إن يور آيز

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
إن يور آيز
أغنية كايلي مينوغ
من ألبوم فيفر
Kylie Minogue Single 38.jpg

الوجه الثاني Tightrope"
"Good Like That"
"Harmony"
"Never Spoken"
الفنان كايلي مينوغ
تاريخ الإصدار 18 فبراير 2002
الشكل سيدي، فينيل، كاسيت، دي في دي
التسجيل لندن، بريطانيا
النوع بوب راقص
اللغة الإنجليزية
المدة 3:20
الماركة Parlophone
الكاتب Kylie Minogue
Richard Stannard
Julian Gallagher
Ash Howes
إنتاج Richard Stannard
Julian Gallagher
الشهادة فضية (بريطانيا)
ذهبية(أستراليا)
التسلسل الزمني لأغاني كايلي مينوغ
Fleche-defaut-droite-gris-32.png "كانت غيت يو آوت أوف ماي هيد"
(2001)
"لوف آت فيرست سايت"
(2002)
Fleche-defaut-gauche-gris-32.png

"إن يور آيز" (بالإنجليزية: In Your Eyes) أو "في عينيك" هي أغنية للفنانة الأسترالية كايلي مينوغ، وأخذت من ألبومها الثامن فيفر (2001). وهي من تأليف مينوغ، ريتشارد ستانارد، جوليان غالاغر، آش هوز، ومن إنتاج ستانارد وغالاغر.[1] هي أغنية الرقص متأثرة باليوروبوب وتتحدث عن الإغراء الجنسي.[2] تأخر إصدارها من يناير 2002، وأصدرت بوصفها المنفردة الثانية من الألبوم في 18 فبراير 2002 من قبل بارلوفون.[3]

كان استقبال النقاد للأغنية إيجابيا في المجمل، والذين أثنوا على أداء اللازمة الجذاب والإنتاج، ولكن العديد منهم ترددوا في مراجعة الأغنية في الألبوم. تصدرت الأغنية قائمة أريا للأغاني في أستراليا منذ أسبوعها الأول، وتلقت تصنيف الذهب من قبل اتحاد صناعة التسجيلات الأسترالي (ARIA). وصلت إلى المركز الثالث في تصنيف الأغاني المنفردة في المملكة المتحدة، وتلقت تصنيف الفضة من قبل صناعة الفونوغرامات البريطانية (بى بى آى). كما وصلت إلى المراكز العشرين الأوائل في فنلندا والمجر وكندا ونيوزيلندا.

تم إخراج فيديو كليب الأغنية من قبل دون شادفورث وكانت على شكل نسخة خيال علمي من منفردة مينوغ السابقة، "كانت غيت يو آوت أوف ماي هيد" (2001). وتظهر مينوغ مع عدد من الراقصين في الخلفية، وتحيط بهم أضواء LED. أدت مينوغ الأغنية على الهواء مباشرة في مرة واحدة في برنامج ماني كانت باي. وأدت الأغنية في جولة فيفر عام 2002، وأدتها في كل جولاتها منذ ذلك الوقت.

الخلفية والإصدار[عدل]

حققت مينوغ نجاحا كبيرا عام 2001 بأغنيتها "كانت غيت يو آوت أوف ماي هيد"، فقررت شركة بارلوفون (علامة مينوغ) أن تطلق الأغنية الثانية من ألبوم "فيفر" (2001). وظفت مينوغ العديد من كتاب الأغاني والمنتجين مثل ريتشارد ستانارد وجوليان غالاغر وآش هاوز، وجميعهم عملوا مع مينوغ في ألبومها السابع ، لايت ييرز (2000). [4] كتب الأربعة منهم (بالإضافة لمينوغ) أغنية "إن يور آيز" معا، في حين تولى ستانارد وغالاغر إنتاج الأغنية. [5] تم إعدادها للإصدار يناير 2002. [6]ومع ذلك تم تأجيل الأمر حتى فبراير 2002، نظرا للنجاح الساحق لسابقتها في المبيعات والاذاعة في الولايات المتحدة. [6]

تتبع الأغنية صنف الدانس بوب، وتظهر بها تأثيرات النيو ديسكو واليوروبوب. [2] وذكرت عنها مراجعات بوب ماترز وإن إم إي بأنها "أغنية رقص ديسكو أخرى تدفع مينوغ إلى كلمات أكثر جنسية". [7][8]

الاستقبال[عدل]

استقبال النقاد[عدل]

مينوغ تؤدي الأغنية في جولتها For You، For Me ، 2009.

لقيت الاغنية استقبالًا إيجابيًا من نقاد الموسيقى. أعطى سال تشينكويماني من مجلة سلانت تقييما جيدا قائلا من تقييمه للألبوم قائلا ان أغنية "إن يور آيز" وأغنية "غيف إت تو مي" هي أغاني ناجحة معدية تنتظر أن تصيب الجمهور". وقارنها إيان ويد من ياهو! ميوزيك بأغنيتها السابقة "سبينينغ أراوند". [9] أعطى موقع JoeUser.com مراجعة مختلطة، قائلاً "إن سيور آيز ليست بمثل قوة "لوف أت فيرست سايت"، وتتطلب أن تسمعها عدة مرات لتدخل رأسك". [10]

الأداء على القوائم[عدل]

تم إصدار الأغنية في 18 فبراير 2002. وكان من المقرر أصلا إصدارها في يناير، لكنه تأخر الأمر بسبب شعبية "كانت غيتي و آوت أوف ماي هيد". </ref name="official"> ودخلت قائمة أغاني المملكة المتحدة في المركز الثالث، وظلت الأغنية على القائمة لسبعة عشر أسبوعا. كما نحجت في البث الإذاعي المملكة المتحدة، حيث تصدرت قائمة الأغاني على الإذاعة. كما وصلت أيضًا إلى المركز السابع في تصنيف أغاني النوادي.

نجحت الأغنية في أي كافة أنحاء في أوروبا، حيث وصلت إلى الخمسة الأوائل في كرواتيا وجورجيا واليونان والمجر وبولندا وسلوفينيا. تم إصدار الأغنية في كندا (حيث بلغت المركز 11) والمكسيك، ولكن ليس في الولايات المتحدة، حيث تم إصدار أغنية "كانت غيت يو آوت أوف ماي هيد" لتوها.

تم إصدار الأغنية في أستراليا كما هو مقرر في 21 يناير 2002. وحصلت على تصنيف الذهب قبل إصدارها من خلال المبيعات المسبقة فقط. [11] احتلت المركز الأول في جدول ترتيب أغاني أريا وأصبح رابع أغنية لمينوغ تتصدر القائمة منذ عام 2000. وقد بلغ ذروتها في المركز 18 في قائمة رابطة صناعة التسجيلات في نيوزيلندا (RIANZ)، وبقي على القائمة لمدة 18 أسبوعًا.

الأغنية المصورة[عدل]

الخلفية والملخص[عدل]

تم إخراج فيديو كليب الأغنية من قبل دون شادفورث. وتظهر فيه مينوغ في استوديو مليء بأضواء النيون الملونة. هناك مشهدان رئيسيان. تظهر مينوغ في الأول مع مجموعة من الراقصين أمام خلفية ملونة، بينما تظهر في الثاني وهي تدور أمام خلفية من الأنوار الوامضة. يتقاطع المشهدان عبر الفيديو ويتلاشيان تدريجياً.

يعتبر الفيديو امتدادا للموضوع المستقبلي الذي تم تقديمه في فيديو أغنية "كانت غيت يو آويت أوف ماي هيد" في العام السابق. أصبحت مينوغ ومديرها الفني وليام بيكر مهتمين بتقليد رقص الروبوتات الشوارع، والتي تتضمن حركات متشنجة، وتضمينها في الفيديو. وتمثل أزياء الفيديو أيضًا هذا الاهتمام ووصفها بيكر بأنها مزيج من "الهيب هوب الأنيق مع جنون الخيال العلمي". [12]

الاستقبال[عدل]

تم إصدار الفيديو كليب لقنوات الفيديو الموسيقية قبل الإصدار التجاري للأغنية، وحقق نجاحا كبيرا حيث حيث تصدر قائمة إم تي في في بريطانيا، وبلغ المركز الرابع على قائمة توب توينتي إم تي في أوروبا. [13] صدر الفيديو تجاريا لأول مرة في دي في دي في أستراليا في عام 2002، ولكنه أدرج أيضا على دي في دي ألبوم "ألتيميت كايلي"، صدر في ديسمبر 2004.

الطاقم[عدل]

  • الغناء الرئيسي – كايلي مينوغ
  • الغناء الخلفي – ريتشارد ستانارد
  • التأليف – كايلي مينوغ، ريتشارد ستانارد، جوليان غالاغر، آش هاوز
  • الإنتاج - ريتشارد ستانارد، جوليان غالاغر
  • التسجيل والبرمجة - آش هاوز، ألبفين سويني، مارتين هارينغتون
  • المزج - آش هاوزفي بيكو ستوديوز
  • لوحة المفاتيح - جوليان غالاغر
  • الغيتار - مارتين هارينغتون
  • الطبل – ميمي تاتشيكاوا
  • الباس – ستيف لويسون
  • التصوير – فينسنت بيترز

المصدر[14]

القوائم[عدل]

التصنيف[عدل]

  • أستراليا (أريا): تصنيف الذهب، 35,000 مبيع
  • المملكة المتحدة (بي بي آي): تصنيف الفضة، 200,000 مبيع

مراجع[عدل]

  1. ^ Minogue، Kylie (2000). Light Years (Liner notes). Kylie Minogue. Worldwide, except the United States: بارلوفون. 7243 5 28400 2 1. 
  2. أ ب Kylie* - In Your Eyes at Discogs نسخة محفوظة 28 مارس 2018 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ Release information – In Your Eyes نسخة محفوظة 16 February 2007 على موقع واي باك مشين.. Kylie.com. Retrieved 18 November 2006.
  4. ^ Minogue، Kylie (2000). Light Years (Liner notes). Kylie Minogue. Worldwide, except the United States: بارلوفون. 7243 5 28400 2 1. 
  5. ^ Minogue، Kylie (2002). In Your Eyes (Liner notes). Kylie Minogue. Worldwide, except the United States: بارلوفون. 
  6. أ ب "In Your Eyes". Kylie.com. تمت أرشفته من الأصل في 2 January 2014. اطلع عليه بتاريخ 31 يوليو 2013. 
  7. ^ Thompson, Jason (25 February 2002). "Kylie Minogue: Fever". Popmatters. Popmatters.com. Retrieved 10 February 2011. نسخة محفوظة 23 أكتوبر 2012 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ Needham, Alex (25 September 2001). "Kylie Minogue : Fever". NME. IPC Media. Retrieved 10 February 2011. نسخة محفوظة 11 أكتوبر 2016 على موقع واي باك مشين.
  9. ^ Celebrity | Yahoo News UK نسخة محفوظة 13 يونيو 2011 على موقع واي باك مشين.
  10. ^ http://dusk411.joeuser.com/article/88250
  11. ^ Accreditations – 2002 singles. ARIA Charts. Retrieved 18 November 2006. نسخة محفوظة 19 مارس 2018 على موقع واي باك مشين.
  12. ^ La La La, William Baker and Kylie Minogue, Hodder and Stoughton, 2002. (ردمك 0-340-73440-X). Paperback version.
  13. ^ Chart Positions – Fever نسخة محفوظة 4 January 2006 على موقع واي باك مشين.. SloKylie.com – Slovenian Kylie Page. 3 January 2004. Retrieved 18 November 2006.
  14. ^ In Your Eyes (Liner notes). Kylie Minogue. 2002. 
  15. ^ "Brazil" (PDF). ABPD. October 6, 2001. اطلع عليه بتاريخ April 1, 2014. 
  16. ^ allmusic.com (2012). "Kylie Minogue - Awards". allmusic.com. اطلع عليه بتاريخ 20 ديسمبر 2012. 
  17. ^ "Greek Singles Chart". IFPI Greece. تمت أرشفته من الأصل في 3 April 2002. اطلع عليه بتاريخ 10 أكتوبر 2014. 
  18. ^ slagerlistak.hu (2012). "Rádiós Top 40 játszási lista". slagerlistak.hu. اطلع عليه بتاريخ 20 ديسمبر 2012. 
  19. ^ "Nielsen Music Control". تمت أرشفته من الأصل في 2007-06-25. 
  20. ^ "Top40-charts.com". اطلع عليه بتاريخ November 24, 2015. 
  21. ^ "Romanian 2001 end-of-year charts". تمت أرشفته من الأصل في 9 December 2002. اطلع عليه بتاريخ 09 ديسمبر 2002. 
  22. ^ Australian Recording Industry Association (2002). "End of year charts". ARIA Charts. اطلع عليه بتاريخ 31 يوليو 2010. 
  23. ^ ultratop.be - ULTRATOP BELGIAN CHARTS نسخة محفوظة 16 سبتمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  24. ^ http://www.top40.nl/pdf/Top%20100/top%20100%20-%202002.pdf
  25. ^ "Archived copy". تمت أرشفته من الأصل في 8 July 2012. اطلع عليه بتاريخ 03 أغسطس 2013. 
  26. ^ Top 100 2002 - UK Music Charts نسخة محفوظة 19 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.

وصلات خارجية[عدل]