إيميلي دو شاتليه

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
إيميلي دو شاتليه
(بالفرنسية: Émilie du Châteleتعديل قيمة خاصية الاسم باللغة الأصلية (P1559) في ويكي بيانات
إيميلي دو شاتليه

معلومات شخصية
الميلاد 17 ديسمبر 1706(1706-12-17)
باريس ، فرنسا
الوفاة 10 سبتمبر 1749 (42 سنة)
لونيفيل، فرنسا
سبب الوفاة انصمام رئوي  تعديل قيمة خاصية سبب الوفاة (P509) في ويكي بيانات
الجنسية فرنسية
الحياة العملية
المهنة رياضياتية،  وفيزيائية،  ولغوية،  وكاتِبة،  وصاحب صالون أدبي،  ومترجمة،  وفيلسوفة  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
اللغة الأم الفرنسية  تعديل قيمة خاصية اللغة اﻷم (P103) في ويكي بيانات
اللغات المحكية أو المكتوبة الفرنسية[1]  تعديل قيمة خاصية اللغات المحكية أو المكتوبة (P1412) في ويكي بيانات
مجال العمل الرياضيات ، الفيزياء
التوقيع
إيميلي دو شاتليه

غابرييل إيميلي لو تونيلير دي براتوي، الماركيزة دو شاتليه (17 ديسمبر 1706 - 10 سبتمبر 1749) كانت رياضية فرنسية، فيزيائية، ومؤلفة خلال عصر التنوير. يعتبر الإنجاز الاشهرلها هو ترجمتها والتعليق على عمل إسحاق نيوتن مبادئ الرياضيات. الترجمة نشرت بعد وفاتها في عام 1759، ولا تزال تعتبر الترجمة الفرنسية القياسية.

فولتير كان واحد من محبيها، فقال في رسالة إلى صديقه الملك فريدريك الثاني ملك بروسيا أن دو شاتليه كانت "رجلا عظيما كان خطاة الوحيد أنه إمرآة".[2][3] وكانت أيضا علي علاقة عاطفية مع اثنين من الفلاسفة الأخرين المؤثرين في تلك الفترة بيير لويس موبرتيوس(1698-1759) و جوليان أوفراي دي امتريه (1709-1751).[4]

السيرة الذاتية[عدل]

أماكن مهمة في حياة اميلي دو شاتليه

حياتها المبكرة[عدل]

ولدت إيميلي دو شاتليه في 17 ديسمبر 1706 في باريس، الفتاة الوحيدة بين ستة أطفال. ثلاثة أشقاء يعيشون إلى سن البلوغ: رينيه ألكسندر (ولد 1698)، تشارلز أوغست (ولد 1701)، وإليزابيث تيودور (ولد 1710). توفي شقيقها الأكبر رينيه ألكسندر في 1720، وتوفي شقيقها التالي تشارلز أوغست في 1731. ومع ذلك شقيقها الأصغر إليزابيث تيودور عاش إلى مرحلة الشيخوخة، ليصبح قساً وفي نهاية المطاف يصير أسقفاً. وتوفي الشقيقين الأخرين في سن صغير جدا.[5] وكانت لدو شاتليه أيضا أخت غير شرعية تدعي ميشيل، التي ولدت لوالدها وآنا بيلينزاني وهي امرأة ذكية كان مهتمة بعلم الفلك وتزوجت من مسؤول باريسي مهم.إغلاق </ref> مفقود لوسم <ref>

كان والدها لويس نيكولاس لو تونيلير دي براتوي عضواً في طبقة نبيلة بسيطة. وفي وقت ولادة دو شاتليه، تولي والدها منصب السكرتير والمسئول الرئيسي للسفراء لدى الملك لويس الرابع عشر ملك فرنسا. وكان يقيم صالون أسبوعي يوم الخميس، يدعو إليه الكتاب والعلماء الذين يحظون باحترام كبير.

التعليم المبكر[عدل]

كان تعليم دو شاتليه موضوع لكثير من التكهنات، ولكن لم يعرف شيئاً على وجه اليقين.[6]

وكان من بين معارفهم فونتينيللي، السكرتير الدائم للاكاديمية الفرنسية للعلوم. والد إميلي لويس نيكولا، تنبة لتألقها في وقت مبكر و براعتها، ورتب لزيارة من فونتينيللي ليتم خلالها الحديث عن علم الفلك مع ابنته البارعة عندما كانت في 10 من عمرها.[2] والدة إميلي غابرييل آن دي فريولاي، ترعرعت في الدير، في ذلك الوقت كانت المؤسسة التعليمية البارزة المتاحة للفتيات والنساء الفرنسيات.[2] فيما تعتقد بعض المصادر أن أمها لم تقبل ذكاء ابنتها، أو تشجيع زوجها للفضول الفكري لإميلي[2]، وهناك أيضا مؤشرات أخرى أن والدتها لم توافق على تعليم دو شاتليه في وقت مبكر.[7]

الزواج[عدل]

في يوم 12 يونيو 1725، تزوجت الماركيز فلوران كلود دو شاتليه لومونت.[8] و منحها زواجها لقب الماركيزة دو شاتليه. مثل العديد من الزيجات بين طبقة النبلاء التي قد رتبت لهم طبق المعروف في تلك الفترة. و كهدية زفاف عين زوجها كمحافظ في منطقة بورغندي من قبل والد زوجها، وانتقل الزوجان هناك في نهاية سبتمبر 1725. وكانت دو شاتليه تبلغ ثمانية عشر عاماً في ذلك الوقت، وزوجها يبلغ أربعة وثلاثين عاماً.

الأبناء[عدل]

كان للماركيز فلوران كلود دو شاتليه واميلي دو شاتليه ثلاثة أطفال: فرانسواز غابرييل بولين (من مواليد 30 يونيو 1726)، لويس ماري فلوران (من مواليد 20 نوفمبر 1727)، وفيكتور اسبريت (من مواليد 11 أبريل 1733).[9] وتوفي فيكتور اسبريت الطفل الصغير في أواخر الصيف 1734، من المحتمل الأحد الأخير في أغسطس.[10] وفي 1749 أنجبت اميلي دو شاتليه ستانيسلاس-اديلايد دو شاتليه (ابنة جان فرانسوا دي سانت لامبرت). وولدت في يوم 4 سبتمبر 1749. وتوفي الرضيع في نفيل يوم 6 مايو 1751.[11]

استئناف الدراسة[عدل]

في 1733، في سن ال 26، استأنفت دو شاتليه دراساتها في الرياضيات. في البداية، درست علم الجبر وحساب التفاضل والتكامل.

العلاقة مع فولتير[عدل]

في واجهة كتاب فولتير على فلسفة نيوتن، دو شاتليه تظهر كمصدر وحي لفولتير، التي تعكس رؤى نيوتن وتنقلها الى فولتير.

دو شاتليه وفولتير ربما قد يكونوا قد اجتمعا في طفولتها في أحد صالونات والدها. فولتير نفسه يعود لذكر لقائهما في 1729، عندما عاد من منفاه في لندن. ومع ذلك، بدأت صداقتهما بشكل جدي في مايو 1733 بعد ولادة طفلها الثالث.[6]

دعت دو شاتليه فولتير للعيش في منزلها في هوت مارن، شمال شرق فرنسا، وأصبح رفيقها لفترة طويلة (تحت أعين زوجها المتسامح). و هناك درست الفيزياء والرياضيات ونشرت المقالات العلمية والترجمات. ويظهر من رسائل فولتير للأصدقاء والتعليقات على عمل كل منهما، انهم كانوا يعيشون جنبا إلى جنب مع حب متبادل واحترام كبيرين. وكشخصية أدبية وليست شخصية علمية، واعترف ضمنيا فولتير مساهماتها في كتابة عام 1738 عناصر من فلسفة نيوتن.[12]

وفي حين أنهم كانوا يتقاسموا شغف العلم، كان عليهم التعاون العلمي. فأقاموا مختبر في منزل دو شاتليه. وفي منافسة صحية، دخل كلاهما في مسابقة جائزة أكاديمية باريس عام 1738 عن طبيعة النار، حيث كانت اميلي تختلف مع مقال فولتير. وعلى الرغم من أن أيا منهما لم يفز بالمنافسة، تلقى كلاً من المقالات الإشادة والإحترام وتم نشرهم.[13] وبذلك أصبحت أول امرأة لديها ورقة علمية نشرت من قبل الأكاديمية.[14]

منزل دو شاتيلية (قلعة سراي)

الحمل الأخير والوفأة[عدل]

في مايو 1748، بدأت دو شاتليه علاقة غرامية مع الشاعر جان فرانسوا دي سانت لامبرت وأصبحت حاملا. في ليلة 3 سبتمبر 1749، أنجبت ابنتها ستانيسلاس-أديلايد، ولكن دو شاتلية توفيت بعد ذلك بأسبوع في نفيل، من انسداد رئوي، عن عمر يناهز ال 42. وتوفيت ابنتها بعد عشرين شهرا.[15]

مراجع[عدل]

  1. ^ http://data.bnf.fr/ark:/12148/cb12100770q — تاريخ الاطلاع: 10 أكتوبر 2015 — الرخصة: رخصة حرة
  2. ^ أ ب ت ث اكتب عنوان المرجع بين علامتي الفتح <ref> والإغلاق </ref> للمرجع Bodanis
  3. ^ Hamel (1910: 370)
  4. ^ Jonathan I. Israel (Enlightenment Contested, 2006: 795–796)
  5. ^ Zinsser, pp. 19, 21, 22.
  6. ^ أ ب Zinsser.
  7. ^ Zinsser (2006: 26–29)
  8. ^ Hamel (1910: 5).
  9. ^ Zinsser, pp. 39 and 58.
  10. ^ Zinsser, pp. 40 and 93.
  11. ^ D. W. Smith, "Nouveaux regards sur la brève rencontre entre Mme Du Châtelet et Saint-Lambert." In The Enterprise of Enlightenment. A Tribute to David Williams from his friends. Ed. Terry Pratt and David McCallam. Oxford, Berne, etc.: Peter Lang, 2004, p. 329-343. See also Anne Soprani, ed., Mme Du Châtelet, Lettres d'amour au marquis de Saint-Lambert, Paris, 1997.
  12. ^ Shank، J. B. (2009). "Voltaire". Stanford Encyclopedia of Philosophy. 
  13. ^ Detlefsen، Karen. "Émilie du Châtelet". Stanford Encyclopedia of Philosophy. اطلع عليه بتاريخ 2014-06-07. 
  14. ^ Arianrhod، Robyn (2012). Seduced by Logic. Oxford Univ. Press. صفحة 96. 
  15. ^ Zinsser (2006: 278)