هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

إدموند كين

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
إدموند كين
إدموند كين

معلومات شخصية
الميلاد 17 مارس 1789(1789-03-17)
لندن
الوفاة 15 مايو 1833 (44 سنة)
ريتشموند، لندن
مكان الدفن قصر وندسور  تعديل قيمة خاصية مكان الدفن (P119) في ويكي بيانات
الإقامة لندن  تعديل قيمة خاصية الإقامة (P551) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of the United Kingdom.svg المملكة المتحدة  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة ممثل،  وممثل مسرحي  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
اللغات المحكية أو المكتوبة الإنجليزية[1]  تعديل قيمة خاصية اللغات المحكية أو المكتوبة (P1412) في ويكي بيانات
موظف في مسرح دروري لين  تعديل قيمة خاصية رب العمل (P108) في ويكي بيانات
إدموند كين في دور السير جايلز أوفرريتش في مسرحية ماسينجر طريقة جديدة لسداد الديون القديمة (A New Way to Pay Old Debts)، التي ظهرت لأول مرة عام 1816م

إدموند كين (4 من نوفمبر 1787م 15 من مايو 1833م) هو ممثل إنجليزي كان يعتبر في وقته أعظم ممثل على الإطلاق.

النشأة[عدل]

وُلِد كين في لندن. كان والده إدموند كين (انظر أوه كاثين)، وهو مساعد مهندس معماري، وكانت والدته الممثلة آن كاري، ابنة ملحن القرن الثامن عشر والكاتب المسرحي هنري كاري.

قدم كين أول ظهور له على المسرح وهو في سن الرابعة في دور كيوبيد في عرض جين جورجيز نوفير للباليه، سيمون (Cymon). وقد جعلت حيوية إدموند وذكاؤه وعاطفته الحاضرة كطفل مفضَلاً عالميًا، ولكن ظروفه القاسية وقلة الانضباط ساعدته على تطوير اعتماده على ذاته. وفي حوالي عام 1794م، قام بعض الأشخاص الخيرين بدفع مصروفاته للذهاب إلى المدرسة حيث أحسن صنعًا هناك، ولكنه وجد القيود لا تطاق، وعمل كخادم سفينة في بورتسموث. ولاكتشافه أن الحياة في البحر أكثر تقييدًا، تظاهر بأنه أصم وأعرج بمهارة شديدة جعلته يخدع الأطباء في جزر ماديرا.

وفي طريق عودته إلى إنجلترا لجأ إلى عمه، موسى كين، وهو فنان يعمل في مجال الترفيه اشتهر بعروض المحاكاة والتحدث من البطن، وبينما كان يواصل دراساته في فن الحركات الإيحائية، عمل على تشجيع إدموند كي يدرس شكسبير. وفي نفس الوقت، قامت الآنسة شارلوت تايدزويل، وهي ممثلة كانت لطيفة بشكل خاص معه منذ الطفولة، بتعليمه مبادئ التمثيل.

بعد وفاة عمه، تولت هذه الممثلة مسئوليته وبدأ إدموند الدراسة النظامية لشخصيات شكسبير الأساسية، مظهرًا الإبداع المميز لعبقريته عن طريق تقديم تفسيرات مختلفة تمامًا عن تفسيرات جون فيليب كيمبل، ثم دراسة الممثلين الكبار لهذه الأدوار. تسببت مواهب كين وهيئته المثيرة للاهتمام في تبني السيدة كلارك له، ولكنه استاء من تعليقات أحد زوارها، وغادر المنزل فجأة وعاد إلى بيئته القديمة.

المصادر[عدل]

  1. ^ http://data.bnf.fr/ark:/12148/cb13617963w — تاريخ الاطلاع: 10 أكتوبر 2015 — الرخصة: رخصة حرة
  • Francis Phippen, Authentic memoirs of Edmund Kean, containing a specimen of his talent at composition ‏(London, 1814)
  • B. W. Procter, The Life of E. K. ‏(London, 1835)
  • Frederick William Hawkins, The life of Edmund Kean ‏(Tinsley Brothers, London, 1869)
  • George Henry Lewes, On Actors and the Art of Acting ‏(Smith Elder, London, 1875)
  • Henry Barton Baker Our Old Actors, ‏(R. Bentley & Son, London, 1881)
  • Edwin Booth, "Edmund Kean," in Actors and Actresses of Great Britain and the United States from the days of David Garrick to the present time, edited by Brander Matthews and Laurence Hutton, volume iii ‏(Cassell & Co., New York, 1886)
  • Joseph Fitzgerald Molloy, The Life and Adventures of Edmund Kean, Tragedian, 1787-1833 (Downey & Co. Limited, London, 1897)
  • Edward Stirling, Old Drury Lane: Fifty Years' Recollections of Author, Actor, and Manager (Chatto and Windus, London, 1887).
  • Lynch, Jack (2007). Becoming Shakespeare: The Strange Afterlife That Turned a Provincial Playwright into the Bard. New York: Walker & Co.
  • * Hillebrand, Harold Newcomb: Edmund Kean, New York, Columbia University Press, 1933

وصلات خارجية[عدل]


  • Richard Henry Dana on Edmund Kean's Acting, report by Carol McCluer of an Aesthetic Realism lecture by Eli Siegel