علي بن حرزهم

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من ابن حرزهم)
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
علي بن حرزهم
الفقيه
علي بن إسماعيل بن محمد بن عبد الله بن حِرزهم
معلومات شخصية
الاسم عند الولادة علي بن إسماعيل
مكان الميلاد المغرب
الوفاة سنة 559 هـ
المغرب
الإقامة فاس
الجنسية مغربي
الديانة الإسلام

أبو الحسن علي بن إسماعيل بن محمد بن عبد الله بن حرزهم[1] بن زيان بن يوسف بن سومران بن حفص بن الحسن... [2]، يعتلي نسبه إلى عثمان بن عفان رضي الله عنه، ولد ونشأ بفاس وكان من كبار فقهائها في زمانه، ومدرسيها العباد الزهاد، أحكم كتاب الإحياء للغزالي وضبط مسائله، فكان يستحسنه ويثني عليه، وكان رحمه الله متعبدا عالما زاهدا في الدنيا.

سيرته[عدل]

لم تذكر أغلب كتب التراجم سنة ولادته ولا مكانها، درس بفاس وأخذ عنه ناس الطريق كالشيخ أبي مدين الأنصاري، و أبي عب الله التاودي[1]، ثم دخل إلى مراكش فدرس بها العلم و الفقه فتاب و أصلح على يده خلق كثير وزهد أميرها في الدنيا، فقد كان في أول الأمر ممن حمل على كتاب الإحياء واستنكر ما فيه[1]، ثم غلبت عليه نزعة التصوف فرجع عن رأيه فيما كا ينكر منه كما سبق الإلماع إلى ذلك0[1]

ويذكر أنه لما قدم الشيخ أبو مدين إلى فاس دخل إلى جامع القرويين وسأل عن مجالس العلماء، وبحث فيها مجلسا بعد مجلس، قال: وٱنا لا يثبت في قلبي شيء ما أسمعه من المدرسين إلى أن جئت إلى شيخ كلما تكلم بكلام ثبت في قلبي وحفظته0 فلما فرغ دنوت منه وقلت له حضرت مجالس كثيرة فلم أثت على ما يقال وأنت كل ما سمعته منك حفظته، فقال لي: هم يتكلمون بٱطراف ألسنتهم فلا يجاوز كلامهم الآذان وأنا قصدت الله بكلامي فيخرج من القلب فلازمته0 وكان هذا الشيخ هو علي بن حرزهم[1] 0

شيوخه[عدل]

أخذ علي بن حرزهم العلم على يد خيرة ٱهل عصره، و لعل من ٱبرز شيوخه:

  • والده الشيخ إسماعيل ابن حرزهم.
  • القاضي أبي بكر ابن العربي المعافري.
  • الشيخ يوسف ابن النحوي.
  • الشيخ محمد الخياط.
  • الشيخ أبي بكر بن عثمان بن مالك.
  • عمه صالح ابن حرزهم وهو شيخه الحقيقي وعليه إعتماده[2].

تلامذته[عدل]

تتلمذ على يده خلق كثير من أشهرهم:

  • الشيخ أبو يعزى يلنور.
  • أبو مدين الغوث.
  • محمد التاودي.
  • الشيخ يسكر الجورائي[2].

قيل فيه[عدل]

  • قال الساحلي: كان عالما فقيها محدثا حافظا مدرسا زاهدا في الدنيا، سالكا في طريق القوم من أهل التحقيق، مشاركا في علوم الشريعة لكنه ٱميل إلى التصوف[1] .

الوفاة[عدل]

توفي ابن حرزهم بفاس آخر يوم من شعبان 559 هـ / 22 يوليوز 1164م. ودفن خارج باب فتوح من أبواب فاس، وبنيت عليه قبة كان تاريخ بنائها واسم من بناها من أمراء بني مرين منقوشا في رخامة على ضريحه، ثم أمر السلطان العلوي محمد بن عبد الله بهدمها وإعادة بنائها.[2]

مصادر[عدل]

  1. ^ أ ب ت ث ج ح كنون ،عبد الله :النبوغ المغربي في الأدب العربي؛مج1،ط2,(( دم )),(( دز))
  2. ^ أ ب ت ث مركز الإمام الجنيد للأبحاث والدراسات الصوفية المتخصصة

هوامش[عدل]