نشوة جنسية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Commons-emblem-merge.svg لقد اقترح دمج محتويات هذه المقالة أو الفقرة في المعلومات تحت عنوان رغبة جنسية. (نقاش)
بحاجة لمصدر المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.(أكتوبر_2010)

النشوة الجنسية أو اللذة الجنسية(بالإنجليزية: Libido) هي السرور المتبادل والرضا عن الإشباع الجنسي المتبادل بين طرفي الجماع. وهي النشوة تشمل مرحلة الإثارة الجنسية، ما قبل الجماع، ومرحلة الجماع وتُتوج بقمة النشوة الجنسية أو هزة الجماع.

النشوة الجنسية عند الإنسان[عدل]

تلاقي رجل وامرأة وهما في حالة هياج جنسي شديد يُؤدي ان كلاهما يجد سروراً وانبساطاً وإشباعاً متبادلاً في ثوان قليلة. وهذا أفضل من أن يتلاقى رجل وامرأة وهناك اهتمام شديد من أحد الطرفين أو كلاهما ثم يستمر التلاقي مدة طويلة والنتيجة أن لا الرجل ولا المرأة يصل إلى مرحلة الهدوء النفسي والإشباع الجنسي المتبادل.

عند الرجل[عدل]

ينقسم الرجال إلى مجموعتين، المجموعة الأولى تريد أن يستمر الجنس مدة طويلة - والمجموعة الثانية لا تريد ذلك وهذا يعتمد إلى حد كبير على المستوى الاجتماعي والاقتصادي والتعليمي للرجل. فالرجال من الطبقات الدنيا يعتقدون أنه كلما كان القذف سريعاً كلما كانوا على قوة جنسية طيبة ويعتقدون أنه ليس من المفروض أن تشارك الأنثى في العملية ولا أن تصل إلى قمة اللذة ولا أن تستمتع جنسياً، وهذا الرأي لا ينسحب على كل الرجال من هذه الطبقة فهناك تفاوت كبير بين رجل وآخر من نفس الطبقة، أما المجموعة الثانية فإنها تهتم بأن تصل الأنثى إلى قمة اللذة وأن تستمتع جنسياً[بحاجة لمصدر].

ومن المعروف أن الرجل يستطيع أن يحتفظ بالانتصاب لمدة تصل إلى 30 - 40 دقيقة. وهناك رجال عندهم قذف متأخر وقد يستمر الجماع لمدة ساعة وهناك رجال عندهم قدرة على التحكم في القذف حتى يتأكدوا أن المرأة قد شبعت وتشبعت جنسيا

عند المرأة[عدل]

تقول الدراسات العلمية والعملية في مجال الجنس أن المرأة تحتاج إلى ما معدله (15 إلى 20 دقيقة) على الأقل من المداعبات الجنسية (مقدمات الجماع) كي تكون متهيئة بشكل كامل لعملية الجماع.

فالجماع لا يكون ممتعا للمرأة إلا إذا سبقته مداعبات مستفيضة تجعل من المرأة في قمة الاستثارة الجنسية. وكثير من النساء يقولون أنه لا يمكنهن الوصول إلى قمة النشوة الجنسية (هزة الجماع) الا إذا سبق الجماع(أي ايلاج العضو الذكري) مداعبات كثيرة. فمهما حاول الرجل جاهدا أثناء (عملية الجماع والإيلاج) لايصال زوجته للهزة الجنسية فلن يستطيع ذلك، الا إذا سبق عملية الجماع الكثير من المداعبات الجنسية.

وبعبارة أخرى : إذا كانت مداعبات ما قبل الجماع غير كافية، فلا يمكن للمرأة الوصول إلى النشوة الجنسية أو الرعشة الجنسية (حتى لو استمر إدخال العضو الذكري في المهبل وتحريكه فترة طويلة !)، لذلك فمداعبات ما قبل الجماع هي أهم مرحلة بالنسبة للمرأة.

النشوة الجنسية عند الحيوان[عدل]

إن النشوة الجنسية عند الحيوان تشبه إلى حد كبير النشوة الجنسية عند الإنسان. مع فارق التحكم العقلي في العملية الجنسية. فالحيوانات تسعى وراء غرائزها ,على الفطرة بلا تعقل ,ويكون هناك رغبة جنسية ,من الطرفين وعندما يحدث توافق في الرغبة بين ذكر وأنثى ,تحدث عملية الإيلاج بلا مقدمات ,وتتم عملية القذف سريعا ً ,حيث يكون الهدف الأساسي ,هو إتمام حدوث تكاثر النوع ,وليس المتعة الجنسية ,على الرغم من حدوثها ولكن بلاتعقل