إبادة عرقية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

يشير مصطلح الإبادة العرقية إلى إبادة الثقافات الوطنية وتُعد عنصرًا من عناصر الإبادة الجماعية.[1]

عند مراجعة التاريخ القانوني والأكاديمي لاستخدام مصطلحي الإبادة الجماعية والإبادة العرقية، وُجد أن بارتولومي كلافيرو ميزهما بالقول إن: «الإبادة الجماعية تقتل الناس بينما تقتل الإبادة العرقية الثقافات الاجتماعية من خلال قتل الأرواح». بالإضافة إلى ذلك، «بما أن الإبادة الجماعية الثقافية لا يمكن أن تكون سوى بعدًا ثقافيًا للإبادة الجماعية»، فإن فكرة الإبادة العرقية تتجاوز فكرة «الإبادة الجماعية الثقافية»، كونها جزءًا من عملية إبادة جماعية أوسع نطاقًا.

نظرًا إلى أن بعض المفاهيم كالإبادة الجماعية الثقافية والإبادة العرقية مثلًا قد استُخدمتا في سياقات مختلفة، فإن أنثروبولوجيا الإبادة الجماعية تدرس تضمينها واستبعادها في القانون والسياسات.

أصل الكلمة[عدل]

مثلما اقترح اللغوي والمحامي رافائيل ليمكين الذي صاغ مصطلح الإبادة الجماعية في عام 1943 كجمع بين «المصطلح اليوناني genos (العرق، القبيلة) والمصطلح اللاتيني (القتل)»، تُعد الإبادة العرقية شكلًا بديلًا يمثل نفس المفهوم، باستخدام المصطلح اليوناني ethnos (أمة) مكان genos. ومع ذلك، فقد تلقى مصطلح الإبادة الجماعية تبنيًا أوسع بكثير من الإبادة العرقية.[1]

الاستخدام[عدل]

اقترح المحامي رافائيل ليمكين في وقت مبكر من عام 1933 مكونًا ثقافيًا للإبادة الجماعية، الذي سماه «الإبادة الجماعية الثقافية». وقد اكتسب هذا المصطلح منذ ذلك الحين قيمة بلاغية باعتباره عبارة تستخدم من أجل الاحتجاج على تدمير التراث الثقافي.

الاستخدام المقترح[عدل]

استخدم واضعو اتفاقية الإبادة الجماعية لعام 1948 هذا المصطلح، لكنهم أسقطوه من بحثهم. يُترك التعريف القانوني للإبادة الجماعية غير محدد حول الطبيعة الدقيقة التي تجري فيها الإبادة الجماعية فقط لأنها حدثت بقصد تدمير مجموعة عرقية أو دينية أو إثنية أو قومية في حد ذاتها.

تستخدم المادة 7 من مسودة إعلان الأمم المتحدة بشأن حقوق الشعوب الأصلية لعام 1994 كلًا من كلمة «الإبادة العرقية» وعبارة «الإبادة الجماعية الثقافية» ولكنها لا تحدد معناها. يُقرأ النص كاملًا على النحو التالي:

تمتلك الشعوب الأصلية الحق الجماعي والفردي في عدم التعرض للإبادة الجماعية والإبادة الجماعية الثقافية، بما في ذلك منع وتلافي ما يلي:

(أ) أي عمل يهدف أو يؤدي إلى حرمانهم من سلامتهم كشعوب متميزة، أو من قيمهم الثقافية أو هوياتهم العرقية.

(ب) أي عمل يهدف أو يؤدي إلى نزع ملكية أراضيهم أو أقاليمهم أو مواردهم.

(ج) أي شكل من أشكال نقل السكان الهادف أو الذي يؤدي إلى انتهاك أو تقويض أي من حقوقهم.

(د) أي شكل من أشكال التثاقف أو الاندماج من قبل الثقافات الأخرى أو طرق الحياة التي تفرضها التدابير التشريعية أو الإدارية أو غيرها من التدابير.

(هـ) أي شكل من أشكال الدعاية الموجهة ضدهم.

اعتمدت الجمعية العامة للأمم المتحدة إعلان الأمم المتحدة بشأن حقوق الشعوب الأصلية خلال دورتها الثانية والستين في مقر الأمم المتحدة في مدينة نيويورك في 13 سبتمبر 2007، لكنها تذكر فقط «الإبادة الجماعية»، وليس «الإبادة الجماعية الثقافية»، على الرغم من أن المادة دون تغيير خلاف ذلك.

مفاهيم الإبادة العرقية[عدل]

اليونسكو[عدل]

في «إعلان سان خوسيه» التابع لليونسكو:

يُلزم إعلان سان خوسيه الولايات المتحدة ودول أمريكا الوسطى بإجراء مناقشة أكثر تعمقًا لمجموعة واسعة من القضايا. تشتمل هذه القضايا على: تعزيز الديمقراطية والأمن الإقليمي، وبناء التجارة والاستثمار، ومكافحة الجريمة والمخدرات والفساد، وتعزيز الحوار بشأن الهجرة، وتحقيق تنمية أكثر إنصافًا واستدامة. تعالج اليونسكو في إعلان سان خوسيه وتعمل على تعريف الإبادة العرقية. تعرف اليونسكو المصطلح على النحو التالي:

تعني الإبادة العرقية حرمان مجموعة عرقية من الحق في التمتع بثقافتها ولغتها الخاصة وتنميتها ونقلها، سواء بشكل جماعي أو فردي. وينطوي ذلك على شكل متطرف من الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان، ولا سيما حق الجماعات العرقية في احترام هويتهم الثقافية.[2][3]

المراجع[عدل]

  1. أ ب Martin Shaw (20 March 2007). What is Genocide. Polity. صفحات 65–67. ISBN 978-0-7456-3182-0. مؤرشف من الأصل في 13 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 28 فبراير 2013. So the idea that ethnocide or 'cultural genocide' is distinct from physically violent genocide is misleading, since cultural genocide can only be the cultural dimension of genocide, something which is integral to every genocidal attack. ... It is better to refer to cultural suppression as the pre-genocidal denial of culture, because the cultural dimension of genocide or cultural suppression is part of a broader genocidal process, and it is different from unintentional group destruction or destruction which occurs when groups are destroyed by مرضs and مجاعةs which were originally unintended. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "THE SAN JOSE DECLARATION". www.mtholyoke.edu. مؤرشف من الأصل في 22 أكتوبر 2015. اطلع عليه بتاريخ 29 نوفمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ Clastres, Pierre (1980). The Archeology of Violence. France: Éditions du Seuil. صفحات Chapter 4. ISBN 9781584350934. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)