ميديا بارت

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Mediapart
Mediapart.png
معلومات
سنة التأسيس 2008
اللغة الفرنسية
الإنكليزية
نوع جريدة وطنية
الاتجاه السياسي يساري[1]
المسؤولون
المالك Société Editrice de Mediapart
الناشر Société Editrice de Mediapart
رئيس التحرير إيدوي بلينيل (بالإنجليزية)
متفرقات
السعر 9 يورو شهرياً
المقر الرئيسي باريس
علم فرنسا فرنسا
التوزيع 60 ألفاً
الموقع على الويب www.mediapart.fr

ميديا بارت (بالفرنسية: Mediapart) جريدة إلكترونية فرنسية تأسست في سنة 2008، أسسها ويترأس تحريرها إيدوي بلينيل (بالإنجليزية) رئيس التحرير السابق لجريدة لوموند.

يأتي دخل الجريدة بالكامل من رسوم الاشتراكات، ولا يحمل موقعها أية دعاية. حققت «ميديا بارت» أرباحاً لأول مرة في سنة 2011، وبلغت الأرباح نصف مليون يورو مما يقارب 60 ألف مشترك.[2]

يتألف «ميديا بارت» من باحتين رئيسيتين: الجريدة نفسها (Le journal) ويديرها صحفيون محترفون، والنادي (Le club)، وهو منتدى تعاوني يحرره مجتمع المشتركين. وفي سنة 2011 أطلقت «ميديا بارت» مشروع فرينتش ليكس (FrenchLeaks)، تيمناً بمشروع ويكيليكس.[3]

لعبت «ميديا بارت» دوراً أساسياً في الكشف والتحقيق حول موضوع بيتنكور،[4] وخلال الحملة الانتخابية في فرنسا نشرت وثيقة تشير إلى حصول اتفاق بين سلطة القذافي في ليبيا ونيكولا ساركوزي لتمويل حملته الانتخابية خلال الانتخابات الرئاسية الماضية بمبلغ يصل إلى 50 مليون يورو.[5]

المراجع[عدل]

  1. ^ "Gaddafi ‘agreed to fund Sarkozy' =". Herald Sun، 29 أبريل 2012 (بالإنكليزية) وصل لهذا المسار في 30 أبريل 2012.
  2. ^ "Breaking down the paywall". Global Journalist. 22 September 2011. اطلع عليه بتاريخ 20 March 2012. 
  3. ^ Smith، Sydney. "New WikiLeaks Partner Launches FrenchLeaks, Canadian Man Launches QuebecLeaks". iMediaEthics. Art Science Research Laboratory. اطلع عليه بتاريخ 20 March 2012. 
  4. ^ Jacinto، Leela (6 July 2010). "How a start-up news site broke and rode the Bettencourt scandal". France 24. اطلع عليه بتاريخ 20 March 2012. 
  5. ^ "Gaddafi 'agreed to fund Sarkozy campaign', media say". France 24، 28 أبريل 2012 (بالإنكليزية) وصل لهذا المسار في 29 أبريل 2012.
News.svg هذه بذرة مقالة عن الصحافة تحتاج للنمو والتحسين، فساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.