ألفونسو الثامن ملك قشتالة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
ألفونسو الثامن ملك قشتالة
Alfons8Kastilie.jpg
منمنمة قديمة تحمل رسم لشخص ألفونسو الثامن[1]
ملك قشتالة وطليطلة
العهد 31 أغسطس 1158 – 5 أكتوبر 1214
السلف سانشو الثالث ملك قشتالة
الخليفة هنري الأول ملك قشتالة
الزوج(ة) إليانور الإنجليزية
الأولاد برينغيلا ملكة قشتالة
أوراكا القشتالية
بلانكا القشتالية
إليانور القشتالية ملكة أراغون
هنري الأول ملك قشتالة
البيت أسرة إيفرا
الأب سانشو الثالث ملك قشتالة
الأم بلانش النافارية
الميلاد 11 نوفمبر 1155(1155-11-11)
سريا
الوفاة 5 أكتوبر 1214 (عن عمر ناهز 58 عاما)
غوتيري-مونيوث
الدين الكنيسة الرومانية الكاثوليكية
تمثال ألفونسو الثامن

ألفونسو الثامن (11 نوفمبر 1155[2] - 5 أكتوبر 1214) الملقب بـالنبيل ملك قشتالة منذ سنة 1158 م وحتى وفاته.[3][4] اشتهر ألفونسو بمشاركاته في حروب الاسترداد، ودوره في إسقاط حكم الموحدين. ورغم معاناته من الهزيمة الكبيرة في معركة الأرك أمام الموحدين سنة 1195 م،[5] إلا أنه قاد تحالفًا مسيحيًا شمل أمراء صليبيين وحملات صليبية هزم بها الموحدين في معركة العقاب سنة 1212 م، وهو الحدث الذي مكّن للتفوق المسيحي في شبه الجزيرة الإيبيرية. شهد عهده تفوق مملكة قشتالة على مملكة ليون بعدما تحالف مع مملكة أراغون.

الوصاية على العرش والحرب الأهلية[عدل]

ولد ألفونسو للملك سانشو الثالث ملك قشتالة من زوجته بلانش النافارية في سريا في 11 نوفمبر 1155م.[6] سمي ألفونسو بهذا الاسم تيمنًا بجده ألفونسو السابع ملك قشتالة الذي قسّم مملكته بين ولديه. كان هذا التقسيم سببًا في نشوب الصراع بين المملكتين الذي دام حتى عهد فرناندو الثالث ملك قشتالة حفيد ألفونسو الثامن نفسه.[7] توفي والده سنة 1158 م، فخلف ألفونسو أباه على العرث وهو لا يزال في الثالثة من عمره، مما أدخل قشتالة في صراعات داخلية بين الأسر النبيلة حول أحقية أي منها بالوصاية على العرش. أعلن كل من أسرتي لارا وكاسترو بالإضافة إلى عمه فرناندو الثاني ملك ليون وصايتهم على العرش. وفي سنة 1159 م، تولى النبيل غارسيا غارسيس دي أثا رعايته، إلا أنه لم يكن غنيًا بالقدر الكافي لدعمه. وفي مارس 1160 م، اشتبكت أسرتي لارا وكاسترو في معركة لوبريغال التي انتهت بانتصار أسرة كاسترو، إلا أن حماية ألفونسو ورعايته انتقلت إلى مانريك بيريث دي لارا، الذي رعاه في آبلة حتى بلغ الخامسة عشر من عمره، وسعى بنفسه لاستعادة ملكه، وسرعان ما فاجأ أسرة لارا باستعادته لطليطلة عاصمة ملكه.

الزواج والعلاقات الخارجية[عدل]

خلال فترة الوصاية، استغل خاله سانشو السادس ملك نافارا سوء الأحوال الداخلية في قشتالة، وضم أجزاء من المناطق الحدودية بين المملكتين. وفي سنة 1170 م، أرسل ألفونسو رسولاً إلى بوردو إلى هنري الثاني ملك إنجلترا وزوجته إليانور الأقطانية لطلب يد ابنتهم إليانور.[8] ونظرًا لكون ابنتهم كانت في التاسعة من عمرها، فقد تم الزواج في برغش قبل 17 سبتمبر 1177 م.[9] دعم هذا الزواج قوة ألفونسو في مواجهة خاله، حيث طالب ألفونسو حميه سنة 1176 م بالتحكيم في النزاع حول المناطق الحدودية. استعاد ألفونسو أراضيه بالتحكيم، إلا أنه أجبر على دفع تعويض مادي لخاله في مقابل ذلك.[8]

وفي سنة 1187 م، دارت مفاوضات مع فريدريك الأول بربروسا من أجل ترتيب زواج الأمير كونراد دوق سوابيا والأميرة برينغيلا ولية عهد قشتالة، ووقعت اتفاقية في زيلينغنشتات في أبريل 1188 م، تجعل برينغيلا ولية العهد بعد أي مولود ذكر لألفونسو، وأن كونراد سيكون فقط ملكًا قرينًا، غير أن الزواج لم يتم حيث فضّل ألفونسو الثامن تزويج ابنته لابن عمه ألفونسو التاسع الذي جاءه يطالبه بالدعم في مطالبته بعرش ليون، في مقابل اعتراف ألفونسو التاسع بتبعية كملك على ليون لألفونسو الثامن ملك قشتالة.[10] شهدت العلاقة بينهما بعدئذ صدامًا، استدعى التدخل البابوي سنة 1194 م للصلح بينهما. وبعد هزيمة قشتالة في معركة الأرك، عاد ألفونسو التاسع لمهاجمة ألفونسو الثامن، ثم عادا للتصالح مجددًا سنة 1197 م بإتمام زواج ألفونسو التاسع وبرينغيلا. [11] وفي سنة 1204 م، فسخ البابا الزواج، فعاد ألفونسو التاسع لمهاجمة قشتالة، لكن معاهدات سنوات 1205 و1207 و1209 م أجبرته على التنازل عن بعض الأراضي والحقوق.[12][13] وتعد معاهدة سنة 1207 م أول وثيقة عامة مكتوبة باللهجة القشتالية.[14] وفي نحو عام 1200 م، طالب ألفونسو الثامن جون ملك إنجلترا شقيق زوجته بغاسكونية زاعمًا أنها كانت مهرًا لزوجته إليانور، رغم عدم وجود أي إشارة إلى ذلك في معاهدة الزواج. ثم غزاها سنة 1205 م ولكن دون أن يتمكن من ضمها.[15]

حروب الاسترداد[عدل]

في سنة 1174 م، تنازل ألفونسو عن أقليش لفرسان سانتياغو لتصبح قاعدة لإمارتهم، ثم شنّ حملة على قونكة في سنة 1177 م التي استسلمت في 21 سبتمبر. راسل ألفونسو الثامن ممالك نافارا وليون والبرتغال وأراغون للاتحاد في مواجهة الموحدين، واتفقوا في معاهدة كاثولا سنة 1179 م على الأماكن التي ستُقسّم من أراضي الموحدين بينهم. وفي سنة 1195 م بعد حلّ المعاهدة ضد الموحدين، دافع ألفونسو عن الأرك على نهر يانة، لكنه انهزم أمام الخليفة الموحدي أبو يوسف يعقوب بن يوسف المنصور في معركة الأرك، واستطاع الموحدون ضم بعض الأراضي المجاورة لها وأهمها قلعة رباح، وظلّت الحدود بين المملكتين لمدة 17 سنة ثابتة على مقربة من طليطلة.

وفي النهاية، تمكن ألفونسو الثامن سنة 1212 م بمعاونة البابا إينوسنت الثالث من قيادة حملة صليبية ضد الموحدين ضمت إلى جوار القشتاليين قوات أراغونية وقطلونية بقيادة بيدرو الثاني ملك أراغون، ونافارية بقيادة سانشو السابع ملك نافارا وفرنجية بقيادة كبير أساقفة أربونة أرنود أمالريك، كما انضم إليهم رباط فرسان قلعة رباح وفرسان الأرك وفرسان بينافنتي، وشاركوا جميعًا في القتال أمام الموحدين في معركة العقاب قرب سانتا إلينا في 16 يوليو، وهزموا قوات الخليفة الموحدي محمد الناصر.

الإرث الثقافي[عدل]

أسس ألفونسو الثامن أول جامعة إسبانية في بالنثيا. كما كان ألفونسو شخصية رئيسية في رواية ليون فويشتفانغر «يهودية من طليطلة» التي تناولت أوضاع اليهود في تلك الفترة التي شهدت تسامحًا بين اليهود والمسيحيين والمسلمين، ودارت حول عشيقة ألفونسو «راحيل الجميلة»،[16] وهي العلاقة التي أثارت جدلاً كبيرًا بين الباحثين حول مدى صحتها.[17] كانت تلك العلاقة أيضًا محور قصة فيلم «يهودية من طليطلة» لفرانز هوبلينغ الذي أنتج سنة 1919 م.[18]

وفاته[عدل]

توفي ألفونسو في غوتيري-مونيوث[19] وخلفه على العرش هنري الأول ملك قشتالة.

ابنائه[عدل]

أنجب ألفونسو من إليانور الإنجليزية[20] أحد عشر ابنًا:[21]

  1. برينغيلا ملكة قشتالة
  2. سانشو (توفي طفلاً)
  3. سانشا (توفيت طفلة)
  4. هنري (توفي طفلاً)
  5. أوراكا القشتالية زوجة ألفونسو الثاني ملك البرتغال
  6. بلانكا القشتالية زوجة لويس الثامن ملك فرنسا
  7. فرناندو (توفي سنة 1211 م قبل أبيه)
  8. مافالدا زوجة الأمير فرناندو بن ألفونسو التاسع ملك ليون.
  9. إليانور القشتالية زوجة خايمي الأول ملك أراغون.
  10. كونستانس (ترهبنت سنة 1217 م)
  11. هنري الأول ملك قشتالة

Ancestry[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ Pérez Monzón 2002, pp. 23-24; 27.
  2. ^ Anales Toledanos
  3. ^ Roth 1994, p. 128.
  4. ^ Titles of the European kings
  5. ^ Vann 2003, p. 62.
  6. ^ Vann 2003, p. 61.
  7. ^ أ ب ت ث ج Shadis 2010, p. xix.
  8. ^ أ ب Shadis 2010, p. 25-31.
  9. ^ Medieval Lands Project on Alfonso VIII of Castile, marriage and issues
  10. ^ Shadis 2010, p. 52-56.
  11. ^ Shadis 2010, p. 61-62.
  12. ^ Shadis 2010, p. 78-84.
  13. ^ Túy 2003, 4.84.
  14. ^ Wright 2000.
  15. ^ Shadis 2010, p. 31.
  16. ^ Marrache 2009.
  17. ^ Shadis 2010, p. 48-50.
  18. ^ http://www.imdb.com/title/tt0956166/
  19. ^ Ricardo del Arco y Garay, Sepulcros de la Casa Real de Castilla
  20. ^ Crónica Latina
  21. ^ Vann 2003, p. 63.

المصادر[عدل]

  • Marrache، Abraham S. (2009). La Historia de Fermosa, la amante de Alfonso VIII. Madrid: Hebraica Ediciones. 
  • Brea, Luis Charlo, ed. "Chronica latina regum Castellae". Turnhout.
  • Pérez Monzón، Olga (2002). "Iconografía y poder real en Castilla: las imágenes de Alfonso VIII". Anuario del Departamento de Historia y Teoría del Arte (باللغة Spanish) (Universidad Autónoma de Madrid) XIV: 19–41. ISSN 1130-5517. 
  • Roth، Norman (1994). Muslims in Medieval Spain: Cooperation and Conflict. Brill. 
  • Shadis، Miriam (2010). Berenguela of Castile (1180–1246) and Political Women in the High Middle Ages. Palgrave Macmillan. ISBN 978-0-312-23473-7. 
  • Túy، Lucas (2003). Chronicon mundi. Turnhout: Brepols. 
  • Gerli, E. Michael, ed. "Alfonso VIII, King of Castile".
  • Mandonnet, Pierre, ed. "Une ambassade dans les Marches". Paris.
  • Wright، Roger (2000). El tratado de Cabreros (1206): estudio sociofilológico de una reforma ortográfica. London: Queen Mary and Westfield College. 
  • تحوي هذه المقالة معلومات مترجمة من الطبعة الحادية عشرة لدائرة المعارف البريطانية لسنة 1911 وهي الآن من ضمن الملكية العامة.