إطفاء الأنوار (فيلم 2016)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
إطفاء الأنوار
Lights Out
Lights Out 2016 poster.jpg
ملصق الفيلم

الصنف رعب
مأخوذ عن إطفاء الأنوار (فيلم قصير عام 2013)
تاريخ الصدور 2015
4 أغسطس 2016 (ألمانيا)[1][2]  تعديل قيمة خاصية تاريخ النشر (P577) في ويكي بيانات
مدة العرض 81 دقيقة
البلد الولايات المتحدة الأمريكية
اللغة الأصلية الإنجليزية
المخرج ديفيد ساندبيرغ
الإنتاج
الكاتب إيريك هايزيرر
سيناريو إيريك هايزيرر
البطولة
تصوير سينمائي مارك سبايسر
موسيقى بنجامين والفيش
إستوديو
توزيع وارنر برذر
الميزانية 4.9 مليون دولار
الإيرادات 148.9 مليون دولار
معلومات على ...
الموقع الرسمي الموقع الرسمي
allmovie.com v645093  تعديل قيمة خاصية عنوان أول موفي للأفلام (P1562) في ويكي بيانات
IMDb.com tt4786282  تعديل قيمة خاصية معرف قاعدة بيانات الأفلام على الإنترنت (P345) في ويكي بيانات
السينما.كوم 2042449  تعديل قيمة خاصية معرف السينما.كوم للأفلام (P3135) في ويكي بيانات
FilmAffinity 440532  تعديل قيمة خاصية معرف فيلمافينيتي (P480) في ويكي بيانات

إطفاء الأنوار (فيلم 2016) (بالإنجليزية: Lights Out) هو فيلم رعب خارق للطبيعة أمريكي صدر عام 2016 و قام بإخراجه المخرج السويدي ديفيد ف. ساندبيرغ ، ويعد هذا الفيلم أول فيلم طويل يصدر لهذا المخرج .و الفيلم من إنتاج لورينس جري ، جيمس وان و إيريك هايزيرر و الذي كتب سيناريو الفيلم أيضا . الفيلم من بطولة تيريزا بالمر ، غابرييل بيتمان ،أليكساندر دي بيرشا ، بيلي بورك و ماريا بيلو . الفيلم مقتبس من فيلم قصير صدر عام 2013 لنفس المخرج .كما يتضمن الفيلم الممثلة لوتا لوستين ، والتي أدت دور البطولة في الفيلم القصير .[3]

عرض الفيلم لأول مرة خلال مهرجان لوس أنجلوس السينمائي في 8 يونيو 2016، وقامت شركة وارنر برذرز بتوزيع الفيلم في أمريكا وكندا ابتداءاً من 22 يوليو من نفس العام. حقق الفيلم نجاح على شباك التذاكر حيث حصد أكثر من 148 مليون دولار مقابل تكلفة إنتاج صغيرة نسبياً 4.9 مليون دولار.[4]

القصة[عدل]

في مخزن للنسيج ، ترى العاملة إسثير ظلال شبيهة بشكل امرأة من الزومبي ، و ذلك عندما تقوم بإطفاء الأضواء ، و لكن عندما تقوم بتشغيلها ثانية لا ترى شيئا . تقوم إسثير بإخبار مالك المخزن بول ، ولكنه يتجاهلها و يرحل . يقوم بعد ذلك الشكل الشبحي الذي رأته إسثير بمطاردة بول و قتله بطريقة شنيعة . ابنة زوجة بول ، ريبيكا ، تعيش بعيدا عن أمها صوفي و أخيها الغير شقيق مارتن . تعاني صوفي من الأمراض نفسية و الإكتئاب ، و الذي عاد للظهور مجددا ، حيث أصبحت تتحدث إلى صديقة خيالية . في إحدى الليالي ، يرى مارتن صوفي و هي تتحدث إلى الشكل الشبحي ، يذعر مارتن لرؤيته لصوفي في هذه الحالة و يركض إلى غرفته . يسمع مارتن صوت خدش على باب غرفته ، كما يرى بإن مقبض الباب يدور من الخارج . في الصباح التالي ، ترى ممرضة المدرسة بإن مارتن ليس بخير و هناك خطب ما . تحاول الممرضة أن تتصل بوالدة مارتن ، لكن أمه لا تجيب . تقوم الممرضة بعد ذلك بالإتصال بريبيكا أخت مارتن الغير شقيقة . فتأتي ريبيكا مع صديقها بريت إلى المدرسة لأخذ مارتن . تأخذ ريبيكا مارتن إلى بيته ، و تتحدث ريبيكا و أمها صوفي إلى مارتن بسبب قلة نومه . بينما يقوم مارتن برزم أغراضه في حقيبته لكي يغادر الغرفة ، يسمع فجأة ضوضاء غريبة تصدر من الغرفة المجاورة لغرفته ، وبعد ذلك مباشرة يظهر الشكل الشبحي ، ديانا ، خلف الباب و يقوم بغلقه بقوة . تأخذ ريبيكا مارتن إلى شقتها لتحميه من أمنيات والدتهما صوفي . في ذلك اليوم (عندما أخذت ريبيكا مارتن إلى شقتها) تستيقظ ريبيكا من نومها ليلا لتجد ديانا و اقفة أمامها ، تقوم ديانا بمهاجمة ريبيكا ، ولكن ريبيكا تتجنب ضربتها ؛ وذلك بفضل الضوء المنبعث من لافتة النيون المجاورة لشباك غرفتها . في صباح اليوم التالي ، تستيقظ ريبيكا لتجد كلمة ديانا مخربشة و مكتوبة على الأرضية . بعد ذلك ، تتذكر ريبيكا ديانا من طفولتها . و السبب الذي غادرت من أجله عندما تركهم والدها ، زوج صوفي الأول . تتدخل ريبيكا و تقوم بقراءة و رؤية ملفات و حقائق عن صوفي و ديانا ، لتعلم بعد ذلك بإن ديانا قد ماتت عندما تم تعريضها لضوء ساطع و ذلك خلال تجربة سابقة أجراها طبيب المعهد الذي كانت تدرس فيه ، لمعالجتها من حالة نادرة و غير معتادة أصيبت بها (يتبين فيما بعد بإنها حالة جفاف الجلد المصطبغ) ، و لكن التجربة لم تسر على ما يرام ، ولذلك تموت ديانا . تقوم صوفي في إحدى الليالي بدعوة مارتن لكي يشاهدا فيلما معا ، ولكن عندما يأتي مارتن يرى بإن صوفي قامت بدعوة الشكل الشبحي (ديانا) أيضا ؛ و يرتعب بشدة . تخبر صوفي مارتن عن الشكل ، ديانا ، و تقول له بإن ديانا كانت صديقتها عندما كانت في المعهد ، و بإن ديانا كانت تعاني من حالة نادرة و غير إعتيادية جعلت بشرتها حساسة جدا . يرى مارتن بعد ذلك ديانا جاثمة فوقه ، و لكنه يقوم بتشغيل الأضواء ، و يهرب إلى ريبيكا قبل أن تهاجمه ديانا . تقوم ريبيكا بمواجهة صوفي لتستجوبها عن ديانا ، و لكن صوفي ترفض كل الإتهامات . ريبيكا ، صديقها بريت و مارتن يقررون جميعهم أن يبقوا لليلة كاملة عند صوفي لحمايتها من ديانا . تذهب ريبيكا إلى غرفة نوم صوفي لكي تناقشها و تتحدث معها ، و لكن صوفي تقدم لها ملاحظة سرية تقول : "أحتاج المساعدة" ، وذلك قبل أن تقوم ديانا بسحب صوفي بقوة و بسرعة من ظهرها . تعلم ريبيكا بعد ذلك بإن ديانا تقوم بالتحكم بصوفي الآن ؛ لذلك تقوم بتشغيل جميع الأضواء المنزل لكي تبقي ديانا بعيدة عنهم . بعد إن علمت بمخططاتهم و أهدافهم ، تقوم ديانا بإغراء ريبيكا و مارتن للنزول إلى القبو ، و ذلك بعد إن قطعت التيار الكهربائي عن المنزل . تقوم ديانا أيضا بمهاجمة بريت و لكنه ينجح بالهروب لكي يجلب الشرطة . تدرك ريبيكا بإن الضوء الأسود سوف يمكنهم من رؤية ديانا و أيضا رؤية الكتابات و الخربشات على الحائط ، و التي تشرح لهم كيف إن ديانا سوف لن تسمح لهم "بأخذ" صوفي ، و إن ديانا هي من قتلت والد ريبيكا . يصل رجلان من الشرطة و يقومون بتحرير ريبيكا و مارتن ، ولكن ديانا تقوم رجلي الشرطة . تقوم ريبيكا بإرسال بريت و مارتن إلى الخارج ، ولكنها ترجع لإنقاذ صوفي . تقوم ديانا بمهاجمة ريبيكا بعنف ، و لكن صوفي تأتي و تواجه ديانا ببندقية . بعد أن أدركت إنها هي السبب و الرابط الوحيد الذي يمكن ديانا من العيش ، تقوم صوفي بالإنتحار عن طريق البندقية ، مما جعل ديانا تختفي . بعد أن ذهلوا بسبب الأحداث الأخيرة ، تقوم ريبيكا ، مارتن و بريت بالإجتماع سويا ، ويقسمون على أن يبقوا سوية .

طاقم التمثيل[عدل]

الإنتاج[عدل]

ساندبيرج، بالإضافة إلى زوجته لوتا لوستين، قاموا بصناعة الفيلم القصير الأول من أجل مسابقة للأفلام . على الرغم من إن الفيلم لم يربح المسابقة، إلا إنه أنتشر بصورة كبيرة و واسعة، مما أدى إلى إتصال العديد من الوكلاء بساندبيرج لدرجة إضطرته لوضع جدول بأسماءهم لكي يتتبعهم جميعا . أحد الوكلاء كان لورينس جري الذي أراد التعاون مع جيمس وان لإنتاج فيلم طويل كامل مقتبس من فكرة الفيلم القصير . على الرغم من إن وان إستمتع بالفيلم القصير، إلى إنه لم يكن واثقا بإمكانية تحويل الفيلم إلى فيلم كامل، حتى قام ساندبيرج بإنتاج معالجة للفيلم الطويل. الانتقال إلى هوليوود كان مزعجا و محموما بعض الشيء بالنسبة إلى الزوجين، إذ تطلب إنتقالهم أن تنهي لوستين و ظيفتها اليومية للإنتقال . عندما أصبحوا في هوليوود، لم يتمكن الاثنان من تأجير شقة سكنية و ذلك بسبب قلة رصيدهم آنذاك مما أجبرهم على تأجير إير بي أن بي على أساس شهري . تم الإعلان عن إدراج جابرييل بيتمان و تيريزا بالمر ضمن طاقم التمثيل في شهر يونيو سنة 2015 ، و في الشهر نفسه بدأت عملية التصوير الرئيسية . لم يسبق لساندبيرج ان قام بالعمل مع طاقم ممثلين كامل او زيارة مواقع تصوير الأفلام . إذ كان عليه ان يسأل مساعد المخرج الأول "إذا متى يجب علي ان اقول اكشن ؟" . عملية إنتاج الفيلم بدأت في الخامس من أغسطس لعام 2015 .

مصادر[عدل]

  1. ^ http://www.mathaeser.de/mm/film/16454000012PLXMQDD.php — تاريخ الاطلاع: 21 يوليو 2016
  2. ^ http://www.imdb.com/title/tt4786282/releaseinfo — تاريخ الاطلاع: 17 أغسطس 2016
  3. ^ Woerner، Meredith (2016-03-26). "How the horror short 'Lights Out' went from 3-minute film to Hollywood feature". Los Angeles Times (باللغة الإنجليزية). ISSN 0458-3035. تمت أرشفته من الأصل في 18 يناير 2018. اطلع عليه بتاريخ 25 أغسطس 2017. 
  4. ^ "Lights Out (2016) - Box Office Mojo". www.boxofficemojo.com (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 26 أغسطس 2017.