نقاش المستخدم:فلاح حسين بن عوينان

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

~ لاتــذكــر الشــــــوق ~

لاتــذكــر الشــوق إن الشوق يحرقه ولا تمــــازح فــــإن المــزح يغلقه

لاتــذكــر الشــوق إن القــلب ذو غرر مــــازال يخفق والأشــــواق تقلقه

يومــــا على صخرة والناس غائبة كــأنـنــي تحت حــد السيــف يفلقه

قـالت: عزمت وهـل في الأمر من سعة ؟ فقلت : لاتــحزني ، والــدمــع يخنقه

فســارع الــدمــع يجري فوق وجنتها قـالت : متى ، قلت: عند الصبح شارقه

والــلــه مــــاسلــكت رجــلي بنــاحية

إلا وأذكــر شهــــدا كــــان يلعقه

وأذكــر الــجــــد إذ تــنــتاب قائلة:

يــــالــهف نفسي ويــاليتي أرافقه

وأذكر الــعهد في يوم التلاق أتى يــقــول لي : لا تضيــع ما نوثقه

عيني فلا شـــاهدت أنـثـى ولارمقت غيــداء حــســن يضــــاهيها تألقه

إذا رأتني حزينــا تــلــتــمس فرحي وإن كتــمــت فـلا يــخــبــو يضايقه

وإن رأت أن شــيــئــا فــيــه مأنستي إلا وإن لــهــــا نفســــــا تحققه

لا تدعى اللطف دومــــا كان ديدنها يــكــاد يــقــتــلهالـطــف يفــتقه

ذو رقــــة مــــا تجلت في ذرى بشر كأنهــــا غصن بــان مــــال باسقه

لو هبــت الريــح لانــدقــت قوائمها أو ذاقت الحر-كــل الخـوف-تصعقه

لو نوديــت بإسمهــــا قضت مضاجعها أو يرفع الصــــوت في حلم يؤرقه

لو تشتهي النــــوم جاء النوم ساعفها عين النواعس دومــــا كــان رامقه

لو تهجر المســك قام المسك يطلبها إذا أمرت يفــــوح الطيـــــب عابقه

وإن عهــدي بهــــا مــــازال ينعشني من مسكهــــا كــل حين كنــت أنشقه

مــاذا أقــول من الأوصـــــاف روعتها هــل تشبه الشمس إن الشمس تفرقه

هــل تشبه البدر ليـــس البدر يشبهها

كل الجمــــال تداعى كيــــف رونقه؟

شطر ليوسف في الأوصـــاف جمله

ونصف شطر لهــا سبحــــان خالقه

وللورى نصفه البــــاقي فمــا لحقت بنصفهــا مــات غيظــــا من يلاحقه

للــــه در الغمــــام البيــض ذكرني كــانت ؛ وكنــت كمــا للارض وادقه

إن الجمــــال اللذي فيهــــــا يؤهلها

بأن تنصب مــلــكــا ســــــام بارقه

فيعلن النــاس في الآفــــاق بيعتهم كــأنــهــا مــلــك خيــفــت فواسقه

قد أعطيت هيــبــة في حسن مظهرها مــــا إن تجلت فــكــم عيــن تحدقه؟

كفوا عن الشــوق إن الشوق أججني لــو أن لي حيــلــة مــا كنت أعشقه


٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠


انت الطليق وكلهم سجناء انت الذكي وكلهم بلهاء

ان يجرحوك بكذبهم وخداعهم لاتبتئس منهم هم الجهلاء

ان يحقروك فذاك من أطماعهم لاتبتئس منهم هم العملاء

يامرسي العياط لو ابصرتهم لوجدتهم في الحالتين سواء

خطفوك وارتاعوا وظنو انهم آسياد قومن والصحيح إماء

سفكوا الدماء واثخنوا اخوانهم اطفالهم ونساءهم أشلاء

فبأي دين يقتلون وحقهم عند الاله فلا يضيع هباء

عياط يامرسي فلست بباكي لاتبك عينك فالبكاء جزاء

واصبر فإن المكر حاق بأهله الله قال وقالت الحكماء

والابق السيسي يظن بأنه رجل وخاب الظن والاسماء

خان الاله وخان شعبا طاهرا واجتمعت الخوانة الدهماء

اعلامهم قذر ونبح صوتهم ونفاقهم ريح له فسساء

يامرسي العياط لاتندم على شيء فكل امورهم غوغاء

وقد ابتلاك الله فاصبر واحتسب فالأنبياء بلو كذا الزعماء

سقط القناع وبان خبث حديدهم زاح الغمام وزانت الأجواء

يامرسي العياط اثبت عندها عند المبادئ تستوي الأشياء

ان ترجعوا عنها تذلوا حينها والذل موصوم به السفهاء

يامرسي العياط مني تحية واقبل سلامي والسلام دعاء

٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ بغداد تنزف من جرح ومن ألم

والرافدين كشيخ الحارة الهرم

قد كله الدهر من متن يزاحمه

ومقلتيه بها من قرحة ودم

نصرت يا دار ابطال منابتهم

على ثراك وهامات على قمم

بغداد قومي من الإغماء وانتفضي

ثم ابعثي فارسا من كل ذي رمم

وإن شئت فاستبدلي قومي مع أخر

هات الملهب والقعقاع واستلم

يادار هارون يامجد الألى ذهبوا

أحفاد نقفور فيك اليوم فالتهم

يادار هارون لاتبكي على أحد

الموت سنة هذا الكون فاقتسم

أحببت بغداد حبا حب والدتي

أو حب من يرتعي البيداء للديم

لم آت بغداد يوما فوق حافلة

لكن قلبي بها قد عاش بالقدم

قد كان ذا قبل ألف كنت قاطنها

وجيش هارون حاميها من العجم

واليوم غادرتها من بعدمابرحت

لا تشتكي الجرح بل تشكي من الورم

بغداد عذرا فما للمسلمين يد

البطش إرهاب والإنكار بالقلم

الذل والهون و الإنكار ديدننا

أراذل الناس أنواعا من الجرم

لاتطلبينا فما الأفغان قبلكموا

وما فلسطين إلا مولد الندم

بغداد إن بني الإسلام إنهموا

قد ضيعوادينهم بالفلس والسهم

قد غيرواجلدهم من غيرجلدتهم

وقد أضاعوا من الأخلاق والقيم

فيمن يخون وفيمن باع ذمته

أقولها للعروبين ملئ فم

لابارك الله فيمن خان أمته

لابارك الله في شعب بلا ذمم

إن العروبة داء فاز صانعه

صنع الصهاين للتقسيم والقسم

وخاب كل عرابي بنعرته


وفاز كل يهودي وذي همم

إن الرجوع الى الباري وشرعته

هوالدواء من الأمراض والسقم

بغداد إن طالت الأيام فالتمسي

شعبا بديلا وحراسا لدينهم

أدعوا لك الله أن يختار طائفة

أتباع عمرو وعمار ومعتصم

٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠


عفرية الخد والإزهار يغشاها

قد شفني وجهها إذ جاء ذكراها

وادي القريف يناديني فأعبره

أعلل النفس عل النفس تنساها

حتى الغروب ونفسي ما تحدثني

وقد عزمت على الإمضاء ليلاها

وعندما حامت الأنظار سامية

لم أنزل العين حتى أسبلت ماها

كأنه قال لي الإشفاق إن لنا

أصلا بهاقدسرقناالحمر من فاها

فقلت يامهجتي سيري و لاتقفي

قالت وكيف أغض الطرف ، "حياها"

فصرت مابين اشفاق ومعترك

فيني ونفسي عراك الهم أعياها

سيرا إلى البيت لاانفك أذكرها

وأذكر البسم مزهوا محياها

يمرني ريحها شيئا فيمنعني

فألتمس ريحها مع منعي إياها

وكل ما مرني طيف أنازعه

ياطيف هلا أمرت لي شفاياها

٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠