له مكتبه غنائيه تفوق الالف اغنيه من روائع الشعر الإماراتي خاصه والخليجي عامه كما تتردد اغانيه في كافة البوادي في أنحاء الوطن العربي

  • سرت اشاعه في دولة الإمارات بوفاة الفنان ميحد حمد وانتشرت بسرعه كبيره عبر رسائل الهاتف

المتحرك والبلاك بيري ولكن نفى أنيس محمد مدير اعمال الفنان ميحد حمد هذه الاشاعه في اتصال اجرته معه جريدة الاتحاد الاماراتيه.

بالإضافة إلى إجادته الغناء هو أيضا يجيد في التلحين حيث ان غالبية اغانيه من الحانه والتي تتسم بروح التراث والاصالة الإماراتية كما انه شاعر وقام بغناء العديد من قصائده.

  • وصلات خارجيه

جريدة الاتحاد تنفي وفاة الفنان ميحد حمد

المصادر[عدل]