هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

ابق حيا (رواية)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من إبق حيا (رواية))
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
ابقَ حيًّا
إبق حيا  تعديل قيمة خاصية (P1476) في ويكي بيانات
معلومات الكتاب
المؤلف إبراهيم أحمد عيسى
البلد  مصر
اللغة العربية
تاريخ النشر 2018
النوع الأدبي رواية
المواقع
جود ريدز صفحة الكتاب على جود ريدز
مؤلفات أخرى
 Fleche-defaut-gauche-gris-32.png

ابقَ حيًّا رواية للكاتب المصري إبراهيم أحمد عيسى.

موضوع الرواية[عدل]

رواية ابقَ حياً للكاتب إبراهيم أحمد عيسى تدور حول العصر الفاطمي، حيث تظهر الجوانب الاجتماعية في مصر الفاطمية، وكيف تحولت نفوس البشر حتى وصل بهم الحال لأكل بعضهم بعضاً، وما زاد الطين بلة أن النهر لم يفيض سبع سنوات عجاف كسنين عزيز مصر، فلم يملك الخليفة الفاطمي المستنصر شيء ليقدمه للرعية، فهو ذاته خاضع لسلطة والدتة الحبشية، والتي فرضت هيمنتها على مقاليد السلطة وقربت منها الأجناد الحبشية وفضلتهم على الجند البربري والتركي، وحينما ماتت أصبح الوضع سيء للغاية، فقد تناحر الجند وراحوا يفرضون الجبايا على العامة ويزيدون من الضرائب، تفاقم الوضع مع تمكن ناصر الدولة الحمداني من السيطرة على الجند التركي، وهم العنصر الأكبر في قطاع الجيش فقاموا بطرد البربر إلى الشمال كما فعلوا مع الجند الحبشي الذي دُحِر واتجه للجنوب ليسد قنوات الري ومجرى النيل الذي لم يفيض منذ أعوام.[1]

قصة الرواية[عدل]

حسن شاب قادم من الشام إلى مصر في عصر الدولة الفاطمية طالباً للعلم، ليجد نفسه وسط تزاحم قضايا شائكة، ظلم الحاكم، فساد العقيدة، غفلة الشعب، فيتحول من طالب علم بسيط إلى حامل سيف الحق يقطع خيوط الظلال لينقذ كل من بقي حيا.[2]

إنها لعنة الظلم والفساد أصابت من ابتعد عن السبيل( وَكَذَٰلِكَ أَخْذُ رَبِّكَ إِذَا أَخَذَ الْقُرَىٰ وَهِيَ ظَالِمَةٌ ۚ إِنَّ أَخْذَهُ أَلِيمٌ شَدِيدٌ) كم صرت أعي تلك الآية الآن، ألم تقهر تلك المدينة الناس؟ ألم يظلم حكامها العباد في القوت والأموال والأنفس؟ ألم أكن أحد المظلومين؟ وأي ظلم من فقراء يعانون ويموتون جوعاً بينما يأكل الجُند وقادتهم، أعلم أن هناك من مسهم الضرر وهم لا يستحقون ذلك لكنهم كانوا أنفسهم يظلمون، ألم يصمتوا وتغاضت أعينهم عن المظالم حتى الواقعة عليهم!؟

الرواية بطيء سير أحداثها في البداية حتى المنتصف ثم تبدأ تجري مسرعه إلى النهاية، الشخصيات كذلك تتفاجأ اختفاء الأول، فقدان الثاني، موت الثالث، ظهور الرابع لاتوجد شخصية ثابتة من البداية إلى النهاية سوى البطل...

المعاناة تجعلنا أقوى.. تجبرنا على الصمود تصنع ما نحن عليه لنتحلى بالإصرار على مواصلة الطريق.. تجعل أحلامنا المستخيلة قريبة.. فقط علينا أن نصبر حتى نجني ثمار الإيمان

المصادر[عدل]

  1. ^ "معرض إسكندرية للكتاب يناقش «ابق حيا» و«لعبة الظلال»"، بوابة فيتو، مؤرشف من الأصل في 09 ديسمبر 2019، اطلع عليه بتاريخ 24 سبتمبر 2018.
  2. ^ "L7xm's review of ابق حيا"، www.goodreads.com، مؤرشف من الأصل في 09 ديسمبر 2019، اطلع عليه بتاريخ 24 سبتمبر 2018.