إعصار إيرما

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
إعصار إيرما
Irma 2017-09-06 1745Z.jpg
إعصار إيرما خلال ذروة شدته فوق جزر العذراء البريطانية يوم 6 سبتمبر

المعلومات
البلد Flag of the United States.svg الولايات المتحدة
سانت مارتن
Flag of Puerto Rico.svg بورتوريكو
Flag of Antigua and Barbuda.svg أنتيغوا وباربودا
Flag of Cuba.svg كوبا
Flag of Saint Barthelemy (local).svg سان بارتيلمي
Flag of Anguilla.svg أنغويلا
Flag of the United States Virgin Islands.svg جزر العذراء الأمريكية
Flag of the British Virgin Islands.svg جزر العذراء البريطانية
Flag of the Turks and Caicos Islands.svg جزر توركس وكايكوس
Bahamas Flag.svg باهاماس  تعديل قيمة خاصية البلد (P17) في ويكي بيانات
تكون 30 أغسطس 2017
تلاشى 12 سبتمبر 2017  تعديل قيمة خاصية تاريخ الانتهاء (P582) في ويكي بيانات
الفئة الدرجة الخامسة (حسب مقياس سفير-سمبسون)[1]
أدنى ضغط جوي 944 بار
سرعة الرياح القصوى 360 كيلومتر/ساعة[2]
الخسائر
الوفيات
133   تعديل قيمة خاصية عدد الوفيات (P1120) في ويكي بيانات

11L 2017 5day.png
خريطة حركة الإعصار

إعصار إيرما بالأشعة تحت الحمراء يقترب من جزر ليوارد يوم 5 أيلول

إعصار إيرما هو إعصار استوائي قوي للغاية اجتاح جزر ليوارد وباربودا وسانت مارتن وبورتوريكو وسان بارتيلمي وكوبا وأنغويلا والأنتيل الفرنسية وجزر العذراء وباربادوس بالكاريبي وولاية فلوريدا جنوب شرق الولايات المتحدة. وهو الأقوى من ناحية الحد الأقصى للرياح المستدامة في المحيط الأطلسي وأكبرها منذ إعصار ويلما عام 2005. وهو تاسع عاصفة يتم تسميتها ورصدها، ورابع إعصار استوائي، وثاني إعصار كبير في موسم الأعاصير الأطلسي لعام 2017.[3][4][5] في 5 سبتمبر، زادت سرعة إيرما وارتفعت لتصنيف الدرجة الخامسة بسرعة وصلت لذروة 295 كم/س والتي حافظ عليها لمدة 37 ساعة مستمرة،[6] مما جعله أقوى إعصار استوائي عالمياً في 2017. تكوّن الإعصار يوم 30 أغسطس بالقرب من الرأس الأخضر[7][8][9] من موجة استوائية انتقلت من ساحل غرب أفريقيا.

تاريخ الرصد الجوي[عدل]

Storm path

بدأ مركز الأعاصير الوطني في الولايات المتحدة بمراقبة موجة استوائية فوق الساحل الغربي لأفريقيا يوم 26 أغسطس.[10] غادرت الموجة ساحل القارة يوم 27 أغسطس. أصبحت الزخات المطرية والعواصف الرعدية في اليومين التاليين أكثر تنظيماً وتكتلت بصورة تدريجية لتشكل منطقة ضغط منخفض بمرورها عبر جزر الرأس الأخضر في 29 أغسطس،[11] أدى انتظام الموجة في الساعات 24 القادمة إلى تصنيفها كعاصفة استوائية حملت اسم إيرما عند الساعة 15:00 بالتوقيت العالمي المنسق يوم 30 أغسطس بالرجوع إلى بيانات scatterometer وتقديرات الأقمار الصناعية .[12]

الاستعدادات[عدل]

بورتوريكو[عدل]

أعلن حاكم بورتوريكو "ريكاردو روسيلو"، حالة الطواريء استعدادًا لهبوب "إيرما"، كما أقرّ ميزانية 15 مليون دولار لصندوق الطواريء، شاملة توفير ملاجيء لاستيعاب 62 ألف شخصاً.[13]

الولايات المتحدة[عدل]

أعلن حاكم ولاية فلوريدا الأمريكية ريك سكوت، حالة الطوارئ في جميع مناطق الولاية البالغ عددها 67 مقاطعة، تخوفاً من اجتياح إعصار إيرما.[14] ثم أصدرت الولاية أوامر إخلاء جبرية جماعية لسكان المناطق الساحلية في الولاية [15][16][17] ، حيث أصدرت سلطات ولاية فلوريدا أوامر بإجلاء أكثر من 6.3 مليون شخص من منازلهم وذلك خشية تعرضهم لأي مخاطر ناتجة عن الأعصار [18]".

وأعلن حاكم ولاية جورجيا حالة الطواريء وطلب من مواطني الولاية القاطنين على سواحلها إخلاء منازلهم في اقرب فرصة ممكنة خشية إعصار ايرما.[19]

الأضرار والخسائر[عدل]

فيديو لطائرة تابعة للإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي محلقةً فوق عين الإعصار إيرما يوم 5 سبتمبر 2017

أنتيغوا وباربودا[عدل]

مرت المنطقة الواقعة مباشرةً إلى خارج عين الإعصار فوق جزيرة باربودا بالقرب من تسجيل الإعصار لذروته القياسية خلال ليلة 5-6 سبتمبر،[20] قاس جهاز أنيمومتر محلي شدة لعصفة ريح بلغت 250 كم/ساعة (155 ميل/ساعة) قبل أن تعصفه الرياح.[21] وقد تواردت عدة تقارير حول الأضرار المادية التي أصابت البنية التحتية مثل الأسطح التي أطاحتها الرياح بعد مضي فترة وجيزة،[22] وبقي وضع الجزيرة غير واضح نسبياً بعد ساعات عدة من مرور الإعصار، وذلك نتيجةً لانقطاع خطوط الهاتف مما أعاق التواصل مع الجزر القريبة.[23] عاينَ رئيس وزراء البلاد غاستون براون المنطقة بالمروحية، مظهرةً الجزيرة بعدما أصبحت غير صالحة للسكن عملياً. فقد ألحقت إيرما أضراراً وتدميراً بنسبة قُدرت بنحو 95% من البنية التحتية للجزيرة من مدارس وفنادق ومنازل ومستشفيات.[24] فقد سويت بعض المباني السكنية في الأرض بينما غرقت مبانٍ أخرى.[25][26] أدى الدمار إلى إيقاف عمل المطار الوحيد ومعظم البنية التحتية من خدمات الاتصالات والمياه على الجزيرة ما عرقل جهود الإغاثة.[27] تشير التقديرات إلى بلوغ قيمة الخسائر إلى 130 مليون دولار في باربودا،[28] فضلاً عن مقتل ثلاثة أشخاص.[27]

الوفيات والأضرار حسب الإقليم[29][30]
الإقليم الضحايا الأضرار
( بالدولار الأمريكي عام 2017)
المراجع
أنغويلا (المملكة المتحدة) 1 $290 مليون [31][30]
باربادوس 1 غ/م [31]
باربودا (أنتيغوا وباربودا) 3 $130 مليون [27][31][32][28]
جزر العذراء البريطانية (المملكة المتحدة) 4 $3.47 billion [33][32]
كوبا 10 $513 مليون [34]
هايتي 1 غ/م [35]
بورتوريكو (الولايات المتحدة) 3 $1 billion [31][36]
سانت كيتس ونيفيس 0 $19.7 مليون [37]
سان مارتين وسان بارتيلمي (فرنسا) 11 > $4.07 billion [38]
سينت مارتن (هولندا) 4 $2.5 billion [39]
جزر توركس وكايكوس (المملكة المتحدة) 0 > $500 مليون [40]
الولايات المتحدة 102 $50 billion [41][42][43][44]
جزر العذراء الأمريكية 4 $2.4 billion [31]
غير معروف 2 غ/م [29][33]
المجموع: 146 $64.2 billion

مساعدات خارجية[عدل]

الإمارات[عدل]

قدمت الإمارات مساعدات وفرها أعضاء المدينة العالمية للخدمات الإنسانية وبرنامج الأغذية العالمي ومؤسسة خدمات الإغاثة الكاثوليكية ومنظمة كير في تحرك من شأنه الاستعداد لمواجهة آثار إعصار إرما الذي ضرب مناطق من جمهورية الدومينيكان وبورتو ريكو وهايتي وكوبا. ونقلت الطائرة أكثر من 90 طنا متريا من مواد أساسية للإغاثة.[45]

عوامل بيئية[عدل]

درجات حرارة سطح البحر في المحيط الأطلسي والبحر الكاريبي وخليج المكسيك يوم 5 سبتمبر 2017.

التغير المناخي[عدل]

يشير العلماء إلى الدور الذي يلعبه الاحتباس الحراري في تدفئة مياه المحيطات وفي جعل هواء الأمطار أكثر رطوبة وما نتج عنه من تسجيل أقوى الأعاصير في السنوات الأخيرة ومنها إيرما. كما يجري الإشارة إلى ارتفاع منسوب البحار الإضافي الناتج عن ذوبان الصفائح الجليدية في القطبين والذي يؤدي إلى زيادة شدة العواصف.[46] تظهر بيانات جمعتها ناسا ارتفاعاً بدرجات حرارة سطح المحيط الأطلسي فوق 30 درجة مئوية (86 درجة فهرنهايت) في المسار الذي يسلكه إعصار إيرما، وهي درجة حرارة قادرة على تعزيز إعصار من الفئة الخامسة.[47]

ردود أفعال[عدل]

 إيران: أعرب المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية عن أسفه جراء الأضرار التي خلفتها الفيضانات في أنحاء من الولايات المتحدة حيث خلفت عشرات القتلى والمفقودين؛ وعبّر عن تعاطفه مع المتضررين وعوائل الضحايا.[48]

مراجع[عدل]

  1. ^ "الإعصار "إيرما" يشتد ويتوجه لمنطقة الكاريبي". اطلع عليه بتاريخ 06 سبتمبر 2017. 
  2. ^ "أسوأ إعصار يهدد الولايات المتحدة!". اطلع عليه بتاريخ 07 سبتمبر 2017. 
  3. ^ Brian McNoldy، Brian (August 30, 2017). "Tropical Storm Irma forms in Atlantic, and we're still watching Gulf of Mexico early next week". The Washington Post (باللغة الإنجليزية). ISSN 0190-8286. اطلع عليه بتاريخ 6 سبتمبر 2017. 
  4. ^ "Hurricane Irma intensifies over the Atlantic". CNBC. Reuters. September 1, 2017. اطلع عليه بتاريخ 6 سبتمبر 2017. 
  5. ^ Marina Koren (August 31, 2017). "Hurricane Irma Just Hit Category 3". The Atlantic (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 6 سبتمبر 2017. 
  6. ^ "Hurricane Irma Meteorological Records/Notable Facts Recap" (PDF). Colorado State University. 
  7. ^ Angela Chen (September 1, 2017). "Harvey's not over, but Hurricane Irma is now headed toward the East Coast". The Verge. اطلع عليه بتاريخ 4 سبتمبر 2017. 
  8. ^ Brandon Miller (September 2, 2017). "Powerful Hurricane Irma could be next weather disaster". CNN. اطلع عليه بتاريخ 2 سبتمبر 2017. 
  9. ^ Rob Gutro (August 30, 2017). "GPM satellite sees Tropical Storm Irma forming near Cape Verde Islands". Phys.org. اطلع عليه بتاريخ 4 سبتمبر 2017. 
  10. ^ Eric S. Blake (August 26, 2017). "Graphical· Tropical Weather Outlook". Miami, Florida: National Hurricane Center. اطلع عليه بتاريخ 30 أغسطس 2017. 
  11. ^ Eric S. Blake (August 29, 2017). "Graphical Tropical Weather Outlook". Miami, Florida: National Hurricane Center. اطلع عليه بتاريخ 4 سبتمبر 2017. 
  12. ^ Eric S. Blake (August 30, 2017). Tropical Storm Irma Public Advisory Number 1 (Report). Miami, Florida: National Hurricane Center. اطلع عليه بتاريخ August 30, 2017. 
  13. ^ "عاجل.. إعصار "إيرما" يصل إلى الدرجة الرابعة.. ويهدد الكاريبى وأمريكا". اطلع عليه بتاريخ 05 سبتمبر 2017. 
  14. ^ "حاكم ولاية فلوريدا يعلن حالة الطوارئ خوفاً من إعصار «إيرما»". اطلع عليه بتاريخ 05 سبتمبر 2017. 
  15. ^ Fedschun، Travis (2017-09-06). "New evacuation orders as Irma feared to strike Florida on Sunday". Fox News (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 07 سبتمبر 2017. 
  16. ^ "إعصار إيرما: جزر الكاريبي تستعد لمواجهة عاصفة قوية". BBC Arabic. 2017-09-05. اطلع عليه بتاريخ 07 سبتمبر 2017. 
  17. ^ CNN، Eric Levenson. "Florida preps for mass evacuations, possible gridlock". CNN. اطلع عليه بتاريخ 07 سبتمبر 2017. 
  18. ^ "اعصار إيرما سوف يصل فلوريدا ليلاً - كراكيب". كراكيب. 2017-09-10. اطلع عليه بتاريخ 10 سبتمبر 2017. 
  19. ^ "ولاية جورجيا الأمريكية تصدر أمر إخلاء للسكان بسبب إعصار إيرما". اطلع عليه بتاريخ 07 سبتمبر 2017. 
  20. ^ Jack Beven (September 6, 2017). Hurricane Irma Public Advisory Number 28A (Report). National Hurricane Center. اطلع عليه بتاريخ 6 سبتمبر 2017. 
  21. ^ Dan Satterfield [wildweatherdan] (September 6, 2017). "Just saw highest wind speed I've ever seen on a WX ob. Anemometer at #Barbuda blew away after recording gust to 155 mph. #Irma" (تغريدة). 
  22. ^ "PM says relief efforts are already underway for A&B". The Daily Observer. Hurricane Irma Updates. September 6, 2017. اطلع عليه بتاريخ 6 سبتمبر 2017. 
  23. ^ "Hurricane Irma: Storm Leaves Major Damage on Some Islands". The New York Times. September 6, 2017. اطلع عليه بتاريخ 6 سبتمبر 2017. 
  24. ^ Ann M. Simmons (September 7, 2017). "Once there was an island known as Barbuda. After Hurricane Irma, much of it is gone". Los Angeles Times. اطلع عليه بتاريخ 7 سبتمبر 2017. 
  25. ^ Kirk Semple؛ Carl Joseph (September 6, 2017). "Hurricane Irma: 'We Will Have Victims to Lament'". The New York Times (باللغة الإنجليزية). Barbuda is devastated, but Antigua is spared. ISSN 0362-4331. اطلع عليه بتاريخ 6 سبتمبر 2017. 
  26. ^ Blair Shiff (6 سبتمبر 2017). "Hurricane Irma destroys 90 percent of structures, vehicles on Barbuda". ABC News. اطلع عليه بتاريخ 6 سبتمبر 2017. 
  27. ^ أ ب ت Laura Smith-Spark؛ Marilia Brocchetto. "Deaths reported as Hurricane Irma batters northern Caribbean islands". Cable News Network. اطلع عليه بتاريخ September 11, 2017. 
  28. ^ أ ب "Caribbean can only 'build back better' with international support and urgent climate action, UN, CARICOM Chiefs and Heads of Government". ReliefWeb. Caribbean Community Secretariat, UN Development Programme. November 21, 2017. اطلع عليه بتاريخ 26 يناير 2017. 
  29. ^ أ ب James Oliphant (September 15, 2017). "About 1.5 million, mostly in Florida, without power in Irma's wake". Reuters. اطلع عليه بتاريخ 18 سبتمبر 2017. 
  30. ^ أ ب James Daniell؛ Bernhard Mühr؛ Antonios Pomonis؛ Andreas Schäfer؛ Susanna Mohr. Hurricane Irma: Report No. 1, Focus on Caribbean up until 8th September 2017 (PDF) (Report). Center for Disaster Management and Risk Reduction Technology. 
  31. ^ أ ب ت ث ج Claire Phipps؛ Alan Yuhas؛ Matthew Weaver. "Hurricane Irma: Florida braces for epic storm as Caribbean death toll hits 23 – latest updates". The Guardian. اطلع عليه بتاريخ 8 سبتمبر 2017. 
  32. ^ أ ب Samuel Oakford (November 24, 2017). "Recovery pledges for hurricane-ravaged Caribbean are a drop in the ocean". IRIN. اطلع عليه بتاريخ 29 نوفمبر 2017. 
  33. ^ أ ب Madison Park, Emanuella Grinberg, and Ray Sanchez (September 13, 2017). "Hurricane Irma leaves 'nuclear landscape' in Caribbean". Cable News Network. اطلع عليه بتاريخ 18 سبتمبر 2017. 
  34. ^ (now)، Alan Yuhas؛ Weait، Matthew؛ Farrer، Martin؛ (earlier)، and Martin Pengelly (September 11, 2017). "Hurricane Irma: 10 dead in Cuba as record flooding hits northern Florida – latest updates". The Guardian. 
  35. ^ "The Latest: Irma weakens into a tropical depression". ABC News. Associated Press. اطلع عليه بتاريخ September 12, 2017. 
  36. ^ Michelle Kaske and Alexander Lopez (September 19, 2017). "Puerto Rico Faces Hurricane Maria After Irma's $1 Billion Damage". Bloomberg. اطلع عليه بتاريخ 19 سبتمبر 2017. 
  37. ^ Angela H. Cutrer (September 15, 2017). "Hurricane Irma leaves St. Kitts and Nevis with initial $53.2 million in damages". St. Kitts & Nevis Observer. اطلع عليه بتاريخ 18 سبتمبر 2017. 
  38. ^ "IRMA, des dégâts évalués à 3,5 milliards". 
  39. ^ "BREAKING: Dutch Prime Minister Mark Rutte says the death toll on St. Maarten has risen to four after Hurricane Irma.". Associated Press. September 10, 2017 – عبر Twitter. 
  40. ^ "Extensive flooding, damage in Turks and Caicos". The Nassau Guardian. September 8, 2017. 
  41. ^ Billion-Dollar Weather and Climate Disasters: Table of Events (Report). National Oceanic and Atmospheric Administration. January 8, 2018. اطلع عليه بتاريخ January 8, 2018. 
  42. ^ "Hurricane Irma: Death toll rises to 72 in Florida, 112 in Caribbean". First Post. World AFP. اطلع عليه بتاريخ 27 سبتمبر 2017. 
  43. ^ Rebecca Harrington (September 12, 2017). "Florida and the Caribbean dig out of Hurricane Irma's devastation and begin a slow and costly recovery". The Guardian. اطلع عليه بتاريخ September 13, 2017. 
  44. ^ "Hurricane Irma: Florida assesses damage as storm weakens". BBC News. September 11, 2017. اطلع عليه بتاريخ September 13, 2017. 
  45. ^ محمد بن راشد يأمر بإرسال شحنة إغاثة عاجلة إلى هايتي تحسبا لإعصار إرما - وكالة أنباء الإمارات نسخة محفوظة 10 سبتمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  46. ^ "Irma and Harvey should kill any doubt that climate change is real". The Washington Post (باللغة إنجليزية). 7 سبتمبر 2017. 
  47. ^ "Hot water ahead for Hurricane Irma" (باللغة إنجليزية). NASA Global Climate Change. 7 سبتمبر 2017. 
  48. ^ الخارجية الايرانية تعرب عن مواساتها مع ضحايا فيضانات أمريكا- الوزارة الخارجية الإيرانية- 31 أغسطس 2017 نسخة محفوظة 17 سبتمبر 2017 على موقع واي باك مشين.

وصلات خارجية[عدل]