هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها
يرجى فتح الوصلات الداخلية للمقالات المتعلّقة بموضوع المقالة.
يفتقر محتوى هذه المقالة إلى مصادر موثوقة
يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المناسبة.

أبحاث وتطوير الصواريخ الباكستانية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
N write.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر مغاير للذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. يمكن أيضاً تقديم طلب لمراجعة المقالة في الصفحة المخصصة لذلك. (يوليو 2021)
Question book-new.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.يفتقر محتوى هذه المقالة إلى الاستشهاد بمصادر. فضلاً، ساهم في تطوير هذه المقالة من خلال إضافة مصادر موثوقة. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (يوليو 2021)
Commons-emblem-copyedit.svg
هذه المقالة ليس بها أي وصلات لمقالاتٍ أخرى للمساعدة في ترابط مقالات ويكيبيديا. فضلًا ساعد في تحسين هذه المقالة بإضافة وصلات إلى المقالات المتعلقة بها الموجودة في النص الحالي. (يوليو 2021)

كان برنامج البحث والتطوير للصواريخ (باللغة الأردية: پاکستان پروگرام برائے مطالعہ وارتقائے میزائل) هو البرنامج السري لوزارة الدفاع الباكستانية للبحث الشامل وتطوير الصواريخ الموجهة، وقد بدأت المبادرات في عام 1988م فی حكومة بينظير بوتو في استجابة مباشرة لبرنامج مماثل موجود في الهند [بحاجة لمصدر] وتم إدارته تحت إشراف وزارة الدفاع بالتنسيق الوثيق مع المؤسسات الأخرى ذات الصلة.

ركز البرنامج على تطوير الصواريخ قصيرة ومتوسطة المدى بنظام توجيه بالكمبيوتر، [بحاجة لمصدر] بدأ المشروع في عام 1988م، ومنذ ذلك الحين أنتج العديد من أنظمة الصواريخ الاستراتيجية القادرة على حمل الحمولات التقليدية وغير التقليدية. وفي مرحلتها الأولى، أصبحت صواريخ المسمى (حتف) ممكنة وكذلك تطوير برنامج صاروخ (غوري). [بحاجة لمصدر] أدى المزيد من التطوير إلى إدخال صواريخ باليستية وصواريخ (كروز) من قبل منظمات علمية مختلفة في العقد الأول من القرن الحادي والعشرين. [بحاجة لمصدر].

Flag map of Pakistan.svg
هذه بذرة مقالة عن باكستان بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.