هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

أكون أو لا أكون (فيلم 1942)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
أكون أو لا أكون (فيلم 1942)
To Be or Not to Be (بالإنجليزية) عدل القيمة على Wikidata
To Be or Not to Be (1942 film poster).jpg
ملصق الفيلم
معلومات عامة
الصنف الفني
الموضوع
تاريخ الصدور
مدة العرض
  • 93 دقيقة عدل القيمة على Wikidata
اللغة الأصلية
العرض
البلد
الجوائز
الطاقم
المخرج
السيناريو
البطولة
الديكور
التصوير
Rudolph Maté (en) ترجم عدل القيمة على Wikidata
الموسيقى
Werner R. Heymann (en) ترجم عدل القيمة على Wikidata
التركيب
صناعة سينمائية
المنتج
التوزيع

أكون أو لا أكون (بالإنجليزية: To Be or Not to Be) فيلم كوميديا سوداء أمريكي لعام 1942 أخرجه إرنست لوبيتش وبطولة كارول لومبارد وجاك بيني وروبرت ستاك. يروي الفيلم قصة فريق من الممثلين في وارسو التي احتلها النازيون، ويستخدمون قدراتهم في التنكر والعمل لخداع قوات الاحتلال. الفيلم مأخوذ من رواية الكاتب المجري ملكيوار لينجايل.[8] صدر الفيلم بعد شهر من مقتل الممثلة كارول لومبارد في حادث تحطم طائرة.[9] اختير الفيلم للحفظ في السجل الوطني للفيلم بالولايات المتحدة في عام 1996، في مكتبة الكونغرس باعتباره "ذو أهمية ثقافية أو تاريخية أو جمالية".[10] العنوان هو إشارة إلى "أن أكون أو لا أكون" المناجاة الشهيرة في مسرحية ويليام شكسبير "هاملت".[11]

طاقم التمثيل[عدل]

كارول لومبارد: في دور ماريا تورا

جاك بيني: في دور جوزيف تورا

روبرت ستاك: في دور الملازم ستانيسلاف سوبينسكي

فيليكس بريسارت: في دور جرينبيرج

ليونيل أتويل: في دور راويش

ستانلي ريدجز: في دور البروفيسور الكسندر سيليتسكي

سيج رومان: في دور العقيد إيرهاردت

توم دوجان: في دور برونسكي

تشارلز هالتون: في دور دوبوش

هنري فيكتور: في دور النقيب شولتز

مود إيبورن: في دور آنا (خادمة ماريا)

هاليويل هوبز: في دور الجنرال ارمسترونج

مايلز ماندر: في دور الرائد كننغهام

جيمس فينلايسون: في دور مزارع اسكتلندي

أولاف هيتن: في دور بولونيوس في وارسو

موريس مورفي: في دور طيار سلاح الجو الملكي البريطاني

فرانك رايشر: في دور مسؤول بولندي[12]

ملخص أحداث الفيلم[عدل]

يقوم جوزيف تورا (جاك بيني) وماريا تورا (كارول لومبارد) بتمثيل أدوار البطولة في فرقة المسرح الخاصة بهما في وارسو. تتمتع ماريا بالعديد من المعجبين بما في ذلك الملازم الشاب في سلاح الجو البولندي ستانيسلاف سوبينسكي (روبرت ستاك). يغزو النازيين بولندا لبدء الحرب العالمية الثانية، ويفر سوبينسكي وزملاؤه إلى إنجلترا بينما يجد جوزيف وماريا أنفسهم مضطرين للعمل تحت قيود صارمة، بما في ذلك تعليق مسرحية كوميدية كانوا قد كتبوها عن أدولف هتلر، وفي هذه الأثناء في إنجلترا، يذهب سوبينسكي وأصدقاؤه للبروفيسور سيليتسكي (ستانلي ريدجز) وهو على وشك العودة إلى بولندا، ويقدمون أسماء وعناوين أقرب أقربائهم حتى يتمكن الأستاذ من حمل رسائل لهم. يكتشف سوبينسكي أن البروفيسور سيليتسكي هو جاسوس ألماني، ويسارع بالهبوط بالمظلة في بولندا ويستعين بجوزيف وماريا وأيضا باقي زملائهم الممثلين لاستعادة تلك القائمة.[13]

استقبال الفيلم[عدل]

يُعتبر فيلم "أن أكون أو لا أكون" أحد أفضل أفلام المخرج لوبيتش، وأيضا أفضل أفلام أبطال الفيلم لومبارد وبيني. لم يستقبله الجمهور بترحيب في البداية، حيث لم يستطع الكثير منهم فهم فكرة السخرية من مثل هذا التهديد الحقيقي من النازيين. وفقًا لمذكرات جاك بيني غير المكتملة، التي نُشرت في عام 1991، فقد خرج والده من دار العرض في وقت مبكر من الفيلم، وهو يشعر بالاشمئزاز من أن ابنه كان يرتدي زيًا نازيًا، وتعهد بعدم دخول أي عرض له مرة أخرى. أقنعه بيني بخلاف ذلك، وانتهى الأمر بوالده إلى حب الفيلم، وشاهده ستة وأربعين مرة.[14][15]

لا يمكن قول الشيء نفسه عن جميع النقاد، حيث أشاد بعضهم باللومبارد بشكل عام، سخر بعضهم من بيني ولوبيتش ووجدوا الفيلم سيئ الذوق. كتب بوسلي كروثر من صحيفة نيويورك تايمز: "كان من الصعب تخيل كيف يمكن لأي شخص القيام بغارة جوية مدمرة على وارسو، دون لفت انتباه، بعد سلسلة من المهازل، أو مشهد السيد بيني وهو يلعب مشهدًا كوميديًا مع جثة جستابو، كان لدى السيد لوبيتش حس فكاهي غريب، ونص متشابك، عندما صنع هذا الفيلم".[16]

شعر بعض النقاد بالإهانة بشكل خاص من جملة العقيد إيرهاردت: "أوه، نعم لقد رأيت تورا في مسرحية هاملت ذات مرة، ما فعله لشكسبير نقوم به الآن في بولندا".[17]

كانت هناك مقالات أخرى إيجابية، حيث وصفت مجلة "فارايتي" الفيلم بأنه أحد "أفضل إنتاجات لوبيتش في عدد من السنوات ... قطعة صلبة من الترفيه".[18] وصفته تقارير هاريسون بأنه "دراما كوميدية ممتصة لوقت الحرب، تم توجيهها وتمثيلها بخبرة ... يجعل المشاهد في حالة تشويق وإثارة في جميع الأوقات، وكوميديا الحوار والتمثيل تجعل المرء يضحك باستمرار تقريبًا".[19]

أشاد جون موشر من مجلة نيويوركر أيضًا بالفيلم، وكتب: "يمكن زرع تلك الكوميديا في وارسو في وقت سقوطها، وقت غزوها من النازيين، ولا يبدو أنها متناقضة للغاية بحيث لا يمكن تحملها .. هو انتصار لوبيتش".[20]

منح موقع الطماطم الفاسدة الفيلم تقييم مقداره 98% بناء على آراء 42 ناقد سينمائي، وكتب الإجماع النقدي للموقع: "هجاء معقد وفي الوقت المناسب، مع قدر من الظلام ، يوازن إرنست لوبيتش بين الفكاهة والأخلاق بدقة ... إنه جنون، لا يمكنك أن تقوم بعمل كوميدي أفضل على ما أعتقد".[21]

الجوائز والتقدير[عدل]

ترشح "أكون أو لا أكون" لجائزة الأوسكار، لجائزة أفضل موسيقى، وأفضل عمل درامي أو كوميدي عام 1943.[22]

أدرج معهد الفيلم الأمريكي فيلم "أكون أو لا أكون" في قائمته "100 عام ... 100 ضحكة" في عام 2000.[23]

المصادر[عدل]

  1. ^ مذكور في: تفريغات بيانات Freebase. الناشر: جوجل.
  2. ^ مذكور في: معجم الأفلام العالمية. لغة العمل أو الاسم: الألمانية. الناشر: Zweitausendeins.
  3. ^ وصلة مرجع: http://www.imdb.com/title/tt0035446/. الوصول: 9 أبريل 2016.
  4. أ ب وصلة مرجع: http://www.filmaffinity.com/es/film684718.html. الوصول: 9 أبريل 2016.
  5. ^ مذكور في: filmportal.de.
  6. أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر وصلة مرجع: http://www.imdb.com/title/tt0035446/fullcredits. الوصول: 9 أبريل 2016.
  7. أ ب ت وصلة مرجع: http://www.virtual-history.com/movie/film/1809/to-be-or-not-to-be. الوصول: 9 أبريل 2016.
  8. ^ "To Be or Not to Be | BFI | British Film Institute". web.archive.org. 2012-07-11. اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ Editors, History com. "Actress Carole Lombard killed in plane crash". HISTORY (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 17 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)صيانة CS1: نص إضافي: قائمة المؤلفون (link)
  10. ^ "Crash that killed actress Carole Lombard, 21 others near Las Vegas still echoes after 75 years". Las Vegas Review-Journal (باللغة الإنجليزية). 2017-01-15. مؤرشف من الأصل في 02 يناير 2021. اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. ^ "Hamlet". Shakespeare Birthplace Trust. مؤرشف من الأصل في 7 يناير 2021. اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. ^ To Be or Not to Be (1942) - IMDb, مؤرشف من الأصل في 3 فبراير 2017, اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2021 الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |separator= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: ref=harv (link)
  13. ^ "To Be or Not To Be (1942) Film Synopsis and Discussion - Obscure Hollywood". obscurehollywood.net. مؤرشف من الأصل في 28 ديسمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. ^ "To Be or Not to Be". All The Tropes Wiki (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 8 مارس 2021. اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  15. ^ "To Be or Not to Be". The Criterion Collection (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 1 مارس 2021. اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  16. ^ Crowther, Bosley (1942-03-22). "AGAINST A SEA OF TROUBLES; In 'To Be Or Not To Be,' Ernst Lubitsch Has Opposed Real Tragedy With an Incongruous Comedy Plot -- Other New Films (Published 1942)". The New York Times (باللغة الإنجليزية). ISSN 0362-4331. مؤرشف من الأصل في 8 مارس 2021. اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  17. ^ "To Be or Not to Be (1942 film)". WarWiki (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 08 مارس 2021. اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  18. ^ Staff, Variety; Staff, Variety (1983-01-01). "To Be or Not to Be". Variety (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 10 سبتمبر 2015. اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  19. ^ Inc; Harrison's Reports, Inc (1942). Harrison's Reports (1942). New York, Harrison's Reports, Inc. مؤرشف من الأصل في 17 مارس 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  20. ^ Wes D. (2014-01-10). Forties Film Funnymen: The Decade's Great Comedians at Work in the Shadow of War (باللغة الإنجليزية). McFarland. ISBN 978-0-7864-5665-9. مؤرشف من الأصل في 8 مارس 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  21. ^ To Be or Not to Be (1942) (باللغة الإنجليزية), مؤرشف من الأصل في 25 سبتمبر 2020, اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2021 الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |separator= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: ref=harv (link)
  22. ^ To Be or Not to Be - IMDb, مؤرشف من الأصل في 29 مارس 2017, اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2021 الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |separator= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: ref=harv (link)
  23. ^ "AFI's 100 YEARS…100 LAUGHS". American Film Institute (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 01 مارس 2021. اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)

وصلات خارجية[عدل]

https://www.imdb.com/title/tt0035446/ أكون أو لا أكون (فيلم 1942)

https://www.allmovie.com/movie/v50141 أكون أو لا أكون (فيلم 1942)

https://www.tcm.com/tcmdb/title/93439/to-be-or-not-to-be أكون أو لا أكون (فيلم 1942)

https://catalog.afi.com/Catalog/moviedetails/27516 أكون أو لا أكون (فيلم 1942)

https://www.rottentomatoes.com/m/1021557-to_be_or_not_to_be أكون أو لا أكون (فيلم 1942)

https://www.virtual-history.com/movie/film/1809/to-be-or-not-to-be أكون أو لا أكون (فيلم 1942)

https://ia800301.us.archive.org/31/items/ScreenGuildTheater/Sgt_43-01-18_ep127_To_Be_or_Not_to_Be.mp3 أكون أو لا أكون (فيلم 1942)

https://www.criterion.com/current/posts/2881-to-be-or-not-to-be-the-play-s-the-thing أكون أو لا أكون (فيلم 1942)