أبو جعفر الإسكافي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
العلَّامة  تعديل قيمة خاصية (P511) في ويكي بيانات
أبو جعفر الإسكافي
معلومات شخصية
اسم الولادة مُحمَّد بن عبد الله السمرقندي الإسكافي
تاريخ الوفاة سنة 854[1]  تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
عضو في معتزلة  تعديل قيمة خاصية (P463) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة عالم مسلم  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغة الأم العربية  تعديل قيمة خاصية (P103) في ويكي بيانات
اللغات العربية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
مجال العمل علم الكلام  تعديل قيمة خاصية (P101) في ويكي بيانات
تأثر بـ جعفر بن حرب  تعديل قيمة خاصية (P737) في ويكي بيانات

أبو جعفر الإسكافي (تُوفي في 240 هجريًا، المُوافق للعام 854 ميلاديًا[2]) وهو العلامة أبو جعفر محمد بن عبد الله السمرقندي ثم الإسكافي المتكلم. أحد المتكلّمين من معتزلة البغداديّين، مات سنة أربعين ومائتين.[3][4] يُلقبه البعض بلقب شيخ المعتزلة.[5]

ترجم له الذهبي قائلًا: «وكان أعجوبة في الذكاء، وسعة المعرفة، مع الدين والتصون والنزاهة. وكان في صباه خياطا ، وكان يحب الفضيلة ، فيأمره أبواه بلزوم المعيشة ، فضمه جعفر بن حرب إليه ، وكان يبعث إلى أمه في الشهر بعشرين درهما بدلا من كسبه . فبرع في الكلام، وبقي المعتصم معجبا به كثيرا، فأدناه، وأجزل عطاءه، وكان إذا ناظر، أصغى إليه، وسكت الحاضرون، ثم ينظر المعتصم إليهم، ويقول: من يذهب عن هذا الكلام والبيان! ويقول: يا محمد، اعرض هذا المذهب على الموالي، فمن أبى، فعرفني خبره، لأنكل به.».[4]

وقال الذهبي أيضًا: «ذكر له النديم مصنفات عدة، منها " نقض كتاب حسين النجار "، وكتاب " الرد على من أنكر خلق القرآن "، وكتاب " تفضيل علي ". وكان يتشيع. مات سنة أربعين ومائتين. فلما بلغ محمد بن عيسى برغوث موته، سجد، فمات بعده بأشهر».[4]

حسب كتاب «المعتزلة والفكر الحر» فإنَّ أبو جعفر الإسكافي أخذ الاعتزال عن جعفر بن حرب، وتُنسب إليه فرقة الإسكافية، وأيضًا كان من كبار شيوخ الاعتزال، ومن أهل الديانة والزهد.[2] ويذكر كتاب «معرفة الإمام» أنَّ الخطيب البغدادي قد ذكره في كتابه تاريخ بغداد، ويذكر أيضًا أنهُ «أحد المتكلمين من معتزلة البغداديّين؛ وله تصانيف معروفة؛ بلغني أنّه مات في سنة 240 هـ - انتهى. ألّف الإسكافي كتابه المعروف باسم "نقض العثمانيّة" ردًا على كتاب "العثمانيّة" للجاحظ».[6]

المراجع[عدل]

  1. ^ مُعرِّف J9U في المكتبة الوطنية في إسرائيل: http://uli.nli.org.il/F/?func=find-b&local_base=NLX10&find_code=UID&request=987007304334905171
  2. أ ب العوا، عادل (1987). المعتزلة والفكر الحر. الأهالي للطباعة والنشر والتوزيع. صفحة 259. مؤرشف من الأصل في 29 نيسـان 2021. اطلع عليه بتاريخ 29 نيسـان 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول=, |تاريخ أرشيف= (مساعدة)
  3. ^ السبحاني، جعفر. بحوث في الملل والنحل. الجُزء الثالث. صفحة 277 ـ 280. مؤرشف من الأصل في 17 أغسطس 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. أ ب ت الذهبي، شمس الدين; المحقق: مجموعة من المحققين بإشراف الشيخ شعيب الأرناؤوط (1405هـ / 1985م). سير أعلام النبلاء. الجُزء العاشر (الطبعة الأولى). مؤسسة الرسالة. صفحة 550. مؤرشف من الأصل في 24 أبريل 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |سنة= (مساعدة)
  5. ^ قبيسي، محمد حسن (1973). ماذا في التاريخ؟. 31. صفحة 78. مؤرشف من الأصل في 29 نيسـان 2021. اطلع عليه بتاريخ 29 نيسـان 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول=, |تاريخ أرشيف= (مساعدة)
  6. ^ الطهراني، محمد الحسين الحسيني (1996). معرفة الإمام. 10. دار المحجة البيضاء للطباعة والنشر والتوزيع. صفحة 24. مؤرشف من الأصل في 29 نيسـان 2021. اطلع عليه بتاريخ 29 نيسـان 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول=, |تاريخ أرشيف= (مساعدة)
1983 CPA 5426 (1).png
هذه بذرة مقالة عن عالم أو باحث علمي مسلم بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.