وزارة التجهيز والنقل المغربية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
المملكة المغربية
Coat of arms of Morocco.svg

هذه المقالة جزء من سلسة مقالات حول:
سياسة وحكومة
المغرب



دول أخرى ·  أطلس
 بوابة سياسة
عرض · نقاش · تعديل

تتولى في المغرب وزارة التجهيز والنقل (لغة أمازيغية: ⵜⴰⵎⴰⵡⴰⵙⵜ ⵏ ⵓⵎⴰⵡⴰ ⴷ ⵡⴰⵙⵙⴰⵢ ⴷ ⵜⵍⵓⵊⵉⵙⵜⵉⵜ tamawast n umawa d wassay d tlujistit), (بالفرنسية: Ministère de l'Équipement et du Transport) رسم سياسات الحكومة المغربية في ميادين البنيات التحتية والطرق والموانئ والمنشآت العامة والنقل بما فيها الطرق والسكك الحديدية والموانئ والمطارات والسدود والجسور.

صلاحيات الوزارة[عدل]

يحدد المرسوم المحدث للوزارة، اختصاصاتها أيضا في تنفيذ برامج اقامة البنيات التحتية في مختلف أقاليم البلاد ولصالح هيئات الحكم المحلي والبنيات التي تضعها الوزارات الأخرى والمؤسسات العامة، في أجندتها، وتشرف الوزارة على نسق المعايير والدراسات التقنية التي تستند إليها المشاريع والبرامج الخاصة بتشييد البنيات التحتية ومراقبة مطابقتها لتلك المعايير.

هيكلية الوزارة[عدل]

وتعد الهياكل الإدارية لهذه الوزارة من أقدم المؤسسات الحكومية في المغرب، ويعود احداثها إلى سنة 1920 في عهد الاستعمار الفرنسي، وشهدت مع استقلال البلاد تطورا واندمجف في المنظمة الإدارية للحكومة المغربية الحديثة. وصدرت مراسيم حكومية منذ سنة 1956 وعدلت في سنوات لاحقة ،تنظم اختصاصات الوزارة، وضمنها مراسيم صدرت سنة 1998 ،وأبرزها مرسوم رقم 2-98-482 الذي ينظم العروض لبناء المنشآت. وضمن تشكيلات الحكومات المتعاقبة في المغرب، ارتبط قطاعا التجهيز والنقل في أغلب الفترات، وتم تدعيم هذا الاتجاه في هيكلة الحكومة الحالية استنادا إلى الأولويات في البرنامج الحكومي والذي يعتبر تشييد البنيات التحتية والطرق والتجهيزات العامة من العناصر الرئيسية للبرنامج بهدف تأهيل اقتصاد المغرب للاندماج في الشراكة الأوروبية والاقتصاد العالمي

الوضع الدستوري والقانوني[عدل]

ويحدد القانون رقم 1-77-328 الصادر سنة 1977، المهام والاختصاصات المخولة للوزارة في قطاع النقل، وينظم المرسوم رقم 2-8-36 الصادر سنة 1983 والمعدل بالمرسوم رقم 2-97-765 الصادر سنة 1997، سبل تطبيق القانون المذكور، والذي يخول الوزارة سلطة وضع سياسات الحكومة في ميدان النقل الطرقي والسكك الحديدية والنقل البحري والجوي

الوزراء[عدل]

احتكر خريجي المدارس العليا الفرنسية قيادة وزارة التجهيز، إذ أصبح ثمانية مهندسين من خريجي المدرسة الوطنية للقناطر والطرق وزراء التجهيز والأشغال العمومية.[1] وشكل تعيين أحد خريجي المدرسة الحسنية للأشغال العمومية بوعمر تغوان سنة 1998 خلال حكومة التناوب التوافقي استثناءاً، فلأول مرة في تاريخ هذه الوزارة يتم تعيين مهندس خريج مدرسة عليا مغربية في هذا المنصب.

وصلات خارجية[عدل]

انظر أيضا[عدل]

مراجع[عدل]