هوارة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
هوارة
مناطق الوجود المميزة
شمال إفريقيا، الشام، إسبانيا، صقلية
علم ليبيا ليبيا
علم مصر مصر
علم الجزائر الجزائر
علم تونس تونس
علم المغرب المغرب
علم السودان السودان
علم إسبانيا إسبانيا
علم إيطاليا إيطاليا
علم سوريا سوريا
علم فلسطين فلسطين
اللغات

اللغة الأمازيغية و اللغة العربية

الدين

غالبية إسلامية (سنة وإباضيةمسيحية

قبيلة هوارة هي قبيلة تنتشر بشكل واسع بالشمال أفريقي وأيضاً ببلاد الشام والأندلس وصقلية، تنتسب إلى هوار بن أوريغ بن برنس[1]، ولكن التجاني ذكر في كتابه إنهم ينسبون إلى هوار بن المثني بن المسور بن يخصب[2]، قبيلة بربرية ومنهم من يقول إنهم عرب من كندة[3]، ومنهم من يقول إنهم أحد بطون قضاعة[4].

ولكن الرأي الاكثر صواباً هو ما قاله ابن خلدون في ان نسبهم يرجع الى "هوار بن أوريغ بن برنس" [5]، فـالراجح انهم من الامازيغ وذلك يرجع لتسميتهم الاقدم اوريغة نسبة الى جدهم الأعلى اوريغ، او بالأصح أوريغَ مع فتح حرف الــ(غــ) هكذا تنطق باللسان الامازيغي لان التاء المربوطة تضاف عند تعريب الكلمة، أما شيوع استخدام تسمية هوارة واختفاء استخدام الاسم القديم اوريغَ فيرجع السبب الى غلبة نسل هوار، اوريغا هي لفظة أمازيغية مشتقه من الجدر (أورغ) بمعنى اللون الأصفر الذهبي [6]، ومنها اشتق اسم بني (تاورغا) أحد بطون هوارة، تاورغا تعني عشب رعويّ مصفر وتسمى مدينة باسمهم في شمال وسط ليبيا و نزح أغلب سكانها الاصليين إلى مناطق أخرى تاركين مواليهم من الرقيق الذين يرجعون باصولهم إلى الرقيق السوداني الذي جاء إلى طرابلس الغرب أو جلب إليها عن طريق تجار مسراتة منذ القرن الـخامس عشر [7] واصبح هو الغالب على هذه المنطقة الآن، فتاورغي تعني شحوب في اللون فيقال فلان وجهة شاحب أي وجهة مصفر، كما تطلق ورغا على احد بطون هوارة توجد بقايا منهم في جنوب تونس حتى يومنا الحاضر.

التاريخ[عدل]

قبل الإسلام[عدل]

بعد الفتوحات الإسلامية[عدل]

العصر الحالي[عدل]

هجرة وإنتشار القبيلة[عدل]

بطون القبيلة[عدل]

ملاحظة: القائمة قد تكون ناقصة أو غير مكتملة.

المراجع[عدل]

  1. ^ كتاب العبر، وديوان المبتدأ والخبر في أيام العرب والعجم والبربر، ومن عاصرهم من ذوي السلطان الأكبر - ابن خلدون - الجزء السادس - الصفحة 182
  2. ^ أ ب ت أبو محمد عبد الله بن محمد بن أحمد التجاني، كتاب رحلة التجاني، قدم لها حسن حسني عبد الوهاب، الدار العربية للكتاب، ليبيا - تونس 1981، الصفحة 216
  3. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر ز س ش ص كتاب المنهل العذب في تاريخ طرابلس الغرب، المؤلف أحمد النائب الأنصاري، دار الفرجاني، الصفحة 17
  4. ^ أ ب ت كتاب العبر، وديوان المبتدأ والخبر في أيام العرب والعجم والبربر، ومن عاصرهم من ذوي السلطان الأكبر - ابن خلدون - الجزء السادس - الصفحة 139
  5. ^ كتاب العبر، وديوان المبتدأ والخبر في أيام العرب والعجم والبربر، ومن عاصرهم من ذوي السلطان الأكبر - ابن خلدون - الجزء السادس - الصفحة 182
  6. ^ معجم عربي – امازيغي لـ الاستاذ محمد شفيق سنة 1992م
  7. ^ تاريخ افريقيا مارمول كربخال، الفصل الخامس والخمسون مسراتة