ويكيبيديا:الميدان/سياسات

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Nuvola apps package games strategy.png هذا القسم من الميدان يتناول أي تساؤل أو اقتراح بخصوص السياسات المطبقة في الموسوعة.
إضافة موضوع جديد  · الأرشيف

جودة او الكمية

عدد المقالات ويكيبيديا عربي تزداد بسرعة لكن للاسف معظمهم مقالات بوتية او مجرد ترجمة لمفالات انقليزية باستخدام ترجمة قوقل ومستوى جودة المعلومات في تناقص صراحة فمقالات كلهم مصادرهم انقليزية فتعرف انها مجرد ترجمة مو اضافة حقيقية ابداعية. فسالي بسيط ويكيبيديا عربي تركز على الجودة كمبدا اساسي او تهتم اكثر بزيادة عدد المقالات البوتية!--41.225.203.219 (نقاش) 07:57، 4 يوليو 2014 (ت ع م)

هناك مواضيع كثيرة لا يتحدث عنها مصادر عربية فمن الصعب أن نجلب مصادر عربية لبعض المقالات، أغلب المقالات غير جيدة لأن المستخمين النشطين لا يتجاوز 200 مستخدم و نحاول نحن أن نعطى ل 500 مليون شخص يتحدث العربية معلومة لكن كذلك 200 مستخدم يغطي 286000 مقالة صعب. --فرنسيس (راسلني . مساهماتي) 09:35، 4 يوليو 2014 (ت ع م)

زيادة الإداريين المراجعين لطلب المحرر

طلبات صلاحية المحرر يراجعها إداري واحد للطلب الواحد وقد يخطئ ويفوت خطئ للمستخدم الذي يطلب صلاحية فهذا النقاش من أجل زيادة عدد الأداريين الذين يراجعون الطلب وقد تكون فكرتي معقدة لكنها أكثر من مفيدة سأعطيك مثال للطلب وبعدها أشرح كل أضافة لكن كلما أحد يطلب الصلاحية يجب أن يظهر بعد حفظ الصفحة هذا المثال:

محرر: مثال (نقاش · مساهمات · صفحات جديدة · العداد)

(توقيع المستخدم)

المراجعان الدقيقان

  • إداري 1
  • إداري 2

المراجع البسيط

  • إداري 3

التدخل الرابع

  • إداري 4

التعليقات

يجب عندما يراجع أحد طلب أن يضع توقيعه حتى لا يراجعه إداري أخر، المراجعان الدقيقان هما سيراجعان الطلب وسيراجعان كل تعديل للمستخدم ولا يجوز أن يعطى المراجعان الدقيقان الصلاحية المراجع البسيط هو سيراجع التعديلات بطريقة بسيطة اذا وافق الثلاثة سيعطي المراجع البسيط الصلاحية أما اذا رفض المستخدم الأول او رفض الثاني او الثالث فسيصل دور التدخل الرابع ويذهب حق إعطاء الصلاحية من المراجع البسيط الى التدخل الرابع يراجع الأسباب الرفض الذي أعطاها الإداري الذي رفض إعطاء الصلاحية ولا تعطى الصلاحية الأ بعد موافقة الأربعة. --فرنسيس (راسلني . مساهماتي) 08:20، 16 يوليو 2014 (ت ع م)

Symbol oppose vote.svg ضد العملية كلها لا تستدعي كل هذا التعقيد وكل هذا العدد من الإداريين !! لو سرنا على هذا الوضع فلن يكفيها 60 إداري على الأقل ! عملية مراجعة مساهمات العضو لا تستغرق سوى دقائق بسيطة، ولكن الشيء الوحيد الذي أتفق عليه هو ان منح الصلاحية وخصوصا المحرر يجب ان يراجع من 2 إداريين علي الأقل كما ورد في نقاش ميدان الإداريين --إبراهيـمـ (نقاش) 16:21، 16 يوليو 2014 (ت ع م)
Ibrahim.ID‏ انا قلت أربع أداريين بألكثير و يوجد لدينا 37 ما هي صعوبة الأمر و ما دخل زيادة الأداريين الى 60 العدد الحالي كافي. --فرنسيس (راسلني . مساهماتي) 11:44، 17 يوليو 2014 (ت ع م)
للأسف الشديد أنت أهملت نقطة هامة جداً وهي ان هؤلاء الإداريين 37 لا يتواجدون سويا ، هم ليسو موظفين يتواجدون بشكل يومي ومستمر ، بعضهم قد يكون متغيب او مشغول ولذلك يقوم بالدور إداري أخر ، بالإضافة إلى الأعباء الإدارية الأخرى التي تحتاج وقت ومجهود ايضا ، لذلك فكرتك التي تشترط وجود 4 إداريين ستحتاج إلى عدد كبير على المدى الطويل ولذلك هي فكرة غير عملية --إبراهيـمـ (نقاش) 18:58، 17 يوليو 2014 (ت ع م)
  • Symbol comment vote.svg تعليق: أتفق مع إبراهيم، أرى أن مراجعة اثنين من الإداريين على الأقل كافية --محمدراسلني 19:56، 17 يوليو 2014 (ت ع م)
  • من الأفضل أن يبقى الأمر كما هو، بالنسبة لإحتمال الخطأ بنسبة لإداري واحد فلا اعتقد إنه ممكن فإما الإداري مهمل لا يراجع تعديلات ومساهمات المتقدم بالطلب بشكل جيد أو مجاملة ومنه إعطاء الصلاحية لمن لا يستوفي الشروط (في حالته يجب إيقافه عن مراجعة طلبات الصلاحية) وإما يراجع الإداري بشكل مطلوب ومنه يعرف من البداية إستحقاق الصلاحية لمتقدمها أم لا --محمد البيباص (نقاش) 20:13، 17 يوليو 2014 (ت ع م)
Symbol comment vote.svg تعليق: يبدو لي ان السياسة معقدة اكثر من لازم، لكني Symbol support vote.svg مع الاقتراح من ناحية المبدأ وهو زيادة عدد الاداريين. إقتراح الزميل محمد جيد يُمكن تفعيل سياسة تعمل على مساءلة الإداري الذي يمنح صلاحية لمستخدم لايعرف أبسط القواعد التحريرية، بحيث يكون الاداري مسؤول على معالجة كل الضرر الذي تسبب به المستخدم نتيجة أستخدام صلاحية التحرير بشكل خاطئ.--Haider90 (نقاش) 21:47، 17 يوليو 2014 (ت ع م)

استخدام قوالب المراجع

أود أن أفتح نقاشًا حول ضرورة استخدام قوالب المراجع مثل قالب:استشهاد بخبر عند التوثيق من مواقع إخبارية. أرى عددًا من المحررين لا يستخدمون هذا القالب وأمثاله، يضعون فقط وصلات للمراجع دون معلومات أخرى، وحتى إن وضعوا معلومات أخرى، أعتقد أن ذلك لا يعوض عن عدم استخدام قوالب المراجع. والأسباب هي:

  1. وضع المراجع في قوالب يظهرها بمظهر موحد، ما يحسن شكل المقالة.
  2. وجود المراجع في قوالب يسهل عمليات الأرشفة. الأرشفة غير متاحة الآن، لكن بالتأكيد علينا العمل على توفيرها.
  3. يمكن إجراء إحصاءات على المراجع، ووجودها في قوالب يسهل هذه العملية.

لذلك أود وضع ملاحظة حول هذا الأمر في صفحات المساعدة والإرشاد المناسبة.--محمد أحمد عبد الفتاح (نقاش) 15:55، 20 يوليو 2014 (ت ع م)

أنا شخصياً أستخدم هذه الإضافة علي جوجل كروم منذ عام تقريبا ، عندما تتصفح صفحة الخبر تقوم بالضغط علي الزر فتقوم الإضافة بتوليد الكود تلقائيا ما عليك سوى نسخه فقط.. ولكن الفرق أنه يستخدم قالب: cite web
مثال: هذا الخبر [1] يصبح:
<ref> {{cite web | title = Lahm retires from international football - FIFA.com | url = http://www.fifa.com/worldcup/news/y=2014/m=7/news=lahm-retires-from-international-football-2406586.html | accessdate = 2014-07-20 | first = FIFA.com }} </ref>

--إبراهيـمـ (نقاش) 18:16، 20 يوليو 2014 (ت ع م)

فعلا الموضوع مهم، وأقترح لتسهيل استخدام ذلك القالب أن يتم إضافته إلى الاختصارات الموجودة في صفحة التحرير مثل: <ref> </ref> وبذلك نسهل على المحررين استخدامه --Dr-Taher (نقاش) 19:33، 20 يوليو 2014 (ت ع م)
Ibrahim.ID‏، Taher2000‏، أعتقد أن وضع القوالب يدويًا لا يأخذ وقتًا طويلًا، ومع ذلك ينبغي لنا البحث عن الطرق التي تسرع أي عمل. لكن هذا النقاش في ميدان السياسات عن أهمية الإشارة إلى استخدام قوالب المراجع في صفحات الإرشاد والمساعدة المناسبة.--محمد أحمد عبد الفتاح (نقاش) 15:55، 21 يوليو 2014 (ت ع م)

أنا ضد استعمال هذا القالب بشكله الحالي أولا فهوا طويل ويأخذ وقت كبير إذا تم استعماله كثيرا مثلا في مقالة غنية بالمصادر، ثم إنني أنا أستعمل طريقة أخرى فقط لأنها سهلة مثل: (رمز لغة المصدر) [الوصلة عنوان الوصلة]، الموقع، التاريخ. سأستعملها حتى يتم تسهيل أحد القوالب مثل ما يستخدم في الويكي الفرنسي: {وصلة|عنوان|اسم الموقع|تاريخ|...|...}. على كل مبادرة جيدة، شكرا.Mohatatou (نقاش) 04:03، 22 يوليو 2014 (ت ع م)

Mohatatou‏، الصورة التي تضع عليها المراجع تختلف عما يضعه باقي المحررين هنا، وأظن أن ويكيبيديا الفرنسية فقط هي ما يشيع فيها المراجع التي تشير إلى اللغة المستخدمة، لعل السبب في عدم شيوع هذه الطريقة هنا وفي باقي الويكيبيديات هو عدم جدوى هذه الإشارة والمظهر غير المناسب الذي ستظهر به الصفحة مع رموز اللغات المكتوبة بالحروف اللاتينية. عامة، يجب أن نتفق على صورة أيًا كانت؛ فعدم الاتفاق يترك الأمر للذوق أو ما تعود عليه المحرر فتصبح لدينا صور مختلفة في المقالة الواحدة ما يؤثر مظهرها. أقترح استخدام القالب الذي يشير إلى نوع المرجع المستخدم (استشهاد بخبر)، ولا أعتقد أن القالب صعب الاستخدام، أنت تريد قالبًا فيه هذه الوسائط: الوصلة والعنوان واسم الموقع والتاريخ، وقالب الاستشهاد لا يزيد على ذلك سوى وسيط واحد وهو تاريخ الوصول. هناك إضافات مثل تولد كود المرجع وتضع المسار والعنوان والتاريخ تلقائيًا، يمكن تعديلها بسهولة لقبول القالب العربي. لم أكتشف مثل هذه الأدوات إلا بعد فتح هذا النقاش، ما زلت أضع القالب يدويًا. المهم أن عدم توحيد القوالب يؤثر سلبًا على مظهر المقالة ويصعب مهمة البوتات التي ستعمل على الأرشفة.--محمد أحمد عبد الفتاح (نقاش) 05:44، 24 يوليو 2014 (ت ع م)
إقتراح: هل يمكن أتمتة القالب أي جعله جزء من شريط الأدوات بحيث نستعمله مثلما نستعمل "ملف مضمن" بحيث تظهر نافذه وما علينا إلا إملاء الفراغات بالبيانات المطلوبة. هذا يسهل العمل كثيرا. --أبولؤيتواصل معي 19:43، 2 أغسطس 2014 (ت ع م)
  • زكريا،‏ Elph‏، هل يمكن بدأ العمل على خلق آلية لأرشفة المراجع؟ والنظر في الوسائل التي يمكن أن تسهل استخدام قوالب المراجع أيضًا.--محمد أحمد عبد الفتاح (نقاش) 21:43، 5 أغسطس 2014 (ت ع م)
  • لإضافة المراجع استعمل تفضيلاتي ← الإضافات ← زر في شريط أدوات التحرير لإضافة المراجع وتعديلها.
بقي ترجمة {{cite web}} {{cite news}} {{cite book}} {{cite journal}} وإضافة مدخل لتحديد لغة المرجع --زكريا 22:14، 5 أغسطس 2014 (ت ع م)
قالب استشهاد بخبر مترجم، هل يمكن توفير خيار إخفاء لغة المرجع؟ لا أعتقد أنها ذات ضرورة، كما أنها تشوه شكل الصفحات إذا عُرضت بحروف غير عربية. ماذا عن الأرشفة؟--محمد أحمد عبد الفتاح (نقاش) 23:30، 6 أغسطس 2014 (ت ع م)
أظن خيار تحديد اللغة مفيد لعدة اعتبارات، سواء اتفق على إظهار أو إخفائها. سأعمل على إكمال الترجمة وإضافة قسم الأرشفة في القوالب الأربعة. --زكريا 20:32، 7 أغسطس 2014 (ت ع م)
ما هي فوائد تحديد اللغة من وجهة نظرك؟ أود فقط توفير خيار لإخفائها للمستخدم الذي يطلب ذلك، وإن تعذر فلتظهر أسماء اللغات بالعربية.--محمد أحمد عبد الفتاح (نقاش) 20:38، 7 أغسطس 2014 (ت ع م)
مفهوم. يمكن قراءة بعض الفوائد هنا. عموما يمكن فتح نقاش آخر عن اللغة بعد الانتهاء من تجهيز القوالب وتمكين الأرشفة. --زكريا 22:00، 7 أغسطس 2014 (ت ع م)

إعطاء صلاحية محرر

قد لا يكون هذا المكان المناسب لكن من أعطى Alharbif (نقاشمساهمات) صلاحية المحرر، المستخدم مشترك منذ يومين، لا أعرف هل هذا إهمال إداريين أو أقرباء أحد الإداريين، أرجو سحب الصلاحية منه وكشف من هو الإداري ألذي أعطاه الصلاحية. --فرنسيس (راسلني . مساهماتي) 18:34، 9 أغسطس 2014 (ت ع م)

أعطاه الزميل عباد الصلاحية لعمل تجربة، راجع سجل الصلاحيات --محمدراسلني 18:39، 9 أغسطس 2014 (ت ع م)
إذا كانت تجربة لماذا لا يزيلها. --فرنسيس (راسلني . مساهماتي) 18:42، 9 أغسطس 2014 (ت ع م)
لا أعلم، راسله لمعرفة السبب --محمدراسلني 18:44، 9 أغسطس 2014 (ت ع م)
عباد ديرانية‏ هل ستزيل الصلاحية أم لا. --فرنسيس (راسلني . مساهماتي) 18:46، 9 أغسطس 2014 (ت ع م)
  • جميل أنه يوجد هذا الاهتمام بمراجعة العمليات الإدارية Gnome-face-smile.svg هذا الحساب هو لويكيبيدية كانت معنا في ويكيمانيا 2014 بلندن وكانت تعمل على مراجعة مقالاتٍ ضمن مشروع ترجمة المقالات الطبية العالمي، إلا أنَّها كانت تضطر لملئ الكابتشا قبل حفظ كل تعديل، فأعطيتها الصلاحية للتخلُّص من المشكلة. يمكنني التأكيد شخصياً من نشاط المستخدمة في المؤتمر على حسن نيتها وتعديلاتها جيدة إلى حد ما، لكن لا بأس إن أردتم بسحب الصلاحية وإعادة منحها عندما تصبح أكثر تمرُّساً --عباد (نقاش) 00:12، 11 أغسطس 2014 (ت ع م).
  • ملاحظة إضافية: هذا النقاش مكانه في ميدان الإداريين وليس هنا، فهذا المكان مخصص لمناقشة قوانين ويكيبيديا لا مشكلاتها --عباد (نقاش) 00:13، 11 أغسطس 2014 (ت ع م).
عباد ديرانية‏ إذا كان هذا الأمر لا بأس، أعتذر لتضخيم الأمر. --فرنسيس (راسلني . مساهماتي) 06:44، 11 أغسطس 2014 (ت ع م)

إرشاد الأحداث الجارية

راجعت إرشاد الأحداث الجارية وهو بانتظار إضافتكم، أرى أن نُفعله بعد أسبوع من الآن.--محمد أحمد عبد الفتاح (نقاش) 18:00، 12 أغسطس 2014 (ت ع م)

راجعتها سابقاً، أجريت تعديلات طفيفة. إجمالاً هي جيدة كفاية للاستخدام. شكراً لك. -- Mervat Salman راسلني 13:30، 19 أغسطس 2014 (ت ع م)
أنا طالبت من فترة بتفعيل صفحة الإرشاد هذه ، الصيغة الحالية جيدة ومناسبة --إبراهيـمـ (نقاش) 18:33، 19 أغسطس 2014 (ت ع م)
أضفت بنداً عن المحلوظية أعتقد أننا بحاجةٍ إليه، قد يمكن تطويره بالمزيد من التفاصيل. أيضاً أضفت قسماً من نوع Tips لإعطاء أي نصائح عمومية لمن يعمل في قسم الأحداث الجارية، مثل كم يجب أن تبقى الأخبار لحين إزالتها (ربما يمكن تمديد الفترة من أسبوع لعشرة أيام بما أنه ليس لدينا كادر عمل كبير) --عباد (نقاش) 13:52، 20 أغسطس 2014 (ت ع م).

مقالات بوتية

لا زالت مسألة المقالات المنشئة آليا (باستخدام «بوت») شائكة، وأتمنى أن نتوصل إلى اتفاق حولها. اقتراحي أن كل مستوى إداري تحت ما يقابل المركز في مصر يحوّل إلى المركز.

مثلا: قرية العدوة التي لا تبعد عن مركزها سوى بضعة كيلومترات تصبح صفحة تحويل، وتضاف معلومات سكانها وتفاصيلها إلى مقالة مركزها «ههيا». عندها تصبح عدد مقالات «بلاد» مصر بالمئات (ملحق:قائمة مراكز مصر) - يمكن استيعابها وتنسيقها وتحسينها ومراقبتها - لا بالآلاف وبعشرات الآلاف كما هو الحال الآن، فالوضع الحالي هو أن جل المقالات بذور، عديدة لا تحصى، بدائية للغاية وتنسيقها منقول من الإنجليزي بترجمة غير كاملة، ويستحيل علينا متابعتها وتطويرها كلها. نريد موسوعة جيدة، وليس مستودعا للأرقام.

أرجو من الجميع إبداء رأيه والمبرر، كيف يمكننا جعل كل صفحات الموسوعة ممتازة ومفيدة للقارئ، كي يستوعب ويستفيد؟

--«عَبْدُ ٱلْمُؤْمِنِ» (نقاش) 20:25، 13 أغسطس 2014 (ت ع م)

أخي عبد المؤمن. في مارس 2010 إلى مايو 2010، دار نقاش ماراثوني حول الحد الأدنى المقبول للبذور الجغرافية، حينها كان هناك استماتة من قبل البعض للنزول بالحد الأدنى للمقالات الجغرافية لما هو عليه الآن. وبالرغم من أن حال المقالات الآن نوقش حينئذ، بل وطُرحت فكرة مقالة المركز التي اقترحتها أنت الآن عندئذ. المهم رفض قطاع كبير فكرة المقالات المُجمّعة (الأغلب أن الدافع كان العداد حينها، فلم تكن الموسوعة قد تجاوزت 140,000 مقالة). مجتمع ويكيبيديا الآن اختلف، والذوق العام وأهداف المشاركين اختلفت. بالنسبة لي، لا يعنيني بالمرة العداد، المهم عندي أن تحتوي المقالات على محتوى موسوعي موثوق، ولا أرى بأسًا من دمج تلك المقالات في مقالات مركزية مفيدة ووافية. أبو حمزة أسعد بنقاشك 20:58، 13 أغسطس 2014 (ت ع م)
  • Symbol comment vote.svg تعليق: نقاش الموسم Gnome-face-smile.svg .. أولا: عداد المقالات والعمق بالنسبة لي لا يمثل أي عامل مقارنة عادلة بين الويكيات. سأعقب على المثال الذي طرحته أخي مؤمن، عدد المراكز في مصر قليل للغاية، مثلا في محافظتي يوجد 4 مراكز! هل سيحتاج تطويرها لأكثر من يومين؟! كتبت منذ قليل تعليقا على المجموعة الويكيبيدية على فيس بوك: أعلم أن الجميع يريد أن يكون عدد البذور مكافئا لعدد المحررين النشطين الذين بإمكانهم تطويرها، ولكن الانتظار حتى حدوث ذلك لن يفيد! بالأساس هدف الموسوعة أن تحتوي على كل موضوع ولو نبذة عنه. انظروا النسخة الإنجليزية.. صحيح أنني عندما أتصفحها أجد نسبة كبيرة من المقالات العشوائية متوسطة بالنسبة للحجم.. ولكن أيضا أغلب مقالات الجغرافيا والنباتات (المنتشرة بكثرة لدينا) بنفس حجم نظيرتها لدينا تقريبا! صحيح أن النسخة الإنجليزية لا مجال لمقارنتنا بها.. ولكن عند ملاحظة تاريخ تطورها يلاحظ أن نموها الأولي كان متسارعا بالرغم من عدم وجود قاعدة تحريرة هائلة كالآن، مما يدل على أن تزايد عدد المقالات وإن كانت بذورا هو عامل جذب وليس تنفير. صحيح أن ويكيبيديا تحتاج للعديد من المقالات الأكثر أهمية، ولكن ما المشكلة من البناء على الجبهتين؟ أنا أتفق مع فكرة ضرورة عمل سياسة لتحديد التقسيمات الإدارية الموسوعية حسب كل بلد، ولكن حتى بدء النقاش حول ذلك، أعارض أي تحويل لمقالات أعلى. --محمدراسلني 21:57، 13 أغسطس 2014 (ت ع م)
  • أبو حمزة‏ شكرا لم أكن أعرف أن الأمر نوقش من قبل. في الواقع أصبحت أميل لأن أكون من الحذفيين على مدى مساهمتي في الموسوعة. خصوصا في المواضيع الجغرافية. فأنا مثال على تغير مزاج المساهمين الذي ذكرته. محمد عصام‏ المشكلة في البناء على الجبهتين هو أن كثرة البذور تشوش على المساهمين شغلهم في المقالات الرئيسية. مثلا عندما أنظر إلى أقضية نينوى شمال العراق، أجد أن هناك ثلاثة تصانيف متقاربة: «مدن العراق»، «أقضية العراق»، «محافظة نينوى» والأحرى أن نبسط الأمور ونمنع التداخل فتصبح التصانيف «محافظات العراق» ثم «أقضية نينوى». والسبب الثاني بجانب صعوبة التنسيق والوصل بين المقالات هو استحالة متابعة التخريب على هذا العدد الهائل من المقالات. بصراحة عدد مقالات الموسوعة في رأيي أكبر من أن نتابعه. --«عَبْدُ ٱلْمُؤْمِنِ» (نقاش) 14:18، 16 أغسطس 2014 (ت ع م)
اذن الحل، على المدى القصير، التوقف عن انتاج المقالات البوتية. دمج صفحات مثل «مدن العراق» و «أقضية العراق» مسألة اخرى حسب ما أرى. عموما المقالات البونية لا فائدة منها لأن فائدة أي مقالة مرتبطة بالجهد البشري المبذول لاناتج المقالة، وبما أن الجهد المبذول في انشاء مقالة بوتية قريب من الصفر، فالفائدة ايضا قريبة من الصفر، بل ربما الضرر أكثر بسبب التخريب إلخ. عموما للأسف أصحاب البوتات في الموسوعة يفعلون ما يريدون الى حد كبير، لكن ما عسانا ان نفعل؟--الدبونينقاش 22:30، 16 آب 2014
الدبوني‏ يمكننا ببساطة تشغيل بوت آخر لدمج المقالات الصفرية في مقالات ذات فائدة، بدون إزالة معلومات عدد سكانها.--«عَبْدُ ٱلْمُؤْمِنِ» (نقاش) 13:52، 17 أغسطس 2014 (ت ع م)
لا أتفق مع الرأي القائل بأن المقالات البوتية لا فائدة منها، بل بالعكس هي أفضل كثيرًا من 90% من المقالات التي ينشئها مجهولون أو جدد، Aa2-2004‏ الأمر ليس كذلك أخي، بالطبع لا يمكن أن يفعل أي شخص ما يريده بكل بساطة مهما كان مركزه، وبإمكان الجميع مساءلة صاحب البوت في عمله، ولكن فقط إن تم تقديم أسباب مقنعة -برأيي- لإلغاء عمل البوتات. عبد المؤمن‏ مشكلة التخريب ليست بهذا الحجم الهائل الذي لا يمكن إيقافه، على سبيل المثال الزميل أبو حمزة يراقب أكثر من 4500 قرية مصرية ومع ذلك مكافحته التخريب في تلك المقالات لا تستغرق بضع دقائق يوميا، مع ملاحظة أن الكثير من حالات التخريب تلك تتم بنية حسنة. أيضًا أحد أسباب تزايد التخريب في نسختنا بالذات، هو قلة متابعة أحدث التغييرات من قبل المحررين، فالأغلبية تكتفي فقط بمراجعة قائمة المراقبة كل فترة، في حين يندر استخدام وسائل مكافحة التخريب المتقدمة مثل هغل --محمدراسلني 13:36، 19 أغسطس 2014 (ت ع م)

«الأكثر شيوعا»

ثمة زملاء باتوا يستندون لحجة «الأكثر شيوعا» بناء على خبرة شخصية أو نتائج محرك بحث «جوجل»، وهذا أمر لا يمكن قبوله في رأيي. الموسوعة يجب أن تكون دقيقة، لا أن تردد الأغلاط الشائعة. هل هناك «سياسة» تفرض علينا الأكثر شيوعا حاليا؟ إن كان هذا الحاصل، أقترح تغييرها.--«عَبْدُ ٱلْمُؤْمِنِ» (نقاش) 13:50، 17 أغسطس 2014 (ت ع م)

عبد المؤمن‏ الاسم «الأكثر شيوعا» مهم جداً، ومُقّدم عن الاسم الرسمي. فعلى سبيل المثال وليس الحصر، فأن الكثير لن يعرف من هي السيدة فاطمة البلتاجي التي يعرفها كل عربي، أو عبد الحليم علي شبانة (عبد الحليم حافظ)، أو محمد حسني السيد مبارك (حسني مبارك)، أو من هو جاك كينيدي (جون كينيدي) ولن يبحث عن المملكة المتحدة لبريطانيا العظمى وايرلندا الشمالية وهو الاسم الرسمي للمملكة المتحدة ولن يبحث عن 7،3،1-ثلاثي ميثيل زانتين وهو الاسم الرسمي للكافيين، أو التثالث الصبغي 21 (متلازمة داون)، ولن يعرف جدري الماء وهو الاسم الرسمي والعلمي المُعتمد (للحماق أو العنقز)، ولن يبحث عن مأساة روميو وجولييت بدلا عن روميو وجولييت. قد تقول بأن هذه حالات شاذة وخاصة، ولكن هناك الكثير من المقالات وخاصة المتعلقة بأسماء الفنانين وأسماء المدن وأسماء المواد وغيرها الكثير سميت بالتسمية «الأكثر شيوعا»، ولو سميت بالتسمية الرسمية فأن القارئ سوف يواجه صعوبات في الوصول اليها أو قد تخلق نوع من التشويه الذهني الذي لا يمكن تداركه بسهولة، ومثال ذلك فأن الطائرة إف - 117 نايت هوك لن تجد من يبحث عنها بهذا الاسم اإلاَّ أشخاص محدودون ومتخصصون، فالغالبية لن تصل للمقالة إلا إذا سُميت المقالة بـ طائرة الشبح. أرأيت يا زميلي العزيز أهمية الاسم «الأكثر شيوعا».-- سامي الرحيلي ناقش وتواصل 18:58، 17 أغسطس 2014 (ت ع م)
Symbol keep vote.svg أتفق رد الزميلة ميرفت أختصر الموضوع وأصاب الهدف، هذه المشكلة تظهر تحديداً في المصطلحات المعربة، وهنا يكون لب المشكلة :فكرة المرجعية ، لا يمكننا أن نكون نحن مرجع الأسم الجديد وهناك اسم سابق ، لأنه من الممكن ان يطرح أي فرد منا الأسم ويقول أنه الصحيح لغوياً، ولكن قد يختلف معه شخص أخر وتختلف الإجتهادات، فمن يحسم هذا الرأي؟ ، النقطة الثانية: هو أن توحيد المحتوى حتى لو كان الاسم خاطيء - أهم ألف مرة من محتوي مشتت ولو كان الاسم صحيح، مع العلم بأن هذه المشكلة ليست مقصورة على العرب بل في اللغات الاخري، على سبيل المثال مصطلح «بيانو» خاطئ تماما لأن هذا ليس أسمه الأصلي، الأسم الاصلي هو pianoforte (بيانو - إي - فورته) وتعني بالإيطالية المنخفض والعالي، ولكن مع مرور الزمن تحرف الاسم واصبح الناس بنطقوه بيانو اي منخفض (والالة لا تحتوي علي نغمات منخفضة فقط بل العالية أيضا)، ولكن لأنه الأسم الشائع بقى هكذا ، أيضا مصطلح لينكس خاطئ تماماً بل أسمه GNU/Linux ولكن الشائع أصبح لينكس ، الخلاصة لا تنظر لهذا المسألة من جانب واحد واحد بل عليك ان تنظر لها من مختلف الجوانب ، وكما تقول الحكمة (درء المفاسد أولى من جلب المصالح) ، وشكراً --إبراهيـمـ (نقاش) 18:32، 19 أغسطس 2014 (ت ع م)

ومن يحدد الشائع؟ تقريبات محرك بحث؟ لا يعقل--«عَبْدُ ٱلْمُؤْمِنِ» (نقاش) 21:25، 19 أغسطس 2014 (ت ع م)

عبد المؤمن‏ بل المصادر أخي الفاضل، المصادر هي من تحدد الشائع من خلال معيار القوة ثم العدد، بمعني: أنه يستعان أولاً بالمصادر القوية والأكثر وثوقية ، وفي حالة تساوي هذا الشرط مع اسم أخر يفصل بينهما عدد المصادر، وهكذا --إبراهيـمـ (نقاش) 05:06، 20 أغسطس 2014 (ت ع م)
نعم المصادر هي التي تحدد، كلنا متعلمون وطالعنا كتباً ومراجع ومصادر، وما يجعلنا نعتقد أن هذا يجوز أو لا يجوز أو مقبول أو غير مقبول هو ما تعلمناه وما نريد أن نتعلمه. حقيقة، من هم الذين يستخدمون الموسوعة؟ لسنا نحن من نحرر، بل هم من يبحثون، وخاصة طلاب المدارس الذين يطلب منهم أبحاث عن مواضيع دراسية. هب أن أحدهم يريد أن يقرأ عن متلازمة داون (مثال طرحه سامي الرحيلي أعلاه)، كيف سيعثر عليه لو كان اسم المقالة (التثالث الصبغي 21) وهو ليس بالاسم الشائع، خاصة في ظل ضعف إمكانيات البحث في الموسوعة العربية؟ أنا مع نشر الدقيق، لكن ليكن ذلك في سياق المقالة وليس في اسمها. -- Mervat Salman راسلني 06:22، 20 أغسطس 2014 (ت ع م)

جدوى حساب وحيد لمجموعة من الأشخاص

هناك مشروع يهدف إلى ترجمة مقالات من ويكيبيديا الإنجليزية إلى العربية، يضعون إنتاجهم من خلال حساب وحيد ولا ينشر كل مشارك إنتاجه من حسابه الخاص. الطريقة بتفصيل، هم الآن لديهم من يقسم المقالة إلى أجزاء بعدد الكلمات ويوزعها في ملفات على الأعضاء ليترجموها ثم تجمع هذه الأجزاء وتنشر من الحساب الوحيد للمشروع. وأسبابهم هي:

  1. هناك البعض ممن لم يرتح لويكيبيديا، يعلم سياستها وأكواد الويكي، لكنه يرتاح أكثر للعمل بالطريقة السابق ذكرها.
  2. هناك تخوف من أن إجبار البعض على إنشاء حساب ويكيبيديا والتحرير منه قد يصرفهم عن المشاركة في المشروع وفي ويكيبيديا ككل.
  3. "مدير" المشروع يحسب كفاءة المشروع بالثانية، يرى أنه لو قدم للمترجمين الأجزاء المطلوبة منهم ترجمتها في ملفات دون أي زيادة فإنه يسهل عليهم ولا يضيع عليهم بعض الثواني التي سيستغرقونها في البحث عن هذه الأجزاء في مقالة ويكيبيديا الإنجليزية ثم البحث عن الموضع الذي يجب أن يضعوا فيه ترجمتهم في المقالة العربية. هذه الثواني الضائعة قد تصرف البعض أيضًا عن المساهمة وفقًا لرأي مدير المشروع.
  4. وفقًا لمدير المشروع، سيمكنهم الحساب الوحيد من سرعة متابعة التعديلات التخريبية والنقاشات التي قد تجري على المقالات التي أنجزوها. وسرعة الرد تضيف إلى سمعة المشروع.

أرى أن السبب الأول هو تعبير عن ذوق شخصي وليس رأي، هناك عضو واحد فقط قال أن هذا موقفه. وعن السبب الثاني، أقول أن الأمر هين ولا أظن أن مثل هذا سيحدث خاصة إذا وعى هؤلاء أن مساهمتهم من حساب وحيد بها ضرر للموسوعة. عن السبب الثالث، "مدير" المشروع يرى أنه حتى لو كان لكل أعضاء المشروع حسابات خاصة فإنه يفضل الحساب الوحيد لوضع إنتاج مشروعهم. وترجمة المقالات تجري كل يوم، لو أن محررًا يجيد التحرير والإملاء عمل على مقالة وحده ستصبح النتيجة الإجمالية أفضل وسيتحقق المطلوب في وقت أسرع مقارنة بوضع علينا فيه تقسيم المقالات إلى أجزاء ووضعها في ملفات ثم ترجمتها وتدقيقها لغويًا وتوحيد مصطلحاتها ثم نشرها مرة واحدة، التشارك لا يعني دائمًا النتيجة الأفضل. عن السبب الأخير، ويكيبيديا بها الكثير من الوسائل لمكافحة التخريب، والنقاشات لا تجري كل يوم أبدًا. دعوت مدير هذا المشروع للمشاركة في هذا النقاش، لكنه يرى أن فتحي هذا النقاش هو تهديد.

قمت بالرد على حجج الحساب الوحيد وبينت أن ويكيبيديا العربية تحتاج إلى زيادة محرريها وأن وجودهم الحقيقي في الموسوعة سيزيد نشاطهم، أخبرتهم أن ويكيبيديا العربية بها 3,900 محرر نشط، وقارنت هذا العدد بمثيله في ويكيبيديات لغات ليس لها انتشار العربية، في ويكيبيديا الهولندية 4099 وفي الإيطالية 8603 والروسية 10312 وفي اليابانية 11531 والألمانية 19559. الآن لا أرى فقط أن المساهمة من حساب خاص لكل مشارك أفضل من تجميع المساهمات من حساب وحيد للمشروع، أصبحت أعتقد أن الحساب الوحيد يضر ويكيبيديا لأنه يجعل هذه الأرقام التي ذكرتها غير دقيقة على الإطلاق، ونحن - كما هو معلوم - نستشهد بهذه الإحصاءات وغيرها في نقاشاتنا وعلى أساسها تُجرى أبحاث جامعية حقيقية. ويكيبيديا ليست ناشر محتوى فقط، ويكيبيديا صانع محتوى، ونحن بصفتنا مجتمع لإنتاج المعرفة يجب أن نعلم كيف تطور مقالاتنا ومن يطورها، وهذه الإحصاءات توفر لنا معرفة دقيقة بتلك الأمور. ما سيدفع المشاركين الجدد للاستمرار في المساهمة هو الاحتكاك الحقيقي بويكيبيديا، أعتقد أن وجود وسيط هو عائق وليس عامل جذب. القضية الأساسية الآن هي أن طريقة الحساب الوحيد تضر ويكيبيديا إذ لا توفر الشفافية وتعمينا عن حجم المشاركة الحقيقية في الموسوعة. توفر أكبر قدر من المعلومات عن العمل هو عامل أساسي في تطوير هذا العمل وإصلاحه. على الهامش، نحن نسمح بحسابات دمى الجوارب عندما يكون هناك أسباب منطقية للموضوع، كأن يود أحد الأعضاء القدامي معرفة كيف يجري التعامل مع المستخدمين الجدد، وهي في النهاية ذات نشاط مؤقت ولا تعمل في التحرير. ولدينا في سياسة المنع ما يشير إلى منع الحسابات المفتوحة التي يعلم كلمة مرورها عدد من الأشخاص، لكن هذا موضوع تحت قسم الحسابات المزعجة، والحساب موضع النقاش ليس مزعجًا لكنه مع ذلك يضر بالموسوعة. مع التذكير بأن هذه السياسة أيضًا موضوعة لمنع الضرر الذي يلحق بالموسوعة، لذلك أدعو إلى بحث أضرار ومنافع هذه الطريقة.--محمد أحمد عبد الفتاح (نقاش) 13:11، 19 أغسطس 2014 (ت ع م)

أميل للموافقة مع مدير المشروع. في هكذا مشاريع يجب أن يتوفر منسق للترتيب الأمور وتوزيع المهام وما إلا ذلك. من اللطيف حقاً لو استطعنا تحويل كل مترجم منهم لمحرر، لكن قد لا يكون ذلك مفيد في البداية. أولاً قد نحتاج إلى تقييم عمل المشروع ومدى جدواه للموسوعة ويتضمن ذلك طبيعة المقالات ومواضيعها ومدى جودة الترجمة وخلافه، لذا من الأفضل أن نتعامل مع شخص واحد في البداية. إن كان تقييمنا للمشروع أنه جيد ومفيد، يمكننا الحوار معهم مرة أخرى لإقناعهم بالعمل من خلال عدة حسابات ولتعليمهم مهارات التحرير والموسوعية أيضاً. محمد عبد الفتاح، طالما أن هناك تواصل معك، هل ستتابع أمر التقييم معهم؟ أرجو أن يكون ذلك في مراحل مبكرة حتى لا يرفض عملهم لاحقاً، ما يعني ضياع مجهودهم ومجهود المستخدمين هنا أيضاً. بالتوفيق لهكذا مبادرات طالما أنها في صالح الموسوعة -- Mervat Salman راسلني 13:28، 19 أغسطس 2014 (ت ع م)
هناك فائدة في المشروع بالطبع، لكن هناك ضرر قائم أيضًا وهو عدم معرفتنا بالحجم الحقيقي للمشاركة في ويكيبيديا وعدم توفر الشفافية. لا أحد يعترض على وجود من ينظم وينسق ونحن لدينا ذلك في مشاريعنا، لكن يجب أن يساهم كل محرر بحسابه من أجل توفير الحجم الحقيقي للمشاركة في ويكيبيديا. أود أن أوضح أيضًا أن هذا المشروع يدار بطريقة أراها تسلطية، فنية هذا المدير وضع وزن تصويتي أعلى للأعضاء القدامى من أجل الحفاظ على توجه المشروع، وهو قال لي بالحرف أن مشروعه هو "مجتمع مغلق" وله "أسرار" لا يجب إفشاؤها. وأشير مرة أخرى إلى أن هذا "المدير" - وليس "المنسق" - قد فتح تصويتًا حول الموضوع الآن وهناك ملاحظة أسفل هذا التصويت تشير إلى عدم فتح هذا الموضوع مرة أخرى بعد التصويت! عن نفسي، لدي اعتراضات على التعامل مع مشروع له سياسات مماثلة.--محمد أحمد عبد الفتاح (نقاش) 13:51، 19 أغسطس 2014 (ت ع م)
Mervat Salman‏، من وجهة نظري يأتي تقييم المشروع في مرحلة لاحقة، ما يجب أن ننظر له هو ما إذا كانت المساهمة من حساب وحيد تضعف ويكيبيديا والواقع الذي لا شك فيه هو أنها تفعل ذلك، تخرب الإحصاءات ولا تقدم صورة حقيقية عن حجم المشاركة في الموسوعة. وأرى أيضًا أنه ليس من المطلوب أن يتحول كل من يساهم من حسابه الخاص إلى محرر، المهم أن يظهر العدد الحقيقي للمساهمين وحجم وتاريخ مساهمة كل منهم وكذلك يجب أن نحصل على مراحل تطور المقالات، لا أن تصل لنا المقالة بعد الانتهاء منها، هذه كلها معلومات مهمة. وليس على أحد أن يتعلم أي شيء عن ويكيبيديا، يمكنهم تفعيل المحرر المرئي.--محمد أحمد عبد الفتاح (نقاش) 15:55، 19 أغسطس 2014 (ت ع م)
محمد أحمد عبد الفتاح‏، أتفهم فكرتك وأوافقك الرأي، لكن تخيل لو أن 5 أفراد منهم عملوا على 5 مقالات ووضعوها في الموسوعة، ووجدنا أن هذه المقالات غير جيدة سواء من حيث جودة المحتوى أو دقته أو افترض أنهم عملوا على مقالات مكررة؟ هل ننتظر كل الوقت حتى فراغهم ومن ثم نقيّم؟ لحفظ الوقت والجهد، أظن أن نقيم عملاً واحداً أو اثنين على أكثر تقدير ومن ثم نرى ما نفعل بخصوص الحسابات. في مؤتمر لندن، تعرفنا إلى فريق مشروع المقالات الطبية، وهم يعملون على مشروع ترجمة المقالات الطبية إلى مختلف اللغات بالتعاون مع مجموعة مترجمون بدون حدود، بالاطلاع على ما بدأوا بالعمل عليه، تبين أنهم ترجموا مقالات موجودة لدينا، فكان من الملائم الاتفاق على منهجية عمل تضمن إعطاء أولويات للمقالات غير الموجودة، ثم المقالات البذور، ثم ترقية المقالات القديمة وهكذا. التنسيق مهم جداً في هكذا مشاريع. على كل، وبما أنك تعرفهم (خاصة منسق المشروع) يبدو أنك غير مرتاح لأمر ما في عملهم!! ثم أنك تشير إلى عملية تصويت، أين هذا؟ -- Mervat Salman راسلني 19:35، 19 أغسطس 2014 (ت ع م)
هم لن يعملوا على مقالات غير جيدة من حيث الجودة أو الدقة أو سيعملون على مقالات مكررة، ولن يعمل كل منهم بمفرده ومن دون تخطيط "إدارة" أو تنسيق المشروع، هناك من يختار المقالة وأعتقد أنهم نشروا مقالة واحدة وكانت جيدة ووافقت عليها، لا أتذكرها، لديهم من يترجم ثم من يقوم بتدقيق لغوي. لا أعترض على التنسيق، يمكن أن يجري هذا التنسيق وكل منهم يساهم من حسابه. تصويتهم يجري الآن في مجموعة فيس بوك مغلقة أنا أحد أعضائها، والنتيجة الآن 16 للحساب الوحيد و0 للحساب الخاص. من وجهة نظري لم يحصل الأمر على نقاش كاف، مدير المشروع كان قد وضع التصويت والنقاش على الموضوع معًا، ثم طلبت منه إزالة التصويت ووافق ثم عاد ووضعه بعد أن ظن أني خنت ثقته بعد أن نقلت ما دار بيننا في محادثة هاتفية لأعضاء مشروعه في المجموعة. يجب أن نبحث مسألة الضرر لويكيبيديا، هل سنسمح بتخريب إحصاءات ويكيبيديا، ولماذا؟ ما المقابل؟ حاولت أن أعرض الأسباب التي دعت هذا المدير للاتجاه نحو الحساب الوحيد ودعوته للنقاش ورفض، وهو يعتقد أن هذه الطريقة هي الأفضل حتى لو كان كل أعضاء مشروعه محررين ويكيبيديين أكفاء! كل أعمال التنسيق والمتابعة يمكن أن تجري لو ساهم كل عضو من حسابه. غرضي من وضع هذا النقاش هو أن أبين لنفسي ولأعضاء هذا المشروع ما إذا كان المجتمع الويكيبيدي يتفق معي أن هناك تخريبًا لويكيبيديا في استخدام حساب وحيد أم لا، وإذا كان علينا أن نضع سياسة حول الأمر فلنفعل.--محمد أحمد عبد الفتاح (نقاش) 20:01، 19 أغسطس 2014 (ت ع م)
محمد أحمد فؤاد

السلام عليكم ..

أستاذ محمد .. لكل طريقة مزاياها و عيوبها .. سبق و أن أوضحت لك مزايانا و عيوبنا . و كذلك مزايا طرحك و عيوبه بالنسبة لنا .. أخبرتك أيضا ان المشروع اذا استمر بخطي ثابتة و نجحنا و لاقينا إقبالا علي ترجمة المواضيع فقد نطرح تصويتا حول استخدام أكثر من حساب لنشر المواضيع المترجمة في ويكبيديا .. بالطريقة التي ذكرتها انت أن يقوم أحدهم بإنشاء بذرة الموضوع ثم تتوالي التعديلات و إضافة باقي أجزاء المقال المترجمة فكان ردك هو أنه لا يهمك نجاح تجربتنا أو فشلها و ما يهمك هو الحفاظ علي ويكيبيديا من التخريب .. نحن هدفنا ترجمة أكبر قدر من المقالات أيا كانت وسيلة نشرها .. و أنت هدفك زيادة عدد المحررين في ويكيبيديا دون النظر لنجاح تجربتنا .. لذلك أجد في ردك تحيزا واضحا لويكيبيديا دون التحيز لفكرة نشر العلم و المساعدة علي ترجمته .. لذلك أكرر دعنا نعمل في هذه الفترة و نترك النقاش في مسألة الحسابات المتعددة أو الحساب الوحيد لوقت لاحق .— هذا التعليق غير الموقع أضافته محمد أحمد فؤاد (نقاشمساهمات)

محمد أحمد فؤاد‏، ما قلته بالحرف كان "مدى ودرجة نجاحكم ليست ذات علاقة بما أقول، القضية هي أن طريقتكم لا تعطي ويكيبيديا صورة حقيقية عن حجم مجتمعها، لذلك أنا شخصيًا لست مهتمًا بنتائج التجربة، الآن أرى أن هناك ضرر للموسوعة، وعلي أن أعرض الأمر على زملائي في الموسوعة، لنتبين ما إذا كانت هذه وجهة نظري فقط أو وجهة نظر المجتمع الويكيبيدي ككل". هدفي ليس فقط زيادة المحررين بل نجاح ويكيبيديا وعدم الإفساد فيها، ببساطة كل ما يتعلق بمشروع الترجمة هذا أعترض عليه، الحساب الوحيد، ووجهة النظر التي تقول أن الحساب الوحيد هو الأفضل حتى لو كان المحررون أكفاء وطريقة إدارة المشروع. الآن اتفقت مع مدير المشروع أسامة أني سأناقش مع "إدارة" مشروعكم ما يجب أن تفعلونه الآن في انتظار صدور موقف من مجتمع ويكيبيديا حول الحساب الوحيد. حاولت هنا عرض مبررات الحساب الوحيد ودعوتكم للتعبير عنها وها أنت جئت. أرى أن كل أسباب الحساب الوحيد لا تقوم، من لم يعتد على ويكيبيديا ويفضل أن يساهم من بعيد، فليعمل بالطريقة القديمة، لكننا سنفتح له حسابًا لتوضع مساهماته عبره، أعتقد أن عدد أصحاب هذا التوجه قليل جدًا. أما التنسيق والتنظيم فكل هذا يمكن أن يجري في حالة استخدام الحسابات الخاصة، إن ذلك أفضل، إذ يجعل التنسيق والتنظيم في ويكيبيديا وهي مكان نشر المقالات في النهاية. ويكيبيديا لديها وسائل محترمة لمكافحة التخريب والنقاشات لن تفتح طوال الوقت أبدًا. أعتقد أن مجرد طلب المساهمة من حساب خاص دون تعلم أي شيء هو طلب بسيط وهين جدًا، هذا أيضًا سيوفر فرصة أكبر لأن يتعرف المساهمين على مزايا وطرق ويكيبيديا؛ وما لا يقل أهمية عن ذلك هو الحفاظ على إحصاءات ويكيبيديا والصورة الحقيقية للمساهمة فيها، يجب أن تصل هذه المعلومة الأخيرة لأعضاء المشروع. أعتقد أن هذه الإحصاءات مهمة جدًا.--محمد أحمد عبد الفتاح (نقاش) 09:21، 20 أغسطس 2014 (ت ع م)