ميموزا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Commons-emblem-notice.svg

ميموزا

Mimosa pudica foliage and flower-heads
التصنيف العلمي
المملكة: Plantae
غير مصنف: Angiosperms
غير مصنف: Eudicots
غير مصنف: Rosids
الرتبة: Fabales
الفصيلة: Fabaceae
الأسرة: Mimosoideae
القبيلة: Mimoseae
الجنس: Mimosa
L.
Species

About 400 species, see text

الميموزا هي جنس يتكون من 400 نوع من الأعشاب والشجيرات، وتندرج ضمن الفصيلة الفرعية ميموزوإيداي (Mimosoideae) من فصيلة البقول المعروفة باسم القرنيات "الفصيلة الفولية" (Fabaceae). ويشتق الاسم العلمي من المصطلح كلمة اليوناني μιμος (ميموز)، وتعني "مُقلد".[1]

ويوجد نوعان بارزان في هذا الجنس[بحاجة لمصدر]. الأول هو ميموزا بوديكا، وسُمِّيت بذلك نظرًا للطريقة التي تنطوي بها أوراقها حينما يتم لمسها أو تعريضها للحرارة. وموطنها الأصلي هو جنوب أمريكا الوسطى وأمريكا الجنوبية، ولكن يتم زراعتها على نطاق واسع في أماكن أخرى نظرًا لقيمتها اللافتة، سواء كنبات منزلي في المناطق ذات المناخ المعتدل، أو في الهواء الطلق في المدار الاستوائي. وقد أدت زراعة الميموزا في الهواء الطلق إلى ظهور نوعمجتاح من الأعشاب في بعض المناطق، وخاصة هاواي. أما النوع الثاني، فهو ميموزا تينويفلورا (Mimosa tenuiflora) التي تشتهر جدًا باستخدامها في شراب أياهواسكا الشاماني المخمر، وذلك بسبب عقار DMT المخدر.الموجود في لحاء جذرها.

التصنيف[عدل]

لقد اشتهرت الـميموزا بكونها ملتوية، حيث مرت بفترات التقسيم والتجميع، حتى جمعت أخيرًا أكثر من 3000 اسم، تم إطلاق العديد منها كمرادفات على أنواع أخرى أو تم نقلها إلى أجناسٍ أخرى. وقد أُطلق اسم "ميموزا" أيضًا على العديد من الأنواع الأخرى ذات الصلة والتي يكون بها أوراق ذات ريش أو ريش مضاعف مماثل للميموزا، ولكن تم تصنيفها في أجناسٍ أخرى، أغلبها عامةً ألبيزيا زهرة الحرير وطلح ديلباتا (تعريشة).

الوصف[عدل]

أوراق ميموزا بوديكا وهي تغلق عند لمسها

وتُعتبر نباتات ذلك الجنس من بين النباتات القليلة القادرة على القيام بـالحركة السريعة؛ وتشمل الأمثلة، خارج الـميموزا، نبات التلغراف وخناق الذباب. وتغلق أوراق النبات سريعًا فور لمسها. هناك بعض الأوراق تفتح أوراقها نهارًا وتغلقها ليلًا، وقد قدمت التجارب التي قام بها جاك دورتوو (Jacques d'Ortous) حول نباتات الميموزا في 1729 أول دليل على وجود الساعة البيولوجية.[2] ويمكن تمييز الـميموزا عن الأجناس الكبيرة ذات الصلة، الـطلح وألبيزيا، ويرجع ذلك لأن أزهارها تحتوي على عشر أسدية أو أقل. لاحظ أن ما يبدو، نباتيًا، كزهرة واحدة مكوَّرة هو في الحقيقة مجموعة من الوحدات الكثيرة. وتحتوي الميموزا على قدرٍ من حمض الهبتانويك.

الأنواع[عدل]

الميموزا قبل لمسها
الميموزا وهي مغلقة الأوراق فور لمسها

هناك حوالي400 نوع تشمل:

المراجع[عدل]

  1. ^ Gledhill، D. (2008). [<a href="http://books.google.com/books?id=NJ6PyhVuecwC">http://books.google.com/books?id=NJ6PyhVuecwC</a> The Names of Plants] (الطبعة 4). Cambridge University Press. صفحة 356. ISBN 978-0-521-86645-3. 
  2. ^ Neuroscience; Bear, Connors,Paradiso
  • Barneby, R.C. 1992. Sensitivae Censitae: A description of the genus Mimosa Linnaeus (Mimosaceae) in the New World. Memoirs of the New York Botanical Garden, vol. 65.

External links[عدل]