نقاش:دوللي (نعجة)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من نقاش:النعجة دولي)
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث


النعجة دولي (5 يوليو 1996 - 14 فبراير 2003) هي أول حيوان ثدي يتم استنساخه بنجاح من خلية جسمية. تم استنساخها في مؤسسة أدنبره في أسكتلندا بالمملكة المتحدة. النعجة دولي ولدت عام 1996 نفقت النعجة دولي التي اشتهرت بكونها أول حيوان ثديي يتم استنساخه من خلايا حيوان آخر بالغ.

وقد أكد النبأ معهد الأبحاث الاسكتلندي الذي قام بعملية الاستنساخ.

وقد اتخذ المعهد قرار إنهاء حياة النعجة المريضة، التي بلغ عمرها ست سنوات، بأسلوب القتل الرحيم بعد أن أظهرت الفحوص البيطرية أنها مصابة بمرض صدري في حالة متدهورة.

وقد أصبحت دولي أشهر نعجة وأول حيوان ثديي يولد من استنساخ خلايا حيوان آخر وولدت في الخامس من يوليو تموز عام 1996.


دولي ولدت اربع مرات خلال حياتهاوقد كشف النقاب عن وجودها بعد تخليقها بأكثر من نصف سنة كاملة عام 1997.

تشريح الجثة

ويقول الدكتور هاري جريفين من المعهد إن النعجة يمكن أن تعيش ما بين 11 و12 عاما، وأن الإصابة بأمراض الرئة يعد أمرا عاديا في النعاج المسنة. وقال هاري إنه سيتم إجراء تشريح كامل للجثة وسيصدر تقرير بأي نتائج مثيرة.

وكان الإعلان عن مولد النعجة دولي بعد سبعة أشهر من مولدها بداية لخلاف عالمي، رغم اعتباره أحد أهم الإنجازات العلمية الضخمة خلال عقد التسعينيات.

ولكن الإنجاز أثار أيضا جدالا يستمر حتى اليوم حول أخلاقيات الاستنساخ، خصوصا مع تطوير الأساليب وبدء تطبيقها على البشر.

وقد ولدت دولي حملا عام 1998 ثم تبعته بثلاثة عام 1999.

ولكن في يناير كانون ثاني من العام الماضي تدهورت حالتها الصحية بعد تشخيص إصابتها بمرض الروماتزم.

وهذا المرض عادة ما يصيب النعاج المتقدمة في العمر ، وبعدها بدأ جدال آخر حول كيفية قياس العمر الحقيقي للنعجة، ومخاطر الإصابة بالشيخوخة المبكرة لدى الكائنات المستنسخة.

وقال البرفيسور إيان ويلموت الذي قاد فريق الاستنساخ، إن ثمة قصورا في أساليب الاستنساخ وتحتاج لمزيد من التطوير.

ويقول الدكتور باتريك ديكسون ،وهو كاتب في اخلاقايت الاستنساخ البشري، إن طبيعة نفوق النعجة دولي قد تكون لها ردود فعل كبيرة على إمكانية استنساخ طفل آدمي.

وقال إن الموضوع الرئيسي هو سبب موت دولي، وهل الأمر متعلق بالشيخوخة المبكرة، فهي لم تكن متقدمة في العمر، بمقاييس النعاج، ليضطر الأطباء إلى إنهاء حياتها.

وقال البروفيسور ريتشارد جاردنر ، رئيس الجمعية الملكية لأبحاث الخلايا الجذعية إنه لابد من انتظار نتائج تشريح جثة النعجة لمعرفة سبب الموت المبكر وإذا ما كان بسبب أنها مستنسخة. وهو ما قد يلقي الضوء على أوجه قصور استنساخ البشر.

ومن المقرر ان توضع جثة النعجة دولي في متحف اسكتلندا الوطني في ادنبره.