هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

إكس فيديوز

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
إكس فيديوز
Xvideos.gif
النوع إباحي
التأسيس 30 ديسمبر 1997[1]
المقر الرئيسي لاس فيغاس، نيفادا، الولايات المتحدة
الشعار النصي "فيديوهات إباحية مجانية"
الترتيب على أليكسا 43 (8 يوليو 2018)[2]
نوع الموقع موقع مشاركة الفيديو
إعلانات نعم
التسجيل اختياري
اللغة (اللغات) المتوفرة إنجليزية
الوضع الحالي نشط

إكس فيديوز (بالإنجليزية: Xvideos) هو واحد من أكبر المواقع الإباحية على الإنترنت حيث يقوم على تقنية مشاركة الفيديو ومن ثم عرضه داخله. يتبع الموقع للشركة التشيكية القابضة دابليو جي سي زيد (بالإنجليزية: WGCZ).[3] في حقيقة الأمر؛ يحظى الموقع بشعبية كبيرة على مستوى كل دول العالم واعتبارا من 7 يوليو 2018 (2018-07-07) فإن الموقع يحتل الرتبة 43 كأكثر المواقع زيارة على مستوى العالم.

في عام 2012 تم تصميم الموقع لتشغيل أكثر من تيرابايت في الثانية وهو ما يعادل واحد من الخمسة عشر من عرض النطاق الترددي لشبكة الاتصال المتوفرة بين لندن ونيويورك.[4] عقدت شركة دابليو جي سي عقداً مع شبكة بانج بروس يقضي بملكية الطرفان للموقع وحصولهما على كل الأصول.[5][6]

التاريخ[عدل]

يُعد موقع إكس فيديوز الموقع الإباحي المُفضل لدى الكثير بسبب إتاحته الوصول لمحتوى الكبار بكل سهولة بل بطريقة تُماثل موقع يوتيوب الذي يُقدم المحتوى العام.[7] يعرض الموقع مقاطع الفيديو كما يضم بعض أشرطة الفيديو المقرصنة) وأخرى للهواة وغيرها من أنواع المحتوى.

بحلول عام 2012 كان موقع إكس فيديوز أكبر موقع للكبار في العالم؛ حيث يتصفح أزيد من 4.4 مليار شخص شهريا مُختلف صفحاته.[8] حاول فابيان ثايملان مالك مايند كيك شراء إكس فيديوز في عام 2012 وذلك من أجل احتكار الإباحة على مستوى هذا الموقع لا غير إلا المالك الفرنسي للموقع -غير معروف كثيرا- رفض ذلك العرض الذي قُدر حينها بأزيد من 120 مليون دولار قائلا: «آسف يجب أن أذهب للعب ديابلو الثاني.»[9] أثار موقع إكس فيديوز الجدل في عام 2014 عندما حاول إجبار مزودي المحتوى إما التعهد بالتخلي عن الحق في حذف أشرطة الفيديو من حساباتهم أو إغلاق حساباتهم على الفور.[10]

الترتيب[عدل]

اعتبارا من يونيو 2018 نال موقع إكس فيديوز المرتبة 11 في قائمة المواقع الأكثر شعبية في العالم حسب سميلارويب كما نال المركز الثاني قائمة المواقع المخصصة للكبار.[11][12]

الرقابة[عدل]

الهند[عدل]

في عام 2015 تم استهداف الموقع رفقة 857 آخرين من قبل الحكومة الهندية التي منعت الوصول لمثل هاته المواقع بل يشمل ذلك غير مواقع إباحية مثل كوليج هيمور (بالإنجليزية: Coleghumour).[13][14]

ماليزيا[عدل]

في عام 2015 حظرت الحكومة الماليزية موقع إكس فيديوز بسبب مخالفته لقانون الاتصالات والوسائط المتعددة لعام 1998 الذي يحظر نشر أو توزيع "المواد الفاحشة" رقميا أو بأي وسيلة أخرى.[15]

فنزويلا[عدل]

في 14 يونيو/حزيران 2018 حظرت شركة الاتصالات السلكية واللاسلكية وخدمات الإنترنت (تُعرف اختصارا بـ CANTV) المستخدمين من الوصول إلى الموقع دون تقديم أي تفسير في هذا الصدد.[16]

انظر أيضاً[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ "XVideos.com WHOIS, DNS, & Domain Info - DomainTools". WHOIS. 2016. اطلع عليه بتاريخ 21 فبراير 2016. 
  2. ^ "Xvideos.com Site Info". أليكسا إنترنت. اطلع عليه بتاريخ 8 فبراير 2017. 
  3. ^ Kurzy.cz. "WGCZ Holding, a.s., Praha IČO 03291715 - Obchodní rejstřík firem". kurzy.cz (باللغة التشيكية). اطلع عليه بتاريخ 26 مارس 2018. 
  4. ^ "Is the whole world looking at porn? Biggest site gets over FOUR BILLION hits a month". Mail Online. اطلع عليه بتاريخ 29 أغسطس 2017. 
  5. ^ "'BangBros' Owner Buys Penthouse Biz For $11.2 Million". The Blast. 5 June 2018. اطلع عليه بتاريخ 06 يونيو 2018. 
  6. ^ Mark Kernes (5 June 2018). "Penthouse Bankruptcy Auction Results in New Ownership". avn.com. اطلع عليه بتاريخ 06 يونيو 2018. 
  7. ^ Tsika، Noah (October 3, 2016). Pink 2.0: Encoding Queer on the Internet. Bloomington, IN: Indiana University Press. صفحات 61–62. ISBN 0253023238. 
  8. ^ Yagielowicz, Stephen (April 4, 2012). "Report: The Internet Really Is for Porn". XBIZ. اطلع عليه بتاريخ August 31, 2017. 
  9. ^ "Naked capitalism". ذي إيكونوميست. September 26, 2015. اطلع عليه بتاريخ August 31, 2017. 
  10. ^ "XVideos.com Tube Site Accused of Strong-Arming Uploaders". AVN. August 13, 2014. اطلع عليه بتاريخ August 31, 2017. 
  11. ^ "Top Websites in the world - SimilarWeb Website Ranking". www.similarweb.com (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 26 مارس 2018. 
  12. ^ "Top Adult Websites in the world". www.similarweb.com (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 26 مارس 2018. 
  13. ^ "Xvideos.com has the most subtle but brilliant response to govt's #Pornban". Firstpost (باللغة الإنجليزية). 2015-08-04. اطلع عليه بتاريخ 29 أغسطس 2017. 
  14. ^ Akolawala، Tasneem. "Xvideos, College Humor lash out at Indian government after porn ban | Latest Tech News, Video & Photo Reviews at BGR India". BGR India (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 29 أغسطس 2017. 
  15. ^ IBTimes. "Malaysia porn ban: xVideo, PornHub among websites blocked for 'obscene content'". International Business Times, India Edition (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 29 أغسطس 2017. 
  16. ^ "Cantv bloqueó acceso a tres páginas pornográficas en Venezuela". el-nacional.com (باللغة Spanish). اطلع عليه بتاريخ 17 يونيو 2018.