أوندانسيترون

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
أوندانسيترون
Ondansetron skeletal.svg

أوندانسيترون
الاسم النظامي
(RS)-9-methyl-3-[(2-methyl-1H-imidazol-1-yl)methyl]-2,3-dihydro-1H-carbazol-4(9H)-one
تداخل دوائي
ميثادون،  وأميودارون،  وأناغريليد،  وأكسيد الزرنيخ الثلاثي،  وأستيميزول،  وأزيثرومايسين،  وبيبريديل،  وكلوروكين،  وكلوربرومازين،  وسيسابريد،  وسيتالوبرام،  وكلاريثروميسين،  وكوكايين،  وديسوبيرامايد،  ودوفيتيليد،  ودومبيريدون،  ودرونيدارون  [لغات أخرى]،  ودروبيريدول،  وإريثروميسين،  وإسيتالوبرام،  وفليكاينيد،  وهالوفانترين  [لغات أخرى]،  وهالوبيريدول،  وإيبوتيليد،  وميزوريدازين  [لغات أخرى]،  وموكسيفلوكساسين،  وبينتاميدين،  وبيموزيد،  وبروبوكول،  وبروكاييناميد،  وكوينيدين،  وسيفوفلوران،  وسوتالول،  وسبارفلوكساسين،  وسلبيريد،  وترفينادين  [لغات أخرى]،  وثيوريدازين  [لغات أخرى][1]  تعديل قيمة خاصية (P769) في ويكي بيانات
يعالج
اعتبارات علاجية
اسم تجاري Zofran, Ondisolv, others
ASHP
Drugs.com
أفرودة
مدلاين بلس a601209
فئة السلامة أثناء الحمل B1 (أستراليا) B (الولايات المتحدة)
طرق إعطاء الدواء فموي، تحميلة، IV، IM
بيانات دوائية
توافر حيوي ~60%
ربط بروتيني 70%-76%
استقلاب (أيض) الدواء كبد (سيتوكروم 3A4, CYP1A2, سيتوكروم 2D6)
عمر النصف الحيوي 5.7 ساعات
إخراج (فسلجة) كلية
معرّفات
CAS 99614-02-5 ☑Y
ك ع ت A04A04AA01 AA01
بوب كيم CID 4595
IUPHAR 2290
ECHA InfoCard ID 100.110.918  تعديل قيمة خاصية (P2566) في ويكي بيانات
درغ بنك DB00904
كيم سبايدر 4434 ☑Y
المكون الفريد 4AF302ESOS ☑Y
كيوتو D00456 ☑Y
ChEMBL CHEMBL46 Yes Check Circle.svg
بيانات كيميائية
الصيغة الكيميائية C18H19N3O 
الكتلة الجزيئية 293.4 g/mol

الأُوندانسيترون (بالإنجليزية: Ondansetron)‏ يسوق تحت العلامة التجارية بإسم زوفران (بالإنجليزية: Zofran)‏ هو دواء يستخدم لمنع الغثيان والقيء الناجم عن العلاج الكيميائي للسرطان أوالعلاج الإشعاعي أو الجراحة. ويفيد أيضا في التهاب المعدة والأمعاء.[3][4] الدواء ليس له تأثير يذكر على القيء الناجم عن دوار الحركة.[5] أوندانسيترون يعد من مضادات مستقبلات السيروتونين ويمكن أن يعطى عن طريق الفم، أو عن طريق الحقن في العضلات أو في الوريد.

يعطى الدواء عادةً بمقدار 8 ملغ عن طريق الفم قبل نصف ساعة من بدء العلاج الكيميائي، ثم بمقدار 8 ملغ بعدها بثماني ساعات. وبعد ذلك، يعطى الدواء كل 12 ساعة لمدة يوم أو يومين بعد الانتهاء من المعالجة. وتتوفر من الدواء كبسولات عيار 8 ملغ تذوب في الفم، ثلاث كبسولات قبل نصف ساعة من بدء المعالجة.

آلية العمل[عدل]

يتم إفراز سيروتونين في الجسم نتيجة للعلاج الكيماوي، ويؤثر على مركز التقيؤ في الدماغ والقناة الهضمية، ويمنع الرسائل المرسلة من هذه المناطق إلى مركز القيء أيضاً ويرتبط أوندانسيترون بمستقبل السيروتونين ويعيق عمله، مما يؤدي إٍلى منع الغثيان والقيء.

الاستخدامات الطبية[عدل]

على الرغم من فعالية الدواء كعامل مضاد للقيء، وارتفاع تكلفة اسم العلامة التجارية أوندانسيترون في البداية يقتصر استخدامه للسيطرة على الغثيان بعد العملية الجراحية والقيء والغثيان الناجم عن العلاج الكيميائي.[6]

علاج السرطان[عدل]

مضادات مستقبلات 5-هت 3 (بالإنجليزية: 5-HT3 receptor)‏ يعطى الأوندانسيترون قبل العلاج الكيميائي بالحقن، عادة، بينما يتم تناوله، بعد العلاج الكيماوي، بأقراص لعدة أيام إضافية.تتم، أحيانا، إضافة ديكساميتازون من أجل زيادة فاعلية وتأثير الأوندانسيترون.

بعد العملية الجراحية[عدل]

وهناك عدد من الأدوية بما في ذلك الأوندانسيترون أثبتت فعاليتها في السيطرة على الغثيان بعد العملية الجراحية. ويعد هذا الدواء هو أكثر فعالية من الميتوكلوبراميد، وأقل مخدر من السايكليزين أو الدروبيريدول.

الحمل[عدل]

قد يستخدم الأوندانسيترون بدون وصفة طبية لعلاج غثيان الصباح والتقيؤ الحملي. وعادة ما يستخدم بعد فشل تأثير أدوية أخرى، والدواء حالياً مصنف من قبل منظمة الغذاء والدواء الأمريكية على أنه من الصنف (-B-) وهذا يعني بأنه يمكن حتى للحامل تناول هذه الحبوب -إذا كانت بحاجة له، فالدراسات المكثفة على أجنة الحيوانات لم تظهر وجود أي تأثير مشوه له،[7][8] لكن لا توجد بعد دراسات كافية على أجنة الإنسان. أي أنه لم تثبت، بعد، مأمونية هذا الدواء أثناء الحمل.[9]

متلازمة التقيؤ الدوري[عدل]

يعد الأوندانسيترون هو واحد من العديد من العوامل المضادة للقيء المستخدمة خلال مرحلة القيء في متلازمة التقيؤ الدوري. [10]

التهاب المعدة والأمعاء[عدل]

في أقسام الطوارئ غالباً ما يتم استخدام الأوندانسيترون للحد من القيء المرتبطة بالتهاب المعدة والأمعاء أو في حالات الجفاف. [11] وجدت مراجعة بأثر رجعي أنها كانت يعتبر أوندانسيترون أقراص حقن دواء لعلاج حالات القيء المستعصية حيث يحتوي على ماده فعالة ي تعمل من خلال التحكم في منطقة في المخ والتي تسمى مركز القيء وكذلك منطقة يطلق عليها نطاق تحفيز المستقبلات الكيميائية ولذلك يتسخدم دواء أوندانسيترون أقراص حقن في علاج حالات القيء شديدة الصعوبة الناجمة عن التهابات في المعدة والأمعاء.[12]

التأثيرات الجانبية[عدل]

صداع، إمساك، إسهال، دوخة، ألم في الصدر، إرهاق، حرارة، صعوبة في التبول ونادراً ما يحدث اضطرابات في الرؤية.

المراجع[عدل]

  1. ^ النص الكامل متوفر في: http://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC3422823/ — المؤلف: Shobha Phansalkar، ‏Amrita A Desai، ‏Douglas S. Bell، ‏Eileen Yoshida و John Doole — العنوان : High-priority drug-drug interactions for use in electronic health records — المجلد: 19 — الصفحة: 735–743 — العدد: 5 — نشر في: Journal of the American Medical Informatics Association — https://dx.doi.org/10.1136/AMIAJNL-2011-000612https://pubmed.ncbi.nlm.nih.gov/22539083https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC3422823
  2. ^ معرف المصطلحات المرجعية بملف المخدرات الوطني: https://bioportal.bioontology.org/ontologies/NDFRT?p=classes&conceptid=N0000147951 — تاريخ الاطلاع: 13 ديسمبر 2016
  3. ^ Schnadower, D; Finkelstein, Y; Freedman, SB (January 2015). "Ondansetron and probiotics in the management of pediatric acute gastroenteritis in developed countries". Current Opinion in Gastroenterology. 31 (1): 1–6. doi:10.1097/mog.0000000000000132. PMID 25333367. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ Freedman, SB; Ali, S; Oleszczuk, M; Gouin, S; Hartling, L (July 2013). "Treatment of acute gastroenteritis in children: an overview of systematic reviews of interventions commonly used in developed countries". Evidence-based child health : a Cochrane review journal. 8 (4): 1123–37. doi:10.1002/ebch.1932. PMID 23877938. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ "Ondansetron Hydrochloride". The American Society of Health-System Pharmacists. مؤرشف من الأصل في May 3, 2016. اطلع عليه بتاريخ 11 فبراير 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ Cooke, C. E.; Mehra, I. V. (1994). "Oral ondansetron for preventing nausea and vomiting". American Journal of Hospital Pharmacy. 51 (6): 762–771. PMID 8010314. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ Koren, G (December 2014). "Treating morning sickness in the United States--changes in prescribing are needed". American Journal of Obstetrics and Gynecology. 211 (6): 602–6. doi:10.1016/j.ajog.2014.08.017. PMID 25151184. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ Danielsson, Bengt; Wikner, Birgitta Norstedt; Källén, Bengt (2014-12-01). "Use of ondansetron during pregnancy and congenital malformations in the infant". Reproductive Toxicology (Elmsford, N.Y.). 50: 134–137. doi:10.1016/j.reprotox.2014.10.017. ISSN 1873-1708. PMID 25450422. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ Smith JA, Refuerzo JS, Ramin SM. "Treatment and outcome of nausea and vomiting of pregnancy". UpToDate. مؤرشف من الأصل في 03 ديسمبر 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ Abell TL, Adams KA, Boles RG, Bousvaros A, Chong SK, Fleisher DR, Hasler WL, Hyman PE, Issenman RM, Li BU, Linder SL, Mayer EA, McCallum RW, Olden K, Parkman HP, Rudolph CD, Taché Y, Tarbell S, Vakil N (April 2008). "Cyclic vomiting syndrome in adults". Neurogastroenterol. Motil. 20 (4): 269–84. doi:10.1111/j.1365-2982.2008.01113.x. PMID 18371009. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. ^ Freedman SB, Adler M, Seshadri R, Powell EC (April 2006). "Oral ondansetron for gastroenteritis in a pediatric emergency department". N. Engl. J. Med. 354 (16): 1698–705. doi:10.1056/NEJMoa055119. PMID 16625009. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. ^ Sturm JJ, Hirsh DA, Schweickert A, Massey R, Simon HK (May 2010). "Ondansetron use in the pediatric emergency department and effects on hospitalization and return rates: are we masking alternative diagnoses?". Ann Emerg Med. 55 (5): 415–22. doi:10.1016/j.annemergmed.2009.11.011. PMID 20031265. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)

وصلات إضافية[عدل]