هاني السباعي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
بحاجة لمصدر المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.
Commons-emblem-copyedit.svg هذه المقالة بها ألفاظ تفخيم تمدح بموضوع المقالة، مما يتعارض مع أسلوب الكتابة الموسوعية. يرجى حذف ألفاظ لتفخيم والاكتفاء بالحقائق لإبراز الأهمية.
Symbol recycling vote.svg هذه المقالة بحاجة إلى تهذيب بإعادة كتابتها بالكامل أو إعادة كتابة أجزاء منها. (انظر النقاش)
هاني السباعي
ولادة هاني السيد السباعي يوسف
مدينة القناطر بمحافظة القليوبية, مصر
إقامة بريطانيا
مواطنة مصري
تعليم ماجستير ودكتوراة في القانون الجنائي
عمل محامي
أعمال بارزة مرافعة الدفاع عن الإسلاميين
دين مسلم


هاني السيد السباعي يوسف محامياً أشتهر بدفاعه عن المعتقلين الإسلاميين أمام محاكم أمن الدولة العيا والعسكرية والمدنية، وهو عضواً في هيئة الدفاع عن قضايا الحركات الإسلامية وكاتباً في مجلة المحاماة التي تصدرها رابطة المحامين الإسلاميين وعضواً في لجنة الشريعة الإسلامية في نقابة المحامين بمصر وفي مجلة نداء الإسلام بأستراليا، وفي مجلة المنهاج بلندن ورئيس تحرير مجلتي الفرقان والبنيان المرصوص - سابقاً - وهو رئيس مجلس إدارة الجمعية الشرعية بالقناطر الخيرية بمصر (من عام 1987 إلى عام 1990 ) ومدير مركز المقريزي للدراسات التاريخية وما زال.

كما أنه اختير مستشاراً تاريخياً لمركز الدراسات الإسلامية بأستراليا، وهو كاتب متخصص في السيرة النبوية والتاريخ الإسلامي وحاصل على درجة ماجستير فلسفة في الفقه الجنائي المقارن بالقوانين الوضعية ثم على درجة دكتوراة فلسفة في الفقه الجنائي المقارن بالقوانين الوضعية حاصل على إجازة في قراءة القرآن الكريم برواية حفص عن عاصم من طريق الشاطبية بطرق ثلاث مسندة إلى رسول الله بالإضافة إلى العديد من الشهادات العلمية في علوم شتى كالحاسوب والترجمة واللغة الإنكليزية، اعتقل السباعي في قضية تنظيم الجهاد عام 1402 هـ 1981 كما اعتقل عدة مرات وظل يعمل في مهنة المحاماة والنشاط الدعوي حتى خرج من مصر ويقيم الآن في بريطانيا .

النشأة[عدل]

الدراسة[عدل]

البداية في مكتب تحفيظ القرآن الكريم لقد تعلم الشيخ الدكتور هاني السباعي في الكتّاب المدينة - مكتب تحفيظ القرآن - على يد الشيخين رزق وحامد وحفظ خمسة أجزاء من القرآن الكريم مع تعليم مبادئ اللغة العربية الأولية التي كانت تدرس في الكتّاب، ثم التحق بالمدرسة الابتدائية النموذجية بمدينة القناطر الخيرية ثم بالمدرسة الإعدادية للبنين بمدينة القناطر الخيرية ثم مدرسة الثانوية العامة بنين بالقناطر ومنها إلى كلية الآثار جامعة القاهرة ثم تركها بسبب دراسة التماثيل ثم التحق بكلية الحقوق وتخرج فيها، وكان يرى أنه من الممكن أن يفيد إخوانه المعتقلين الإسلاميين والتواصل معهم، فاشتغل في مهنة المحاماة بعد خروجه من المعتقل وشارك في معظم قضايا الإسلاميين في منتصف الثمانينات إلى عام 1993 م ثم اختفاؤه وهروبه إلى أن وصل لندن عام 1994 .

الالتزام[عدل]

التزم هاني السباعي في مسجد الجمعية الشرعية بمدينة القناطر الخيرية وكانت تتمسك بالهدي الظاهر في دعوتها من لحية وعمامة وحجاب ونقاب وغيرها. وكان تأثره الحركي أثناء التغطية الإعلامية لقضية (جماعة المسلمين) (التكفير والهجرة) سنة 1977 م. ثم شرع في حضور دروس الشيخ عبد اللطيف مشتهري رئيس الجمعية الشرعية للعاملين بالكتاب والسنة وكان يلقيها أسبوعياً في مسجد الجلاء بالقاهرة. وكان يحضر دروس التجويد للشيخ محمود بالجمعية الشرعية ثم دروس الشيخ عرفان بالجمعية الشرعية بمسجد الجلاء بالقاهرة ودروس الشيخ محمود عبد الوهاب فايد الفقيه الشاعر الثائر الصابر. ثم طفق يتردد على أشهر المساجد في القاهرة والجيزة فكان يتردد على مسجد أنصار السنة - العزيز بالله - منذ تأسيسه وتوسيعه والاستماع لخطب ودروس الشيخ الدكتور محمد جميل غازي وكان يتردد على بيته في منطقة حلمية الزيتون لسؤاله والتعلم منه. وكان يتردد أيضاً على مسجد الفتح بالمعادي وخاصة في أيام الاعتكاف في رمضان ومسجد عمر بن الخطاب في الخلفاوي بشبرا الذي كان يرأسه ويؤمه الشيخ عبد الواحد.

ثم لما شرع الشيخ حافظ سلامة ببناء مسجد النور في العباسية بالقاهرة كان هذا المسجد بمثابة قلعة للمؤتمرات والمحاضرات الأسبوعية لكبار المشايخ والدعاة في ذلك الوقت مثل الشيخ محمد الغزالي وقادة الإخوان كالأستاذ عمر التلمساني ومصطفى مشهور وغيرهم من مشاهير الحركة الإسلامية. بالإضافة إلى تردد الشيخ الدكتور السباعي واستماعه لخطب ومحاضرات الشيخ الزاهد عبد الحميد كشك. ومن أراد الرقائق فعليه بمسجد أنس بن مالك بالمهندسين قلعة جماعة التبليغ في ذلك الوقت والاستماع إلى خطب ومواعظ الشيخ إبراهيم عزت فقد كان الشيخ الدكتور هاني السباعي يحبه ويجله ويتأثر بمواعظه والمسجد في ذلك الوقت كان فعلاً كخلية النحل. بالإضافة إلى مشاركة السباعي ومواظبته على حلقات دروس تعليم القرآن الكريم اليومية بعد صلاة الفجر وكان يلقيها الشيخ بهجت في تبادل مع الشيخ محمود بمسجد الجمعية الشرعية في القناطرالخيرية . وفي ذلك الوقت كان يذهب إلى بعض المشايخ المقرئين ليزداد من تعلم وحفظ القرآن الكريم حتى حفظ نصفه وأكمل حفظ القرآن الكريم بعد ذلك في معتقل أبي زعبل ومزرعة طرة و سجن القلعة وكان يخطب ويؤم المعتقلين في الزنزانة في ذلك الوقت.

الدعوة[عدل]

كان السباعي يجوب القرى المجاورة لمدينة القناطر في الوعظ والإرشاد مع مجموعة من الشباب والأقران في ذلك الوقت ثم صار مسئولاً عن الدعوة ووكيلاً ثم رئيساً لمجلس إدار الجمعية الشرعية بالقناطر الخيرية وهي مؤسسة كبيرة تتبعها عدة فروع في قرى ملحقة بمركز القناطر وهذه الجمعية لديها مركزاً لتحفيظ القرآن الكريم ومركزاً طبياً في كافة التخصصات ومركزاً لفصول التقوية لطلاب المراحل الدراسية المختلفة مع عدة مشروعات لكفالة الأيتام وغيرها من مشروعات خيرية. وإبان العدوان الشيوعي السوفييتي على أفغانستان عام 1979 م قام هاني السباعي ومجموعة من إخوانه الدعاة في ذلك الوقت بحملات دعوية مكثفة في القرى والمدن والعديد من المساجد والأندية الثقافية لتفهيم الناس حول الوضع المأساوي في أفغانستان في المحافظات والقرى والمساجد، وكان يقود فريقاً من الشباب المتحمس المتطوعين لنشر صور الجرحى والعمليات العسكرية وصور قتل الأطفال مع صور أيضاً المجاهدين، وكانت هناك حملات تبرع سخية من كافة طوائف الشعب المصري المسلم في تلك الفترة بالإضافة إلى المؤتمرات الجماهيرية والندوات والصلوات في المساجد والدعاء لمجاهدي أفغانستان، والمد الإسلامي كان على أشده آنذاك.

الدروس[عدل]

كان السباعي يلقي درساً شبه يومي عقب صلاة الفجر في مسجد الجمعية الشرعية بالقناطر قراءة في صحيح البخاري شرح ابن حجر العسقلاني من فتح الباري من الجزء الأول حتى نهاية كتابة المغازي أي إلى الجزء الثامن ثم توقف عند بداية كتاب التفسير من صحيح البخاري. وكان الشيخ يلقي عقب صلاة العصر درساً في الفقه أكمل فيه فقه العبادات من كتاب فقه السنة. وكان يلقي درساً أسبوعياً كل يوم خميس وجمعة بين المغرب والعشاء في مسجد الجمعية الشرعية بالقناطر ثم مسجد عمر بن عبد العزيز بمنطقة بولاق الدكرور بمحافظة الجيزة في التاريخ الإسلامي والسيرة النبوية ومشاكل الأقليات المسلمة في العالم الإسلامي. وكان قد شرع في شرح سيرة الرسول من كتاب البداية والنهاية لابن كثير مروراً بفتوحات الصحابة والتابعين حتى خلافة الوليد بن عبد الملك.

للشيخ هاني السباعي شرح مسجل لالعقيدة الطحاوية في أربعة أشرطة كاسيت مدة الشريط الواحد ساعة ونصف مسجلة في مسجد عمر بن الخطاب بالقناطرالخيرية. وشرح كتاب قواعد التحديث للقاسمي والمنظومة البيقونية في مصطلح الحديث. وشرح ولخص وهو معتقل في سجن أبي زعبل كتاب شذور الذهب لابن هشام وكان يحضر دروسه بعض الطلبة في كلية التربية قسم اللغة العربية. وشرح ولخص بعد خروجه من المعتقل كتاب قطر الندى وبل الصدى وكتاب شذا العرف في فن الصرف للعلامة الحملاوي وكان معظم الطلبة من طلاب المعاهد الأزهرية ثم لما ذهب إلى السودان كان يشرح نفس هذا الكتاب شذا العرف لإبراهيم وهو الابن الأكبر للشيخ محمد شرف - أبي الفرج اليمني - وشرح ولخص كتاب أصول الفقه للشيخ أبي زهرة مستعيناً بكتب أصول الفقه المقارن المعاصر للشيخ مصطفى شلبي والدكتور عبد المجيد مطلوب والدكتورعبد الكريم زيدان. ولهاني السباعي دروس ومناظرات مع جماعة التبليغ وبعض جماعة التوقف والتبين والصوفية وغيرهم في مسجد الجمعية الشرعية بالقناطر وبعض المساجد الأخرى المحيطة بمركز المدينة.

للشيخ السباعي دروس وخطب جمعة في مواضيع متنوعة في الشريعة الإسلامية بالإضافة إلى خطب العيدين الفطر والأضحى التي كانت تقام في حدائق القناطر الفسيحة التي يؤمها الألوف من الناس لأداء الصلاة. وكان يلقي بعض الدروس في دولة عربية لمجموعة من الشباب ويشرح لهم كتاب بداية المجتهد ونهاية المقتصد لابن رشد شرحاً وتلخيصاً. وكان يلقي دروساً في السيرة النبوية في بلد إسلامي وله دروس مسجلة على شرائط كاسيت كيف تدار الدولة الحديثة. وكتب رسالة في أحكام الديار وتقسيمها قبل أن يظهر كتاب العمدة وكتاب الجامع وكان يدرس هذا البحث على كثير من الشباب في مختلف المحافظات المصرية. وقام باختصار وشرح أحكام الجهاد والردة من كتاب المغني لابن قدامة قبل أن تظهر الكتب المشهورة حالياً وكان يركز في دعوته للشباب المتمسك بدينه على قراءة أحكام الجهاد والردة من كتاب المغني لأهميته. قام بتدريس وتلخيص كتاب الصواعق المرسلة للحافظ ابن القيم ودرس كتاب العقيدة الواسطية لابن تيمية شرح العلامة الدكتورمحمد خليل هراس وذلك في السجن ولمجموعة من الشباب في مدينة القناطر الخيرية. قام وهو في السجن بكتابة متن سلم الوصول للحكمي قبل أن يظهر المتن مطبوعاً في الآونة الأخيرة.

بعد خروجه من السجن قام بكتابة متن الخرقي في الفقه الحنبلي كاملاً قبل أن يظهر مطبوعاً في الآونة الأحيرة. كان يحفظ عدة متون مثل متن العقيدة الطحاوي ومتن سلم الوصول والمنظومة البيقونية في مصطلح الحديث ونصف متن الخرقي وكان يحفظ حوالى مائتي بيت من ألفية ابن مالك في النحو وعددا لا بأس به من ألفية السيوطي في علم الحديث. كتب رسالة في حكم النقاب لخصها من بعض كتب التفسير والفقه قبل شيوع الكتب التي أفردت كتباً للنقاب مؤخراً وكانت هذه الرسالة يصورها الشباب ويوزعونها في المدارس وبعض المعاهد الأزهرية والكليات الجامعية في مصر في ذلك الوقت. شرح كتاب تأويل مختلف الحديث لا بن قتيبة الدينوري في دروس رمضانية في مسجد الجمعية الشرعية بالقناطر الخيرية. وله بحث في خيار الرؤية قضايا البيوع في الشريعة الإسلامية دراسة مقارنة. كتب وهو في سجن مزرعة طرة بمصر رسالة بسيطة بعنوان بديع الكلمات من بديع المقامات وهي عبارة عن قاموس لغوي مختار للكلمات الغريبة والبديعة من قامات بديع الزمان الهمذاني والحريري.

مشائخه[عدل]

العلماء والمشايخ الذين درس على أيديهم وحضر دروسهم منهم الشيخ محمد عبد اللطيف مشتهري رئيس الجمعية الشرعية للعاملين بالكتاب والسنة بجمهورية مصر العربية. والشيخ الدكتور محمد جميل غازي خطيب ورئيس جمعية أنصار السنة. الشيخ الدكتور محمد مصطفى شلبي وله كتاب قيم من أفضل من كتب في هذا الشأن وهو تعليل الاحكام بالإضافة إلى كتابه النافع في أصول الفقه. ودرس على الأستاذ الدكتور محمد بلتاجي حسن كان عميداً لكلية دار العلوم ورئيساً لقسم الشريعة الإسلامية بالجامعة وكان يشرح له في قسم الدراسات العليا قسم الشريعة الإسلامية كتابه الماتع عقود التأمين من وجهة الفقه الإسلامي وبالإضافة إلى كتبه الأخرى في مجالات شتى في الشريعة الإسلامية ككتابه الملكية الفردية في النظام الإسلامي. والأستاذ الدكتور عبد المجيد مطلوب رئيس قسم الشريعة الإسلامية في كلية الحقوق جامعة عين شمس وكان قد عرض عليه منصب الإفتاء فرفض وقال قولته الشهيرة: لا أكون شيخ هلال. عمل السباعي معه حواراً في مجلة الفرقان التي كنت رئيس تحريرها. ولقد درس له كتابه أصول الفقه ثم كتاب الفضالة في الشريعة الإسلامية في قسم الدراسات العليا وله مساهمات وكتابات في الفقه الإسلامي متنوعة. درس على الأستاذ الدكتور محمد علي محجوب وزير الأوقاف الأسبق كان يدرس لنا أحكام الزواج والطلاق في الفقه الإسلامي.

أما عن الشيوخ والعلماء والدعاة الآخرين خص منهم الشيخ الداعية عبد الحميد كشك التقاه وكان يواظب على حضور معظم خطبه في مسجد عين الحياة بحدائق القبة بالقاهرة إلى أن اعتقله السادات في قرارات التحفظ الشهيرة عام 1981 م ثم توفي وهو ساجد قبيل ذهابه لصلاة الجمعة في 25 من شهر رجب 1417 هـ الموافق الموافق 6 من ديسمبر 1996 م. والشيخ الدكتورعبد الرشيد صقر التقاه وزاره في بيته في شارع مسرة بشبرا واستمع إليه وإلى دروسه وخطبه في مسجد المنيل حتى أوقفته وزارة الأوقاف بناء على طلب مباحث أمن الدولة لأن خطبه كانت مؤثرة جداً ومسجد المنيل كان قريباً من سفارة العدو الإسرائيلي بالجيزة. توفي في نفس الأسبوع الذي توفي فيه عبد الحميد كشك عام 1417 هـ الموافق 1996 م. والأستاذ الشيخ محمد الغزالي استمع إلى خطبه ودروسه ومحاضراته سواء في مسجد النور بالعباسية أو في نقابة المحامين والمؤتمرات الطلابية التي كانت تعقد في جامعات القاهرة وعين شمس والأزهر. منهم أيضا الشيخ الداعية طه عبد الله السماوي الذي كان يتكلم العربية بطلاقة بدون تكلف لا يلحن فيها كأنه يملك ناصيتها التقاه في سجن أبي زعبل واستمع إليه وإلى شعره وآرائه وثباته وحتى مرات قلائل بعد خروجه ولقد ظلم هذا الشيخ ظلماً كثيراً من النظام في مصر ومن معظم قيادات الحركة الإسلامية. والشيخ صلاح أبو إسماعيل التقاه شخصياً مرات عديدة واستمع إلى دروسه وإلى خطبه سواء في المساجد أو المؤتمرات أو المعسكرات الصيفية ولقد تغير في آخر حياته إلى أفضل حال وله شهادة تاريخية في قضية الجهاد الكبرى عام 1984 م ثم شهادته الأقوى والأوضح في ردة النظام وقضاته في قضية الناجون من النار ثم توفي بعدها في الجزيرة. والشيخ محمد عمر إلياس المشهور بالشيخ عبد الله بن عمر قتل شهيداً كذلك في أحداث الحرم في فتنة جهيمان عام 1400 هـ كان يركز على الجانب العقدي في خطبه بطريقة فريدة في غاية الحسن والحماس من استمع إلى خطبه اليوم يظن أنه يعيش بيننا الآن كان في مسجد الجمعية الشرعية قد جمع السباعي معظم خطبه ودروسه ولكن للأسف الشديد علم فيما بعد أن ترك مصر أنهم قد مسحوها خوفاً من الأمن هذا الشيخ الذي سابق أقرانه وزمانه في فهم أصول الدين والعقيدة بمراحل.

والأستاذ عمر التلمساني المرشد العام للإخوان المسلمين الأسبق التقاه السباعي عدة مرات في مقر مجلة الدعوة في سوق التوفيقية بالقاهرة وفي مؤتمرات عدة في مساجد مختلفة وفي لقاءات بجامعة القاهرة. والأستاذ مصطفى مشهور التقاه وأجرى السباعي معه حوار لمجلة القلم الحق في مقر مجلة الدعوة بسوق التوفيقية والتقاه في مناسبات عدة ودعاه لإلقاء محاضرة في مسجد الجمعية الشرعية بالقناطر في عام 1979 م و1980 م فلبى واستمع إليه وإلى أجوبته وكان أكثر قيادات الإخوان التزاماً وتمسكاً وتفهماً للحركات الإسلامية الأخرى. والشيخ سلامة التقاه واستمع إليه عدة مرات في مسجد النور بالعباسية ومؤتمرات أخرى وكان مع السباعي في سجن القلعة والتقاه عدة مرات وهما في عربة الترحيلات إلى نيابة أمن الدولة أو المحكمة وكان على رأس المتهمين في قضية إعادة تنظيم الجهاد في منتصف عام 1982 م لا يزال على قيد الحياة. والأستاذ الشاعر جمال فوزي شاعر الإخوان المعروف التقاه في مقر مجلة الدعوة بسوق التوفيقية وكان كبير السن مثقفاً مهذباً متواضعاً يستقبل الناس ببشاشة. وهناك العديد من المشايخ والدعاة وطلبة العلم من مختلف الحركات الإسلامية من سلفية وإخوان وجماعة إسلامية وجهاد وتبليغ وتكفير وبراءة وتوقف وتبين وناجون من النار وغيرهم.

منظري الجهاد[عدل]

ومن قيادات الحركات الجهادية الإسلامية التقى السباعي بكثير من قيادات الجماعة الإسلامية والجهاد وخص منهم على سبيل المثال: الشيخ المجاهد الدكتور أيمن الظواهري فهو أنموذج للتواضع ونكران الذات والتفاني في خدمة إخوانه وكان مضرب المثل في الصبر على شظف العيش هو وزوجته الشهيدة أم محمد فقد قتلت بصواريخ أمريكية إبان العدوان على أفغانستان عام 2001 م في منطقة خوست ومعها ابنها محمد وإحدى بناتها وخمس أسر مصرية كانوا في نفس البيت. والشيخ الصوام القوام الصابر المحتسب المهندس محمد الظواهري كان كأخيه في دماثة الخلق والأدب الإسلامي الرفيع وكان مثالاً للتواضع وأنموذجاً لتعلم كيفية التكتم وكان يطبق قول الرسول : من حسن إسلام المرء تركه ما لا يعنيه. لقد سلمته دولة الإمارات غدراً وعدواناً إلى مصر منذ عام 1997 م ولا يزال مصراً على رفض تراجعات أمن الدولة. القائد المجاهد الشيخ الشهيد أبو عبيدة البنشيري - علي أمين الرشيدي - الذي استشهد غرقاً في بحيرة فكتوريا عام 1996 م كان محبباً مهتماً بأحوال المسلمين في كل مكان خاض معارك في أفغانستان.

محمد عاطف أبو سنة الشهير بأبي حفص المصري خاض معارك في أفغانستان ذاع صيته وظهرت نجابته وحنكته وإدارته خارج مصر ولا سيما بعد تعرفه على صنوه وتوأمة روحه أبي عبيدة البنشيري. قتل مع كوكبة في قصف صاروخي على المنزل الذي كانوا يقيمون فيه في الأيام الأولى للاحتلال الأمريكي لأفغانستان سنة 2001 م. والشيخ الضابط أبو خالد عبد العزيز الجمل شخصية لا يصلح إلا أن يكون قائداً إذا جلست معه قد لا تصدق أن هذا الرجل كان يوماً ضابطاً مصرياً عمل في الجيش المصري لأنك ستجد شخصية متدينة يكثر من قراءة القرآن الكريم والاستشهاد بأحاديث رسول الله ويواظب على الأذكار ويحب الشعر ومدرباً محترماً. سلمته دولة اليمن إلى مصر. أيد مؤخراً الدكتور سيد إمام في بعض تراجعاته. والمجاهد ثروت صلاح شحاته مثال للكرم والشهامة والتواضع وحب إخوانه وكان ومعه بعض الأخوة سبباً في انتشار الفكر الجهادي في القاهرة والشرقية والقليوبية ومحافظات وجه بحري بصفة خاصة بل له تأثير من خلال علاقاته مع بعض الإخوة في وجه قبلي. الشيخ عبد القادر بن عبد العزيز - الدكتور سيد إمام - عالم موسوعي كان أميراً لجماعة الجهاد ثم استقال عام 1993 م رحل من السودان إلى اليمن حتى سلمته اليمن إلى مصر ثم كتب وثيقة التراجعات ونقض ما كان قد غزله في كتابيه العمدة والجامع في طلب العلم الشريف وثالثة الأثافي كتب كتاب بعنوان التعرية رد عليه السباعي بكتاب التجلية في الرد على التعرية. وعادل عبد المجيد يعرفه منذ أن كان طالباً في كلية الحقوق جامعة عين شمس وقابله في مسجد النذير بالزاوية الحمراء إبان فتنة اعتداء النصارى على مسجد النذير بالقاهرة ثم توطدت العلاقة أثناء وبعد السجن في مصر ثم رحل إلى لندن واستقر فيها طالباً للجوء السياسي وهو الآن معتقل ظلماً في بريطانيا منذ عام 1999 م بزعم طلب محاكمته في أمريكا.

الأصولي أبو عمرو مرجان مصطفى سالم لقد اجتهد ووصل إلى منزلة عالية في العلوم الشرعية له كتاب التبيان في أحكام الكفر والإيمان من خمسة أجزاء وتعليقات مفيدة في شرحه لأجزاء من صحيح البخاري، تولى رئاسة اللجنة الشرعية في تنظيم الجهاد ثم عين قاضياً في بعض القضايا الخاصة بجماعة الجهاد وله أبحاث شرعية مثل الحكم والتشريع والمناطات المكفرة، ورسالة تعريف الجهاد وبيان مقاصده ورسالة في حكم العمليات الاستشهادية، ورسالة في الرد على شبهة أن المجاهدين لا راية لهم ولا منهج، وأبحاث وفتاوى أخرى قيمة ونافعة. وله نزعة استقلالية نزيهة وآراء في السياسة الشرعية سديدة. الأستاذ منتصر الزيات المحامي الشهير رجل اجتماعي يواسي أصدقاءه وإخوانه في محنهم وكان يعلم الكثير عن أبناء الحركة الإسلامية لا سيما الجهادية بجميع فروعها ولم يشي بأحدهم، فأنه على سبيل المثال لما أراد هاني السباعي الهروب من مصر كان يعلم أنه سيخرج ولما سلم عليه شدد عليه وقال أرجوك لا تخبرني أين ستذهب. وفعلاً لم يعلم أين ذهب وسافر دعاني قديماً لإلقاء محاضرات في مسجد عمر بن عبد العزيز الذي كان يدرس فيه الشهيد نحسبه كذلك محمد عبد السلام فرج صاحب الفريضة الغائبة ومسجد آخر بشارع زنين ببولاق الدكرور، وهناك التقى السباعي بالشهيد أحمد النجار الذي اختطفه الأمريكان من ألبانيا وحكم عليه بالإعدام في مصر وكان حافظاً لكتاب الله داعية معروفاً وكان أحد أقطاب الحركة الجهادية.

والعديد من قيادات الحركة الجهادية في ذلك الوقت سواء ثبتوا الآن أم تغيروا. كان الأستاذ منتصر الزيات قلبه مع تنظيم الجهاد وعقله مع الجماعة الإسلامية تعرض لفتن في السجن وبعده واعتقل عدة مرات اتهم في قضية إعادة تنظيم الجهاد الكبرى وكان على رأس القائمة. كريم شهم لقد دافع عن أبناء الحركة الإسلامية من منتصف الثمانينات وحتى وقتنا الحالي. كان الداعي الأول لمبادرات ما يسمى بوقف (العنف) العمل المسلح ضد الحكومة المصرية وروج لمبادرة الأخ خالد إبراهيم أمير الجماعة الإسلامية بأسوان وجهت إليه جماعة الجهاد حملة انتقاد واسعة في مجلة (المجاهدون) ونشرة (كلمة حق) التي كان يشرف عليه شخصياً الدكتور أيمن الظواهري. نصحه السباعي بعد صدور كتابه (الظواهري كما عرفته) أن يكتب اعتذاراً عن بعض العبارات التي وردت في الكتاب فوافق وطلب منه أن ينشر تعليقاً وتعقيباً على الأخطاء التي قيلت في حق الدكتور أيمن الظواهري ونشرها في الطبعة الثانية وفي جميع الصحف التي نشرت هذه الأكاذيب عن فترة سجن الدكتور أيمن الظواهري في تلكم الفترة بل إنه نشر بياناً في الصحف قرر فيه عدم نشر الطبعة الثالثة من نفس الكتاب المذكور.

الشيخ نبيل نعيم كان مثالاً للرجولة والقوة في الحق ومثقفاً قارئاً جيداً تخرج في كلية دار العلوم كان تاجراً ناجحاً سجن سبع سنوات في قضية اغتيال السادات وكان سبباً مع ثروت صلاح وآخرين في انتشار الفكر الجهادي ثم أفرج عنه بعد ذلك ثم لفقت له تهم وهو لا يزال في السجن حتى كتابة هذه السيرة الذاتية. لقد تغير في السجن في السنوات الأخيرة وكان يضغط على الإخوة للموافقة على التراجعات على غرار تراجعات الجماعة الإسلامية لكن عندما دخل الدكتور سيد إمام السجن تلاقت الأهواء وأيد نبيل نعيم سيد إمام مما جعل معظم الشباب والأخوة في السجن ينفرون منه.

المجاهد المحتسب الزاهد أحمد سلامة مبروك على 56 سنة تقريباً قضى سبع سنوات في السجن في قضية الجهاد الكبرى عام 1981 من الرعيل الأول المؤسس لتنظيم الجهاد، كان متأثراً جداً بشخصية الشهيد نحسبه كذلك الرائد عصام القمري، كان أحمد سلامة مبروك شديداً على نفسه لا يلبس إلا كفافاً ولا يأكل إلا كفافاً، كتوماً لا يتكلم كثيراً حسن العبادة اختطفته المخابرات الأمريكية من أذربيجان وسلمته إلى مصر لا يزال مسجوناً وتعرض لتعذيب وحشي ثم لحملات ترغيب وترهيب شديدة لكي يوافق على تراجعات الدكتور سيد إمام لكنه رفض وكتب عدة بيانات أرسلها من السجن إلى الصحف ينفي فيها أية موافقة له على تراجعات أمن الدولة.

الشيخ المهذب المحترم المقدم عبود الزمر زاره السباعي عدة مرات في السجن، عقلية منظمة طموح كان يأمل أن يحقق أتباعه أشياء كثيرة لكنه أصيب بخيبة الأمل فيهم ونظراً لطول مكثه وعدم تحرك أتباعه خارج السجن بأية أعمال إيجابية انضم إلى الجماعة الإسلامية مع ابن عمه الدكتور طارق عبد الموجود الزمر ولأنهما لم يذهبا بعيداً في قضية التراجعات فعاقبتهم أمن الدولة بعدم الإفراج عنهما حتى كتابة هذه السيرة رغم أنهما أيدا ووافقاً على عملية وقف العمل المسلح لكنهما لم يصلا إلى القول بأن السادات قتل شهيداً.

الشيخ الأصولي الفقيه الورع المناظرالبارع مصطفى شامية من قيادات الجهاد القدامى له باع طويل في مناظرات جماعات التكفير والشوقيين خاصة في مكتبته بمنطقة شبرا الخيمة له رسائل شرعية قيمة (رسالة في أسباب اختلاف الحركات الإسلامية) ومن أفضل من تكلم عن قضية العذر بالجهل وبين وضعها الطبيعي في العمل الإسلامي استعرضها بالتفصيل قبل أن تظهر الكتابات الحديثة مثل كتاب الجامع وبعض المشايخ الذي كتبوا فيما بعد حول قضية العذر بالجهل، يعتبر الشيخ مصطفى شامية من أفضل المنظرين الأصولين ومن أحسن المشايخ فهما لعبارات شيخ الإسلام ابن تيمية وكان يرد على القطبيين في غاية الدقة، وكان من أوائل من رد على الشيخ الدكتور عبد المجيد الشاذلي في كتابه حد الإسلام، كما كان مصطفى شامية فقيراً مبتلى صبوراً وكان صاحب عبادة له سمت هادئ ولديه علاقة أخوية حميمة مع الشيخ رفاعي سرور الشيخ الداعية الزاهد صاحب الكتب الشرعية النافعة الفريدة في بابها مثل عندما ترعى الذئاب الغنم وقدر الدعوى وعلامات الساعة الكبرى وأصحاب الأخدود وغيرها، والشيخ مصطفى شامية من أقران الدكتور محمد تامر، ثم قابلت الدكتور تامر فيما بعد مرات قليلة في شهادة في قضية تعذيب تقريباً في إحدى محاكم القاهرة. وكان لغوياً درعمياً خريج كلية دار العلوم بجامعة القاهرة حتى نال درجة الدكتوراة ثم صار محققاً للعديد من الكتب النافعة وأهمها كتاب الإحكام في أصول الأحكام لبن حزم وهي عبارة عن أصل رسالة الدكتوراة التي حصل عليها وكانت بعنوان (مصادر الأحكام عند ابن حزم الظاهري دراسة أصولية مقارنة) وكانت تحت إشراف الدكتور محمد بلتاجي، ويعتبر من أفضل التحقيقات المطبوعة.

الدكتور علاء محي الدين: قبض الله روحه قبل التراجعات فلم يغير ولم يبدل، كان الدكتور علاء محي الدين المتحدث الإعلامي للجماعة الإسلامي كان شعلة من الحركة يجوب البلاد طولاً وعرضاً لا يهدأ حتى أطفأت نور دعويته رصاصة من أمن الدولة في منطقة الطالبية بالهرم فأردته قتيلاً وقد قابلته عدة مرات ودعوته في بيتي واستضفته ليلقي خطبة الجمعة في مسجد الجمعية الشرعية بالقناطر عدة مرات يأتي متخفياً ثم أحضر له ملابس بديلة حتى يستطيع الهروب من رقابة الأمن في المسجد.

وهناك العديد من قيادات الجماعة الإسلامية الذين التقى بهم السباعي في السجن من زيارات عدة مثل: الشيخ كرم زهدي وكان على علاقة طيبة بصهره الدكتور نبيل ظهر الذي كان يسكن في منطقة بسوس قريباً من مدينة شبرا الخيمة بالقليوبية، وكان شديداً في الحق ثم تغير حاله وقاد جماعته إلى التراجعات. وكذلك الدكتور ناجح إبراهيم كان هادئاً متزناً ثم تغير وبدل وكذلك الدكتور عصام دربالة والمهندس عاصم عبد الماجد وفؤاد الدواليبي.

ومن الحركة السلفية هناك العديد من الأسماء مثل الشيخ حجازي محمد حجازي الشهير بالشيخ أبي إسحاق الحويني تعرف السباعي عليه عن طريق صديق اسمه الدكتور محمد أبو حجر ثم زارهم الشيخ الحويني في الجميعة الشرعية وكان السباعي رئيساً لإدارتها في ذلك الوقت وزاره في مكتبته في كفر الشيخ وكان الأخوة السلفيون في كفر الشيخ في تلكم الفترة على قلب رجل واحد ثم فجأة دب فيهم الخلاف بسبب أتباع الشيخ أسامة عبد العظيم الذي قلل من علم الشيخ الحويني وسخر من مؤلفاته كتابه (جنة المرتاب)، ثم وصل الأمر أنهم اختلفوا حول إمامة صلاة العيد التي كانت تقام في استاد مدينة كفرالشيخ، أما الشيخ الحويني فمن أحسن مشايخ السلفيين التزاماً هو والشيخ الدكتور محمد إسماعيل الذي لم يقابله السباعي إلا في سجن أبي زعبل في مرات عابرة في القسم الصناعي، أما الشيخ أبو إسحاق فيعرفه السباعي شخصياً ويعرف حماه الشيخ حسين شراقة الذي زاره في بيته وقدمه السابهي لخطبة جمعة وكان يتردد بين فينة وأخرى يزورهم في مسجد الجمعية الشرعية. وآخر مرة التقى السباعي فيها بالشيخ الحويني كان في محافظة كفر الشيخ سنة 1990

الحالة الأسرية[عدل]

هاني السباعي متزوج ولديه أولاد وحفيدة.

النتاج الأدبي[عدل]

كتب هاني السباعي[عدل]

  • كتاب القصاص (دراسة في الفقه الجنائي مقارنة بالقوانين الوضعية).
  • كتاب إثبات جريمة القتل العمد (دراسة في الفقه الجنائي مقارنة بالقوانين الوضعية)
  • كتاب دور رفاعة الطهطاوي في تخريب الهوية الإسلامية.
  • كتاب الصراع بين المؤسسات الدينية والأنظمة الحاكمة. وهناك كتاب تحت الطبع بعنوان مصادرالسيرة النبوية دراسة تحليلية.

مقالات وبحوث[عدل]

  • العلمانيون وثورة الزنج.
  • زنادقة الأدب والفكر.
  • قراءة تحليلية لحركة التوابين.
  • قراءة تحليلية في خلافة عبد الله بن الزبير.
  • الإرهاب في المنظومة الغربية.
  • يزيد بن معاوية وحكامنا عصرنا.
  • الموريسكيون الجدد.
  • الحصاد المر لشيخ الأزهر.
  • الحركات الجهادية في العراق.
  • تسريح الجيوش الشعبية ضرورة شعبية.
  • قصة الجهاد.
  • ثورة الشعوب العربية الرهان الخاسر.
  • رهبان بالليل.
  • مغازي ابن إسحاق.
  • خليفة بن خياط ومنهجه التاريخي.
  • كتب الأدب من مصادر السيرة.
  • كتب التاريخ العام: الطبري أنموذجاً.
  • سقوط الحضارة الغربية في جوانتانامو.
  • أنقذوا الأسرى قبل فوات الأوان.
  • مملكة القش.
  • التاريخ الأسود لدويلات الطوائف قديماً وحديثاً.
  • قرابين على عتبات المذبح الأمريكي.
  • كارلوس مانديلا سلام وتحية.
  • صلاح الدين الأيوبي المفترى عليه.
  • السلطان الشاب محمد الفاتح العثماني.
  • سيفٌ لم ينكسر(الظاهر بيبرس).
  • عبد الله بن ياسين ودولة المرابطين.
  • أمير المسلمين يوسف بن تاشفين.
  • عبد الرحمن الناصر والعصر الذهبي.
  • فاتح الفتوح: موسى بن نصير.
  • التراث والتجديد في فكر حسن حنفي.
  • الإعلام والحركات الإسلامية.
  • سلسلة مقالات عن مصادر السيرة النبوية 20 مقالة.
  • ثمن المواطن لا يساوي ناقة.
  • رسالة إلى عبد المأمور.
  • القدس لنا.
  • حكم قتل المسلم بالكافر.
  • هل كان للأقباط دور تاريخي في مقاومة المحتل.
  • حكم إمامة المرأة في الصلاة (بحث).
  • التجلية في الرد على التعرية.
  • إذا نزلوا ساحة قتال أفسدوها.
  • مقال حول حقيقة إبادة الأرمن على أيدي العثمانيين.
  • دراسة حول قضاء القاضي بعلمه.
  • العدو القريب محاولة لتشخيص أحد أمراض الأمة.
  • دراسة حول حكم ضرب المتهم وخداعه.
  • الرد على بابا الفاتيكان أي الفريقين أحق بالعقل يا بنديكت.
  • حسن حنفي أنموذج للزندقة المعاصرة.
  • فلا رجعت ولا رجع الحمار (حسن نصر الله سيد الأمة).
  • حكم المماثلة في القتل (بحث شرعي مبسط).
  • انتحروا أم نحروا.
  • حكم قتل المسلم بالكافر. (بحث شرعي مبسط).
  • حكمتيار والبيعة الكبرى (تعليق).
  • رسالة هادئة لقادة الإخوان المسلمين أي الفريقين أحق بالاتباع.
  • غياب الشيخ أسامة إعلاميا (تعليق).
  • التاريخ الأسود لدويلات الطوائف قديما وحديثاً.
  • رويبضات أميركا.
  • مقال فتوى توحيد الأذان من كيتشنر الإنجليزي إلى وولش الأمريكي.
  • شبه المعارضين حول تطيبق عقوبة القصاص.
  • قراءة في خطاب الشيخ أسامة للشعب الأمريكي.
  • أليس في البكاء على أسرانا شغل.
  • لو كان تيسير علوني من مازن لم تستبح إبله.
  • ولا عجب للأسد إن ظفرت بها كلاب الأعادي.
  • أسباب تهميش المؤسسات الدينية.
  • بأي ذنب قتلوا.
  • شهادتي في الشيخ أبي محمد المقدسي.

بيانات ومرئيات هاني السباعي[عدل]

عشرات البيانات في موضوعات متفرقة منشورة في موقع المقريزي على الشبكة العنكبوتية.

حوارات مرئية ومسموعة ومقرؤة[عدل]

  • حوار مع جريدة الحياة حول الجماعة الإسلامية وتراجعاتها.
  • حوار مع جريدة الأخبار اليمنية حول أتباع الحوثي.
  • مقالات متنوعة في جريدة القدس العربي.
  • مقالات متنوعة في جريدة الشعب المصرية.
  • حوار مطول مع جريدة العربي الناصر حول الحركات الإسلامية المصرية.
  • حوار مع العربية نت حول قيادة تراجعات الجماعة الإسلامية.
  • حوار مع الحياة حول توقع ظهور جيل جديد من الجماعة الإسلامية.
  • حوار قناة الجزيرة برنامج الاتجاه المعاكس حول الحملة الأمريكية في تغيير مناهج التعليم.
  • حوار قناة ANN برنامج قناديل في الظلام حول أسرى جوانتنامو.
  • حوار في قناة الجزيرة أكثر من رأي حول العنف المسلح في العالم العربي.
  • حوار قناة الجزيرة الاتجاه المعاكس الأوضاع الأمنية والسياسية في أفغانستان.
  • حوار مع جريدة الشموع اليمنية حول الإخوان المسلمين وتمرد الحوثيين.
  • حوار قناة الجزيرة الاتجاه المعاكس حول الديمقراطية في الشرق الأوسط.
  • حوارات قناة الكوثر الشيعية برنامج حقائق تاريخية (9 حلقات مرئية ومسموعة ومكتوبة).
  • حوار قناة ANB (سجالات) حول الزرقاوي أي سر وراء حركة القاعدة.
  • حوار قناة ANN حول التعليق على ولاية جورج بوش الثانية.
  • حوار قناة الجزيرة برنامج أكثر من رأي قوانين محاربة الإرهاب والعداء ضد المسلمين.
  • حوار قناة الجزيرة برنامج أكثر من رأي حول تونس والإسلاميون بين الرفض والمراجعة.
  • حورا قناة LBC حول حركة فتح الإسلام.
  • حوار قناة العالم (تحت الرماد).
  • حوار قناة ANB علامات استفهام (الطبخة الأفغانية).
  • حوار قناة ANB برنامج (سجالات) أفغانستان.. مالذي يخطط هذا العام.
  • حوار قناة ANB برنامج (علامات استفهام) طالبان باكستان الرقم الصعب.
  • حوار قناة ANB برنامج (سجالات) بن لادن يظهر من جديد قراءة بين السطور.
  • حوار قناة ANB برنامج (سجالات) الوضع في أفغانستان وزيارة رايس.
  • حوار قناة ANB برنامج (علامات استفهام) مراجعة الجهاد في مصر.
  • حوار قناة الجزيرة أكثر من رأي حول قوانين مكافحة الإرهاب.
  • الرد على حوار الحياة مع الدكتور سيد إمام.
  • رد وتعليق في جريدة الحياة على كتاب الزيات حول الدكتور أيمن الظواهري تصحيح أخطاء وتببين حقائق.
  • حوار مطول جريدة الدستور المصرية مع الدكتور هاني السباعي.
  • حوار إذاعي حول الجماعات الإسلامية المعتدلة.
  • محاضرة إذاعية للجالية الإسلامية في أستراليا حول القوميات في الإسلام.
  • حوار جريدة البديل المصرية حول كتاب التعرية للدكتور سيد إمام.
  • نشر كتاب التجلية في سبع حلقات بجريدة البديل المصرية.
  • حوار منتدى الحسبة أسئلة وأجوبة أربع مجموعات في قضايا شرعية مختلفة.
  • لقاءات مفتوحة مع غرفة الأنصار في البالتوك.
  • الرد على وثيقة ترشيد الدكتور سيد إمام (10 أشرطة).
  • دورة في مصادرالسيرة النبوية (14 شريط).

الخطب والدرس[عدل]

  • معركة الزلاقة.
  • تفسير سورة هود (8 أشرطة).
  • تفسير سورة (يوسف 12 شريط).
  • تفسير سورة القصص (8 أشرطة).
  • تفسير سورة إبراهيم. (8 أشرطة).
  • تفسير سورة الكهف (19 شريط).
  • تفسير سورة مريم (16 شريط).
  • تفسير سورة المؤمنون (9 أشرطة).
  • تفسير سورة الحج (10 أشرطة).
  • تفسير سورة الأنبياء (10 أشرطة).
  • تفسير سورة الفرقان (13 شريط).
  • تفسير سورة العنكبوت (13 شريط).
  • تفسير سورة الأحزاب (18 شريط).
  • تفسير سورة يس (6 أشرطة).
  • تفسير سورة الصافات (11 شريط).
  • تفسير سورة غافر (9 أشرطة).
  • تفسير سورة الفتح (10 أشرطة).
  • تفسير سورة الإنسان (شريطان).
  • تفسير سورة الحجرات (4 شرائط).
  • تفسير سورة المنافقون (3 أشرطة).
  • تفسير سورة القيامة (شريطان).
  • شرح حديث (من عادى لي ولياً).
  • المهدي المنتظر.
  • المسيح الدجال.
  • يأجوج ومأجوج.. معركة هرمجدون.
  • مقتل الخليفة المستعصم العباسي.
  • سقوط بغداد قديماً وحديثاً.
  • ابن الزبير والمعالجة الإعلامية.
  • عمرو بن العاص والمعالجة الإعلامية.
  • دلالة تحويل القبلة.
  • رمضان شهر التربية.
  • قصة بلعام بن باعوراء.
  • السلطان نور الدين زنكي (4 شرائط).
  • بيت النبوة.
  • وفاة السيدة عائشة.
  • توبة ثعلبة.
  • توبة مالك بن دينار.
  • جريمة الظلم.
  • قصة الإفك.
  • أهل الكهف.
  • قصة العزير.
  • قصة أصحاب السبت.
  • معجزة الإسراء والمعراج.
  • صاحب الجنتين.

المصادر[عدل]

وصلات خارجية[عدل]