يونس العيناوي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
  1. تحويل قالب:ص.م سيرة لاعب تنس

يونس العيناوي (12 سبتمبر 1972 بالرباط) لاعب كرة مضرب مغربي. احترف التنس سنة 1990. فاز العيناوي بخمس بطولات لرابطة لاعبي التنس المحترفين. كان عام 2002 أكثر سنواته نجاحا إذ فاز بثلاث بطولات في الدار البيضاء والدوحة وميونيخ ووصل إلى ربع نهائي بطولة أميركا المفتوحة. تصدر التصنيف العالمي للتنس مرة وحيدة في مسيرته الرياضية سنة 2002 بعد فوزه بـ بطولة قطر المفتوحة.

حياته[عدل]

كان لاعبا أسطوريا في بلاده نشأ بحي اجدال بالرباط، وهو الابن الثاني بعد كريم لام فرنسية واب مغربي من مدينة ابركان، كان بومدين الاب يعمل في وزارة المالية المغربية، بينما اوديت الام كانت تعمل في السفارة الفرنسية، أثناء طفولته كان يونس من هواة كرة القدم، لكن سرعان ما تحول هدا العشق إلى الكرة الصفراء، ففي مرحلة المراهقة كان يونس يمضي جل وقته بين المضرب والكرة، على الملعب، اما خارجه فكان ضغط الدراسة، وكان البطل الفرنسي - الكاميروني الاصل يانيك نواه المثل الأعلى ليونس خصوصا انه من إفريقيا، في سنة 1990 وفي سن 18 استطاع يونس اقناع والديه بالسماح له بالسفر لاكاديمية بوليتيري بفلوريدا ليقضي اسبوعا هناك، بعض قضائه لايام في الأكاديمية ،ازداد شغفه بالكرة الصفراء، فلم يستطع يونس الخروج من الأكاديمية، ولدلك طلب من والديه السماح له بالبقاء والاحتراف بالأكاديمي، مما كان يعني انقطاعه عن الدراسة، ومن الاكيد ان والديه رفضا لاكنه تمرد وبقي، فانقطع عن الحديث مع والده لسنة كاملة، غير انا المشاكل المادية لاحقت يونس، وكادت ان تنهي مسيرته لغلاء رسومات الأكاديمية ولابتعاده بالاف عن مسقط راسه وعائلته فاختار يونس العمل كحاضن للاطفال ومنظفا لصالات الرياضية وجامعا للكرات وسائقا للحافلة وكان يمضي وقت فراغه في التدرب قدر مايشاء عكس المغرب فقد كان تدربه مقننا بما يسمح لبيه والداه وبعد أن راى والده ان يونس والتنس معادلة لا حل لها عاد ليساند ابنه.

منحه الملك محمد السادس الميدالية الذهبية وهي أعلى ميدالية قد يحصل عليها اي رياضي بالمغرب كما اطلق النادي الملكي لتنس اسم يونس العيناوي على ملعبه الرئيسي ،وفي استفتاء قامت به جريدة الاقتصاد بالمغرب ليكونوميست عن الشخصية الشعبية بالمغرب تفوق يونس فيها عن رئيس الوزراء وعن البطل المغربي صاحب الارقام القياسية هشام الجروج، يونس شخصية اجتامية بشكل كبير، حيث يتحدث ست لغات العربية، الفرنسية ,الأسبانية، الإيطالية ,الإنجليزية، البرتغالية، يونس بطل داخل الميدان وخارجه ،فهو ينشر اللعبة ويساعد الاطفال المحتاجين ،وقد قام بعدة زيارات لمراكز غير حكومية المعنية بمساعدة الفقراء.

مسيرته الرياضية[عدل]

بدعم من عائلته ،كان هدف يونس الدخول إلى رابطة المحترفين ،فبدا بللعب في الدورات الصغيرة ليكسب النقاط ،فصال وجال حتى استطاع تحقيق الهدف ،مستفيدا من قوة ارساله وقامته الطويلة ،و بدأ بالصعودة رويدا رويدا في سلم الترتيب بعد المركز 700 ،وصل إلى المركز 70 ،ثم 50 ،ثم 30 ،و في سنة 1993 فاز بالمركز الثاني في بطولة الدار البيضاء ،التي كانت انذاك أحد البطولات الكبرى ،وكانت تشكل انطلاقة لكبار النجوم ،وبعد سنة استطاع الفوز في اربع مباريات في كاس ديفيز ،و يعتبر هدا انجازا كبيرا حققه يونس ،ومند سنة 1995 سطع نجمه ،حيث وصل لربع نهائي بطولة رولان غاروس واحدة من بطولات جراند سلام ،و التي يشهد لها كل الاعبين انها الأفضل على الإطلاق ،و في موسم 1996 وصل يونس إلى نهائيات ثلاث بطولات كبيرة وكاد ان يصبح واحدا من المصنفين العشرة ،لولا اصابته بكسر في الكاحل الايمن ،فخضع لعملية جراحية وعاد للعب في غضون أشهر ،لاكنه لم يشعر انه يخير ،فانسحب من باقي البطولات ،وبدأ يتساءل يونس هل كان هدا بسبب عصيانه لوالده ،لكن سرعان ما تغير ذلك عند تعرفه على زوجته الفرنسية ان صوفي ،في أحد الملاعب ،افقد ساهمت بشكل كبير في عودة يونس إلى الميدان ,, بعد اجراءه لعملية أخرى في كاحلة في فبراير 1998 ،وعاد بعدها إلى الملاعب في التصنيف 444 ،ووصل بعدها إلى نهائي تشيلي ،وواصل زحفه إلى ان وثل إلى المركز 49 ،ليحيز على جائزة أفضل لاعب عائد إلى الملاعب، ويرجع الفضل في دلك الي ان صوفي ومولوده الجديد مروان ،فاز يونس بخمس بطولات في رابطة المحترفين ،و كانت سنة الاوج في 2002 حيث استطاع الفوز بثلاث بطولات ،ميونخ ،الدار البيضاء ،و الدوحة ،ووصل إلى ربع نهائي دوري الولايات المتحدة المفتوح ،و تعد هده أفضل نتيجة يصل إليها عربي في بطولات الغراند سلام ،وبعد ذلك تفرغ يونس للاستعداد لدورة أستراليا المفتوحة ،التي شهدت دخول يونس إلى التاريخ.

غران سلام أستراليا[عدل]

لطالما كان حلم يونس تحقيق واحدة من بطولات الغراند سلام ،ليكون أول عربي يفعل دلك ،و قدت اتته الفرصة في بطولة أستراليا المفتوحة 2003 ،حيث نجح العيناوي في إرسال 31 إرسال ساحقا اذهل بها المصنف العالمي الأول انذاك الأسترالي ،ليتون هيويت ،في الدور الرابع ،وعند تاهله على حساب بطل العالم انذاك ،واجه الأمريكي اندي روديك ،في ماراة تاريخية ماراثونية ،استمرت اكثير من خمس ساعات قيل في شانها أنها أجمل مباراة في تاريخ اللعبة لما قدمه اللاعبان من مستوى رفيع ولقطات فنية جميلة وندية لا مثيل لها، قال اللعب السابق والمعلق الشهير جون ماكنرو : هذه أجمل مباراة تنس شاهدتها وأفضل مباراة أعلق عليها في حياتي.

يونس العيناويالمباراة :

كان العيناوي متقدما بمجموعتين مقابل مجموعة ،ثم خسر المجموعة الرابعة، ولأن بطولة التنس الأسترالية المفتوحة لا تسمح بالتعادل في المجموعة الخامسة ،فإن رودريك والعيناوي استمرا في اللعب إلى أن حقق أحدهما الفوز بمجموعتين ،عادة ما يتطلب الأمر الفوز بست نقاط للفوز بالمجموعة ،غير أن الاثنين كانا يتناوبان على الفوز ,, وبعد وصولهما إلى التعادل 19 مقابل 19 ،سلما مضاربهما للأطفال الذين يقومون بتجميع الكرات ،وقدّم هؤلاء عرضا مدهشا فيما استراح اللاعبان الكبيران. وبدأ العيناوي يضعف في النقطة الـ39 ،وخسر إرساله وتخلف بحيث أصبحت النتيجة 20 إلى 19، ثم فاز رودريك بثلاث نقاط متتالية وحقق فوزا بـ40 مقابل 0 ،واستطاع العيناوي التقدم نقطة ,, لكنه لم يستمر بعدها إذ ارتطمت الكرة بالشبكة وانتهى الماراثون ،واحتضن اللاعبان بعضهما البعض من على طرفي الشبكة وتعالت هتافات الجمهور تحية لهما ،وكانت النتيجة النهائية لصالح رودريك: 4-6 و7-6 و4-6 و6-4 و21-19. وبعد هده المباراة الأسطورية ،سجل يونس ،كأفضل لا عب عربي أفريقي لاكنه لم يكتف بداك بعد شهور في دورة ويمبلدون وهي أكثر بطولات التنس عراقة ،استطاع يونس ،احراج الأسطورة اغاسي في مباراة ممتعة وبعد مدة وصل يونس إلى ربع نهائي دورة أمريكا المفتوحة ،ليقفز إلى المركز 14 على العالم ،و من منا لا يعرف من من الاعبين يصل إلى هذا المركز ،فأصبح يونس شخصية ذات شعبية كبيرة في العالم بسبب أسلوبه في العب وشخصيته الحماسية الكبيرة.

في إطار بطولة أستراليا المفتوحة لسنة 2003 خاض مباراة دامت لأكثر من خمس ساعات مع الأمريكي أندي روديك، وكانت بذلك أطول مباراة في تاريخ التنس، وكان الفوز فيها يعني صعود أحد اللاعبين إلى النصف النهائي.خسر العيناوي المباراة ولمن وصف لاعب التنس الشهير والمعلق الرياضي جون ماكنرو المباراة بأنها أفضل مباراة تشرف بتعليقها.[1]

القاب[عدل]

القاب فردية (5)[عدل]

إحصائيات المشوار المهني
البطولات الكبرى لكرة المضرب (0)
بطولة كأس الماستر للتنس (0)
ATP دورات الأساتذة (0)
رابطة محترفي كرة المضرب (5)
No. تاريخ البطولة السطحية الخصم في النهائي النتيجة في النهائي
1. August 2, 1999 Amsterdam, هولندا Clay علم الأرجنتين Mariano Zabaleta 6–0, 6–3
2. September 10, 2001 Bucharest, Romania Clay علم إسبانيا Albert Montañés 7–6, 7–6
3. December 31, 2001 Qatar ExxonMobil Open, قطر Hard علم إسبانيا Félix Mantilla 4–6, 6–2, 6–2
4. April 8, 2002 Grand Prix Hassan II, المغرب Clay علم الأرجنتين Guillermo Cañas 3–6, 6–3, 6–2
5. April 29, 2002 BMW Open, ألمانيا Clay علم ألمانيا Rainer Schüttler 6–4, 6–4

خط زمني للأداء الفردي[عدل]

البطولة 1990 1991 1992 1993 1994 1995 1996 1997 1998 1999 2000 2001 2002 2003 2004 2005 2006 2007 2008 2009 Career SR
البطولات الكبرى
بطولة أستراليا المفتوحة للتنس A A A A 2R 1R A A A 2R QF 1R 3R QF 1R A A A A A 0 / 8
دورة رولان غاروس الدولية A A A A 1R 4R 1R A A 2R 4R 2R 2R 3R A A A A A 0 / 8
بطولة ويمبلدون A A A A 1R A 1R A A 2R 3R 3R 1R 3R A A A A A 0 / 7
بطولة أمريكا المفتوحة للتنس A A A A 1R A 1R A A 2R 1R 1R QF QF 1R 1R A A A 0 / 9
Grand Slam SR 0 / 0 0 / 0 0 / 0 0 / 0 0 / 4 0 / 2 0 / 3 0 / 0 0 / 0 0 / 4 0 / 4 0 / 4 0 / 4 0 / 4 0 / 2 0 / 1 0 / 0 0 / 0 0 / 0 0 / 0 0 / 32
تصنيف نهاية العام 351 570 311 51 117 110 70 237 45 33 25 38 22 14 644 228 189 167 201 N/A

A = لم يشارك في البطولة

اعتزاله[عدل]

ودع يونس العيناوي ملاعب التنس يوم 6 يناير 2010 في بطولة قطر إكسون موبيل المفتوحة للتنس بعد مسيرة حافلة في عالم المحترفين امتدت لعشرين عاماً. انتهت مسيرته في الدور الثاني بالخسارة أمام البلجيكي ستيف دارسيس.

وشارك العيناوي في الدورة بعد حصوله على بطاقة دعوة من اللجنة المنظمة التي ارتأت تكريمه في نهاية مشواره، خصوصا انه كان توج بطلا في الدوحة عام 2002. وعرض على شاشة الملعب الرئيسي عقب المباراة فلم وثائقي عن العيناوي استعرض مسيرته الحافلة وأبرز إنجازاته ببطولة الدوحة قبل ثمان سنوات، وفرحة التتويج ورقصته بالسيف الذهبي وتشجيع الجماهير الغفيرة له وهو يعانق اللقب قاهرا كبار النجوم في تلك البطولة. وعقب التكريم مباشرة قال العيناوي، أنه يودع الميادين الرياضية حيث حانت لحظة ترك المضارب جانبا والتفرغ للأسرة والبحث عن مستقبل آخر، وذلك بعد عشرين عاما أعتقد بأنني قدمت فيها ما يكفي ليذكرني التاريخ الرياضي للعبة التنس على الصعيد المغربي والعربي وحتى العالمي، وقال بأن هذا القرار ليس فيه رجعة واستطرد العيناوي قائلا: بالتأكيد إنني على استعداد لتقديم خبراتي الرياضية للأجيال اللاحقة من الرياضيين العرب في دولة قطر أو غيرها خدمة للاعبين الموهوبين وأضاف العيناوي قائلا بأن ثلاث بطولات ستبقى دوما في قلبه وهي الدار البيضاء، الدوحة، دبي، حيث يجد التشجيع الكبير والتقدير وحب الجماهير الجارف لمواصلة عطائه الرياضي.

وبمشاركته في دورة الدوحة يطوي العيناوي صفحة المجد الرياضي مودعا ميادين التنس الأرضي العالمي عقب صولات وجولات في عالم الكرة الصفراء امتدت على مدي عقدين من الزمان، وضع خلالهما بصمات عربية واضحة بين عمالقة ومشاهير التنس العالمي.

أنظر أيضاً[عدل]

وصلات خارجية[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ [hhttp://www.timesonline.co.uk/tol/sport/tennis/article1155157.ece El Aynaoui hits form in run-up to Britain showdown]