أحمد نسيم

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
أحمد نسيم
معلومات شخصية
الحياة العملية
المهنة شاعر  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
صورة لأحمد نسيم شاعر الحزب الوطني

أحمد نسيم هو أحمد نسيم بن عثمان شاعر عربي مصري ولد في مدينة القاهرة عام 1878م[1] وتوفي فيها عام 1938م.[1][2] كان عضواً متحمساً في الحزب الوطني حتى أُطلق عليه: شاعر الحزب الوطني. وهناك من يفسر نقده للثورة العرابية على أنه انسلاخ عن الوطنية. لا يقل شعره رواء وحسن ديباجة عن شعر شوقي وحافظ وأحمد محرم[3].

نبذة عن حياته[عدل]

ولد سنة 1878م مرض صغيراً فترك المدرسة، ثم درس في الأزهر وانقطع للأدب[4]. شارك في الحركة الوطنية وكان رئيسه آنذاك محمد فريد وكان معتزا بلقبه (شاعر الحزب الوطني) حيث أورد ذلك في جزئي ديوانه اللذان صدرا عام 1908م و1910م وأهداه إلى زعيم الحزب؛ قال في الاهداء:

أحمد نسيم
«أما بعد فإني أتشرف بإهداء الجزء الثاني من ديواني إلى سعادتكم لاحتوائه على القصائد الوطنية التي نظمتها ما بين 1909 و 1910 ميلادية، وقد اعتمدت في نقلها على الصحف التي تفضلت بنشرها مبقياً ديباجتها كما هي حتى لا يغرب عن ذهن القارئ على مدى الأيام وصف الحادث الذي نظمت القصيدة بسببه»
«وإني إذا أهديت ديواني إلى سعادتكم فكأني أهديته إلى الأمة المصرية التي يمثلها حزبكم الموقر»

أحمد نسيم شاعر الحزب الوطني

أحمد نسيم

بدأ تلميذاً للبارودي، ولكنه لم يخل من تأثر بالمدارس الحديثة في أخريات أيامه[4].

شعره[عدل]

في شعره جودة ورقة[5]، تميز شعره بجزالة الأسلوب، وتدفق المعاني، وبالأحاسيس الوطنية. يهتم في نظمه بالموسيقا، فتجد لشعره رنيناً صوتياً خاصاً. وفي اللفظ والمعنى والبناء يعد شاعراً تقليدياً، وهو في هذا يأخذ مكانه في الصف الأول في الشعر المصري الحديث مع شوقي وحافظ وأحمد محرم.[2]

وقد امتدح شعراء كثر شعر نسيم ومن ذلك قول إسماعيل صبري شيخ الشعراء في تقريظ الجزء الأول من ديوانه سنة 1908م

لك في الشعر يا نسيم معانباهرات نحار فيها العقول
كل بيت يطل من على أفهــام أهل النهلا محيا جيل

أعماله الشعرية[عدل]

صدر له «ديوان نسيم» في جزأين - مطبعة الإصلاح. القاهرة 1908، 1910.

أعماله الأدبية[عدل]

  • "وطنيات أحمد نسيم" - مقالات في جزأين، نشرت في الصحف قبل تجميعها وإعادة نشرها. القاهرة 1910.
  • الألزم من لزوم مالا يلزم: (مختارات من شعر المعري) (بالاشتراك): مطبعة الجمهور - القاهرة 1323هـ/1905م.
  • والمختار من ديوان إيدمر: (نظم علم الدين إيدمر) تصحيح أحمد نسيم - مطبعة دار الكتب، القاهرة 191.

نماذج شعرية من قصائده[عدل]

قصيدة أصمى القلوب بسهم البث والحزن[عدل]

أصمى القلوب بسهم البث والحزنفما له ولهذا المركب الخشن
قام الوزير فأرغى في خطابتهوكاتف العزم بعد الضعف والوهن
قام الوزير يبث اليأس في نفرعدوا خطابته نوعاً من المحن
قام الوزير ولم يحفل بموقفهفكان أثقل من سقم على بدن
قد قام يتلو خطاباً بات يدرسهمن خشية السقط أو من خشية اللحن
فشف عن نية قد كان يكتمهاتحت الشراسيف بين الحقد والضغن
ماذا يريد أيرجو رد منصبهام بات يحسبه شيئاً من الظنن
هل الوزارة الا سلعة كسدت يبيعها الحر محتاجاً بلا ثمن
قل للوزير يفق من طول غشيتهلعله سارح في غشية الوسن
لقد تناسى لأجداد الامير يداًولم يقم بأداء الفرض والسنن
كأنه لم يسد أيام منعتهم ولــم يعش منهم في عارض هتن
أيام كان فطيما بين أصبيةيحرون في مصر جرى الجرد والحصن
أيام كان ولا مجد ولا حسب زاكي المغارس بل أيام لم يكن
يا ويح قوم تربوا في حضانتهمحتى اذا هرموا عاشوا على دخن
ما للوزير ولا أدعو لدولتهضاعت لديه حقوق الود للوطن
بالأمس قام خطيبا بين ناشئةيعز فيهم ضياع الوقت والزمن
قد اظهر اللَه ما يخفيه باطنهوأخرج الدهر ما ينويه للعلن
قل للوزير استرح في الدار مختفياًحتى يوافيك ما تحتاج من كفن
اليك ربي فما في مصر من رجلثبت الولاء كثير الشكر والمنن
أرض بها وزراء ضاع منصبهمفيها وعدوا الكرى نوعا من المهن

قصيدة أحييت تبيان هوميروس في أمم[عدل]

أحييت تبيان هوميروس في أممٍكان امرؤ القيس فيها رب تبيانِ
أخلاق قوم تراءت في قصائدهمفأظهرت كيف كانوا منذ أزمان
هذي قوافيك في الالياذة ابتسمتعن لؤلؤ مودع في خير ديوان
طالعت فيها إلى أن خلت ناظمهامن فرع عدنانَ أو من نسل قحطان
وقلت للنفس يا نفس ارقصي طرباًمن شعر هوميرَ لا من شعر حسان
إِيهٍ سليمان ايهٍ يا ابن بجدتهالا زلت للفضل ما دام الجديدان
فما البلاغة الا روضة ينعت وانــت فيها بفضل اللَه بستاني

انظر أيضا[عدل]

وصلات خارجية[عدل]

مصادر[عدل]

  1. ^ أ ب الأعلام لخير الدين الزركلي ج1
  2. ^ أ ب معجم البابطين لشعراء العربية في القرنين التاسع عشر والعشرين
  3. ^ عبد الرحمن الرافعي، شعراء الوطنية في مصر تراجمهم وشعرهم الوطني -دار المعارف ، القاهرة
  4. ^ أ ب موسوعة شبكة المعرفة الريفية الشاعر نسيم، أحمد
  5. ^ أحمد نسيم -بوابة الشعراء