إليانور روزفلت

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
إليانور روزفلت
(بالإنجليزية: Eleanor Roosevelt)‏[1][2][3][4][5][6]  تعديل قيمة خاصية (P1559) في ويكي بيانات
Eleanor roosevelt & sara delano roosevelt 1908.jpg
 

معلومات شخصية
اسم الولادة (بالإنجليزية: Anna Eleanor Roosevelt)‏[7][6]  تعديل قيمة خاصية (P1477) في ويكي بيانات
الميلاد 11 أكتوبر 1884[8][1][2][3][9][4][5]  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
مانهاتن[10][11]  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
الوفاة 7 نوفمبر 1962 (78 سنة) [8][1][2][3][12][13][4]  تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
سبب الوفاة سل  تعديل قيمة خاصية (P509) في ويكي بيانات
الإقامة نيويورك
واشنطن
هايد بارك  تعديل قيمة خاصية (P551) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of the United States.svg الولايات المتحدة[14][15]  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
عضوة في بنات الثورة الأميركية  [لغات أخرى]،  وألفا كابا ألفا  تعديل قيمة خاصية (P463) في ويكي بيانات
مشكلة صحية سل  تعديل قيمة خاصية (P1050) في ويكي بيانات
الزوج فرانكلين روزفلت (17 مارس 1905–12 أبريل 1945)[16][17][18]  تعديل قيمة خاصية (P26) في ويكي بيانات
أبناء إليوت روزفلت[19][17]
فرانكلين ديلانو روزفلت، الابن[17]
جيمس روزفلت[19][17]
آنا روزفلت هالستيد[19][17]  تعديل قيمة خاصية (P40) في ويكي بيانات
الأب إليوت بولوك روزفلت[16][17]  تعديل قيمة خاصية (P22) في ويكي بيانات
الأم آنا هال روزفلت[16][17]  تعديل قيمة خاصية (P25) في ويكي بيانات
إخوة وأخوات
عائلة عائلة روزفلت  تعديل قيمة خاصية (P53) في ويكي بيانات
مناصب
السيدة الأولى للولايات المتحدة   تعديل قيمة خاصية (P39) في ويكي بيانات
في المنصب
4 مارس 1933  – 12 أبريل 1945 
الجمعية العامة للأمم المتحدة[16]   تعديل قيمة خاصية (P39) في ويكي بيانات
تولت المنصب
ديسمبر 1945 
الحياة العملية
المدرسة الأم ذا نيو سكول  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
المهنة دبلوماسية[16][20][21]،  وكاتِبة[16][22][23]،  وكاتبة سير ذاتية،  وسياسية[24]،  ونسوية،  وصحافية،  وناشطة سلام،  وناشطة حقوق الإنسان  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
الحزب الحزب الديمقراطي  تعديل قيمة خاصية (P102) في ويكي بيانات
اللغة الأم إنجليزية أمريكية  تعديل قيمة خاصية (P103) في ويكي بيانات
اللغات الإنجليزية[25]،  والفرنسية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
مجال العمل حقوق الإنسان،  وسياسة،  وفعل الخير  تعديل قيمة خاصية (P101) في ويكي بيانات
موظفة في جامعة برانديز،  والأمم المتحدة  تعديل قيمة خاصية (P108) في ويكي بيانات
الجوائز
التوقيع
Eleanor Roosevelt Signature-.svg
 
المواقع
IMDB صفحتها على IMDB[27]  تعديل قيمة خاصية (P345) في ويكي بيانات

آنا إلينور روزفلت (بالإنجليزية: Anna Eleanor Roosevelt)؛ (11 أكتوبر 1884 - 7 نوفمبر 1962)، زعيمة سياسية أمريكية كان لها تأثير نشط، كما أنها السيدة الأولى في الفترة من 1933 إلى 1945. عملت لتعزيز سياسات جديدة للتعامل بلدها الزوج، والرئيس فرانكلين روزفلت، وكذلك أخذت دوراً بارزاً كداعية للحقوق المدنية. دعاها الرئيس هاري ترومان السيدة الأولى في العالم إشادةً بالانجازات في مجال حقوق الإنسان.

كانت روزفلت من عائلتي روزفلت وليفينغستون الأمريكيتين البارزتين وابنة أخ الرئيس ثيودور روزفيلت. كانت طفولتها حزينة، فقد عانت من وفاة أبويها وأحد أخوتها في عمر مبكر. وفي عمر الخامسة عشر ارتادت أكاديمية ألينوود في لندن وتأثرت جدا بمديرتها ماري سوفيستر. وعند عودتها إلى الولايات المتحدة تزوجت ابن عمها فرانكلين ديلانور روزفيلت مباشرة عام 1905. كان زواجهما معقدا منذ البداية بسبب أم فرانكلين المحبة للسيطرة سارا، وبعد اكتشاف إليانور علاقة زوجها الغرامية بلوسي ميرسر عام 1918، عزمت على البحث عن إنجاز من خلال عيشها لحياة عامة ملكها هي. أقنعت روزفلت أن يبقى في ميدان السياسة بعد أن ابتلي بداء الشلل في عام 1921، الذي أفقده القدرة على استخدام رجليه بشكل طبيعي، وبدأ بإلقاء الخطابات والظهور في الحملات في منطقته. قامت إليانور عقب انتخابه كحاكم لنيويورك عام 1928، وخلال ما تبقى من وظيفته العامة في الحكومة، بظهورات عامة بانتظام نيابة عنه، وبصفتها السيدة الأولى خلال تولي زوجها منصب الرئيس، غيّرت بشكل هام وصقلت دور السيدة الأولى.

رغم أن إليانور قوبلت بالاحترام على نطاق واسع في سنواتها الأخيرة، إلا أنها كانت سيدة أولى مثيرة للجدل خلال زمن صراحة آرائها، وخاصة في الحقوق المدنية للأمريكيين الأفارقة. كانت زوجة الرئيس الأولى التي تعقد مؤتمرات صحفية منتظمة وتكتب عمودا صحفيا يوميا وتكتب عمودا في مجلة شهرية وتقدم برنامجا إذاعيا أسبوعيا وتتحدث في مؤتمر الحزب الوطني.

اختلفت في مناسبات قليلة مع سياسات زوجها على العلن. أطلقت جمعية تجريبية في أرثردال، غرب فرجينيا، من أجل عائلات عمال المناجم العاطلين عن العمل، ولاحقا اعتبرت الجمعية فاشلة على نطاق واسع. أيدت توسيع أدوار المرأة في أماكن العمل، والحقوق المدنية للأمريكيين الأفارقة والأمريكيين الآسيويين، وحقوق لاجئي الحرب العالمية الثانية.

وبعد وفاة زوجها عام 1945، بقيت إليانور نشطة في السياسة في السنوات السبعة عشر المتبقية لها من عمرها. ضغطت على الولايات المتحدة للانضمام ولدعم الأمم المتحدة وأصبحت أول ممثلة لها. وكانت الرئيسة الأولى لبعثة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان وأشرفت على صياغة الإعلان العالمي لحقوق الإنسان.

ترأست لاحقا البعثة الرئاسية القائمة على وضع المرأة في إدارة جون إف. كينيدي. وبحلول زمن وفاتها، كانت إيليانور تعتبر "واحدة من أكثر النساء تقديرا في العالم"، ولقبتها صحيفة ذا نيويورك تايمز في نعوتها "موضع احترام العالم كله تقريبا".

صنفت عام 1999 في الترتيب التاسع من أصل عشرة في قائمة غالوب لأكثر الناس الذين قوبلوا بالاحترام الواسع خلال القرن العشرين.

حياتها الشخصية[عدل]

حياتها المبكرة[عدل]

ولدت آنا إليانور روزفيلت في 11 تشرين الأول 1884 في مانهاتن، نيويورك.[28][29] لأبوين بارزين في المجتمع وهما آنا ريبيكا هال وإليوت بالوك روزفيلت. فضلت منذ عمر مبكر أن تدعى باسمها المتوسط إليانور. من جهة أبيها كانت ابنة أخ الرئيس ثيودور روزفيلت، ومن جهة أمها كانت ابنة أخت أبطال لعبة التنس فالانتين جيل "فالي" هال الثالث وإيدوارد لودلو هال، لقبتها أمها بالجدة لأنها كانت تسلك بطريقة جدية بالنسبة لكونها طفلة. وكانت أمها تخجل نوعا ما من بساطتها.[30]

كان لإليانور أخوين يصغرانها سنا وهما إليوت الابن وهال وكان لها شقيق من أبيها يدعى إليوت روزفلت مان من علاقة أبيها الغرامية مع كاتي مان وهي خادمة وظفتها العائلة. ولدت إليانور في بيئة غامرة بالثراء والمميزات لكون عائلتها تنتمي إلى الطبقة العليا من مجتمع نيويورك والتي تدعى "رفيعي المنزلة".[31]

توفيت والدتها بالخناق في في 7 كانون الأول 1892، وتوفي إليوت الابن بنفس المرض في أيار اللاحق. وتوفي والدها الذي أدمن الكحول واحتجز في المصحة في 14 آب 1894 بعد القفز من النافذة أثناء نوبة هذيان ارتعاشي، وقد نجا من السقطة لكنه توفي من النوبة. خسارات روزفلت في طفولتها جعلتها عرضة للاكتئاب في حياتها. عانى أخوها هال بعد ذلك من إدمان الكحول. ناشدها أبوها أن تتصرف كأم لهال، وهو طلب لبته بشكل جيد لما تبقى من حياة هال. أحبت إليانور أخوها هال كثيرا، وعندما سجل في مدرسة جروتون عام 1907 رافقته كمربية. وعندما كان في مدرسة جروتون كتبت له يوميا تقريبا، وكان لديها شعور بشيء من الذنب بأن هال لم يتمتع بطفولة كاملة. كانت تسعد كثيرا بأدائه الرائع في المدرسة، وكانت فخورة بإنجازاته الأكاديمية المتنوعة، ومنها نيله درجة الماجستير في الهندسة من هارفارد.[32]

السيدة الأولى للولايات المتحدة (1933 – 1945)[عدل]

أصبحت روزفلت السيدة الأولى للولايات المتحدة بعد إدلاء فرانكلين القسم الرئاسي في 4 مارس 1933. بمعرفتها السيدات الأوليات في القرن العشرين، شعرت بالإحباط الشديد لاضطرارها تولي الدور الذي كان يقتصر تقليديًا على الحياة المنزلية واستضافة الزوار. أنهت زميلتها السابقة لها في المنصب، لو هنري هوفر، نشاطها النسوي بعدما أصبحت سيدة أولى، مشيرة إلى نيتها أن تكون «زوجة تتبع صورة زوجها بيرتي (هربرت هوفر)». كانت محنة إليانور في تلك الفترة شديدة لدرجة أن كاتب سيرتها الذاتية «هيكوك» أعطاها عنوانًا ثانويًا «السيدة الأولى المترددة».[33]

بدعم من هاو وهيكوك، شرعت روزفلت في إعادة هيكلة المنصب. وفقًا لكاتب سيرتها الشخصية بلانش فيسن كوك، أصبحت «السيدة الأولى الأكثر إثارة للجدل في تاريخ الولايات المتحدة». رغم النقد الموجه لكليهما، واصلت روزفلت بدعم من زوجها عملها النشط وأجندة الخطاب التي بدأتها قبل توليها دور السيدة الأولى في عهد كان فيه عدد قليل من النساء المتزوجات يشغلن وظائف. كانت الزوجة الرئاسية الأولى التي تعقد مؤتمرات صحفية منتظمة، وفي عام 1940 أصبحت أول زوجة لرئيس تتكلم في مؤتمر الحزب الوطني. كتبت أيضا عمودًا يوميًا لقي شهرة واسعة في إحدى الصحف بعنوان «يومي»، وهو أول عمود آخر من نوعه لزوجة رئيس. كانت أيضًا أول سيدة تكتب عمودًا شهريًا في إحدى المجلات واستضافت برنامجًا إذاعيًا أسبوعيًا.[34]

في السنة الأولى من تولي زوجها منصبه، صممت روزفلت على مجاراة راتبه الرئاسي، حصلت على 75 ألف دولار حصيلة كتاباتها ومحاضراتها، التي قدمت أغلبها للأعمال الخيرية. بحلول سنة 1941، كانت تتلقى أتعابً مقابل المحاضرة تساوي ألف دولار، وأصبحت عضوًا فخريًا في جمعية «فاي بيتا كابا» خلال إحدى محاضراتها للاحتفال بإنجازاتها.[35]

كان لدى روزفلت جدول سفر مزدحم طيلة السنوات الإثنتي عشرة التي أمضتها في البيت الأبيض، وكثيرًا ما ظهرت بشكل شخصي في اجتماعات العمال لطمأنة العاملين خلال فترة الكساد أن البيت الأبيض واعٍ ومهتم بالمحنة التي يمر بها هؤلاء العمال. في أحد الرسوم الكاريكاتورية في ذلك الوقت من مجلة «ذا نيويوركر» (3 يونيو 1933)، التي تهكمت من زيارة قامت بها إلى أحد المناجم، حيث ينظر عامل في المنجم إلى زميله وهو يعتريه الإدهاش قائلًا: «يا ربّاه، ها قد أتت السيدة روزفلت!».

في أوائل عام 1933، سارت مجموعة دعيت «جيش المكافأة»، في وقفة احتجاجية لقدامى المحاربين في الحرب العالمية الأولى، في واشنطن للمرة الثانية خلال عامين، مطالبة بمنح شهادات المكافأة المخصصة لهم في وقت مبكر. في العام السابق، أمر الرئيس هوفر بتفريقهم، وقام سلاح الفرسان الأمريكي بإطلاق القنابل المسيلة للدموع تجاههم. هذه المرة، زارت روزفلت المحاربين القدامى في مخيمهم الموحل، مستمعة إلى شؤونهم وغنت أناشيد الجيش معهم. نزع ذلك اللقاء فتيل الغضب بينهم وبين الإدارة التابعين لها، وعلق أحد المشاركين في المسيرة لاحقًا: «هوفر أرسل لنا الجيش، وروزفلت أرسل زوجته».[36]

في عام 1933، وبعد أصبحت السيدة الأولى للولايات المتحدة، سميت وردة شاي هجينة جديدة باسمها (روزا هايبريدا «السيدة فرانكلين دي. روزفلت»).[37]

في عام 1937، بدأت كتابة سيرتها الذاتية، التي جمعت جميع مجلداتها في السيرة الذاتية لإليانور روزفلت في عام 1961 (منشورات هاربر وإخوان، رقم الكتاب المعياري 0-306-80476-X).[38][39]

مؤتمر الشباب الأمريكي والإدارة الوطنية للشباب[عدل]

تأسس «تجمع الشباب الأمريكي» في عام 1935 للدعوة إلى حقوق الشباب في السياسة الأمريكية، وكان مسؤولًا عن طرح «قانون حقوق الشباب الأمريكي» إلى الكونغرس الأمريكي. أدت علاقة روزفلت مع  تجمع الشباب الأمريكي في نهاية المطاف إلى تشكيل الإدارة الوطنية للشباب، التي تشكلت على إثر الصفقة الجديدة «نيو ديل» في الولايات المتحدة، عام 1935، وركزت على توفير العمل والتعليم للأمريكيين الذين تتراوح أعمارهم بين 16 و25 عامًا. ترأس الجمعية الوطنية للشباب أوبري ويليس وليامز، وهو ليبرالي بارز من ولاية ألاباما كان قريبًا من روزفلت وهاري هوبكينز. في معرض حديثها عن الإدارة الوطنية للشباب في ثلاثينيات القرن العشرين، أعربت روزفلت عن قلقها إزاء نزعة التفريق حسب العمر، قائلة: «إنني أعيش في رعب حقيقي عندما أفكر أننا ربما نخسر هذا الجيل. علينا أن ندخل هؤلاء الشباب في الحياة النشطة للمجتمع ونجعلهم يشعرون بضرورة وجودهم». في عام 1939، استدعت لجنة ديس زعماء الإدارة الوطنية للشباب، الذين إلى جانب كونهم أعضاء فيها، كانوا أيضًا أفرادًا منتمين للرابطة الشيوعية للشباب.[40]

حضرت روزفلت جلسات الاستماع ثم دعت الشهود المستدعين إلى الجلوس في البيت الأبيض خلال فترة وجودهم في واشنطن العاصمة. في 10 فبراير 1940، حلّ أعضاء من الإدارة ضيوفًا على روزفلت بصفتها السيدة الأولى، ومضوا في نزهة في حديقة البيت الأبيض، حيث خاطبهم فرانكلين من الرواق الجنوبي. حثهم الرئيس على ألا يدينوا النظام النازي فحسب، وإنما جميع الأنظمة القمعية. نشرت التقارير تعرض كلام الرئيس للاستهجان من قبل الجماعة. بعد ذلك، اعتصم العديد من الشباب حول البيت الأبيض بكونهم ممثلين عن «حشد السلام الأمريكي». كان بينهم جوزيف كادن، أحد مرافقي روزفلت. في وقت لاحق من عام 1940، رغم نشر روزفلت للأسباب التي ساقتها بعنوان «لماذا ما زلت أؤمن بمؤتمر الشباب»، تم حل مؤتمر الشباب الأميركي. وتوقفت الإدارة الوطنية للشباب عن عملها عام 1943.[41]

آرثرديل[عدل]

كان مشروع روزفلت الرئيسي خلال أول ولايتين لزوجها تأسيس مدينة مخططة في آرثرديل، فيرجينيا الغربية. في 18 أغسطس عام 1933، وبإلحاح من هيكوك، زارت روزفلت عائلات عمال المناجم المشردين في مورغانتاون، فيرجينيا الغربية، الذين كانوا مدرجين على القائمة السوداء في أعقاب أنشطة نقابية. تأثرت روزفلت كثيرًا بالزيارة، واقترحت إقامة مجتمع لإعادة توطين عمال المناجم في آرثرديل، حيث يمكنهم كسب العيش من خلال زراعة الكفاف، والعمل بالحرف اليدوية، وإنشاء مؤسسة صناعية محلية. أعربت عن أملها في أن يصبح المشروع نموذجًا « لنوع جديد من المجتمعات» في الولايات المتحدة، يمكن من خلاله تقديم العون للعمال بشكل أفضل. أبدى زوجها دعمه للمشروع بحماس.[42][43]

بعد تجربة أولية كارثية بدأت مع بيوت مبنية وجاهزة، بدأت عمليات البناء من جديد في عام 1934 طبقا للمواصفات التي اقترحتها روزفلت، ولكن هذه المرة مع «كل وسائل الراحة الحديثة»، بما فيها تمديدات أنابيب داخلية، ونظام تدفئة بالبخار. شغلت عائلات أول خمسين منزلًا في شهر يونيو، ووافقت على التعويض في غضون ثلاثين عامًا. رغم رغبة روزفلت في تشكيل مجتمع مختلط عرقيًا، إلا أن عمال المناجم أصروا على حصر العضوية في المسيحيين البيض. بعد خسارة روزفلت تصويت المجتمع المحلي، أوصلت بإنشاء مجتمعات أخرى لعمال المناجم السود واليهود المستبعدين. دفعت تلك التجربة روزفلت للتكلم بجرأة أكبر حول قضية التمييز العنصري.[44]

دأبت روزفلت بنشاط على جمع التبرعات من أجل المجتمع لسنوات عديدة، فضلًا عن إنفاق معظم دخلها على المشروع. إلا أن اليسار واليمين السياسيين انتقدا المشروع. أدانه المحافظون بوصفه اشتراكيًا «ومخططًا شيوعيًا»، في حين عارض أعضاء ديمقراطيون في الكونغرس منافسة الحكومة مع الشركات الخاصة. عارض وزير الداخلية هارولد آيكس المشروع، مشيرًا إلى تكلفته المرتفعة التي تغطي كل عائلة. استمر مجتمع آرثرديل بكونه أولوية أمام إنفاقات الحكومة الفيدرالية حتى عام 1941، عندما باعت الولايات المتحدة آخر ممتلكاتها في المجتمع بالخسارة.

الإعلان العالمي لحقوق الإنسان[عدل]

ترأست لجنة صياغة الإعلان العالمي لحقوق الإنسان المكونة من 18 عضواً يمثلون شتّى الخلفيات السياسية والثقافية والدينية، واشترك معها رينيه كاسين من فرنسا الذي وضع المشروع الأولي للإعلان ومقرر اللجنة شارل مالك من لبنان، ونائب رئيسة اللجنة بونغ شونغ شانغ من الصين، وجون همفري من كندا، ومدير شعبة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، الذي أعد مخطط الإعلان. ومع هذا، فإنه كان ثمة تسليم بأن السيدة روزفلت كانت بمثابة القوة الدافعة وراء وضع الإعلان.[45]

روابط خارجية[عدل]

مراجع[عدل]

  1. أ ب ت ث مُعرِّف موسوعة بريتانيكا على الإنترنت (EBID): https://www.britannica.com/biography/Eleanor-Roosevelt — باسم: Eleanor Roosevelt — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017 — العنوان : Encyclopædia Britannica
  2. أ ب ت ث مُعرِّف الشبكات الاجتماعية ونظام المحتوى المؤرشف (SNAC Ark): https://snaccooperative.org/ark:/99166/w6r211hv — باسم: Eleanor Roosevelt — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017
  3. أ ب ت ث مُعرِّف فرد في قاعد بيانات "أَوجِد شاهدة قبر" (FaG ID): https://www.findagrave.com/memorial/896 — باسم: Eleanor Roosevelt — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017
  4. أ ب ت ث مُعرِّف فَنَّان في قاعدة بيانات "ديسكوغس" (Discogs): https://www.discogs.com/artist/1345130 — باسم: Eleanor Roosevelt — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017
  5. أ ب ت مُعرِّف قاعدة بيانات الأفلام على الإنترنت (IMDb): https://www.imdb.com/name/nm0740482/ — باسم: Eleanor Roosevelt — تاريخ الاطلاع: 18 أكتوبر 2018
  6. أ ب ت باسم: Roosevelt, Eleanor — مُعرِّف التراجم الوطني الأمريكي (ANB): https://doi.org/10.1093/anb/9780198606697.article.1500580 — ذكر كـ: born Anna Eleanor Roosevelt — تاريخ الاطلاع: 18 أكتوبر 2018 — https://dx.doi.org/10.1093/ANB/9780198606697.ARTICLE.1500580
  7. ^ مُعرِّف شخص في موقع "النُبلاء" (thepeerage.com): https://wikidata-externalid-url.toolforge.org/?p=4638&url_prefix=https://www.thepeerage.com/&id=p32318.htm#i323178 — باسم: Eleanor Anna Roosevelt — تاريخ الاطلاع: 18 أكتوبر 2018 — المؤلف: داريل روجر لوندي — المخترع: داريل روجر لوندي
  8. أ ب http://data.bnf.fr/ark:/12148/cb11992528z — تاريخ الاطلاع: 10 أكتوبر 2015 — المؤلف: المكتبة الوطنية الفرنسية — الرخصة: رخصة حرة
  9. ^ باسم: Eleanor Roosevelt — مُعرِّف التراجم الوطني الأمريكي (ANB): https://doi.org/10.1093/anb/9780198606697.article.1500580 — ذكر كـ: born Anna Eleanor Roosevelt — تاريخ الاطلاع: 18 أكتوبر 2018 — https://dx.doi.org/10.1093/ANB/9780198606697.ARTICLE.1500580
  10. ^ http://www.famously-dead.com/politics/eleanor-roosevelt.html — تاريخ الاطلاع: 18 أكتوبر 2018
  11. ^ باسم: Eleanor Roosevelt — مُعرِّف قاعدة بيانات الأفلام على الإنترنت (IMDb): https://www.imdb.com/name/nm0740482/ — تاريخ الاطلاع: 18 أكتوبر 2018
  12. ^ مُعرِّف شخص في موقع "النُبلاء" (thepeerage.com): https://wikidata-externalid-url.toolforge.org/?p=4638&url_prefix=https://www.thepeerage.com/&id=p32318.htm#i323178 — باسم: Eleanor Anna Roosevelt — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017 — المؤلف: داريل روجر لوندي — المخترع: داريل روجر لوندي
  13. ^ باسم: Roosevelt, Eleanor — مُعرِّف التراجم الوطني الأمريكي (ANB): https://doi.org/10.1093/anb/9780198606697.article.1500580 — ذكر كـ: born Anna Eleanor Roosevelt — تاريخ الاطلاع: 18 أكتوبر 2018
  14. ^ http://www.bbc.co.uk/radio4/history/greatlives/index_series7.shtml
  15. ^ https://libris.kb.se/katalogisering/31fhkcvm5dmc0jd — تاريخ الاطلاع: 24 أغسطس 2018 — تاريخ النشر: 20 أبريل 2004
  16. أ ب ت ث ج المؤلف: Virginia Blain، ‏إيزوبيل غروندي و باتريشيا كليمنتس — العنوان : The Feminist Companion to Literature in English — الصفحة: 920
  17. أ ب ت ث العنوان : Kindred Britain
  18. ^ مُعرِّف شخص في موقع "النُبلاء" (thepeerage.com): https://wikidata-externalid-url.toolforge.org/?p=4638&url_prefix=https://www.thepeerage.com/&id=p32318.htm#i323178 — تاريخ الاطلاع: 7 أغسطس 2020
  19. ^ المؤلف: داريل روجر لوندي — المخترع: داريل روجر لوندي
  20. ^ http://www.quotationspage.com/quote/2646.html
  21. ^ http://www.quotationspage.com/quote/2901.html
  22. ^ http://usatoday30.usatoday.com/money/smallbusiness/columnist/abrams/2003-10-16-rolemodels_x.htm
  23. ^ http://usatoday30.usatoday.com/money/smallbusiness/columnist/abrams/2008-10-10-lessons-from-eleanor-roosevelt_N.htm
  24. ^ http://www.jstor.org/stable/10.1086/589595
  25. ^ http://data.bnf.fr/ark:/12148/cb11992528z — تاريخ الاطلاع: 10 أكتوبر 2015 — المؤلف: المكتبة الوطنية الفرنسية — الرخصة: رخصة حرة
  26. ^ https://www.womenofthehall.org/inductee/eleanor-roosevelt/
  27. ^ باسم: Eleanor Roosevelt — تاريخ الاطلاع: 18 أكتوبر 2018
  28. ^ "Question: Where did ER and FDR live?". The Eleanor Roosevelt Papers Project. gwu.edu. مؤرشف من الأصل في 6 نوفمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 14 سبتمبر 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  29. ^ "The Eleanor Roosevelt Papers Project". gwu.edu. مؤرشف من الأصل في 21 مارس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  30. ^ Graham, Hugh Davis (Spring 1987). "The Paradox of Eleanor Roosevelt: Alcoholism's Child". Virginia Quarterly Review. مؤرشف من الأصل في 19 نوفمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 22 يونيو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  31. ^ Lash, Joseph P. (1971). Eleanor and Franklin. W.W. Norton & Company. صفحات 48, 56, 57, 74, 81, 89–91, 108–10, 111–3, 145, 152–5, 160, 162–3, 174–5, 179, 193–6, 198, 220–1, 225–7, 244–5, 259, 273–6, 297, 293–4, 302–3. ISBN 978-1-56852-075-9. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  32. ^ Black, Allida (2009). "Anna Eleanor Roosevelt". The White House. مؤرشف من الأصل في November 3, 2012. اطلع عليه بتاريخ 13 مارس 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  33. ^ Black, Allida (2009). "Anna Eleanor Roosevelt". البيت الأبيض دوت جوف. مؤرشف من الأصل في 14 أبريل 2021. اطلع عليه بتاريخ 13 مارس 2010 – عبر إدارة الأرشيف والوثائق الوطنية. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  34. ^ Wiesen Cook, Blanche (1992). Eleanor Roosevelt: 1884–1933. Viking. ISBN 978-0-670-80486-3. مؤرشف من الأصل في 3 أغسطس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  35. ^ "Marie Souvestre (1830–1905)". The Eleanor Roosevelt Papers Project at George Washington University. مؤرشف من الأصل في 31 يناير 2013. اطلع عليه بتاريخ 24 نوفمبر 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  36. ^ Gay, Kathlyn (2012). "Eleanor Roosevelt". American Dissidents: An Encyclopedia of Activists, Subversives, and Prisoners of Conscience. ABC-CLIO. صفحة 508. ISBN 978-1-59884-764-2. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  37. ^ Beasley, Maurine Hoffman; Holly Cowan Shulman; Henry R. Beasley (2001). The Eleanor Roosevelt Encyclopedia. Greenwood. صفحات 469–70. ISBN 978-0-313-30181-0. مؤرشف من الأصل في 15 أبريل 2021. اطلع عليه بتاريخ 24 نوفمبر 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  38. ^ See "The Faith of a First Lady: Eleanor Roosevelt's Spirituality" Truman Library Institute Dec 6, 2017 نسخة محفوظة 21 سبتمبر 2021 على موقع واي باك مشين.
  39. ^ Harold Ivan Smith, Eleanor: A Spiritual Biography: The Faith of the 20th Century's Most Influential Woman (Westminster John Knox Press, 2017) excerpt. نسخة محفوظة 21 سبتمبر 2021 على موقع واي باك مشين.
  40. ^ "1884–1920: Becoming a Roosevelt". The Eleanor Roosevelt Papers Project via George Washington University. مؤرشف من الأصل في 16 نوفمبر 2012. اطلع عليه بتاريخ 24 نوفمبر 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  41. ^ "Endicott Peabody (1857–1944)". The Eleanor Roosevelt Papers Project. مؤرشف من الأصل في September 8, 2012. اطلع عليه بتاريخ 24 نوفمبر 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  42. ^ "F. D. Roosevelt Ill of Poliomyelitis". نيويورك تايمز. September 16, 1921. مؤرشف من الأصل في 24 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ 18 أكتوبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  43. ^ Ward, Geoffrey C.; Burns, Ken (2014). The Roosevelts: An Intimate History. New York: Alfred A. Knopf. صفحة 236. ISBN 9780307700230. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  44. ^ Goldman, Armond S.; Goldman, Daniel A. (2017). Prisoners of Time: The Misdiagnosis of FDR's 1921 Illness. EHDP Press. ISBN 978-1939824035. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  45. ^ UN[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 14 مارس 2014 على موقع واي باك مشين.