إنترلوكين

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
3LTQ.pdb.png

إنترلوكن Interleukin هي مجموعة من السايتوكينات (پروتينات/جزيئات إشارة مـُـفرَزة) شوهدت لأول مرة في خلايا الدم البيضاء.[1][2][3] يحفز جهاز المناعة في الجسم ليقاوم الاحتقان والمرض. وتتشكل الإنترلوكينات في مجموعة واسعة من خلايا الجسم، منها خلايا الدم البيضاء التي تُسَمَّى أيضًا الكُريَّات البيضاء. وهذه الخلايا تطرد أو تدمر البكتيريا والمواد الأخرى الضارة التي تدخل الجسم.

تُوجد أنواع مختلفة من الإنترلوكينات في الأنماط المختلفة لخلايا الدم البيضاء. وهنالك ثلاثة أنواع من الإنترلوكينات قد أُشبعت درسًا، هي: إنترلوكين 1، وإنترلوكين 2، و إنترلوكين 3. وتعمل هذه الإنترلوكينات معًا وتُحدث سلسلة من ردود الأفعال التي من شأنها أن تسلِّح خلايا الدم البيضاء في الجسم ضد المرض. فمثلاً، إذا أُصِبْت بجرح، ودخلت البكتيريا الجرح تقوم خلايا الدَّم البيضاء بالكشف عن وجود البكتيريا في موقع الجرح. وبعدها تتولى هذه الخلايا إطلاق إنترلوكين 1، وهو بدوره يعطي الإشارة لخلايا دم بيضاء أُخرى، ُتدْعى الخلايا التائية (T Cells) لتساعد في تدمير البكتيريا. وبدورها تقوم الخلايا التائية بإطلاق إنترلوكين ـ2 والكيميائيات المشابهة، التي تحفز مختلف الخلايا في نظام المناعة لتشن الهجوم. انظر: المناعة. وهناك دلائل مبشرة على جدوى معالجة الإنترلوكينات للسرطان وأمراض أُخرى كثيرة. ويمكن إنتاج كل من إنترلوكين 1، 2 في المختبر.

الاسم[عدل]

تم اختيار اسم "إنترلوكين" في عام 1979، ليحل محل الأسماء المختلفة المتنوعة المُستخدَمة من قِبَل مجموعات بحثية مختلفة لتعيين إنترلوكين 1 (عامل تنشيط الخلايا الليمفاوية، وبروتين ميتوجينيك، وعامل استبدال الخلايا التائية الثالث، وعامل تنشيط الخلايا البائية، وعامل تمايز الخلايا البائية، وهيديكين (Heidikine)) وإنترلوكين 2 (TSF، إلخ). اتُّخِذ هذا القرار خلال ورشة العمل الدولية الثانية ليمفوكين (Lymphokine) في سويسرا (27-31 مايو 1979 في إرماتينغن). [4][5][6]

العائلات المشتركة للإنترلوكينات[عدل]

إنترلوكين 1[عدل]

إنترلوكين 1 ألفا وإنترلوكين 1 بيتا هي السيتوكينات التي تشارك في تنظيم الاستجابات المناعية والتفاعلات الالتهابية وتكوين الدم. استُنسِخ نوعين من مستقبلات إنترلوكين 1، ولكل منهما ثلاثة مجالات شبيهة بالجسم المضاد خارج الخلية، وتشابه تسلسل محدود (28٪) وخصائص دوائية مختلفة من الفئران وخطوط الخلايا البشرية، وقد أطلق عليها مستقبلات النوع الأول والنوع الثاني. [7][8]

إنترلوكين 2[عدل]

تنظم الخلايا اللمفاوية التائية نمو وتمايز الخلايا التائية وبعض الخلايا البائية من خلال إطلاق عوامل بروتينية مُفرزة. هذه العوامل، التي تشمل الإنترلوكين 2، تُفرَز بواسطة الخلايا التائية المحفزة بالليكتين أو مولد الضد، ولها تأثيرات فسيولوجية مختلفة. الإنترلوكين 2 هو ليمفوكين يحث على تكاثر الخلايا التائية المستجيبة. بالإضافة إلى ذلك، فهو يعمل على بعض الخلايا البائية، من خلال الارتباط النوعي للمُستقبِل، كعامل نمو ومنبه لإنتاج الأجسام المضادة. يُفرز البروتين على هيئة عديد ببتيد مفرد غليكوزيلاتي، ويكون انشقاق تسلسل الإشارة مطلوبًا لنشاطه. يشير تحليل الرنين المغناطيسي النووي إلى أن هيكل الإنترلوكين 2 يشتمل على حزمة من 4 حلزونات، يحيط به حلزونان أقصر، وعدة حلقات سيئة التحديد. تعتبر المخلفات في الحلزون (أ) وفي منطقة الحلقة بين الحلزون (أ) و (ب) مهمة لربط المستقبِلات. أشار تحليل البنية الثانوية إلى التشابه مع الإنترلوكين 4، وعامل تحفيز مستعمرة الخلايا الضامة المحببة، والذي يُرمَز له بـ (GMCSF) في الإنجليزية. [9][10][11]

إنترلوكين 3[عدل]

إنترلوكين 3 هو سيتوكين يُنظِّم تكوّن الدم من خلال التحكم في إنتاج وتمايز ووظيفة الخلايا المحببة والضامة. يُنتَج البروتين، الموجود في الجسم الحي كأُحادي القسيمة، في الخلايا التائية النشطة والخلايا البدينة، ويُنَشَّط عن طريق انقسام تسلسل إشارة طرف N.

يتم إنتاج الإنترلوكين عن طريق الخلايا اللمفاوية التائية والأورام اللمفاوية للخلايا التائية فقط بعد التحفيز باستخدام مولد الضد أو الميثوجينات أو المنشطات الكيميائية مثل استرات فوربول (Phorbol Esters). ومع ذلك، يُعبَّر عن الإنترلوكين 3 بشكل أساسي في خط خلايا ابيضاض الدم النقوي الوراثي (WEHI-3B). يُعتقد أن التغيير الجيني لخط الخلية إلى الإنتاج التأسيسي للإنترلوكين 3 هو الحدث الرئيسي في تطور سرطان الدم هذا. [12][13]

إنترلوكين 4[عدل]

الإنترلوكين 4 هو سيتوكين يحُثُّ على تمايز الخلايا التائية غير البالغة المُساعِدة إلى خلايا تائية مُساعِدة. عند التنشيط بواسطة الإنترلوكين 4، تنتج الخلايا التائية المُساعِدة لاحقًا إنترلوكين 4 إضافيًا في حلقة ردود فعل إيجابية. يُنتَج الإنترلوكين 4 بشكل أساسي عن طريق الخلايا البدينة والخلايا التائية المُساعِدة والخلايا الحمضية والخلايا القاعدية. [14]

إنترلوكين 5[عدل]

الإنترلوكين 5، المعروف أيضًا باسم عامل تمايز الخلايا الحمضية، هو سيتوكين لفرز الخلايا الحمضية. يُنظِّم الإنترلوكين 5 نمو الخلايا الحمضية وتنشيطها، وبالتالي يلعب دورًا مهمًا في الأمراض المرتبطة بزيادة مستويات الخلايا الحمضية، بما في ذلك الربو. الإنترلوكين 5 له طية إجمالية مماثلة للسيتوكينات الأخرى (على سبيل المثال، إنترلوكين 2، وإنترلوكين 4، وعامل تحفيز مستعمرة الخلايا الضامة المحببة)، ولكن في حين أنّ هذه موجودة كتراكيب أحادية، فإن الإنترلوكين 5 عبارة عن بروتين هوموديمير (Homodimer). تحتوي الطية على حزمة حلزونية ألفا 4 المضادة للتوازي مع التفاف اليد اليسرى (left Handed twist)، وهي متصلة بصفيحة بيتا ثنائية الشريطة مضادّة التوازي. تُثبَّت المونومرات معًا بواسطة اثنين من روابط ثنائي الكبريتيد. [15][16][17]

إنترلوكين 6[عدل]

إنترلوكين 6 هو إنترلوكين يعمل كسيتوكين مؤيِّد للالتهابات وميوكين (Myokine) مضاد للالتهابات. [18]

إنترلوكين 7[عدل]

انترلوكين 7 هو بروتين وعامل نمو مكوّن للدم تفرزه الخلايا السدوية في نخاع العظام والغدة الصعترية، يُنتَج أيضًا بواسطة الخلايا الكيراتينية والخلايا المتغصنة والخلايا الكبدية والخلايا العصبية، وأيضًا الخلايا الظهارية، ولكن لا يُنتَج بواسطة الخلايا الليمفاوية الطبيعية. تُظهِر دراسة أيضًا كيف يمكن أن يكون إنتاج الأوتوكرين للإنترلوكين 7 بوساطة سرطان الدم الليمفاوي الحاد للخلايا التائية (T-ALL) متورطًا في التطور السرطاني لهذا السرطان وتقديم رؤى جديدة حول انتشاره. [19][20][21][22][23][24][25]

إنترلوكين 8[عدل]

الإنترلوكين 8 عبارة عن كيموكين تنتجها الخلايا البلعمية الكبيرة وأنواع الخلايا الأخرى مثل النسيج الطلائي وخلايا العضلات الملساء في مجرى الهواء والخلايا البطانية. تخزن الخلايا البطانية الإنترلوكين 8 في حويصلات التخزين الخاصة بها (Weibel–Palade body). يُنتَج الإنترلوكين 8 مبدئيًا كببتيد سلائف لـ 99 من الأحماض الأمينية التي تخضع بعد ذلك للانقسام لتكوين العديد من الأشكال الإسوية (Isoforms) النشطة من الإنترلوكين 8. [26][27][28][29]

إنترلوكين 9[عدل]

الإنترلوكين 9 سيتوكين يدعم النمو المستقل للإنترلوكين 2 والإنترلوكين 4 للخلايا التائية المُساعِدة. أشارت الدراسات المبكرة إلى أن إنترلوكين 9 وإنترلوكين 7 يبدو أنهما مرتبطان بالتطور وأن مدخلات قاعدة بيانات عوائل البروتينات (بفام) وإنتربرو وبروسايت موجودة لعائلة إنترلوكين 7 وإنترلوكين 9. ومع ذلك، فقد أظهرت دراسة حديثة أن الإنترلوكين 9 هو، في الواقع، أقرب بكثير إلى كل من الإنترلوكين 2 والإنترلوكين 15، من الإنترلوكين 7. علاوةً على ذلك، أظهرت الدراسة اختلافات هيكلية لا يمكن التوفيق بينها بين الإنترلوكين 7 وجميع السيتوكينات المتبقية التي تشير من خلال مُستقبِل سلسلة جاما المشتركة (Common gamma chain)، وهي: الإنترلوكين 2، والإنترلوكين 4، والإنترلوكين 7، والإنترلوكين 9، والإنترلوكين 15، والإنترلوكين 21. [30][31]

إنترلوكين 10[عدل]

الإنترلوكين 10 هو بروتين يمنع تأليف عدد من السيتوكينات، بما في ذلك إنترفيرون غاما والإنترلوكين 2 والإنترلوكين 3 وعامل نخر الورم والعامل المنبه لمستعمرات المحببات والبلاعم، والتي تنتجها الخلايا البلعمية الكبيرة المنشِّطة والخلايا التائية المُساعِدة. في البنية، الإنترلوكين 10 عبارة عن بروتين يتكون من حوالي 160 من الأحماض الأمينية التي تحتوي على أربعة سيستئين محفوظة في روابط ثنائي كبريتيد. الإنترلوكين 10 مشابه جدًا لبروتين (BCRF1) لفيروس إبشتاين-بار، الذي يمنع تأليف إنترفيرون غاما وبروتين إي 7 (Protein E7) لفيروس هربس غاما الخيالي 2 (Equid Gammaherpesvirus 2). وهو مشابه أيضًا للبروتين البشري (mda-7)، ولكن بدرجة أقل. [32][33]

إنترلوكين 11[عدل]

الإنترلوكين 11 هو بروتين مُفرَز يحفز تكوّن تكون النواءات، ويُعتَقد في البداية أنه يؤدي إلى زيادة إنتاج الصفائح الدموية (ثبت منذ ذلك الحين أنه زائد عن تكوين الصفائح الدموية الطبيعي)، بالإضافة إلى تنشيط ناقضة العظم؛ مما يمنع تكاثر النسيج الطلائي والاستماتة، ويمنع إنتاج وسيط الخلايا البلعمية الكبيرة. قد تكون هذه الوظائف مهمة بشكل خاص في التوسط في التأثيرات الوقائية المكوّنة للدم والعظام والأغشية المخاطية للإنترلوكين 11. [34]

إنترلوكين 12[عدل]

الإنترلوكين 12 عبارة عن مغاير ثنائي الكبريتيد يتكون من وحدة فرعية ألفا 35 كيلو دالتون ووحدة فرعية بيتا 40 كيلو دالتون. يشارك في تحفيز الاستجابات المناعية الخلوية لخلايا تي المساعدة صنف 1 (Th1) والحفاظ عليها، بما في ذلك دفاع المضيف الطبيعي ضد مختلف مسببات الأمراض داخل الخلايا، مثل الليشمانيا والتوكسوبلازما وفيروس الحصبة وفيروس نقص المناعة البشرية (أتش آي في 1). يلعب الإنترلوكين 12 أيضًا دورًا مهمًا في تعزيز الوظيفة السامة للخلايا في الخلايا القاتلة الطبيعية ودورًا في استجابات خلايا تي المساعدة صنف 1 المرضية، مثل مرض التهاب الأمعاء والتصلب المتعدد. قد يكون لقمع نشاط الإنترلوكين 12 في مثل هذه الأمراض فائدة علاجية. من ناحية أخرى، قد يكون لإعطاء الإنترلوكين 12 المُؤتلِف فائدة علاجية في الحالات المرتبطة باستجابات خلايا تي المساعدة صنف 2 (Th2) المرضية. [35][36][37][38]

إنترلوكين 13[عدل]

إنترلوكين 14[عدل]

إنترلوكين 15[عدل]

إنترلوكين 16[عدل]

إنترلوكين 17[عدل]

روابط خارجية[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ "معلومات عن إنترلوكين على موقع wikiskripta.eu". wikiskripta.eu. مؤرشف من الأصل في 10 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "معلومات عن إنترلوكين على موقع jstor.org". jstor.org. مؤرشف من الأصل في 11 يناير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ "معلومات عن إنترلوكين على موقع zthiztegia.elhuyar.eus". zthiztegia.elhuyar.eus. مؤرشف من الأصل في 10 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ Francesco Sdi Giovine; Gordon W Duff. Interleukin 1: the first interleukin. https://www.sciencedirect.com/science/article/abs/pii/016756999090005T?via%3Dihub (باللغة الإنجليزية). الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); روابط خارجية في |عمل= (مساعدة)
  5. ^ R. Schindler; C. A. Dinarello. Interleukin 1. https://link.springer.com/chapter/10.1007%2F978-3-642-74856-1_7 (باللغة الإنجليزية). الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); روابط خارجية في |عمل= (مساعدة)
  6. ^ Immunologists, American Association of (1979-12-01). "Revised Nomenclature for Antigen-Nonspecific T Cell Proliferation and Helper Factors". The Journal of Immunology (باللغة الإنجليزية). 123 (6): 2928–2929. ISSN 0022-1767. PMID 91646. مؤرشف من الأصل في 24 يونيو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ Sims, John E.; March, Carl J.; Cosman, David; Widmer, Michael B.; Robson MacDonald, H.; McMahan, Catherine J.; Grubin, Catherine E.; Wignall, Janis M.; Jackson, Jana L. (1988-07-01). "cDNA Expression Cloning of the IL-1 Receptor, a Member of the Immunoglobulin Superfamily". Science. 241: 585–589. doi:10.1126/science.2969618. ISSN 0036-8075. مؤرشف من الأصل في 05 يونيو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ "Redirecting". linkinghub.elsevier.com. مؤرشف من الأصل في 30 يناير 2021. اطلع عليه بتاريخ 30 يناير 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ Yokota, T; Arai, N; Lee, F; Rennick, D; Mosmann, T; Arai, K (1985-01). "Use of a cDNA expression vector for isolation of mouse interleukin 2 cDNA clones: expression of T-cell growth-factor activity after transfection of monkey cells". Proceedings of the National Academy of Sciences of the United States of America. 82 (1): 68–72. ISSN 0027-8424. PMID 3918306. مؤرشف من الأصل في 30 يناير 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  10. ^ Cerretti, D P; McKereghan, K; Larsen, A; Cantrell, M A; Anderson, D; Gillis, S; Cosman, D; Baker, P E (1986-05). "Cloning, sequence, and expression of bovine interleukin 2". Proceedings of the National Academy of Sciences of the United States of America. 83 (10): 3223–3227. ISSN 0027-8424. PMID 3517854. مؤرشف من الأصل في 30 يناير 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  11. ^ Mott, Helen R.; Driscoll, Paul C.; Boyd, Jonathan; Cooke, Robert M.; Weir, Malcolm P.; Campbell, Iain D. (1992-08-25). "Secondary structure of human interleukin 2 from 3D heteronuclear NMR experiments". Biochemistry. 31 (33): 7741–7744. doi:10.1021/bi00148a040. ISSN 0006-2960. مؤرشف من الأصل في 24 يونيو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. ^ Dorssers, Lambert; Burger, Herman; Bot, Freek; Delwel, Ruud; van Kessel, Ad H. M. Geurts; Löwenberg, Bob; Wagemaker, Gerard (1987-01-01). "Characterization of a human multilineage-colony-stimulating factor cDNA clone identified by a conserved noncoding sequence in mouse interleukin-3". Gene (باللغة الإنجليزية). 55 (1): 115–124. doi:10.1016/0378-1119(87)90254-X. ISSN 0378-1119. مؤرشف من الأصل في 30 يناير 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. ^ Ymer, S.; Tucker, W. Q. J.; Sanderson, C. J.; Hapel, A. J.; Campbell, H. D.; Young, I. G. (1985-09). "Constitutive synthesis of interleukin-3 by leukaemia cell line WEHI-3B is due to retroviral insertion near the gene". Nature (باللغة الإنجليزية). 317 (6034): 255–258. doi:10.1038/317255a0. ISSN 1476-4687. مؤرشف من الأصل في 30 يناير 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  14. ^ Gadani, Sachin P.; Cronk, James C.; Norris, Geoffrey T.; Kipnis, Jonathan (2012-11-01). "Interleukin-4: A Cytokine to Remember". Journal of immunology (Baltimore, Md. : 1950). 189 (9): 4213–4219. doi:10.4049/jimmunol.1202246. ISSN 0022-1767. PMID 23087426. مؤرشف من الأصل في 30 يناير 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  15. ^ Campbell, H D; Tucker, W Q; Hort, Y; Martinson, M E; Mayo, G; Clutterbuck, E J; Sanderson, C J; Young, I G (1987-10). "Molecular cloning, nucleotide sequence, and expression of the gene encoding human eosinophil differentiation factor (interleukin 5)". Proceedings of the National Academy of Sciences of the United States of America. 84 (19): 6629–6633. ISSN 0027-8424. PMID 3498940. مؤرشف من الأصل في 28 مايو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  16. ^ Milburn, Michael V.; Hassell, Anne M.; Lambert, Millard H.; Jordan, Steven R.; Proudfoot, Amanda E. I.; Graber, Pierre; Wells, Timothy N. C. (1993-05). "A novel dimer configuration revealed by the crystal structure at 2.4 Å resolution of human interleukin-5". Nature (باللغة الإنجليزية). 363 (6425): 172–176. doi:10.1038/363172a0. ISSN 1476-4687. مؤرشف من الأصل في 10 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  17. ^ Proudfoot, A. E.; Davies, J. G.; Turcatti, G.; Wingfield, P. T. (1991-05-20). "Human interleukin-5 expressed in Escherichia coli: assignment of the disulfide bridges of the purified unglycosylated protein". FEBS letters. 283 (1): 61–64. doi:10.1016/0014-5793(91)80553-f. ISSN 0014-5793. PMID 2037074. مؤرشف من الأصل في 30 يناير 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  18. ^ Ferguson-Smith, Anne C.; Chen, Yi-Feng; Newman, Marilyn S.; May, Lester T.; Sehgal, Pravinkumar B.; Ruddle, Frank H. (1988-04-01). "Regional localization of the interferon-β2B-cell stimulatory factor 2/hepatocyte stimulating factor gene to human chromosome 7p15-p21". Genomics (باللغة الإنجليزية). 2 (3): 203–208. doi:10.1016/0888-7543(88)90003-1. ISSN 0888-7543. مؤرشف من الأصل في 31 يناير 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  19. ^ Namen, A. E.; Lupton, S.; Hjerrild, K.; Wignall, J.; Mochizuki, D. Y.; Schmierer, A.; Mosley, B.; March, C. J.; Urdal, D. (1988-06-09). "Stimulation of B-cell progenitors by cloned murine interleukin-7". Nature. 333 (6173): 571–573. doi:10.1038/333571a0. ISSN 0028-0836. PMID 3259677. مؤرشف من الأصل في 17 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  20. ^ Heufler, C.; Topar, G.; Grasseger, A.; Stanzl, U.; Koch, F.; Romani, N.; Namen, A. E.; Schuler, G. (1993-09-01). "Interleukin 7 is produced by murine and human keratinocytes". The Journal of Experimental Medicine. 178 (3): 1109–1114. doi:10.1084/jem.178.3.1109. ISSN 0022-1007. PMID 8350050. مؤرشف من الأصل في 23 نوفمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  21. ^ Kröncke, R.; Loppnow, H.; Flad, H. D.; Gerdes, J. (1996-10). "Human follicular dendritic cells and vascular cells produce interleukin-7: a potential role for interleukin-7 in the germinal center reaction". European Journal of Immunology. 26 (10): 2541–2544. doi:10.1002/eji.1830261040. ISSN 0014-2980. PMID 8898972. مؤرشف من الأصل في 23 نوفمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  22. ^ Sawa, Yukihisa; Arima, Yasunobu; Ogura, Hideki; Kitabayashi, Chika; Jiang, Jing-Jing; Fukushima, Toru; Kamimura, Daisuke; Hirano, Toshio; Murakami, Masaaki (2009-03-20). "Hepatic interleukin-7 expression regulates T cell responses". Immunity. 30 (3): 447–457. doi:10.1016/j.immuni.2009.01.007. ISSN 1097-4180. PMID 19285437. مؤرشف من الأصل في 15 نوفمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  23. ^ Watanabe, M.; Ueno, Y.; Yajima, T.; Iwao, Y.; Tsuchiya, M.; Ishikawa, H.; Aiso, S.; Hibi, T.; Ishii, H. (1995-06). "Interleukin 7 is produced by human intestinal epithelial cells and regulates the proliferation of intestinal mucosal lymphocytes". The Journal of Clinical Investigation. 95 (6): 2945–2953. doi:10.1172/JCI118002. ISSN 0021-9738. PMID 7769137. مؤرشف من الأصل في 23 نوفمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  24. ^ Fry, Terry J.; Mackall, Crystal L. (2002-06-01). "Interleukin-7: from bench to clinic". Blood (باللغة الإنجليزية). 99 (11): 3892–3904. doi:10.1182/blood.V99.11.3892. ISSN 0006-4971. مؤرشف من الأصل في 04 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  25. ^ Buffière, Anne; Uzan, Benjamin; Aucagne, Romain; Hermetet, François; Mas, Manon; Nassurdine, Sandra; Aznague, Aziza; Carmignac, Virginie; Tournier, Benjamin (11 2019). "T-cell acute lymphoblastic leukemia displays autocrine production of Interleukin-7". Oncogene. 38 (48): 7357–7365. doi:10.1038/s41388-019-0921-4. ISSN 1476-5594. PMID 31417180. مؤرشف من الأصل في 31 يناير 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  26. ^ Hedges, J. C.; Singer, C. A.; Gerthoffer, W. T. (2000-07). "Mitogen-activated protein kinases regulate cytokine gene expression in human airway myocytes". American Journal of Respiratory Cell and Molecular Biology. 23 (1): 86–94. doi:10.1165/ajrcmb.23.1.4014. ISSN 1044-1549. PMID 10873157. مؤرشف من الأصل في 31 يناير 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  27. ^ Wolff, B.; Burns, A. R.; Middleton, J.; Rot, A. (1998-11-02). "Endothelial cell "memory" of inflammatory stimulation: human venular endothelial cells store interleukin 8 in Weibel-Palade bodies". The Journal of Experimental Medicine. 188 (9): 1757–1762. doi:10.1084/jem.188.9.1757. ISSN 0022-1007. PMID 9802987. مؤرشف من الأصل في 31 يناير 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  28. ^ Utgaard, Jon Olav; Jahnsen, Frode L.; Bakka, Arne; Brandtzaeg, Per; Haraldsen, Guttorm (1998-11-02). "Rapid Secretion of Prestored Interleukin 8 from Weibel-Palade Bodies of Microvascular Endothelial Cells". The Journal of Experimental Medicine. 188 (9): 1751–1756. ISSN 0022-1007. PMID 9802986. مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  29. ^ Brat, Daniel J.; Bellail, Anita C.; Van Meir, Erwin G. (2005-04). "The role of interleukin-8 and its receptors in gliomagenesis and tumoral angiogenesis". Neuro-Oncology. 7 (2): 122–133. doi:10.1215/S1152851704001061. ISSN 1522-8517. PMID 15831231. مؤرشف من الأصل في 31 يناير 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  30. ^ Boulay, J. L.; Paul, W. E. (1993-09-01). "Hematopoietin sub-family classification based on size, gene organization and sequence homology". Current biology: CB. 3 (9): 573–581. doi:10.1016/0960-9822(93)90002-6. ISSN 0960-9822. PMID 15335670. مؤرشف من الأصل في 31 يناير 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  31. ^ Reche, Pedro A. (04 2019). "The tertiary structure of γc cytokines dictates receptor sharing". Cytokine. 116: 161–168. doi:10.1016/j.cyto.2019.01.007. ISSN 1096-0023. PMID 30716660. مؤرشف من الأصل في 06 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  32. ^ Zdanov, Alexander; Schalk-Hihi, Céline; Gustchina, Alla; Tsang, Monica; Weatherbee, James; Wlodawer, Alexander (1995-06-01). "Crystal structure of interleukin-10 reveals the functional dimer with an unexpected topological similarity to interferon γ". Structure (باللغة الإنجليزية). 3 (6): 591–601. doi:10.1016/S0969-2126(01)00193-9. ISSN 0969-2126. PMID 8590020. مؤرشف من الأصل في 28 يونيو 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  33. ^ Jiang, H.; Lin, J. J.; Su, Z. Z.; Goldstein, N. I.; Fisher, P. B. (1995-12-21). "Subtraction hybridization identifies a novel melanoma differentiation associated gene, mda-7, modulated during human melanoma differentiation, growth and progression". Oncogene. 11 (12): 2477–2486. ISSN 0950-9232. PMID 8545104. مؤرشف من الأصل في 31 يناير 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  34. ^ Leng, S. X.; Elias, J. A. (1997-08). "Interleukin-11". The International Journal of Biochemistry & Cell Biology. 29 (8–9): 1059–1062. doi:10.1016/s1357-2725(97)00017-4. ISSN 1357-2725. PMID 9416001. مؤرشف من الأصل في 31 يناير 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  35. ^ Cellular and molecular immunology (الطبعة 7th ed). Philadelphia: Elsevier/Saunders. 2012. ISBN 978-1-4377-1528-6. OCLC 698580696. مؤرشف من الأصل في 8 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)صيانة CS1: نص إضافي (link)
  36. ^ Zhang, Cai; Zhang, Jianhua; Niu, Jiafeng; Zhou, Zhixia; Zhang, Jian; Tian, Zhigang (2008-08). "Interleukin-12 improves cytotoxicity of natural killer cells via upregulated expression of NKG2D". Human Immunology. 69 (8): 490–500. doi:10.1016/j.humimm.2008.06.004. ISSN 0198-8859. PMID 18619507. مؤرشف من الأصل في 31 يناير 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  37. ^ Park, A. Y.; Scott, P. (2001-06). "Il-12: keeping cell-mediated immunity alive". Scandinavian Journal of Immunology. 53 (6): 529–532. doi:10.1046/j.1365-3083.2001.00917.x. ISSN 0300-9475. PMID 11422900. مؤرشف من الأصل في 05 فبراير 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  38. ^ Gately, M. K.; Renzetti, L. M.; Magram, J.; Stern, A. S.; Adorini, L.; Gubler, U.; Presky, D. H. (1998). "The interleukin-12/interleukin-12-receptor system: role in normal and pathologic immune responses". Annual Review of Immunology. 16: 495–521. doi:10.1146/annurev.immunol.16.1.495. ISSN 0732-0582. PMID 9597139. مؤرشف من الأصل في 31 يناير 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)