ابن الباذش

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

أبو الحسن علي بن أحمد بن خلف الأنصاري الأندلسي الغرناطي (444هـ/1052 - 528هـ/1133)، يُعرَف بابن الباذش، هو نحويُّ ومُقرِئ وشاعر من الغرناطة بالأندلس.

حياته[عدل]

ولِدَ علي بن أحمد بن خلف في مدينة غرناطة، وكانت ولادته في سنة 444 من التقويم الهجري،[1] ولُقِّبَ بابن الباذش، والباذش ليس لقبه فحسب بل هو لقب جميع أسرته، وتعود أصول أسرته إلى مدينة جيان. نشأ ابن الباذش في غرناطه، وشَبَّ على التقوى والزهد في حياته، وتتلمذ في غرناطة، وأخذ على العلم عن جماعة من الشيوخ،[2][3] وكان اهتمامه الأكبر ينصبُّ على دراسة علم النحو، فعمل على تصنيف شروح لمؤلفات كبار النحاة، فشرح كتاب سيبويه وأصول ابن السراج ومقتضب المبرد وإيضاح الفارسي وجمل الزجاجي والكافي لأبي جعفر النحاس. كان ابن الباذش ميالاً للأخذ عن نحاة البصرة كسيبويه، وتأثَّر على وجه الخصوص بآراء أبي علي الفارسي وأبي سعيد السيرافي وابن جني، وهذا لم يمعنه من الاستقلال بآرائه وطرح آراء جديدة لم يسبقه إليها أحد من النحاة.[4][5] وإلى جانب معرفته العميقة بالنَّحو فقد كان ابن الباذش مطَّلِعاً على عدد من العلوم الشرعية، وكان نابغاً في علم القراءات القرآنية وصنَّف كتاباً في هذا المجال تحت عنوان «الإقناع في القراءات السبع»، وله مساهمات في علم الحديث النبوي وكان عالماً بأسماء الرواة ودرجاتهم. امتهَنَ ابن الباذش مهنة الوراقة، وله اهتمام بالآداب واللغة، وكان ينظمُ الشعر وقصائده القليلة متناثره بين الكتب. توفِّي ابن الباذش في شهر محرم من سنة 528هـ في مدينة غرناطة.[6]

أشعاره[عدل]

مِمَّا ورِدَ من أشعاره القصيدة التالية:

أصبحت تقعد بالهوى وتقوم وبه تقرظ معشراً وتذيم
تعنيك نفسك فاشتغل بصلاحها أنى يعير بالسقام سقيم

وله أيضاً في مدح أبي علي الفارسي:[7]

أضع الكرى لتحفظ الإيضاح وصل الغدو لفهمه برواح
هو بغية المتعلمين ومن بغى حمل الكتاب يلجه بالمفتاح
لأبي علي في الكتاب إمامة شهد الرواة لها بفوز قداح
يفضي على أسراره بنوافذ من علمه بهرت قوى الأمداح
فيخاطب المتعلمين بلفظه ويحل مشكله بومضة واح
مضت العصور وكل نحو ظلمة وأتى فكان النحو ضوء صباح
أوصي ذوي الإعراب أن يتذاكروا بحروفه في الصحف والألواح
فإذا هم سمعوا النصيحة أنجحوا إن النصيحة غبها لنجاح

مؤلفاته[عدل]

له المؤلفات التالية:[8][9][10]

  • «شرح كتاب سيبويه»
  • «شرح الأصول للسراج»
  • «شرح المقتضب للمبرد»
  • «شرح الإيضاح للفارسي»
  • «شرح الجمل للزجاجي»
  • «شرح الكافي للنحاس»
  • «الإقناع في القراءات السبع»
  • «المقتضب من كلام العرب»

مراجع[عدل]

  1. ^ أبو جعفر الضبي. بغية الملتمس في تاريخ رجال أهل الأندلس. دار الكاتب العربي - القاهرة. طبعة 1967. ص. 419
  2. ^ الموسوعة الميسرة في تراجم أئمة التفسير والإقراء والنحو واللغة. جمع وإعداد: وليد الزبيري، إياد القيسي، مصطفى الحبيب، بشير القيسي، عماد البغدادي. سلسلة إصدارات الحكمة - مانشيستر. الطبعة الأولى - 2003. المجلد الأول، ص. 1555
  3. ^ أحمد الطنطاوي. نشأة النحو وتاريخ أشهر النُّحاة. دار المعارف - القاهرة. الطبعة الثانية - 1995. ص. 255. ISBN 977-02-4922-X
  4. ^ عبد الكريم الأسعد. الوسيط في تاريخ النحو العربي. دار الشروق للنشر والتوزيع - الرياض. الطبعة الأولى. ص. 153
  5. ^ خير الدين الزركلي. الأعلام. دار العلم للملايين - بيروت. الطبعة الخامسة - 2002. الجزء الرابعة، ص. 255
  6. ^ أبو جعفر الضبي، ص. 419
  7. ^ ياقوت الحموي. إرشاد الأريب إلى معرفة الأديب. تحقيق: إحسان عباس. دار الغرب الإسلامي - بيروت. الطبعة الأولى - 1993. المجلد الأول، ص. 316
  8. ^ خير الدين الزركلي، ص. 255
  9. ^ الموسوعة الميسرة، ص. 156
  10. ^ عبد الكريم الأسعد، ص. 153

قراءات إضافية[عدل]

ابن الباذش النحوي الغرناطي المتوفى سنة 528هـ: حياتة - اثارة - اراؤة النحوية. نُشِرَ عن المؤسسة الفنية للطباعة والنشر، تاريخ الصدور: 1983.

أنظر أيضاً[عدل]