المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر، أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.
هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها
يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المُناسبة.

أمرابالي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من أمبابالي)
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (فبراير 2016)
N write.svg
هذه مقالة جديدة غير مُراجعة. ينبغي أن يُزال هذا القالب بعد أن يُراجعها محررٌ ما عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المُناسبة. (فبراير 2009)

أمبابالي Ambapāli و تعرف أيضا باسم أمباباليكا Ambapālika و أمرابالي Amrapāli كانت تعتبر عروس المدينة ، و عروس المدينة هي ترجمة للكلمة Nagarvadhu و تعني عاهرة من الطراز الرفيع الذي لا يناله إلا الطبقات الرفيعة من المجتمع كالملوك و كانت الفتيات في بعض أجزاء الهند قديما يتنافسن على هذا اللقب دون أن يعد الأمر هذا محرما لتحظى أجملهن به ، و قد كانت أمبابالي عروس جمهورية فيشالي Vaishali في الهند حوالي 500 سنة قبل الميلاد ، و قد ذكرت في نصوص بالي القديمة و الأدبيات البوذية. كانت أمبابالي لقيطة مجهولة الأبوين وجدت عند شجرة المانجا في إحدى الحدائق الملكية و من اسم هذه الشجرة اشتق اسمها. لقد كانت أمبابالي فائقة الحسن و الجمال مما رغب فيها العديد من نبلاء البلدة ، و لكي يتجنب الصراع بين الراغبين فيها تم تنصيبها منصب "عروس المدينة" ، و سرعان ما تطايرت الأنباء حول حسنها و فتنتها إلى أسماع الملك بيمبيسارا زعيم مملكة ماكادا المجاورة ، فقام بالهجوم على المدينة و استدرج أمبابالي حتى ولعت بقدراته في العزف الموسيقي و وقعت في حبه ، و لكنها بمجرد أن علمت بأنه الملك المحتل لبلدتها ابتعدت عنه و طلبت منه إنهاء الحرب ، و فعلا قام الملك بإنهاء الحرب و الانسحاب مما صوره جبانا في عيون أهل جمهورية فيشالي . و في أحد الأيام اعترت أمبابالي رغبة في التشرف بتقديم الطعام لبوذا ، و كما تنقل النصوص البوذية فإن بوذا قام بإجابة دعوتها متجاهلا إرادة الطبقة الارستقراطية آنذاك التي رفضت هذه الدعوة ، و عندما جاء بوذا إليها قامت باستقباله استقبالا حاشدا هي و حاشيتها و قدمت له الطعام ، و بعد هذه الحادثة سرعان ما اعتزلت أمبابالي الدعارة و اعتنقت البوذية و ظلت مؤيدة و داعية إلى بوذا.

  • المراجع و المصادر:

مقال في ويكيبيدا باللغة الإنكليزية